علامات الحمل بتوأم من الشهر الأول

تعتبر علامات الحمل بتوأم من الشهر الأول دليل وإشارة للحامل بأنها يجب أن تعتني بنفسها أكثر من الطبيعي، فالحمل بتوأم شيء سار جدًا للأم بالرغم من الألم الشديد الذي يتسبب به.

يمكن أن تتأكد الحامل من حملها بتوأم من خلال بعض الأعراض التي تظهر عليها في بداية حملها، لذلك من خلال موقع جربها سوف نوضح لكم بعض علامات الحمل بتوأم من الشهر الأول.

علامات الحمل بتوأم من الشهر الأول

وجد الأطباء أن علامات الحمل بتوأم من الشهر الأول تشبه علامات الحمل العادية بشكل كبير جدًا، فيمكن أن يكون هناك أعراض أخرى لكنها بسيطة جدًا، ونادرة الحدوث، ويمكن التعرف على هذه الأعراض فيما هو قادم:

  • أكثر الأعراض وضوحًا هو الإحساس بوجود وخز، ذلك لأن البويضة تنغرس، وقد يكون هذا الوخز خفيف أو متوسط.
  • الحامل بتوأم تشعر بتعب شديد طوال الوقت، مما يجعلها لا تتمكن من فعل شيء.
  • تزداد عندها أعراض الغثيان أو القيء بشكل غير طبيعي وأكثر من المعتاد عند الحامل بجنين واحد، يكون ذلك نتيجة لارتفاع هرمونات الحمل في جسمها عن الطبيعي.
  • إذا كانت المرأة حامل في توأم فهذا يتسبب في زيادة عمق الرحم، لكي يتسع لأكثر من جنين، لذا فارتفاع الرحم يكون واضح جدًا للطبيب، ويمكن أن يقيسه بشكل واضح من الشهر الأول.
  • السبب في أن أعراض الحمل تكون مضاعفة أو أكثر حدة من الطبيعي، أن البويضات تكون على شكل خلية منفردة لم تبدأ أيًا منهم في الانقسام، ثم تبدأ بعدها هرمونات الحمل بالانتشار في الدم، وذلك في حالة أن يكون التوأم غير متطابقين.
  • كثرة التبول عن الطبيعي لأي حامل خاصةً في شهور الحمل الأولي.
  • كذلك الإحساس بوجود وخز أو ألم في الصدر بشكل شديد، وهو غير موجود في الشهر الأول عند الحامل في طفل واحد.

كل ما سبق ما هو إلا دلائل على الحمل بتوأم، ولكن يوجد علامات أكثر وضوحًا وتزداد مع تقدم شهور الحمل، وسنتعرف على بعض هذه العلامات.

اقرأ أيضًا: كيف أعرف أني حامل بتوأم عن طريق شكل بطني؟

علامات الحمل بتوأم

لا يمكن أن نعتمد على علامات الحمل بتوأم من الشهر الأول على إنها مؤكدة، ولكن يمكن أن ننتظر بضعة أشهر كي تكون العلامات أكثر وضوحًا وتأكيدًا، لذا سوف نتعرف على علامات الحمل بتوأم فيما يلي:

  • من أهم علامات الحمل بتوأم التي تظهر مبكرًا هي حركة الجنين المبكرة، أي أن الأم تبدأ في الشعور بأن هناك حركة في بطنها، وذلك قبل المواعيد الطبيعية التي تبدأ الحامل في الشعور بحركة الجنين.
  • عند فحص الطبيب للحامل في أول ثلاث أشهر من الحمل من خلال جهاز الموجات الفوق صوتية، فإنه يتمكن من سماع صوت أكثر من نبض لأكثر من قلب، لذا يتأكد من وجود حمل بتوأم.
  • عندما يتم فحص الحامل للتأكد من وجود حمل وذلك في خلال أول عشرة أيام، فإنه يجد في الفحص نسبة من هرمون الحمل، ولكن في حالة أن الهرمون نسبته أكثر من الطبيعي فيكون من المتوقع أن تكون المرأة حامل في توأم.
  • دوالي الساقين التي تحدث نتيجة لزيادة نزول الدم المتدفق في الجسم، ليساعد في نمو الجنين بشكل صحي ولكنه يتسبب في إصابة الحامل بمرض دوالي الساقين، نتيجة لضغط الدم الشديد على الأوردة.
  • يبدأ الرحم في الازدياد والتوسع مع تقدم الحمل، فكلما مرت أشهر أكثر من الحمل زاد توسع الرحم، وذلك ليتحمل وجود جنينين.
  • تتعرض المرأة الحامل بتوأم للإصابة باكتئاب أكثر من المرأة الحامل بطفل واحد، فهي تشعر بشيء من القلق والتوتر، وأن هناك شيئًا ما غير طبيعي حتى وإن لم تكن تعرف بحملها من الأساس.
  • يمكن أن يزداد وزن المرأة الحامل بتوأم بشكل ملحوظ جدًا من بداية الشهور الأولى من الحمل، وذلك بسبب ازدياد شهيتها بشكل كبير وبسبب هرمونات الحمل.

