تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين

تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين هل هناك علاقة بينهم؟ حيث أن  تحديد جنس الجنين من الأمور التي تشغل بال السيدة الحامل بداية من الحصول على نتيجة إيجابية في اختبارات الحمل.

وهناك طرق تقليدية لمعرفة نوع الجنين مثل الربط بين تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين وللتعرف على ذلك سوف أقدمه لكم عبر موقع جربها.

اقرأ أيضًا: تحجر البطن في الشهر التاسع

تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين

تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين

الاهتمام بتحديد جنس الجنين من أهم الأمور التي تهتم بها المرأة بداية من حدوث تلقيح للبويضة والتأكد من الحمل، ولكن من المعروف أن تحديد جنس الجنين لا يحدث إلا بعد مرور فترة زمنية على تلقيح البويضة.

وذلك حتى يكون قد بدأ تكون الأعضاء التناسلية للجنين سواء كان ذكر أو أنثي ويتم ذلك من خلال بعض الطرق العلمية، ولكن في بعض الأحيان لا تستطيع المرأة الانتظار وتبدأ في الاستعانة ببعض الطرق التقليدية.

والتي من أبرزها تحديد جنس الجنين وفقاً لشكل البطن مما يجعلها تربط ما بين تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين، حيث هناك بعض الأقاويل التي تعتبر أن تحجر البطن في الشهر الثالث دليل على أن جنس الجنين أنثي.

ولكن في حال عدم ظهور تحجر البطن في الشهر الثالث دليل على أن جنس الجنين ذكر، ولكن كل هذه الأقاويل ليس لها أي أساس علمي ولا يوجد علاقة ما بين تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين.

وأن تحجر البطن من الأمور الطبيعية التي تحدث للمرأة أثناء الحمل بسبب انقباض عضلات الرحم، ومن الجدير بالذكر أن تحديد جنس الجنين بشكل علمي يتم من خلال بعض الطرق الطبية مثل الفحوصات والتحاليل.

تحجر بطن الحامل

الربط بين تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين ليس أمر صحيح لأن تحجر بطن الحامل يحدث نتيجة انقباضات عضلات الرحم، وتعرف باسم انقباضات براكستون هيكس.

ويبدأ ظهور هذه الانقباضات عند بعض السيدات في الأسبوع الـ7 من الحمل وتكون الانقباضات غير منتظمة وتحدث على فترات متقطعة، والمدة الزمنية بين الانقباضة والأخرى حوالي 60 دقيقة.

ومن الجدير بالذكر أن انقباضات براكستون هيكس تساعد عضلات الرحم في اكتساب القدرة على التمدد والليونة، وذلك ليصبح الرحم قادر على القيام بالطلق أثناء الولادة كما أن طول عنق الرحم يزداد لخروج الجنين بسهولة.

ومن الطبيعي أن تستمر مدة الانقباضات ما بين دقيقة إلى دقيقة و2/1 كما أن تلك الانقباضات غير مؤلمة على عكس انقباضات طلق الولادة الطبيعية.

اقرأ أيضًا: هل تحجر البطن من علامات الولادة

أسباب تحجر بطن الحامل

ارتباطاً بموضوع الحديث عن تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين سنتطرق إلى أسباب تحجر بطن الحامل، ومن ضمن هذه الأسباب التالي:

1_ ممارسة الرياضة

تحجر البطن يحدث بسبب انقباضات عضلات الرحم والتي تعرف باسم انقباضات براكستون هيكس (Braxton-hicks contraction)، وممارسة الرياضة تعتبر من أكثر الأمور التي تزيد من الضغط على عضلات الرحم.

وبالتالي تزداد انقباضات عضلات وأنسجة الرحم التي تؤدي إلى إصابة البطن بالتحجر.

2_ ممارسة الجماع

من ضمن أسباب تحجر البطن هو ممارسة الجماع مع الزوج حيث تلاحظ المرأة تحجر البطن بعد الانتهاء من الجماع مباشرة، وذلك نتيجة عدة أسباب تتلخص في النقاط التالية:

  • أثناء ممارسة الجماع تزداد انقباضات عضلات الرحم بسبب الحركات والوضعيات التي تأخذها المرأة أثناء الجماع.
  • جسم المرأة خلال ممارسة الجماع يفرز هرمون الأكسيتوسين الذي يحفز من زيادة معدل انقباضات عضلات الرحم.
  • يحتوي المني الخاص بالرجل على مادة تساعد في زيادة انقباضات الرحم والتي تعرف باسم مادة البروستاجلاندين.

3_ الإصابة الظهر

يزداد معدل انقباضات عضلات الرحم عندماً تتعرض المرأة إلى خبطة أو صدمة في الظهر، وذلك بسبب زيادة الضغط على منطقة الرحم كما أن الانقباضات تصبح أكثر حدة في حال كانت الإصابة في المنطقة السفلية من الظهر.

4_ كبر حجم الجنين

من أكثر الأسباب شيوعاً في إصابة المرأة الحامل بتحجر البطن هو كبر حجم الجنين في الأشهر الأخيرة من الحمل، حيث أن كبر الجنين يؤدي إلى زيادة الضغط على أنسجة وعضلات الرحم مما يؤدي إلى تحجر البطن.

