من العناصر التي تشترك فيها برامج معالجة النصوص هي

من العناصر التي تشترك فيها برامج معالجة النصوص هي….، فهذا السؤال تبادر إلى أذهان الكتاب الذي يبحثون عن برامج جديدة غير المستخدمة من أجل الحصول على أكبر قدر من المزايا التي يقدمها البرنامج، وإجابة هذا السؤال هي التي ستبعث الطمأنينة في نفس الكاتب الذي يبحث عن أفضل البرامج، ومن خلال موقع جربها سنقوم بعرض أشهر برامج معالجة النصوص وأهم مميزاتها.

من العناصر التي تشترك فيها برامج معالجة النصوص هي

هي برامج حاسوبية يتم وضع النصوص بها بكافة الأشكال ومن العناصر التي تشترك فيها برامج معالجة النصوص هي التي تتضح في النقاط الآتية:

  • أن لها واجهات للمستخدمين متشابهة.
  • تحويل صيغ الملفات إلى الصيغة التي يريدها المستخدم.
  • بعض العناصر الأساسية الخاصة بمعالجة النص مثل التدقيق الإملائي.

اقرأ أيضًا: أفضل برنامج ترجمة نصوص بدقة شديدة

ما هي برامج معالجة النصوص

برامج معالجة النصوص هي مجموعة من البرامج يتم استخدامها بهدف تنسيق النصوص المختلفة كما تساعد في العديد من الأعمال المكتبية، فمن خلال هذه البرامج يمكننا كتابة الأبحاث والرسائل وإضافة الصور والهوامش والمراجع التي قد يحتاجها الملف.

هذه البرامج في تطور مستمر من حيث معالجة البيانات والنصوص المدخلة إليها، فهناك برامج تساعد في العمليات الحسابية كما يمكن تخزين النصوص من خلال حفظها واسترجاعها في أي وقت تريده أو مشاركتها عبر شبكة الإنترنت أو حتى نقلها، كما يمكن أيضًا طباعتها بالطريقة المنسقة التي تم عملها.

أفضل برامج معالجة النصوص

نقدم لكم مجموعة من أشهر وأفضل البرامج المتخصصة في معالجة النصوص بكافة الطرق، بعد معرفة أن من العناصر التي تشترك فيها برامج معالجة النصوص هي الواجهات المتشابهة، والبرامج هي:

1Microsoft Word 365

تم إطلاق برنامج مايكروسوفت ورد للمرة الأولى عام 1989ميلاديًا، وكان من الممكن شراؤه منفردًا أو شراؤه من ضمن مجموعة من البرامج المشابهة له، ويعد من أشهر البرامج وأولها التي تم ابتكارها من أجل معالجة العديد من أشكال النصوص.

مميزاته متعددة ورائعة في أنه يمكن إنشاء كافة القوالب لمعالجة النصوص مهما اختلف شكلها، ويمكنكم تحميله من هنا.

اقرأ أيضًا:  كيفية تنسيق الكتابة على الورد

2-  LibreOffice

يعد من أهم برامج معالجة النصوص التي تكون مجانية بالكامل ومفتوحة المصادر، وهو الأقرب للبرنامج الرئيسي الوورد الخاص بشركة مايكروسوفت أوفيس، ومن ضمن الحزم الخاصة هو إمكانية معالجة المخططات والبيانات وكافة أشكال النصوص المختلفة، ويمكنكم تحميله من هنا.

3- Polaris Office

هو أحد البرامج المدفوعة من أجل معالجة النصوص وذلك لأن الاستهداف الرئيسي له هو الشركات وأصحاب الأعمال، لكنه لم ينسَ الأفراد فتم إنشاء نسخة محدودة المميزات من أجل أن يتم استخدامها من قبل الأفراد لأهداف بسيطة مثل كتابة ببعض الأبحاث والمقالات.

ويعد من الخطط قليلة التكلفة في حال كنت تحتاج إلى برامج تساعدك في دعم مشروعك، فهو يقدم جميع الأدوات الأساسية التي قد تحتاجها في هذا الشأن، ويمكنكم تحميله من هنا.

4- Zoho Writer

أحد أحدث برامج معالجة النصوص التي يتم استخدامها من خلال تطبيقه الخاص وهو يعد من التطبيقات الإنتاجية التي تعمل على تجميع كافة التطبيقات التي قد يحتاجها المستخدم، وهو يدعم الكتابة في حال عدم الاتصال بالإنترنت.

يستهدف أصحاب الأعمال، وهو أحد البرامج التي يمكن أن يتم التعامل معها من خلال كافة الأجهزة الذكية كالكمبيوتر والهاتف الذكي، والأجهزة اللوحية في نفس الوقت فهو يقوم بحفظ كل شيء في نفس التوقيت الذي يتم عمله في أي من تطبيقاته، ويمكنكم استخدامه من هنا.

5- Dropbox Paper

هو معالج نصوص يسمح بإضافة مقاطع الفيديو إلى النصوص ويمكن المستخدم من إنشاء جداول، كما أنه يمكن إضافته إلى التقويم في حال تم تحديد مواعيد الاجتماعات الهامة الخاصة بالعمل في أحد الملفات.

وبه جميع المزايا الأساسية التي يحتاجها الكاتب من حيث التدقيق اللغوي والتعداد الإلكتروني والرقمية، وإمكانية إضافة تعليمات برمجية إليها لتحسين الخدمات المقدمة، ويمكنكم استخدامه من هنا.

