أعراض الحمل قبل الدورة بأسبوع عن تجربة

أعراض الحمل قبل الدورة بأسبوع عن تجربة تحتار الكثير من النساء في تمييزها، فمن المعروف أنه لا يمكن التأكد من حدوث الحمل قبل أن يمضي موعد الدورة الشهرية، ولكن وفقًا لتجارب بعض النساء يوجد مجموعة من الأعراض التي يمكن من خلالها الاستدلال على حدوث حالة حمل قبل الدورة الشهرية بأسبوع، وفيما يلي من خلال موقع جربها نوضح هذه الأعراض.

أعراض الحمل قبل الدورة بأسبوع عن تجربة

على الرغم من أنه لا يمكن التأكد بشكل قاطع من حدوث الحمل قبل موعد الدورة الشهرية، إلا أنه هناك بعض الأعراض التي يمكن من خلالها أن تشعر المرأة بأنها حامل في حال ظهرت عليها قبل أسبوع من موعد الدورة الشهرية، وتتمثل هذه الأعراض فيما يلي:

  • تكرار الشعور بالغثيان والقيء المصاحب له.
  • أن تطرأ بعض التغيرات على الثدي، ومن أمثلة هذه التغيرات الشعور بالوخز، أو حدوث تورم أو ظهور العروق التي لم يسبق أن تكن موجودة.
  • التبول بكثرة يعتبر أحد أبرز أعراض الحمل قبل الدورة بأسبوع عن تجربة.
  • تصبح حاسة الشم أقوى بشكل ملحوظ.
  • تعاني المرأة في هذه الحالة من الانتفاخات والغازات المصاحبة لها.
  • الشعور بالانزعاج والتقلصات في منطقة الحوض ولكن دون وجود أي نزيف.
  • التعرض لتقلبات مزاجية حادة، وعدم القدرة على التحكم فيها.
  • الشعور الدائم بالتعب والنعاس على مدار اليوم حتى في حالة الحصول على قسط كافي من النوم.
  • المعاناة من الصداع الذي لا تخف حدته باستخدام المسكنات.
  • حدوث ارتفاع في درجة حرارة الجسم يعتبر أحد أعراض الحمل قبل الدورة بأسبوع عن تجربة.
  • تغير في الشهية في صورة الرغبة الشديدة في تناول الطعام أو النفور التام منه وفقدان الشهية بشكل كلي.
  • الشعور بطعم غريب في الحلق إلا أنه أقرب ليكون طعم معدني.

اقرأ أيضًا: الفرق بين دوخة الحمل ودوخة الدورة

الفرق بين علامات الحمل والدورة الشهرية

تواجه الكثير من النساء مشكلات في التمييز بين علامات الحمل والعلامات المصاحبة لاقتراب الدورة الشهرية، وذلك لتشابه بعض الأعراض المصاحبة للحالتين بشكل كبير فيما بينهما، وفيما يلي نقوم بتوضيح الفرق الخاص بكل عرض من هذه الأعراض عند حالة الحمل، وحالة اقتراب الدورة الشهرية.

1- التعب بشكل عام

يعتبر الشعور بالتعب العام دون الشكوى من مرض محدد من الأعراض المصاحبة لأسابيع الحمل الأولى، كما أن ذلك الشعور يكون دليل على اقتراب موعد الدورة الشهرية، والفرق بينهما أن التعب المصاحب للدورة الشهرية يزول بمجرد أن تبدأ في النزول أما عن التعب المصاحب للحمل فهو يدوم.

2- التغير في الشهية

يحدث أن تزداد شهية المرأة في المراحل الأولى للحمل، كما يمكن أن يحدث ذلك عند اقتراب موعد الدورة الشهرية، إلا أن الاختلاف هو رغبة الحامل في تناول نوع معين من الطعام ويعرف ذلك بالوحم.

3- نزول بعض نقاط الدم

يمكن أن تنزل بعض النقاط من الدم في مراحل مبكرة جدًا من الحمل، وتختلف هذه النقاط من الدم عن النزيف الحاد الذي يحدث في حالة الدورة الشهرية.

4- حدوث تشنجات

تتعرض المرأة للتشنجات بكثرة في المراحل الأولى من الحمل، كما أن التشنجات تعتبر من الأعراض المصاحبة للدورة الشهرية، إلا أن التشنجات التي تصاحب بدايات الحمل تكون أقل من حيث الشدة وفرص الحدوث.

اقرأ أيضًا:هل الدوخة من أعراض الحمل في الأسبوع الأول

علامات الحمل قبل الدورة الشهرية

تختلف علامات الحمل قبل الدورة الشهرية من امرأة إلى أخرى، وتتمثل أهم هذه العلامات فيما يلي:

