تجربتي مع ورق الزيتون للسكر

تجربتي مع ورق الزيتون للسكر وهل ساعدت في علاجي؟ حيث يعد مرض السكري واحد من أكثر الأمراض شيوعًا، حيث يعاني مِنه فئة كبيرة من الشعب، سواء بالنوع الأول منه، أو الثاني، وسنتحدث خلال موضوعنا اليوم عن أثر ورق الزيتون عليه في ضوء تجربتي مع ورق الزيتون للسكر عبر موقع جربها.

تجربتي مع ورق الزيتون للسكر

تجربتي مع ورق الزيتون للسكر

تتمثل تجربتي مع ورق الزيتون للسكر في التالي:

تجربة رقم 1

صاحبة هذه التجربة بالثّالثة والثلاثين من العمر، تعاني من الآلام الجسدية إثر معاناتها مع مرض السكري، وهو ما يشعرها بألم بمنطقة الكلى رغم مواظبتها على الأدوية باستمرار وانتظام، ومع سوء حالتها الصحية ازدادت عمليات البحث خاصتها عن إحدى سبل العلاج الطبيعية التي من شأنها القضاء على المرض.

إلى أن جاءت إليها إحدى صديقاتها لتخبرها بفائدة أوراق الزيتون الكثيرة وأثر استخدامها على ضبط منسوب سكر الدم بالجسم، وقد قررت المغامرة وتجربة هذه الأوراق، والتي ما إن انتظمت عليها حتى كان التحسن واستعدت اتزان السكر بجسمي ثانيةً.

تجربة رقم 2

صاحبة التجربة هي أم تجد صعوبة في تنظيم منسوب السكر بدمّها قبل حدوث الحمل، وقد كانت تريد أن ترزق بطفل في الوقت ذاته وخلال معاناتها من الأعراض الخاصة بالسكري وعدد من المشكلات الصحية الأخرى التي تهدد أمان الحمل.

كثيرًا ما حاولت هذه الأم في إيجاد حلول فعالة في تقويم وضبط منسوب سكر الدم حتى صادفتها إحدى المقالات التي تتحدث عن فضل أوراق الزيتون في هذه العملية، حيث تحسّن من وظيفة البنكرياس الحيوية مما يؤثر بالإيجاب على مستوى سكر الدم، وما أن انتظمت على استخدام الأوراق ثم تعرضت لفحص الدم ثانيةً حتى عثرت على نتيجة مرضية متزنة توضح الفرق قبل وبعد استعمال أوراق الزيتون.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع حب الرشاد للسكري

أوراق الزيتون ومرض السكري

ينتج عن الإصابة بالسكري حدوث خلل في طريقة استخراج سكر الجلوكوز من الأطعمة التي نتناولها يوميًا خلال الوجبات، مما يؤثر بالسلب على معدل الأنسولين بالجسم ويحد من إفرازه بصورةٍ طبيعية دون خلل، وبناءً عليه يعاني صاحب هذه الحالة من مضاعفات بأوْعيته الدموية الخاصة بالكلى والقلب.

آلية استعمال أوراق الزيتون لعلاج السكري

تعد إحدى أسهل الطرق التي يمكن تجربتها لمرض السكري وتتم عن طريق:

  • الحصول على بعض من أوراق الزيتون الطازجة.
  • نقوم بتنظيف الأوراق باستخدام المياه بصورةٍ جيدة حتى نضمن نقائها وخلوها من الحشرات الدقيقة، الأتربة، والعوالق.
  • نحضر إناء كبير الحجم ونظِيف لنضع به مقدار 1 لتر مياه ونرفعه على نار.
  • نقوم بوضع أوراق الزيتون عقب التأكد من تنظيفها بالإناء مع ترك الأوراق بالمياه على النار لحين تمام الغليان.
  • نحسب من 3:4 دقائق عقب بدء الغليان قبل غلق النار والسماح لأوراق الزيتون والمياه بأن يهدأوا قبل تصفيتهم لفصلهم عن بعضهم البعض.
  • نحتفظ بأوراق الزيتون عقب فصلها بزجاجة نظيفة بالثلاجة.
  • نشرب مغلي أوراق الزيتون عدد 3 مرات بصورةٍ يوميّة قبل الوجبات الثلاث أو عقب تناول أي تصبيرة حفيفة، على ألا تتجاوز الكمية المشروبة كل مرة مقدار 1 فنجان قهوة كبير، ومراعاة تكرار هذا لمدة شهر بانتظام واستمرار.

يتوجه المريض للخضوع لفحص دم ثانيةً لتحديد منسوب السكر بدمّه، وذلك عبر 3 مرات بالنهار وأخرى شبيهة بالليل مع مطالعة النتائج الخاصة بالفحص ومراقبتها، والتي من الطبيعي وجود تطور بالنسبة لحالة المريض الصحية و استعادة اتزان السكر بالدم.

الجدير بالذكر أن أوراق الزيتون هي من أحسن التجارب وأكثرها أمانًا والتي يمكن استبدال حقن الأنسولين بها دون قلق.