اقرأ أيضًا: متى تنقسم البويضة لتصبح توأم

علامات أخرى للحمل بتوأم

توجد علامات أخرى للحمل بتوأم غير علامات الحمل بتوأم من الشهر الأول التي قد ذكرناها سابقًا، قد تتشابه معها ولكنها تكون أكثر حدة وازديادًا، ومنها ما يأتي:

  • يزداد إقبال المرأة الحامل على الأكل وتزداد شهيتها بشكل كبير، وذلك لتتمكن من تلبية رغبات الجنينين، ولكي تغذيهم بشكل صحي أكثر، وذلك نتيجة لأن جسمها يحتاج تغذية مضاعفة عن المرأة العادية.
  • نرى أن الحامل بتوأم تصاب بأرق شديد ولا تتمكن من النوم بسهولة أبدًا، وذلك بسب ما تحمله من ثقل شديد في بطنها، كذلك بسبب ما تشعر به من ألم ناتج عن الحمل، وصعوبة في الهضم وتشنجات في المعدة وإرهاق وتعب شديد، وغيرها مما تعاني منه الحامل، ولكنه يكون بشكل أصعب وأشد بسبب وجود توأم.
  • تبدأ الحامل في الشعور بألم شديد في ضهرها في فترة الحمل الأولى، ثم تزداد هذه الآلام مع تقدم شهور الحمل أي مع زيادة نمو الجنينين، وبالتالي تضخم الرحم وبالتالي زيادة النشاط الهرموني، ولكن يمكن أن تقف الحامل بشكل مستقيم ثم تحبس نفسها وتخرجه مما يساعد على الاسترخاء، مما يخفف من هذه الآلام.
  • تشعر الحامل بزيادة كبيرة في حجم الثديين، مما يشعرها بألم شديد خاصةً خلال الأسبوع الرابع والأسبوع الخامس، كل ذلك يحدث نتيجة تغير الهرمونات، ثم تبدأ هذه الآلام في الزيادة بدايةً من الأسبوع السادس، وتبدأ الحلمتين في الظهور بلون داكن وتكون أكثر طولًا واستقامة.

قد وضحنا علامات الحمل بتوأم من الشهر الأول، وعلامات الحمل بتوأم طوال فترة الحمل، لذا يجب أن نوضح بعض الطرق التي تمكنك من معرفة أنك حامل في توأم.

اقرأ أيضًا: حبوب حمض الفوليك للحمل بتوأم 

طرق التعرف على الحمل في توأم

علامات إنجاب توأم لا تكون مؤكدة، لذا يجب أن نوضح الطرق التي يمكن أن تتأكد من خلالها المرأة الحامل أنها حامل في توأم، فهي لن تتمكن من معرفة ذلك إلا في الشهر الثالث أو الشهر الرابع، أي في المدة الموجودة بين الأسبوع العاشر إلى الأسبوع الرابع عشر.

يمكن الكشف والتعرف على وجود حمل بتوأم في وقت مبكر عن الشهر الثالث ولكنه يكون بنسبة ضعيفة جدًا، وقد يظهر حمل بطفل واحد فقط في بداية الأمر، لذا فالانتظار بعض الوقت يظهر كل شيء أكثر وضوحًا.

فيمكن أن تعرف المرأة الحامل بأنها حامل في توأم من خلال الخضوع لعمل فحص باستخدام جهاز السونار، الذي يعمل بتقنية التصوير بالموجات الفوق صوتية وذلك لمتابعة الحمل.

جهاز السونار يقوم بمعرفة نوع الجنين وحالته الصحية وأشياء أخرى من خلال استخدام موجات فوق صوتية، ذات ترددات عالية جدًا يمكن من خلالها رسم صورة للأعضاء الموجودة في الجنين، والتأكد من صحته وأنه بخير ولا يعاني من أي أمراض.

كما أن هذه التقنية يمكن أن تكون هي الأفضل في معرفة نوع الجنين وعدد الأجنة إذا كانوا جنين واحد أو جنينين، ولكنها لا تمكن من ذلك إذا كانوا أكثر من ذلك.

تستخدم تقنية التصوير بالموجات فوق البنفسجية عن طريق البطن أو من خلال الفحص عن طريق المهبل، هذا الفحص يكون أكثر وضوحًا في شهور الحمل الأولى، ويوجد أيضًا طرق أخرى لتأكيد علامات الحمل بـ twins.

يمكن للحامل من خلال علامات الحمل بتوأم من الشهر الأول أن تتأكد من حملها بجنينين قبل أن تذهب لطبيبها للخضوع لأشعة جهاز السونار وغيره من الأجهزة.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.