تجربتي مع ليزر البكيني

تجربتي مع ليزر البكيني وكيف انتهت معاناتي الأبدية مع طرق إزالة الشعر المختلفة، حيث تحرص كل سيدة على الظهور في أفضل مظهر، ولتحقيق هذا تمر بالعديد من العمليات، والتي تمثل عملية إزالة الشعر إحداها، بل أهمها على الإطلاق، والتي سنتناولها من خلال تقنية الليزر وليس سائر التقنيات والطرق التقليدية في ضوء تجربتي مع ليزر البكيني عبر موقع جربها.

تجربتي مع ليزر البكيني

تجربتي مع ليزر البكيني

ما أكثر محاولات النساء عن سبل إزالة الشعر النهائية، والتي يمثل الليزر أحق هذه السبل وأجدرها بالتجربة والمحاولة، ولهذا عزمت على تجربته للتخلص من الشعر الزائد بهذا الجزء من جسمي، وقد قرأت عنه لمعرفة كافة مميزاته وعيوبه، ثم أخذت بعد ذلك في البحث عن مركز مختص لإجراء الإزالة به، وقد كانت خير تجربة، تمكنت فيها من القضاء على أحد الأشباح التي كثيرًا ما أرقتني، ولهذا أنصح كافة النساء بتجربته لتفادي معاناة الطرق التقليدية الأخرى من واقع تجربتي مع ليزر البكيني الشخصية.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع زيت الجلسرين للمنطقة الحساسة

ما المقصود بليزر البكيني؟

تعد تقنية الليزر إحدى تقنيات التجميل التي كثر استخدامها في وقتنا الحالي، وخاصةً بالمجال الطبي، كما تتجه إليه النساء بغرض التخلص من الشعر الزائد لديهنّ، حيث يعد أكثر الحلول مثالية، وخاصةً إذا تم بالمناطق الحساسة والتي منها البكيني، والجدير بالذكر أن سمرة الشعر وخشونته من العوامل التي تزيد من فعالية الليزر في إزالته والقضاء عليه.

فوائد الليزر للبكيني

ينتج عن استخدام الليزر للبكيني الكثير من الفوائد التي يمكن تلخيصها فيما يلي:

  • يحد تكرار جلسات الليزر بواسطة الأخصائي المسؤول عنها من كثافة الشعر، كما يقلل من شدة اللون وتصبح أفتح.
  • يطيل الليزر من توقيت ظهور الشعر، وبمرور الوقت والتكرار يختفي الشعر نهائيًا وتصبح الفتاة ليست بحاجة لمزيد من الجلسات.
  • يضفي الليزر النعومة الفائقة على منطقة البكيني إلى جانب الترطيب.
  • إذا كنتِ من الفتيات اللواتي يملْن لاستخدام الشفرات وطرق إزالة الشعر التقليدية التي تزيد من سمك وكثافة الشعر، نبشرك بأن الليزر هو الحل الأمثل لكِ والذي سيخلصك من الشعر للأبد.

كم عدد جلسات الليزر اللازمة للقضاء على الشعر بالبكيني؟

يتراوح عدد الجلسات من 6:10 جلسات حسب كثافة الشعر وَالحالة الهرمونية للجسم.

آلية عمل جلسات الليزر للبكيني

تعد بصيلات الشعر الزائد بالجسم هي مخازن صبغ الميلانين، وتقوم أشعة الليزر التي يقوم أخصائي التجميل بِتسليطها على الجلد خلال جلسات الإزالة بتدمير هذه المخازن، والقضاء على الصبغة وإتلافها بالتدريج.

تدريجيًا وعقب حدوث عدة جلسات يتم القضاء على البصيلة تمامًا، حيث يقل معدل ظهور الشعر تدريجيًا بزيادة عدد الجلسات، والأمر ذاته بالنسبة للون، الكثافة، حتى تصبح المنطقة بنهاية الأمر خالية تمامًا.

علينا القول أن جلسات الليزر غير مؤلمة نهائيًا، وذلك لأن الطبيب المختص يقوم بتطبيق طبقة من الكريم على الجزء الذي سيعرّض لليزر لمدة ساعة قبل بدء الجلسة.

ربما تتسبب أشعة الليزر المركزة في شعور بالوخز خلال الجلسات ببعض الحالات، وهو أمر غير مقلق فلا تتوتري منه.

ليزر البكيني عقب أول جلسة

عقب مرور أول جلسة وتوقيتها، ويحين موعد خروج الشعر ثانيةً، تلاحظ السيدة التي تعرضت له خروج الشعر أقل كثافة وبلون أقل درجة من لون الشعر الطبيعي.

يستغرق ظهور الشعر ثانيةً حوالي أسبوعين عقب الجلسة السابقة لينمو بصورةٍ طبيعية ويقوم الطبيب بطلب الخضوع لجلسة ليزر مرة كل 6 أسابيع، ثم يظهر الشعر مجددًا، ليقرر الطبيب أي مناطق الجلد تحتاج لتسليط كم أكبر من أشعة الليزر عليها.

لا يتوقف الطبيب في تحديد مواعيد جلسات جديدة حتى يتأكد من القضاء على كافة الشعر بصورةٍ نهائيّة  ويَمر 30 يوم دون ظهور أي شعر.