5_ الإصابة بالإمساك

عندماً تصاب المرأة بالإمساك أو كثرة الغازات تصاب بألم حاد في البطن مما يؤدي إلى الإصابة بتحجر البطن، وغالباً ما يحدث ذلك بسبب التغيرات الهرمونية التي تتعرض لها المرأة خلال الحمل.

6_ أسباب أخرى

من ضمن أسباب تحجر بطن الحامل التالي:

  • الولادة المبكرة.
  • تراكم البول داخل المثانة.
  • لمس السرة.
  • زيادة معدل نشاط المرأة.
  • الوقوف أو الجلوس لساعات طويلة.
  • تمزق أنسجة المشيمة.
  • الإصابة بالجفاف.

اقرأ أيضًا: تحجر البطن في الشهر السابع

أعراض تحجر بطن الحامل

أعراض تحجر بطن الحامل

خلال رحلتناً حول تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين سنتطرق إلى الأعراض المصاحبة لتحجر بطن السيدة الحامل والتي تكون كالتالي:

  • انقباضات عضلات عنق الرحم التي تسبب تحجر البطن تكون غير مؤلمة.
  • مدة حدوث الانقباضات قصيرة.
  • الانقباضات تحدث على فترات متقطعة.
  • تحدث الانقباضات في الجزء الأمامي من البطن وفي منطقة الحوض.

خطر تحجر بطن الحامل

تحجر البطن عند السيدة الحامل لا يشكل خطورة على المرأة لكن في بعض الأحيان قد يكون مؤشر على إجهاض الجنين، أو الولادة المبكرة وذلك في حال ظهور بعض الأعراض الجانبية مما يتطلب مراجعة الطبيب فوراً، ومن ضمن هذه الأعراض التالي:

  • الإصابة بالإفرازات المهبلية الحمراء.
  • الإحساس بألم حاد في منطقة المهبل أو منطقة الحوض.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • اضطراب حركة الجنين.
  • الشعور بالبلل بسبب زيادة نزول الإفرازات المهبلية المائية.
  • الإحساس بالغثيان أو القيء.
  • الإصابة بالرجفة أو القشعريرة.
  • حركة الجنين تزيد خلال الساعة الواحدة لتصل إلى 6 أو 10 حركات.
  • تزداد حدة التقلصات التي تصاب بها المرأة.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الشعور بألم وحرقان عند التبول.

اقرأ أيضًا: أسباب كثرة الغازات وانتفاخ البطن

طرق معرفة جنس الجنين

في إطار الحديث عن تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين سنتحدث عن طرق معرفة جنس الجنين بشكل علمي، وذلك من خلال إجراء بعض الفحوصات أو التحاليل الطبية كالتالي:

1_ فحص أشعة السونار (Ultrasound)

من أقدم طرق معرفة جنس الجنين هو إجراء فحص أشعة السونار حيث يعطي صورة عن شكل الجنين، ويستطيع فحص السونار تحديد نوع العضو التناسلي بداية من الأسبوع الـ14 من الحمل.

2_ فحص الزغابة المشيمية

الزغابة المشيمية هي عبارة عن نتوءات صغيرة تتواجد في المشيمة وتساهم في معرفة نوع الجنين، وذلك لأن التركيب الجيني للمشيمة يتشابه مع التركيب الجيني للجنين.

3_ تحليل الحمض النووي

من أهم الطرق العلمية في معرفة نوع الجنين هو إجراء فحص الحمض النووي لتحديد تركيب الكروموسوم الجنسي، والذي يكون (XY) عند الذكر و(XX) عند الأنثى.

ومن الجدير بالذكر أن هذا التحليل هاماً جداً لأنه يعطي معلومات واضحة عن تركيب كافة الكروموسومات، وبالتالي يساعد في الكشف عن التشوهات الخلقية أو وجود خلل في التركيب الوراثي للجنين.

4_ تحليل السائل الأمنيوسي

يمكن معرفة جنس الجنين من خلال سحب عينة من السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالجنين، حيث أنه يكشف عن نوع الجنين كما يوفر الحماية ضد الخبطات أو الصدمات الخارجية التي تتعرض لها السيدة الحامل.

التخفيف من تحجر بطن الحامل

التخفيف من تحجر بطن الحامل

ضمن موضوع الحديث عن تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين لابد من معرفة أن هناك بعض الطرق التي تخفف من تحجر بطن الحامل كالتالي:

  • تناول كمية وفيرة من الماء للحد من الجفاف.
  • ممارسة تمارين التأمل والاسترخاء مثل اليوغا.
  • الاستحمام بالماء الدافئ.
  • التبول باستمرار لتخفيف الضغط على المثانة.
  • الاستعانة بمشروبات الأعشاب الطبيعية.
  • عدم اتخاذ وضعية واحدة لفترة طويلة.
  • تدليك منطقة البطن.

اقرأ أيضًا: نزول البطن في الشهر التاسع

وفي ختام موضوعناً نكون قد تحدثناً عن تحجر البطن في الشهر الثالث وجنس الجنين، وما هي الطرق العلمية لمعرفة نوع الجنين.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.