وجود الجنين في الجانب الأيسر

ماذا يعني وجود الجنين في الجانب الأيسر؟ وما دلالته إن وجد في جانب البطن الأيمن؟ هل له علاقة بنوعه أم يعزو إلى طبيعة الحمل؟ نعلم أن المرأة في فترة حملها ينتابها بعض التغيرات التي تتابع الطبيب بصددها للاطمئنان على صحة وسلامة جنينها، فإن شعرت بواحدة من الأعراض الغريبة كوجود الجنين في جانب واحد دون الآخر تريد استفسارًا لذلك العَرض، هذا ما بوسعنا توضيحه من خلال موقع جربها.

وجود الجنين في الجانب الأيسر

تتعدد الشائعات حول أن تمركز الجنين في جهة بعينها دون الأخرى من شأنه الإشارة إلى نوعه، فيقال إن تمركزه في الجانب الأيسر دون الأيمن دلالة على الحمل بولد، ولكن لا علاقة بين هذا وذاك، فالأمر برمته يعتمد على الفحوصات والتحاليل الطبية بعد مرور فترة من الحمل ليكون الجنين اتخذ وضعًا في الرحم من شأنه الإشارة إلى جنسه.

الأمر لا ينفي وجود بعض التجارب التي أصابت معها النتيجة وكان الجنين ذكرًا، كما هو الحال في تجارب حركة الجنين في الجانب الأيسر وعلاقتها بنوعه.. أما عن السبب وراء تمركز الجنين في جهة معينة دون الأخرى فلا يوجد أي دليل علمي أو طبي عليه.

اقرأ أيضًا: البندول لمعرفة نوع الجنين

ألم الجانب الأيسر من علامات الحمل بولد

كما يُشاع أن هناك علامات بعينها إن شعرت بها المرأة في فترة الحمل تعد دلالة على تحديد نوع الجنين، فقيل عن الآلام التي تشعر بها المرأة في الجانب الأيسر أنها من علامات الحمل بولد، رغم أن الأمر يفتقر الدقة العلمية.. فإن صحت تلك العلامة مع بعض الحالات من الممكن ألا تصيب في حالات أخرى، فيكون الأمر محض الصدفة البحتة.

حركة الجنين في جهة اليسار

نعلم أن الجنين يبدأ بالحركة من بداية الأسبوع الثامن وحتى نهاية الشهر الثاني، ومن شأن الأم أن تشعر بتلك الحركة عند بداية الشهر الخامس، على أن حركات الجنين في الرحم متنوعة، ما بين الدوران من أعلى لأسفل أو الانقلاب بالعكس، فضلًا عن تحريك الأقدام والأيدي.

البعض يشير إلى أن حركة الجنين الذكر تكون أكبر في فترة الليل، مقارنة بالأنثى التي تكثر حركتها في النهار، على أن ما يُتخذ كدلالة على الحمل بولد هو وجود الجنين في الجانب الأيسر، أما الفتاة فتتحرك في الجانب الأيمن.. كسابقه لا يعول عليه في تحديد نوع الجنين، لأن الأمر يعتمد على الفحص الطبي.

نوم الحامل على الجانب الأيسر

من شأن النوم على الجانب الأيسر أن يُبعد الرحم عن الضغط على الكبد حتى يكون من شأنه استئناف عمله بما هو منوط به، كذلك تقليلًا لفرص تورم الأطراف الناتج عن الإخلال بوظيفة الكبد.

على أن النوم على الجانب الأيسر من شأنه الحد من الإصابة بالمشكلات التي من الممكن أن تتعرض لها الحامل عند نومها على الظهر، أما نوم الحامل على جانبها الأيسر يجعل الدم متدفقًا إلى المشيمة بكثرة.. لكن لا يجب اعتبار أن نوم الحامل على جانبها الأيسر يعد إشارة إلى الحمل بولد استنادًا إلى نظرية أن اليسار هو سكن الذكور بيد أن اليمين هو سكن الإناث، فتلك النظرية لا يعول عليها في تحديد نوع الجنين.

اقرأ أيضًا: كيف احس بنبض الجنين بدون سونار

علامات الحمل بولد

علاوةً على اتخاذ وجود الجنين في الجانب الأيسر كعلامة على الحمل بولد نذكر أن هناك بعض العلامات الأخرى التي من شأن البعض الاستناد إليها في تحديد نوع الجنين بأنه ولد، وهي:

  • يكون الخط الأسود تحت السرة أشد سوادًا.
  • الثدي الأيمن أكبر نسبيًا من الأيسر.
  • يزداد طول شعر رأس الحامل، وينمو شعر جسمها.
  • تفضل الحامل أن تنام على الجانب الأيسر.
  • لون البول الغامق دليل على الحمل بولد.
  • ارتفاع بطن الحامل وتدليها لأسفل.
  • يكون شكل البطن دائريًا مكورًا.
  • نبضات قلب الجنين أقل من 140 نبضة في الدقيقة.
  • رغبة الحامل في تناول الموالح.
  • أحيانًا تظهر هالات سوداء أسفل عينيها.
  • يزداد غثيان الصباح.

علامات الحمل بأنثى

كما ذكرنا بعض العلامات التي تتخذها بعض السيدات دلالة على الحمل بولد، نشير إلى أن هناك علامات تتخذ كدلالة على الحمل بأنثى تتضح فيما يلي:

  • تشبه حركة الجنين السباحة أو العوم، فيستدل على أنها أنثى.
  • تكون حركة الجنين أسفل البطن، علاوةً على قوتها وسرعتها.
  • بشرة الحامل ناعمة ومشرقة.
  • تزداد نبضات قلب الجنين عن 140 نبضة في الدقيقة.
  • الثدي الأيسر أكبر نسبيًا من الأيمن.
  • تميل الحامل إلى تناول الحلويات لا الأطعمة المالحة.
  • بطن الحامل تكون دائرية ومرتفعة لأعلى.

اقرأ أيضًا: هل يمكن أن يتوقف نمو الجنين ثم يعود

مؤشر حركة الجنين

غنى عن البيان أن حركة الجنين من أهم المؤشرات الدالة على سلامته، وهناك أوقات بعينها تجعل الأم على استعداد للشعور بتلك الحركة، ومنها:

  • بعد أوقات الراحة
  • عقب تناول الطعام
  • عندما تكون بطنها في وضع غير مستقر لفترة
  • أثناء النوم

لكن في بعض الأحيان تتوقف حركة الجنين بسبب بعض المشكلات أغلبها ما يتعلق بالمشيمة، التي تعد الأساس في تغذية الجنين، لذا يجب اتباع ما يلي:

  • تفقد وزن الطفل، فربما تكون قلة حركته ناتجة عن زيادة حجمه فأصبح الرحم لا يستوعب تلك الزيادة.
  • التأكد من ضربات قلب الجنين.
  • التأكد من أن تدفق الدم إليه يسير على الوتيرة الطبيعية.
  • في حال وجود أي خطورة يُمكن اللجوء إلى الولادة المبكرة.

ما يتعلق بما نحن بصدده وهو وجود الجنين في الجانب الأيسر أن حركة الجنين في الشهر الثامن تكون قوية بسبب زيادة حجمه، لذا تتسبب في حدوث ألم في البطن والجانب الأيسر، هذا ما يعزو إلى تقلبات وركلات الجنين.

على المرأة الحامل أن تنتبه إلى الأعراض التي تصيبها في فترة الحمل لا لاتخاذها كدلالة على نوع الجنين بقدر اتخاذها دلالة على سلامته.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.