تجربتي في الامتناع عن السكر

تجربتي في الامتناع عن السكر وهو الذي يعد من السموم البيضاء الضارة بالجسم، حيث انتشرت في الأوان الأخيرة العديد من الأنظمة الصحية المفيدة للجسم، ومن هذه الأنظمة هي التوقف عن تناول السكر، حيث يسبب السكر العديد من الأمراض للجسم، لذا سنعرض عليكم تجربتي في الامتناع عن السكر كما سنتعرف على أضرار السكر وطريقة الامتناع عن تناوله عبر موقع جربها.

تجربتي في الامتناع عن السكر

تجربتي في الامتناع عن السكر

في أحد الأيام قابلت صديقة لم أرها منذ مدة طويلة، ولاحظت على وجهها النضارة، كما أنها فقدت الكثير من الوزن، فسألتها عن السبب، فقالت لي أنها توقفت منذ ثلاثة أشهر عن تناول السكر الأبيض المصنع، ونصحتني بان أخوض هذه التجربة عندما قلت لها أني أعاني من زيادة في الوزن، والقلق والاكتئاب، وعدم القدرة على النوم.

وبالفعل بدأت فورا في التوقف عن تناول السكر، وبعد التوقف لمدة ثلاثة أيام شعرت بالصداع والخمول، وكان ذلك نتيجة عدم تعويض الجسم بالسكر الطبيعي البديل للسكر الصناعي، فبدأت بتناول السكر الموجود في الفاكهة، وتناول عسل النحل الطبيعي، وبدأت بالتحسن الملحوظ، واستمرت في التوقف عن تناول السكر لمدة شهر.

تحسن نومي كثيرا، ولم أعد أشعر باضطراب في النوم، وفقدت الكثير من الوزن، وأصبحت أكثر تركيزا، وتخلصت من السواد الذي كان تحت العين، وأصبحت بشرتي أكثر نضارة وحيوية، كما أن البثور قد اختفت تماماً من الجسم، وتأقلمت على عدم تناولي للسكري بع استخدام البدائل الطبيعية له.

لذا من خلال تجربتي في الامتناع عن السكر أنصح كل شخص يعاني من الخمول والصداع والإرهاق وعدم نضارة البشرة واضطراب النوم وزيادة الوزن أن يقوم بالامتناع عن تناول السكر فسوف يلاحظ تحسن ملحوظ بإذن الله.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع ترك السكر

ما هو السكر الأبيض

يمكن الحصول على السكر الأبيض من خلال صنعه من قصب السكر أو البنجر، ومن ثم يتم دمجها مع الماء والجير، ثم يتم تعريضها على الحرارة، ويفرغ منها الهواء، ومن ثم يتم تبيضها عن طريق مسحوق العظام.

أضرار تناول السكر

هناك أضرار قد تصيب جسم الإنسان عند تناول السكر الأبيض، ومن هذه الأضرار:

  • ارتفاع نسبة الأنسولين في الجسم، مما قد يعرض الإنسان للإصابة بمرض السكر.
  • ظهور التجاعيد والخطوط الرفيعة في البشرة.
  • إصابة الجسم بالالتهابات مما قد يسبب ظهور البثور في البشرة، او الشوائب وحب الشباب.
  • تصاب المعدة بسوء الهضم للمواد الغذائية، كما يرفع من نسبة الحموضة للمعدة.
  • زيادة في الوزن والإصابة بهشاشة العظام، وانخفاض مستوى فيتامين هـ، وارتفاع ضغط الدم في الجسم.
  • يرفع السكر معدل احتباس الماء في الجسم فيشعر الإنسان بالصداع وكسل في تحرك الأمعاء.
  • عدم القدرة على التركيز، واستقبال المعلومات، فهو يمنع من وصول الأكسجين إلى المخ، ويعطي شعور بالقلق والتوتر.
  • يزيد من فرصة الإصابة بالسرطان، فهو يساعد على انتشار الجذور الحرة، ويعمل عى موت الخلايا التي في الجسم.
  • ضعف الرغبة الجنسية، حيث يعمل السكر على خلل في تدفق الدورة الدموية، فيؤثر على الأعضاء التناسلية في الجسم.
  • الإصابة بالفشل الكلوي، فقد يؤثر على كثرة السكر على الكلى، فيصعب التخلص منه عن طريق البول، فيؤدي إلى خلل في الكلى.
  • تآكل المينا التي في الأسنان، وحدوث الثقوب والتجاويف، والإصابة بتسوس الأسنان.
  • عدم القدرة على النوم بشكل جيد مسببة اضطراب في النوم.

فوائد التوقف عن تناول السكر

عند الاستمرار في التوقف عن تناول السكر لعدة أيام فسوف تلاحظ تحسن ملحوظ في الجسم، ومن هذه الأمور:

