هل تحليل الحمل بالبول مضمون

هل تحليل الحمل بالبول مضمون؟ وهل يمكن أن يظهر نتائج غير صحيحة؟ اختبار الحمل بالبول أو ما يعرف باختبار الحمل المنزلي من أشهر الاختبارات التي تلجأ إليها المرأة لمعة إذا كانت حامل أم لا قبل ذهابها للطبيب.

لكن يثار حوله بعض الأسئلة من حيث ضمانة نتائجه، لذا سنوضح من خلال موقع جربها الإجابة عن سؤال هل تحليل الحمل بالبول نتيجته مضمونة؟

هل تحليل الحمل بالبول مضمون

يلجأ الكثير من النساء إلى إجراء تحليل البول من أجل معرفة هل يوجد حمل أم لا؟ أثبت التحليل فاعليته في إظهار نتائج سليمة بنسبة  99%، كما أن تكلفته رخيصة مقارنةً بتحاليل الحمل الأخرى، حيث يعتمد هذا التحليل على قياس معدل هرمون hCG أو ما يعرف بهرمون الحمل، فمن المعروف أن هذا الهرمون يزيد معدله في البول بعد استقرار البويضة المخصبة في الرحم بحوالي 4 أيام، ويجب إجراؤه بعد مرور 10: 14 يوم من موعد الحيض، وذلك للحصول على نتيجة مؤكدة، كما يجب على المرأة أن تراعي عدة أمور علمناها أثناء الإجابة على سؤال هل تحليل الحمل بالبول مضمون؟ حيث من شأنها أن تؤثر في مدى دقة التحليل، وهي ما يلي:

  • مدى العمل بإرشادات الاستعمال.
  • الفترة بين وقت تلقيح البويضة ووقت إجراء تحليل البول.
  • الفترة التي تقع بين عملية التبويض وبين استقرار البويضة المخصبة في الرحم.
  • حساسية اختبار الحمل بالبول.
  • مدى انتظام الطمث لدى المرأة.

اقرأ أيضًا: فحص الحمل المنزلي بدون جهاز

طريقة تحليل الحمل بالبول

يمكن شراء اختبار الحمل بالبول من أي صيدلية، ثم القيام بإجراء الاختبار بعد مرور أسبوعين من موعد الدورة الشهرية الخاص بك، وذلك لضمان نتيجة صحيحة، ويفضل إجراؤه صباحًا لأن معدل هرمون الحمل يكون في أعلى تركيز له في هذا التوقيت كما يجب على المرأة أن تمتنع عن تناول السوائل بكمية كبيرة حتى لا يتأثر معدل هرمون الحمل عند إجراء الاختبار مما يعكس نتيجة خاطئة، إليك طرق الاختبار المختلفة التي تعرفنا عليها من خلال الإجابة عن سؤال هل تحليل الحمل بالبول مضمون؟

  • يتم تجميع كمية من البول، ومن ثم نضع شريحة الاختبار في تلك الكمية.
  • وضع شريحة الاختيار داخل موضع التبول لحوالي 5 ثواني.

نتائج تحليل الحمل بالبول

في ظل العلم بإجابة سؤال هل تحليل الحمل بالبول مضمون؟ سنتعرف على نتائج الاختبار التي تجعل المرأة  قادرة على اتخاذ القرارات التي كانت لا تقدر على القيام بها لجهلها بالأمر: إليكِ نتائج الاختبار:

1- النتيجة الإيجابية

 في هذه الحالة يجب زيارة الطبيب المختص من أجل إجراء فحص الدم، فمن خلاله تتعرفين على مدة حملك، كما يمكن اللجوء إلى التصوير باستخدام الموجات فوق الصوتية لضمان وجود حمل.

2- النتيجة السلبية

يفضل في هذه الحالة إعادة إجراء التحليل خاصة إذا كانت قامت به السيدة قبل موعد الدورة الشهرية أو بعد انقطاعها بفترة قصيرة، لأن هذا التوقيت الباكر من شأنه أن يظهر نتائج خاطئة.

3- النتيجة السلبية مع استمرار انقطاع الحيض

في هذه الحالة على السيدة التأكد من عدم إصابتها بأي مشكلة صحية من شأنها أن تؤخر حدوث الدورة الشهرية، ومن هذه المشاكل الصحية حدوث خلل في المبايض، أو حدوث خلل في الغدة الدرقية، فقدان الوزن بشكل غير طبيعي، كما أن الضغوط النفسية والشعور بالتوتر من شأنهما أن يتسببا في ذلك.

أسباب النتيجة السلبية الخاطئة

في إطار التعرف على إجابة سؤال هل تحليل الحمل بالبول مضمون، سنتعرف على عدة أسباب تؤدي إلى ظهور عدم وجود حمل في حال وجوده بالفعل، من أهمها ما يلي:

  • إجراء الاختبار قبل موعد الحيض أو بعد انقضائه بوقت قصير، وفي هذه الحالة يفضل إعادة إجراؤه بعد أسبوع.
  • قراءة النتيجة قبل انتهاء الوقت المحدد لظهورها، لذلك على السيدة انتظار انقضاء الفترة المحددة، ومن ثم ترى النتيجة.
  • أن يكون البول المستخدم في الإجراء مخفف لعدم أخذ العينة منه في الصباح.
  • أن يكون جهاز اختبار الحمل بالبول غير حساس كفاية لقياس هرمون الحمل، لذلك على السيدة أن تختار نوع جيد وتبتعد عن الأنواع الرديئة، وذلك لضمان نتيجة صحيحة.