هل يتناسب ليزر البكيني مع كافة ألوان البشرة؟

يشغل السؤال السابق تفكير الكثير من الفتيات اللواتي يردنْ خوض تجربة الليزر، ولهذا سنوضح خلال هذه الفقرة إذا ما كان الليزر يتناسب مع بعض أنواع البشرة دون الأخرى أم لا.

تزداد فعالية الليزر لدى أصحاب البشرة الداكنة أو السمراء مقارنةً بسائر ألوان ودرجات البشرة، وذلك لأنه كما سبق وذكرنا؛ فإن أشعة الليزر تركز في عملها على صِبغ الميلانين المخزن ببصيلات الشعر الزائد بالجسم، كما أن ذوات البشرة الداكنة يمتلكن شعرًا داكنًا في المقابل وذو كثافة أكبر من سائر ألوان البشرة.

مما يعني احتواء الجلد على كم أكبر من الميلانين المخزّن بالبصيلات، وقد أثبتت الدراسات قلة كفاءة الليزر مع ذوات الشعر الناعم أو الفاتحة من أصحاب البشرة الشقراء أو الفاتحة، ولا يقصد هنا أن جلسات الليزر غير صالحة لذوي البشرة الفاتحة، بل يمكن إجراؤه لهم دون أي مشكلات.

اقرأ أيضًا: تبييض المناطق الحساسة للعروس خلال يومين

ليزر البكيني للفتاة غير المتزوجة

هل يمتلك الليزر ضرر للفتيات غير المتزوجات؟ في الحقيقة لا تمتلك جلسات الليزر أي خطر على الفتيات غير المتزوجات، وكذلك الأمر بالنسبة للمتزوجات أيضًا، فهو أكثر طرق إزالة الشعر أمانًا على الإطلاق، إلا أن خبراء الليزر ينصحون بعدم تعرض من هم دون الـ 18 عامًا له، حيث يكون نمو الشعر الزائد بالجسم غير مكتمل بعد.

هل يؤثر ليزر البكيني على الحمل والإنجاب؟

لا، باختلاف أنواع الليزر لا يمتلك أي منهم ضررًا أو أذى يعيق حدوث الحمل أو يقلل من معدل الخصوبة، والدليل على هذا هو اختراق أشعة الليزر لطبقات الجلد السطحية فحسب، فلا تتغلغل داخل ثنايا الجسم وأعضائه الداخلية، مما يضمن عدم وجود أثر سلبي لاستخدامها على الحمل والإنجاب.

نصائح قبل الخضوع لجلسات ليزر البكيني

وهناك بعض النصائح قبل إجراء جلسات الليزر تتمثل في:

  • ارتداء ثياب واسعة ومريحة، حيث تتسبب الثياب الضيقة في التأثير السلبي على منطقة البكيني أثناء الخضوع لجلسة الليزر، إلى جانب تسبّبها في حدوث الالتهاب والحكة.
  • لا يجب إزالة الشعر سوى باستخدام الشفرات قبل الخضوع لليزر، حيث ينبغي تفادي كافة الطرق التي تقتلع الشعر من جذوره.

عيوب ليزر البكيني

ورد على لسان عدد من السيدات أن الانتظام في استخدام ليزر البكيني يضم عدد من السلبيات التي سنوضّحها خلال هذه الفقرة، إلا أنه علينا القول أن هذه السلبيات لا تظهر فقط إلا عند التوجه لعيادات ومراكز رديئة للخضوع لليزر، فيتم استخدام أدوات غير معقمة بواسطة أشخاص غير مؤهلين للقيام بعملية إزالة الشعر بالليزر، فتظهر عدد من الأعراض الجانبية المتمثلة في:

  • زيادة أو نقصان في منسوب صبغ الميلانين بالجلد.
  • جفاف وحكة الجلد.
  • تقشير الجلد.
  • ندبات الجلد وحروُقه.
  • تلون الجلد بلون داكن غير لونه الطبيعي.
  • عدوى بكتيرية جلدية في حالة عدم تعقيم الأجهزة والأدوات.
  • احمرار والتهاب موضع التعرض للأشعة، إلا أنه سرعان ما يزول ولا ينبغي القلق بشأنه.
  • حكة البشرة وتهيجها عند تعرض السيدة لأشعة الشمس بصورةٍ مباشرة عقب الجلسة.

 نصائح عقب ليزر البكيني

وبعد إجراء الجلسات ينبغي اتباع التالي:

  • تطبيق نوع كريم مرطب جيد للحد من التهاب الجلد عقب الليزر.
  • تفادي التعرق بموضع التعرض لليزر لتجنب حكة الجلد واحمراره.
  • تجنب ممارسة الرياضة لمدة 24 ساعة عقب الخضوع لليزر.
  • غسل موضع التعرض لليزر برفق وإن قام الطبيب بوصف نوع ما من الصابون فيجب الالتزام به.

ونؤكد على أنه يعد الليزر أكثر طرق إزالة الشعر أمانًا وفعالية، حيث يخلص الجسم من أي شعر زائد به في وقت قياسي عقب عدد من الجلسات التي يحددها نوع البشرة والشعر.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع عملية تجميل الأشفار

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع ليزر البكيني وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.