تجربتي في زيادة ماء الجنين

تجربتي في زيادة ماء الجنين كانت من أكثر التجارب التي استفدت منها وأثرت بشكل كبير في رحلة حملي، والماء الموجودة حول الجنين يتميز بأن لونه أصفر ويشبه الماء ومسؤول عن العديد من الوظائف منها نوم الجنين، ولكن أي نقصان أو زيادة به يعرض حياة الأم والجنين للخطر، وفيما يلي عبر موقع جربها سوف نتعرف على مزيد من التفاصيل.

تجربتي في زيادة ماء الجنين

تجربتي في زيادة ماء الجنين
تجربتي في زيادة ماء الجنين

زيادة المياه الموجودة حول الجنين بشكل غير طبيعي يدعى الاستسقاء الأمنيوسي حيث يحدث في شهور مختلفة من الحمل ولكن غالبًا يحدث مع بداية الشهر الخامس ويختلف الشهر من حالة لأخرى، وسأنقل لكم تجربتي الآن مع زيادة مياه الجنين:

  • كنت مثل باقي السيدات الحوامل فكانت المياه الموجودة حول الجنين تزداد بصورة طبيعة مع استمرار شهور الحمل، ومع اقتراب الأشهر الأخيرة من الحمل فإن المياه تزيد كثيرًا، وهذا هو الطبيعي.
  • لكن هذا لم يحدث معي ففي الأشهر الأخيرة لاحظت زيادة حجم بطني بصورة غير طبيعية مما جعل القلق يتسرب إلى داخلي، ولكن لم أعطي للأمر أهمية وكنت اعتقد أنه أمر طبيعي وأن قلقي الزائد نتيجة هرمونات الحمل المضطربة.
  • بدأت بعدها في الشعور بضيق شديد في التنفس، وهنالك أجزاء متفرقة من جسدي تورمت خاصة قدمي، فقررت التوجه إلى الطبيب واستشارته والاطمئنان على الجنين، وقام الطبيب بإجراء عدة فحوصات وأشعة السونار.
  • أخبرني أن المياه الزائدة تسبب الاختناق للجنين وقد يصل الأمر إلى وفاته، وهذا قد أصابني بصدمة كبيرة، وقرر الطبيب أنه ينبغي إجراء عملية ولادة حالًا ولا يوجد حتى وقت للتفكير لأن حياة الجنين في خطر وكل دقيقة تمر ليست في صالحه.
  • نجحت العملية بفضل الله ورزقت بفتاة ولكن كانت تعاني من مشاكل في التنفس فاضطر الطبيب لوضعها في حضانة أطفال، لذلك أنصح أي امرأة تقرأ تجربتي في زيادة ماء الجنين عدم إهمال الأعراض التي ذكرتها والتوجه إلى الطبيب فورًا.

ويمكن التعرف على مزيد من التفاصيل من خلال: تجربتي مع زيت الزيتون لتسهيل الولادة

تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر التاسع

الشهر التاسع عند المرأة الحامل يعتبر من أصعب أشهر الحمل حيث أن أي مشكلة ولو صغيرة قد تؤثر بالسلب على صحة الجنين والأم، وزيادة المياه الموجودة حول الجنين في هذا الشهر قد تؤدي إلى الولادة المبكرة، والآن أترككم مع عدة تجارب:

  • تجربتي في زيادة ماء الجنين بدأت عند شعوري بألم لا يحتمل أسفل البطن مع الشعور بالخمول والكسل الدائم يسيطر على الجسم، وكنا أكن أن هذه الأعراض من أعراض اقتراب ميعاد الولادة.
  • لكني كنت مخطئة فعندما توجهت إلى الطبيب أخبرني أن هذه الأعراض بسبب زيادة المياه الموجودة حول الجنين، وقام بوصف عدة أدوية للتقليل من الشعور بالألم وتنظيم وقت الولادة لعدم حدوث ولادة مبكرة.
  • تروي حامل أخرى أنها ذهبت إلى الطبيب خلال شهرها التاسع، وعندما قام بعمل فحص سونار لها اكتشف وجودة زيادة في المياه الموجودة حول الجنين، وكانت دائمة الشعور بالإرهاق وضيق التنفس، ولم تكن ولادتها سهلة أبدًا.
  • تقول حامل أخرى أن ولادتها كانت طبيعية ولم تعاني من أي ألم خلالها على الرغم من اكتشافها لوجود مياه زائدة حول الجنين أثناء الولادة، وقد أشارت إلى أن ولادتها كانت قبل وقتها الطبيعي بـ 10 أيام.

تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر الثامن

زيادة أو نقص المياه حول الجنين يشكل خطر شديد قد يؤدي بحياته، وهنا سنذكر تجارب إحدى النساء حول ارتفاع معدل المياه الموجودة حول الجنين عن المعدل الطبيعي:

  • تجربتي في زيادة ماء الجنين بدأت في الشهر الثامن عند ذهابي إلى طبيبي المختص كفعل روتيني أقوم به كل فترة زمنية معينة للاطمئنان على صحة جنيني حيث يعتبر هذا الحمل هو الأول لي.
  • فاجأني الطبيب عندما أخبرني بزيادة المياه المحيطة بالحنين، وشعرت بالقلق الشديد والخوف من خسارة أول طفل لي، ولكن طمئنني الطبيب عند قوله إن المشكلة ليست بخطيرة حيث يمكن حلها عبر اتباع نصائح قليلة.
  • نصحني بعدم بذل مجهود كثير أو القيام بأعمال صعبة مثل حمل أوزان ثقيلة، وبالفعل قد سرت على نصائح الطبيب حتى جاء موعد ولادتي ووضعت طفلي الأول وكان بصحة جيدة.

كما ندعوك للتعرف على مزيد من المعلومات من خلال: تجربتي مع الميرمية للحمل بتوأم

تجربتي مع زيادة ماء الجنين في الشهر السابع

يرتفع معدل المياه الموجودة حول الجنين في بعض الأوقات عن المعدل الطبيعي مما يؤدي إلى حدوث العديد من المضاعفات التي من الممكن أن تؤثر بالسلب على الجنين، وفي النقاط التالية سأذكر تجربتي في زيادة ماء الجنين خلال الشهر السابع:

  • بدأت قصتي مع زيادة معدل المياه الموجودة حول الجنين عندما توجهت لزيادة الطبيب كما كنت معتادة منذ بداية حملي، وكما هو معتاد قام الطبيب بإجراء كافة الفحوصات اللازمة والتي منها فحص السونار.
  • اكتشف الطبيب بعد اطلاعه على نتائج التحاليل أن معدل السكر في الدم طبيبي وباقي التحاليل سلمية، وعلى الرغم من هذا لاحظ وجود مياه زائدة توجد حول الجنين، ولكن طمئنني بأن الأمر سهل ويمكن معالجته بالأدوية.

تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر السادس

تعتبر زيادة المياه الموجودة حول الجنين من الأمور التي تصيب النساء الحوامل بالكثير من القلق، وفي السطور التالية سنتعرف على تحارب العديد من الحوامل مع زيادة المياه الموجودة حول الجنين:

  • تجربتي في زيادة ماء الجنين بدأت معي في الشهر السادس عندما كنت في زيارة روتينية لطبيبي الخاص، وقد قام بإجراء الفحوصات اللازمة مثل كل مرة أتوجه إليه، ولكن بعد فحص السونار وضح لي أنه يوجد مياه كثيرة حول الجنين.
  • كان الأمر يمثل صدمة لي لأني لم أكن أعاني من أي أعراض المياه الزائدة حول الجنين، وفي الشهور التالية كنت أشعر بألم لا يقاوم خاصة في أسفل معدتي بالإضافة إلى المشاكل الصحية العديدة، وانتهى بي المطاف بولادة قيصرية.
  • تروي حامل أخرى معاناتها مع هذه المشكلة خلال حملها وأن هذه المياه كانت موجودة بكثرة جدًا حول الجنين على الرغم من عدم وجود أي أسباب من أسباب الإصابة بالاستسقاء الأمنيوسي، وكانت ولادتها طبيعية ولكن محملة بتعب كثير.
  • تقول امرأة حامل أنها كعادتها تذهب إلى الطبيب المختص للاطمئنان على صحة الجنين وفي ذات مرة اكتشف الطبيب وجودة مياه كثيرة حول الجنين، ولكن طمئنها بأن الأمر ليس بمعضلة كبيرة حيث واجهت الكثير من السيدات نفس المشكلة.
  • كتبت أخرى أنها كانت تشعر بألم شديد في المنطقة أسفل المعدة وتواجه صعوبة في الجلوس والوقوف، فأشار عليها البعض بالتوجه إلى الطبيب لمعرفة سبب هذه الأعراض وأخذ العلاج المناسب لها.

لمزيد من الإفادة يمكنك معرفة: تجربتي مع الإجهاض في الشهر الرابع

زيادة ماء الجنين والجماع

الكثير من النساء يتساءلن حول وجود علاقة بين زيادة كمية المياه الموجودة حول الجنين والجماع وهل هذه المياه تؤثر على الجماع أم لا، وتشعرن بقلق كبير في حالة خروج أي إفرازات شفافة بعد الجماع، والسطور التالية تجيب على كل هذه التساؤلات:

