كيف اجعل زوجتي تعترف بماضيها

كيف اجعل زوجتي تعترف بماضيها؟ وما سلبيات محاولة معرفة الماضي؟ ففي كثير من الأحيان يعمل الرجال على الحفر وراء زوجاتهنّ من أجل معرفة كيف كانت تعيش في الأيام الخوالي، ويكون هذا ناجم عن عدة مسببات تختلف من رجل لآخر، ومن خلال موقع جربها سنعرض لكم كيف يمكن جعل الزوجة تقر عن ماضيها.

كيف اجعل زوجتي تعترف بماضيها

البحث في الماضي للزوج أو الزوجة من الأمور الخاطئة والتي قد تتسبب في زعزعة هدوء المنزل، حيث ينتاب أي طرف رغبة جامحة في معرفة كيف كان الطرف الآخر يعيش قبل الزواج.

هذا بسبب الشعور بحالة من الريبة في القلب ليس من الممكن كتمانها، كما أنه مهما بلغ قرب العلاقة بين الطرفين توجد بعض الأسرار التي لا يرغب الطرف الآخر في الإفصاح عنه، وعلم الأمر لن يكون منه أي منفعة فهو ليس إلا ماضٍ انتهى، فكل ما عليك ما فعله هو اتباع بعض النصائح من أجل التخلي عن هذا التفكير، وتنحصر فيما يلي:

1- التحدث مع الزوجة حول هذا الموضوع

من أبرز الطرق المستخدمة بقبول ماضي الزوجة هو التحدث معها حول الأمر وفي حالة كنت راغبًا في معرفة المزيد من المعلومات عن العلاقات السابقة، فيمكن طرح بعض الأسئلة بنفس الوقت والاستعداد أيضًا في نفس الوقت لأي أسئلة يمكن أن تطرحها الزوجة عن ماضيك.

اقرأ أيضًا: كيف اجعل زوجتي تحبني وهي تكرهني

2- إخبار الزوجة عن المخاوف

أهم نصيحة يمكن أن نقدمها حول التغلب على الرغبة في معرفة العلاقات السابقة لزوجتك هي مشاركة المخاوف التي تشعر بها، خاصةً إذا كنت قد حصلت على معلومات تتعلق بأشخاص آخرين كانت الزوجة في علاقة معهم أو تعاملت معهم من قبل.

فكن صريحًا حول ما تشعر به، إذ أن هذا سيساعدك في تفهم زوجتك وسيزيد من ثقتها بك ويجعلها تمنحك تفاصيل أكثر مما ترغب في معرفتها، وتجنب الشك نهائيًا وخذ وقتك الكافي لمحاولة فهم وتهدئة مخاوفك حتى لا تخسر علاقتك بها.

 3- استشارة متخصص في العلاقات الزوجية

في حالة لم تكن تمتلك القدرة الكافية من أجل معرفة كيفية التعامل مع ماضي الزوجة وتقبله فيمكنك استشارة أحد المتخصصين في العلاقات الزوجية، فهو سيساعدك في النظر في الأمر من اتجاه آخر وفي نفس الوقت معالجة المشكلات التي تترك أثر بالغ في نفسك.

نصائح للتخلص من التفكير في ماضي الزوجة

توجد مجموعة من النصائح التي طرحها متخصصي العلاقات الزوجية لمساعدة الزوج في البعد عن التفكير بما مرت به الزوجة في الماضي من علاقات وأمور، واتباعها سيمكنك من التخلص منها نهائيًا، وتنحصر فيما يلي:

1- فكر أنك بالأمر نفسه

قد يكون أمر تقبل الماضي صعب بالنسبة إليك ولا تقدر عليه، ولكن ماذا إذا وضعت نفسك بهذا المكان؟ فبالطبع لن يكون بنفس الصعوبة، فبعد معرفة الماضي من الزوجة يمكنك التفكير إذا كان من السهل عليها إخبارك به أم لا، ويمكنك أن تدرك أن مشاركة مثل هذه الأسرار يحتاج إلى التواجد مع شخص شجاع ومقدر ويهتم بمشاعر الطرف الآخر.

اقرأ أيضًا: هدية غير تقليدية لزوجتي

2- التفكير في الجوانب المزعجة

في حالة كنت ترغب في الحصول على إجابة لسؤال كيف اجعل زوجتي تعترف بماضيها وتشعر بالقلق حيال العلاقات التي مرت بها سابقًا فأنت تحتاج إلى العمل على هذه المشكلة بداخل نفسك، فيجب أن تفكر مرارًا وتكرارًا في الجوانب التي تسبب لك الإزعاج عما قالته.

فيمكن أن يصيبك عدد الأفراد الذين دخلت معهم في علاقات عاطفية بالضيق ولكن في كل الأحوال تقع مسؤولية تحديد الأشياء المزعجة بالنسبة لك وأخذ قرار حول كيفية التعامل معها على عاتقك.

3- لا تترك الأفكار السلبية تسيطر عليك

يجب أن تقرر أنت ما هي الطريقة المناسبة من أجل تخطي ماضي الزوجة، فالتفكير الدائم في التفاصيل ووضعها في مركز الذهن يؤثر بشكل كبير على علاقتكما الحالية، كما أنه قد يؤثر على حالتك المزاجية وصحتك العقلية في حالة القيام به بصورة متكررة.