أسباب النتيجة الإيجابية الخاطئة

النتيجة الإيجابية الخاطئة ترجع لأسباب عديدة، وذلك ما علمناه من خلال إجابتنا على سؤال هل تحليل الحمل بالبول مضمون؟ ومن أهمها:

  • أن يحدث حمل كيميائي أو ما يعرف بالإجهاض المبكر حيث يتم فقد الحمل عقب استقرار البويضة الملقحة في الرحم.
  • تناول السيدة أدوية تتداخل مع نتيجة الاختبار خاصة أدوية الخصوبة.
  • غياب الدورة الشهرية لدخولها في سن اليأس.
  • تعرض المرأة لوجود أكياس على المبيض.
  • حدوث خلل في الغدة الدرقية أو النخامية أو إصابة إحداهما بورم خبيث، فذلك من شأنه أن يظهر نتيجة السلبية إيجابية.
  • تعرض الكلى أو المسالك البولية لعدوى بكتيرية.
  • إصابة المرأة بمرض الأرومة الغاذية الحملية وهو عبارة عن نمو خلايا سرطانية بالأنسجة التي تكونت عقب عملية التلقيح.
  • المعاناة من سرطان الرحم أو سرطان المبيض.
  • تعرض المرأة للحمل خارج الرحم وفي أغلب الأحيان يتم في قناة فالوب، أو تجويف البطن، أو المبيض، ولا يستمر طويلاً هذا الحمل.

اقرأ أيضًا: أفضل تحليل حمل منزلي

التداخلات الدوائية مع نتائج اختبار الحمل بالبول

هناك بعض الأدوية التي تؤثر على نتيجة الاختبار، وقد ينتج عنها نتيجة إيجابية خاطئة لاحتوائها على معدل عالي من هرمون الحمل، ومن أشهرها الأدوية المستخدمة في علاج العقم، وأدوية الصرع، وأدوية الحساسية، ولذلك ينصح الأطباء السيدات المقبلات على إجراء اختبار الحمل المنزلي أن يبتعدن عن تناول هذه الأدوية لضمان صحة النتيجة.

تحليل الحمل بالبول في العيادة

تلجأ بعض النساء إلى العيادات الطبية لإجراء هذا التحليل وذلك لتجنب الأخطاء المنزلية التي قد تحدث حيث يتم تقييمه بعدة طرق لضمان الحصول على نتيجة ليس بها أي خطأ، ومن أهم طرق التقييم المتبعة ما يلي:

الفحص البصري

حيث يعرف الطبيب هل السيدة مصابة بعدوى أم لا من رائحة ولون عينة البول.

الفحص القياسي

لمعرفة معدلات السكر، والبروتين، والكيتونات، والبيليروبين في الدم، يتم استخدام شريط مصنوع من البلاستيك من خلال وضعه في عينة البول.

الفحص المجهري

أحيانًا يلجأ الطبيب لوضع عينة البول تحت المجهر، وذلك لمعرفة معدل كل من كرات الدم الحمراء، وكرات الدم البيضاء، والبكتيريا لأن أي خلل بهذه المعدلات قد يكشف عن نتيجة خاطئة.

اختبار الحمل بالدم

يلجأ بعض النساء لاختبار الحمل بالدم لعدم ثقتهم في نتائج تحليل البول مع أنه أكثر تكلفة، كما أنه يستغرق وقت أطول ليظهر النتيجة مقارنةً باختبار البول، وينقسم هذا الاختبار إلى نوعين، وهما:

الفحص النوعي

يظهر هل يوجد حمل أم لا لكن دون أن يوضح معدل هرمون الحمل في الدم.

اقرأ أيضًا: طريقة كشف الحمل بالسبابة بالمنزل

الفحص الكمي

لا يكتفي باظهار وجود الحمل فقط بل يظهر أيضًا معدل هرمون الحمل في الدم، ومن خلاله يمكن معرفة مدة الحمل.

يتم إجراء اختبار الدم للحمل عن طريق ربط أعلى الذراع بشريط مرن، وذلك لمنع تدفق الدم، وحتى تصبح الأوردة ظاهرة، وبالتالي يتم الحصول على العينة بسهولة، بعد سحب الدم يقوم الطبيب بإزالة الشريط المرن، ويغطي موضع السحب بقطنة طبية، ويجب الحرص على تثبيتها بعناية.
في حالة وجود شك لدى المرأة بأنها حامل، وأرادت أن تتأكد من وجود الحمل، فعليها بإجراء تحليل الحمل بالبول لضمان صحته، مع الحرص على استخدامه بطريقة صحيحة للحصول على أفضل النتائج.