  • انخفاض نسبة الكوليسترول في الدم: حيث يعمل السكر على حدوث اضطراب في الأنسولين، مما قد يؤدي إلى حدوث خلل في الجهاز العصبي فيسبب ارتفاع ضغط الدم، وبرفع معدل ضربات القلب.
  • خسارة في الوزن: يعد السكر من العوامل الأساسية التي تزيد من نسبة الدهون في الجسم، وتأخذ وقت كبير حتى يتم حرقها، فعند الرغبة في فقدان الوزن يجب التوقف عن تناول السكريات.
  • نضارة البشرة: يعمل السكر على انخفاض نسبة الكولاجين في الجسم، فلا يستطيع الجسم إنتاجه، والكولاجين هو عامل أساسي في نضارة البشرة وتجديدها.
  • النوم بانتظام: السكريات تعمل على حدوث اضطراب في النوم، فتعمل على زيادة إفراز الكورتيزول المسبب لارتفاع السكر في الدم، مما يسبب حدوث الأرق.
  • زيادة النشاط والحيوية: يساعد السكر على إمداد الجسم بالطاقة، ولكن يختفي هذا الشعور سريعًا، ويتحول الجسم إلى كسل وخمول، ومن ثم يشعر الجسم أنه بحاجة إلى تناول سكريات، لذا يجب تناول الفاكهة الطبيعية التي تمد الجسم بالطاقة والنشاط بشكل طبيعي.
  • المحافظة على صحة القلب: عند التوقف عن تناول السكر فإن ضغط الدم سينخفض، ويقلل من فرصة الإصابة بأمراض القلب المختلفة.
  • تقليل فرصة الإصابة بمرض السكري: كثرة تناول السكر يؤدي إلى زيادة إفراز الأنسولين في الجسم، مما يساعد على إرهاق البنكرياس التي تنتج الأنسولين فيحدث خلل في وظيفتها، فيسبب الإصابة بمرض السكري.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع رجيم الماء فقط بدون أكل

طريقة الامتناع عن السكر

هناك خطوات يجب إتباعها عند الرغبة في التوقف عن تناول السكر، والابتعاد عن أضراره، وهذه الخطوات هي:

  • العزم على التوقف عن تناول السكر، واختيار التوقف بشكل تدريجي أم فجأة، وهذا يعتمد على استهلاك كميات كبيرة من السكر أم كميات صغيرة.
  • التدوين في ورقة وتسجيل الطعام الذي يجب تناوله كل يوم، والابتعاد عن تناول السكريات.
  • الانتباه إلى المنتجات التي يتم شراؤها من المتجر، والتأكد من خلوها من السكريات الصناعية.
  • استبدال السكر الصناعي بالسكر الطبيعي الموجود في الفاكهة، أو العسل الأبيض الطبيعي.
  • التوقف عن تناول الحلويات المصنعة ومشتقاتها، وكذلك الحلوى والبسكويت، ويفضل ترك هذه الأطعمة بشكل تدريجي.
  • الابتعاد عن تناول الكحوليات والصودا التي تحتوي على السكر.
  • إذا كنت ترغب في تناول السكر، فيفضل تناول الفاكهة الطبيعة، أو يمكن استخدام شراب القيقب.

نصائح للتخلص من تناول السكر

من أجل أن تقوم بتقليل كميات السكر التي يتم تناولها خلال اليوم، يفضل إتباع النصائح التالية:

  • متابعة أنواع الطعام التي يتم تناولها خلال اليوم، والتأكد من خلوها من السكريات المصنعة، ومتابعة الكميات التي يتم تناولها من الطعام ككل، حتى لا تتراكم السعرات الحرارية في الجسم.
  • إتباع نظام غذائي صحي يساعد على الحصول على الفوائد التي يحتاجها الجسم للحفاظ على صحة قوية.
  • شرب الكثير من الماء خلال اليوم، واستبدال الصودا والعصائر المعلبة بالماء، فهذا يساعد على حفاظ الجسم بالرطوبة.
  • إذا كنت من عشاق الشوكولاته، فيمكن استبدالها بالشوكولاته الداكنة الخالية من السكر أو التي تحتوي على الستيفا.
  • الحصول على شريك يساعدك في التخلص من تناول السكريات من الأمور المشجعة.

أعراض التوقف عن تناول السكر

عند التوقف المفاجئ لتناول السكر، وعدم استبداله بالبدائل الطبيعية الغير الضارة فقد يشعر الإنسان ببعض الأعراض التالية:

  • الشعور بالخمول والإرهاق.
  • الرغبة في تناول الطعام باستمرار بسبب نقص السكر في الجسم.
  • الشعور بالدوخة المستمرة.
  • الرغبة في النوم باستمرار.
  • الصداع.

مصادر صحية بديلة للسكر

بعد التعرف على أضرار السكر والرغبة في التوقف عن تناول السكر، يجب أن نعرف أن الجسم بحاجة إلى السكر حتى لا يحدث خلل في النظام الغذائي، وتعد البدائل الطبيعية هي أفضل حل، ومنها ما نذكره في تجربتي في الامتناع عن السكر وهو:

  • العسل الأبيض الطبيعي.
  • السكر الهندي المسمى بالجاغري، ويتم استخراجه من قصب السكر الغير مكرر.
  • شراب القيقب.
  • سكر التمر، ويتم الحصول عليه من خلال تجفيف التمر وطحنه.
  • أوراق نبات الستيفا، ويتم استخدامها كأوراق الشاي في المشروبات حيث تعمل على تحليتها، أو يمكن تجفيفها وطحنها.
  • سكر جوز الهند، ويتم استخراجه من عصارة شجرة جوز الهند.
  • دبس الرمان.

الفرق بين السكر المصنع والسكر الطبيعي

  • السكر الطبيعي المتوفر في الفاكهة يسمى بالفركتوز، ويقوم بالامتزاج مع الألياف والمغذيات، فيعمل الجسم على امتصاصه ببطء فيأخذ وقت أكبر في الكبد فلا يشكل عبئ عليه مثل السكر الأبيض.
  • الشعور بالشبع عند تناول السكر الطبيعي الموجود في الفاكهة نتيجة وجود الألياف الذي يتفكك ببطء.
  • إطعام البكتريا الصحية الموجودة في الأمعاء من السكر الطبيعي نتيجة بطء الهضم.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع رجيم الثلاث أيام

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي في الامتناع عن السكر وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.