4- مقارنة الزوجة حاليًا وفي السابق

هذه النصيحة ستقدم لك خدمة مزدوجة حيث تساعدك على التفكير في السبب الذي جعلك تعمل على الزواج من هذه المرأة بالإضافة إلى التفكير في كيفية تغييرها ونموها كشخص، فكل منا لا يستمر بنفس التفكير والاعتقادات على مر السنوات، أنت نفسك لست الشخص الذي كنت عليه منذ خمس سنوات، ولهذا احرص على أن تكون معها وتقبلها كما هي الآن.

اقرأ أيضًا: علاج الشك في الحب

5- التأكد من استحالة تغيير الماضي

حتى إذا علمت الماضي الذي كانت به زوجتك هل هذا سيمكنّك من تغييره؟ بالطبع لا، فلن تتمكن من الحصول على شريك يمتلك سجل نظيف بالكامل، فكل شخص منا يحمل أمتعة خاصة به في علاقاته ويتوقف الأمر عليك إذا كنت تتقبل حمل شريكك بأمتعته أم لا.

6- تقوية علاقتك بزوجتك

محاولة التقرب من الزوجة وتقوية العلاقة بها سيفيد بصورة كبيرة في تخطي الماضي، فالعلاقة القوية قادرة على تحطيم أي ماضي سيئ، بالإضافة إلى أنها ستزيل أي سدود قد بُنيت بينكما في الآونة الأخيرة.

حيث يمكنك اصطحابها في نزهة في إجازة نهاية الأسبوع، أو وضع صورتكما على خلفية هاتفك أو جهازك الحاسوب، وهذا سيزيد من احترامها لك ومدى قربكما من بعضكما.

سلبيات محاولة معرفة ماضي الزوجة

بعدما عرضنا إجابة سؤال كيف اجعل زوجتي تعترف بماضيها فيجدر بنا أن نعرض لك سلبيات محاولة معرفة الماضي، فقد تكون معرفتك للأمر نافعة أو ضار بقدر ما تعرفه عنها، ولكن المحاولة المستمرة لاعترافها به لها سلبيات والتي تنحصر في الآتي:

  • معرفة ماضي الزوجة يمكن أن يثير في نفسك الشك تجاهها ولن تقدر على التعايش دون معرفته وبالتالي تلوم الزوجة بشكل دائم على أفعال قد لا يكون لها يد بها.
  • إصابة العلاقة الزوجية بالتوتر وحدوث خلافات دائمة.
  • سيجعلك هذا الأمر شاعرًا بالعصبية والانفعال دائمًا ولن تتمكن من إيجاد الراحة والسكينة بداخلك.
  • انقضاء الطمأنينة من قلب الزوجة فلا تقدر على الشعور بالأمان في منزلها أو في علاقتها معك وقد تصبح أكثر عدوانية من جانبك.
  • إن كان الماضي أليم بالنسبة لك فلن يكون بمقدورك التعامل مع زوجتك بنفس أسس الثقة التي كانت بينكما قبل ذلك.
  • محاولة الزوجة إخفاء بعض المعلومات عنك لأنها تخشى من ردود فعلك عليها وتصبح الأمور أكثر تعقيدًا بينكما.

اقرأ أيضًا: متى يموت الحب عند الرجل

ما الذي يجب فعله عند اكتشاف ماضي الزوجة السيئ

في سياق معرفة إجابة سؤال كيف اجعل زوجتي تعترف بماضيها يجدر بنا أن نتطرق لمعرفة كيفية التعامل مع الزوجة في حالة اكتشاف ماضٍ سيئ، فيمكنك الاستعانة ببعض النصائح فيما يلي:

  • أخذ الوقت الكافي للتفكير والصبر وتجنب إصدار أحكام متهورة عليها.
  • في حالة كان تعامل الزوجة مع هذا الماضي بالتوبة ونسيانه وبدأت في الاهتمام بك وبالوقت الحاضر فلن يكون هناك داعٍ لفتح الحديث به مرة أخرى.
  • العلم أنه لا يوجد أي شخص معصوم من الخطأ فكل منا لديه ماضي يخجل منه ويحاول مجاهدة نفسه من أجل نسيانه.
  • إذا كان الماضي يؤثر على علاقتكما ولا تقدر على التعايش معه فيجب أن تصارحها بهذا والاستماع إلى وجهة نظرها وحقيقة مشاعرها تجاه هذا، ففي حالة كانت ترغب في نسيانه والتوبة عنه بالفعل وانشغلت بك عنه فاحرص على ترك هذا التفكير نهائيًا وتجنب محاسبتها على أي شيء.
  • في حالة كانت الزوجة ما زالت متعلقة بهذا الماضي يجب أن تتعامل معها بشكل حازم وتعرف حيثيات هذه المسألة وتصارحها بالأفعال والتصرفات الغير محبذة بالنسبة إليك.

التفكير في ماضي الشريك أو الطرف الآخر من أسوأ ما يمكن القيام به، حيث يجعلك دائمًا في حيرة من أمرك بل ويؤدي إلى توتر مستوى الثقة بينكما.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.