6- Apple Pages

هو برنامج مخصص لمستخدمي أجهزة شركة آبل من الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر وأيضًا الأجهزة اللوحية، فإذا كنت من مستخدمي أنظمة التشغيل الخاصة بالشركة فلن تحتاج إلى معالج نصوص آخر.

حيث قامت شركة آبل بابتكار هذا البرنامج من أجل مساعدة المستخدمين على إنشاء ملفات نصية واستخدام العديد من القوالب والخطوط لعمل كل ما يحتاج إليه المستخدم، ويمكنكم تحميله من هنا.

7- FreeOffice TextMaker

هو برنامج بسيط وخفيف يقوم على مهمة معالجة النصوص فقط، ما يميزه عن باقي البرامج هو أنه يحمل العديد من القواميس الخاصة باللغات بصورة مجانية مما يساهم في عمليات التدقيق الإملائي لجميع اللغات التي يقوم بدعمها، ويمكنكم تحميله من هنا.

اقرأ أيضًا: كيفية الكتابة على الورد بسرعة

8- WPS Office

يعد من البرامج التي لا يحبذ استخدامها وذلك بسبب أنه تم نشر ادعاءات من شركة جوجل أن هذا النوع من المعالجات لم يراعي سياسات الخصوصية الخاصة بالعملاء، مما جعلها تقوم بحذفه من متاجرها على الهواتف الذكية كافة الأجهزة.

ولكنه معالج صيني طورته شركة كينغ سوفت، فإذا كنت لا تهتم كثيرًا بنقط الخصوصية وسرية البيانات فلا مانع من استخدامه، فحجمه لا يتعدى الثلاثمائة ميغا، ويمكنكم تحميله من هنا.

9- Google Docs

محرر مستندات جوجل، أحد برامج النصوص التي من الممكن أن يتم استخدامه بصور مباشرة دون الحاجة إلى شرائه أو تثبيته كل ما عليك فعله هو امتلاك حساب على جوجل فقط، ويتميز محرر المستندات هذا بالدقة العالية في التدقيق الإملائي كما أنه له قدرة على التدقيق الآلي وتصحيح الأخطاء دون تخيير الكاتب.

كما أنه يسمح بإمكانية مشاركة هذه النصوص دون الحاجة إلى نقل أو إرسال فقط يقوم المستخدم بالسماح للآخرين بمشاهدة أعماله، مع إعطائهم صلاحيات التعديل أو فقط المشاهدة، يمكنكم استخدامه من هنا.

مزايا برامج معالجة النصوص

بعد استعراض تكملة سؤال من العناصر التي تشترك فيها برامج معالجة النصوص هي، نستعرض معكم أهم مزايا استخدام برامج معالجة النصوص، وهي:

  • حفظ الإسهامات العلمية والوثائق المكتوبة.
  • إمكانية التعديل على الوثائق المكتوبة.
  • المساهمة في إعداد كافة أنواع الدراسات والأبحاث العلمية.
  • إعداد الكتب مهما اختلف حجمها.
  • حفظ أي تغييرات تحدث على النصوص كل مدة دورية يختارها المستخدم بحد أدنى دقيقة وبحد أقصى ساعة كاملة.
  • تنوع القوالب بها يساهم في عمل جميع أنواع النصوص.
  • المراجعة والتدقيق الإملائي لحظة بلحظة.
  • إمكانية تغيير الخط وحجمه.
  • خيارات إضافة العديد من الأشياء المتنوعة مثل الصور والمراجع والهوامش.
  • المساعدة في إعداد البيانات والمخططات وإعداد العروض الخاصة بالمؤتمرات والمناسبات الرسمية.

اقرأ أيضًا: كيفية عمل حساب جوجل على الكمبيوتر بدون رقم هاتف

عيوب برامج معالجة النصوص

على الرغم من المميزات التي لا حصر لها التي تقدمها برامج معالجة النصوص إلا أن الأمر لا يخلو من بعض العيوب التي يجب الإفصاح عنها وهذه العيوب هي:

  • سهولة سرقة المحتوى دون إثبات أحقية الكاتب وذلك بسبب سهولة النسخ واللصق أو إعادة الكتابة.
  • قلة المفردات في المعاجم اللغوية في أغلب اللغات خاصة اللغة العربية.
  • محدودية مصحح الأخطاء في عدم مواكبة جميع الأخطاء الإملائية التي قد يحدثها الكاتب.
  • بعض البرامج قد لا تكون محمية بشكل جيد من الفيروسات.
  • أكثر برامج معالجة النصوص قد لا تحتوي على ميزة إضافة مقاطع فيديو.
  • البرامج الخاصة بمعالجة النصوص أحيانا قد لا تحتوي على تراجم لترجمة النصوص المكتوبة إلى لغة أخرى.
  • قد يواجه المستخدمون مجموعة من المشكلات في إضافة بعض الصور أو محتويات بأشكال مختلفة.

على الرغم من كل تلك المميزات والعيوب إلا أن الورق سيظل هو الأفضل حتى وإن كان سبب تميزه هو حفظاه على حق الكاتب في محتواه وأفكاره التي لن تسرق ومهما اقتبس منها ستعود إليه.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.