التركيب الخاص بأوراق نبات الزيتون

تتركب أوراق نبات الزيتون من معادن، ڤيتامينات، أحماض، بعض المركبات الطبيعية والتي من شأنها ضبط منسوب السكر بالدم، ومن هذه المركبات:

  • مركب الأولوروبيين.
  • مركب البوليفينول.
  • مادة الأوليفين.
  • حمض البنزويك.
  • مضادات الأكسدة.

عند قيام شخص بشرب مغلي اوراق الزيتون لِخصائصه العلاجية وقدرته على شفاء مرضى السكري، فإنه يتعيّن عليه تناول ما يتراوح من 500: 1000 مللي جم بصورةٍ يوميّة عقب أخذ أمر الطبيب، وهذا بهدف تفادي أي رد فعل تحسّسي مهما تراوحت شدّته بين البساطة والقسوة.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع السكر التراكمي

 فوائد أوراق الزيتون لِمرض السكري

فوائد أوراق الزيتون كثيرة، متنوعة، وهائلة، وذات قدرة على علاج عدد كبير من المشكلات المختلفة، إلى جانب دخولها في تصنيع المنتجات الدوائية بدول أوروبا والشرق الأوسط، ومن فوائده:

  • الحد من فرص الإصابة بمرض السكري، مما يتسبب في استعادة اتزان الجلوكوز بالجسم وحفظ منسُوبه طبيعيًا بالدم.
  • يقلل من الأضرار البالغة التي تتسبّب بها طفرات مرض السكري.
  • يقلل من معدل تحلل النشويات وتحولها لسكّريات غير معقدة، مما يقلل من معدل امتصاص هذه السكريات في الأمعاء ويزيد بالتالي من معدل امتصاص الجلوكوز بأنسجة الجسم.
  • ترفع تركيز المواد المضادة للأكسدة طبيعيًا بالدم.
  • تحمي أنسجة الجسم من التلف الناتج عن التأكسد عند تعرّضها للربط بسكّر الجلوكوز.
  • يحافظ على صحة القلب، كما يعيق إصابته بجلطات الدم وأمراض تصلب الشرايين.
  • يزيد من معدل سريان الدم بأوعية القلب.
  • إذا كان الشخص من مستخدمي إبر الأنسولين فإنه لا يسمح له بتناول مستخلص أوراق الزيتون لتفادي الوقوع في المضاعفات المختلفة.

أضرار تناول مستخلص أوْراق الزيتون للسكري

ربما ينتج عن استعمال مستخلص أوراق الزيتون بطريقةٍ خاطئة مفرط فيها دون إذن طبي عدد من الأضرار التي تهدد صحة المريض من أكثر من ناحية، ومنها:

  • إذا كان المريض من أصحاب الحساسية تجاه مكونات أوراق نبات الزيتون قد يتسبب ذلك في مضاعفة الحساسية وخطورتها، وهذا بسبب وجود البذور الخاصة باللقاح المسؤول عن الحساسية بالجهَاز التنفسي للمريض.
  • حدوث تسمم الغذاء الناتج عن استخدام مبيدات الحشرات المختلفة وبناءً عليه ينبغي تنظيف أوراق الزيتون بصورةٍ جيدة قبل البدء في استخدامها.
  • حدوث تهيج بالطبقة المبطّنة لجدار المعدة وذلك في حالة تم تناول المستخلص على معدة فارغة، كما يجب غلي الأوراق في هذه الحالة لما لا يقل عن 10 د وتركها تهدأ قبل الشرب.
  • قد ينتج عن تناوله قلة منسوب السكر بالدم وذلك عند الجمع بين جرعة الأنسولين اليوميّة وشرب مستخلص أوراق الزيتون في الوقت ذاته، ولهذا سبق وذكرنا منع استخدام كليهما معًا.
  • ربما يكون غير مناسب لعدد من الحالات التي تعاني من السكري وبناءً عليه يجب استشارة الطبيب المختص قبل القدوم على تناول مستخلص أوراق الزيتون.
  • ينصح بعدم تناول المستخلص بعد أو قبل التعرض لإحدى العمليات الجراحية بهدف منع خفض منسوب السكر بالدم مما يزيد من معدل تشافي الجروح ويطيل من فترة التعب.
  • ربما يعاني بعض مستخدمي مستخلص أوراق الزيتون من آلام الرأس، الصداع، خَلل بمستوى ضغط الدم ببعض الأحيان، وذلك بسبب الاستخدام الخاطئ للمستخلص.
  • بخصوص النساء الحوامل فلم ترد أدلة تثبت حقيقة خطورة استخدامه من قبل أي سيدة حامل أو أم مرضعة، لكن علينا الأخذ في الاعتبار أن نراعي الكمية التي تناسب هذه الحالات وألا تتجاوز فنجان متوسط الحجم بصورةٍ يوميّة أي ما يتراوح من 250:500 مللي جم.

الزيتون من النباتات الطبيعية ذات الخواص العلاجية، وقد ورد ذكره بالقرآن الكريم حيث أقسم الله به، ويعد ضبط منسوب سكر الدم إحدى خصائص أوراق الزيتون العلاجية التي أنصحكم بتجربتها عقب استشارة طبيبكم المختص، عافانا الله وإياكم.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع المورينجا للسكر

وبهذا نكون قد وفرنا لك تجربتي مع ورق الزيتون للسكر وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.