  • الغثيان: ويبدأ هذا الشعور بعد مرور أيام قليلة على بداية الحمل، ويكون السبب الرئيسي وراء ذلك الشعور هو هرمونات الحمل.
  • الهالة الداكنة: في أول أسبوعين من الحمل من الممكن أن تظهر المنطقة المحيطة بالحلمة بشكل أغمق من المعتاد، كما أنه يحتمل ظهور بعض النتوءات في هذه المنطقة خلال مراحل الحمل المختلفة.
  • ألم الثدي: يمكن أن تشعر المرأة في بدايات الحمل بالوخز عند لمس صدرها، كما يمكن أن يصاحبها شور بأنه قد أصبح أثقل من المعتاد.
  • نزيف الانغراس: يمكن أن تعاني المرأة من نزول بعض قطرات الدم بعد مرور فترة على الحمل تتراوح بين 10-14 يوم، ويتوقف هذا الأمر بعد مرور مدة تتراوح بين 1-3 أيام، ولا يمكن مقارنة هذا النزف البسيط بالنزيف الشديد المصاحب للدورة الشهرية.
  • كثرة التبول: في أول أسبوعين من الحمل على الخصوص تلاحظ المرأة زيادة كبيرة في عدد مرات حاجتها إلى التبول خلال اليوم، ويكون ذلك جزء من عملية استعداد الكليتين لتصفية الفضلات المتراكمة في الدم بعد تكون الجنين، كما أنه في هذه المرحلة يبدأ الرحم المتنامي في أن يضغط على المثانة.
  • الحساسية تجاه الروائح: تشعر الكثير من النساء في بداية حملها أن حاسة الشم لديها أصبحت أكثر قوة بشكل ملحوظ عن السابق، ويرجع ذلك الأمر إلى زيادة مستوى هرمون الأستروجين في هذه المرحلة.
  • الانتفاخ والغازات: غالبًا ما تكون الانتفاخات والغازات مصاحبة للمرء في بداية حملها، ويكون ذلك نتيجة بطء الجهاز الهضمي في أداء عمليات الهضم المعتادة بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث في هذه الفترة، وينتج عن ذلك حدوث الإمساك في بعض الأحيان.
  • التعب والرغبة في النوم: تعتبر هذه أحد أكثر علامات بداية الحمل شيوعًا وتكرارًا عند جميع النساء، ويتسبب في هذه الحالة ما تمر به المرأة من تغيرات هرمونية كثيرة في هذه المرحلة، بالإضافة إلى الانخفاض في كل من ضغط الدم، ومستوى السكر في الدم.

كيفية التأكد من الحمل المبكر

بعد توضيح أعراض الحمل قبل الدورة بأسبوع عن تجربة، ننتقل إلى توضيح الطرق التي يمكن من خلالها التأكد من الحمل المبكر، وتتمثل هذه الطرق فيما يلي:

1- فحص الحمل المنزلي

يتوفر هذا الفحص في جميع الصيدليات كما أن ثمنه في متناول الجميع، وعلى الرغم أنهر رخيص إلا أنه يعطي نتائج فورية تتسم بالدقة العالية، ويعطي هذا النوع أفضل نتائج بعد الدورة بيوم واحد، ويمكن أيضًا أن يعطي نتيجة في يوم الدورة نفسه، ويتوقف الأمر هنا على جودته، ومهما كان الخط الموجب خفيف فإن ذلك لا يزال يعتبر دليل قاطع على الحمل.

2- فحص الحمل المخبري

يتم هذا النوع من الفحوصات في المختبر، ويكون من خلال سحب عينة دم من المرأة المراد الكشف عما إذا كان حامل أم لا، ويتم التحقق من ذلك الأمر من خلال قياس نسبة هرمونات الحمل في الدم، وتتميز نتائج هذا الفحص أنها أكثر دقة كما أنها تأتي في وقت مبكر أكثر.

كيف تعرف المرأة المرضعة أنها حامل؟

تتساءل الكثير من النساء كيف أعرف أنني حامل وأنا أرضع، وفيما يلي نقدم لكِ مجموعة من العلامات التي يمكن أن تساعدك في معرفة ذلك، وتتمثل هذه العلامات فيما يلي:

  • الشعور بألم غير معتاد في الثدي، كما تزداد حساسية الحلمة بشكل واضح.
  • استمرار شعور التعب والإرهاق في التزايد.
  • يمكن أن ينخفض إنتاج الحليب لدى المرأة الحامل، كما يمكن أن يختلف قوامه ومذاقه ويستمر ذلك الأمر طوال فترة الحمل.

اقرأ أيضًا: علامات سقوط الحمل في الأيام الأولى

كيف أعرف أني حامل من لون البول؟

كما أوضحنا أنه من ضمن أعراض الحمل قبل الدورة بأسبوع عن تجربة حدوث تغير في لون البول، في المراحل الأولى من الحمل يمكن أن يتغير لون البول بشكل ملحوظ إلى لون أغمق وذلك بسبب عدم شرب المرأة الحامل لكمية كافية من المياه مناسبة لحالة الحمل، وعلى الرغم من اتفاق الكثير من النساء على هذه الطريقة إلا أنها لا تعتبر كافية ويجب الاعتماد على أحد الفحوصات اللازمة للتأكد من صحة الحمل.

الحمل الكاذب

الحمل الكاذب هو أن تعتقد المرأة أنها تنتظر مولود، بينما تكون حقيقة الأمر عكس ما تتمناه، ويعتبر الحمل الكاذب من الحالات نادرة الحدوث والتي تتراوح احتمالية حدوثها بين 1-6 % من بين كل 22,000 حالة ولادة، وتعتبر حالة الحمل الكاذب شائعة الحدوث في العمر الذي يتراوح بين 20-44 عامًا، وهذا لا ينفي إمكانية حدوثه في أعمار أخرى.

اقرأ أيضًا: كيف أعرف أن كيس الحمل فيه جنين

أعراض الحمل الكاذب

يوجد مجموعة من الأعراض التي تصاحب حالة الحمل الكاذب، وتتمثل هذه الأعراض فيما يلي:

  • توقف الدورة الشهرية عن النزول.
  • حدوث انتفاخات في البطن.
  • زيادة حجم الثديين بالإضافة إلى حدوث بعض التغيرات في الحلمتين.
  • تكون حليب في الثدي.
  • الشعور بما يشبه حركة الجنين في البطن.
  • تكرار التعرض لحالات الغثيان والقيء.
  • حدوث زيادة في الوزن.

في فترة الحمل يجب على المرأة أن تتخذ كافة الاحتياطات اللازمة حتى تمر منها بسلام وتلد الطفل المنتظر.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.