  • نزول إفرازات شفافة مائية بعد الجماع في الغالب لا يشكل أي خطر على الجنين ويعتبر الأمر طبيعي في أول الشهور الأخيرة والشهور الوسطى من الحمل، لذلك لا يوجد داعي للقلق.
  • تزداد كمية الإفرازات مع اقتراب وقت الولادة، وتتميز هذه الإفرازات بأنها عديمة اللون والرائحة، ومن أسباب خروج هذه الإفرازات أن نسبة هرمون الأستروجين ترتفع في الشهور الأخيرة من الحمل مما يجعل المرأة تصل إلى النشوة بسرعة خلال الجماع مما يؤدي إلى خروج الإفرازات خلال لجماع أو بعده.
  • المياه الموجودة حول الجنين يخرج جزء منها في الوقت القريب من وقت الولادة بسبب تمزق الكيس الموجودة به الجنين بسبب العلاقة الحميمية، وهذا إذا حدث يشير إلى بدأ الولادة، ويجب التوجه إلى الطبيب في أسرع وقت.
  • بسبب هذا الأمر هنالك بعض الأطباء ينصحون بعدم ممارسة العلاقة الحميمية في الشهور الأخيرة من الحمل خاصة آخر شهر لتلاشي حدوث تمزق في الكيس الجنيني وتلاشي العواقب الوخيمة.

اقرأ أيضًا من هنا: تجربتي مع الولادة في الشهر الثامن

أعراض زيادة ماء الجنين

زيادة السوائل حول الجنين بشكل خفيف لا يؤدي إلى ظهور أعراض كثيرة، وفي الغالب لا يؤدي إلى أي مضاعفات، ولكن في حالة زيادة السوائل الموجودة حول الجنين بشكل كبير يؤدي إلى ظهور الأعراض الآتية:

  • تورم الفرج.
  • انتفاخ الأطراف السفلية.
  • الإحساس بكبر حجم البطن وانتفاخها.
  • التنفس بصعوبة.
  • البول القليل.
  • حرقة المعدة.
  • الإصابة بالإمساك.

أسباب زيادة ماء الجنين

خلال تجربتي في زيادة ماء الجنين اكتشفت أن الاستسقاء الأمنيوسي لا تصاب المرأة الحامل به إلا في حالة انطباق أحد الأسباب التي ترفع من معدل المياه الموجودة حول الجنين، ومن هذه الأسباب:

  • إصابة المرأة الحامل بداء السكري الذي يعمل على اضطراب معدل السكر داخل الدم مما يؤدي إلى ارتفاع معدل بول الجنين عن المعدل الطبيعي، أو ربما يكون الجنين مصاب بتشوهات خلقية بأي عضو داخلي لديه كالقلب والكلى.
  • تعرض المرأة الحامل لعدة أمراض كمرض الزهري والحصبة الألمانية، وهذه الأعراض تؤدي إلى ارتفاع نسبة المياه الموجودة حول الجنين، أو ربما يكون الجنين يعاني من متلازمة داون.
  • القدرة الضعيفة لدى الحنين على البلع حيث في الأمور الطبيعية فإن الجنين يقوم ببلع السائل الأمنيوسي ثم بعدها يخرجه من جسده بالتبول، وهذه العملية تجعل نسبة السائل الأمنيوسي ثابتة، ولكن الطفل ضعيف البلع يتراكم حوله السائل الأمنيوسي.

مخاطر زيادة ماء الجنين

يمكن حصر المضاعفات الناتجة عن ارتفاع معدل المياه الموجودة حول الجنين عن المعدل الطبيعي في النقاط الآتية:

  • وفاة الجنين لحظة ولادته.
  • انفصال المشيمة الخاصة بالجنين عن جدار الرحم الداخلي.
  • احتمالية الولادة القيصرية أو الولادة المبكرة.
  • وقوع الحبل السري قبل بدأ عملية الولادة.
  • تعرض الأم لنزيف حاد بعد عملية الولادة.

علاج زيادة ماء الجنين

يكمن علاج مشكلة زيادة المياه الموجودة حول الجنين عبر تحديد سبب الزيادة لتعيين العلاج الملائم، ويوجد العديد من الأساليب لعلاج هذه الزيادة منها:

  • العقاقير الطبية: تعتبر هي الطريقة الأكثر أمانًا على الجنين والأم، وفي معظم الحالات يقوم الطبيب بوصف أقراص إندوميتاسين لعلاج ارتفاع المياه حول الجنين.
  • مثبط البروستاجلاندين: يعمل هذا العلاج على إخراج جميع المياه الزائدة الموجودة حول الجنين، وهذه الطريقة يتم اللجوء إليها في الحالات الخطرة جدًا؛ لان هذه العلاج يعرض حياة الأم والجنين.

وفي نهاية مقال تجربتي في زيادة ماء الجنين نكون قد تعرفنا على الكثير من تجارب النساء الحوامل في أشهر مختلفة من الحمل، وتعرفنا على أسباب وأعراض زيادة ماء الجنين، وقمنا في النهاية بعرض عدة وسائل لعلاج المشكلة.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.