هل حصوة المرارة تسبب الدوخة

هل حصوة المرارة تسبب الدوخة؟ وما هي أنواعها؟ حيث تعتبر الحصوات ضمن أصعب الأمراض التي يمكن أن تصيب الإنسان، وذلك لأنها تسبب العديد من الآلام، والتي في الكثير من الأحيان لا يستطيع الشخص تحملها، ولكن هل تسبب الدوخة؟ هذا ما سوف نتعرف عليه من خلال موقع جربها.

هل حصوة المرارة تسبب الدوخة

عندما يتعرض الإنسان لحصوة المرارة فإنها تسبب له الكثير من الأمراض وهذه الأمراض الكثيرة التي تسببها حصوة المرارة تجعل الأشخاص يتساءلون وبكثرة عن أنه هل حصوة المرارة تسبب الدوخة؟ هذا ما سوف نتعرف عليه من خلال النقاط التالية:

  • الإصابة بحصوة المرارة قد تؤدي إلى إصابة الإنسان المريض بالدوخة في بعض الحالات مثل إصابة الإنسان بالأمراض المزمنة كمرض السكر أو مرض الضغط.
  • يصاب الشخص المريض بالعديد من الآلام في جسده في حالة إصابته بحصوة المرارة فقد يشعر الشخص المريض بالألم في جانب البطن الأيمن وقد يمتد هذا المرض إلى المعدة وإلى أعلى منطقة الصدر أيضاً.
  • تغير لون بشرة المريض المصاب بحصوة المرارة من لون البشرة الطبيعي إلى اللون الأصفر الخفيف أو اللون الأحمر بالإضافة الي أنه قد يشعر المريض المصاب بحصوة المرارة بضيق تنفس بشكل قوي.
  • في حالة إصابة المريض بحصوة المرارة فإنه يعاني من فقدان تام في الشهية بالإضافة إلى الشعور بالغثيان والرغبة في القيء من حين إلى آخر.
  • إذا حدث للشخص المريض التهابات ناتجة عن حصوة المرارة، ففي هذه الحالة قد يتعرض المريض إلى ارتفاع شديد في درجة الحرارة الخاصة بالجسم.

بالفعل سوف يشعر الشخص المريض بالدوخة في حالة وجود حصوة، ولكن ذلك في حالة الإصابة بأي مرض مزمن فقط.

اقرأ أيضًا:أضرار إزالة المرارة من الجسم

أنواع حصوات المرارة

بناءً على المكونات التي تتكون منها المرارة والتي تسبب هذه الحصوة، فقد يفرق الأطباء أنواع الحصوات اعتمادا على هذه المادة السائدة التي تنتجها هذه الحصوة وتنقسم أنواع حصوات المرارة إلى عدة أنواع هي:

حصوات الكوليسترول

وتعد هذه الحصوات من أهم وأخطر حصوات المرارة حيث أن هذه الحصوة هي المسئولة عن تكوين حوالي 80% من الأمراض التي تنشأ بسبب حصوات المرارة.

أحجار البيليروبين

هذه الحصوات يعتبر سبب تكوينها في الأصل هي نواة الكوليسترول التي بالتأكيد يرتبط بها البيليروبين، وتعتبر حصوات البيليروبين هي السبب في حوالي 20% من الحصوات المرارة.

حصوات المرارة

تنشأ حصوات المرارة داخل المرارة نفسها، وبالتحديد في خزان العصارة الصفراوية.

حصوة القناة الصفراوية

وهذه الحصوة توجد داخل القناة الصفراوية، وتربط القناة الصفراوية بين المرارة والأمعاء الدقيقة.

تشخيص حصوات المرارة

بما أن هناك العديد من التساؤلات التي تخص حصوات المرارة، فإنه يجب على المريض الذي يشعر فورًا بحصوات داخل المرارة يتوج بسرعة إلى الطبيب من أجل إجراء الفحوصات اللازمة وهذه الفحوصات تقوم بفحص حقيقة وجود حصوات داخل المرارة، ومن أهم الطرق التي يتم من خلالها التعرف على حقيقة وجود حصوات داخل المرارة هي:

1- التصوير الفوق الصوتي للبطن

من أهم الطرق التي يمكن من خلالها فحص حقيقة وجود حصوات دخل المرارة والكشف عن عدد هذه الحصوات، وذلك يتم عن طريق تحريك جهاز التصوير فوق الصوتي ذهاباً وإيابًا من خلف الجانب الأيمن للشخص المريض إلى معدته.

2- التنظير الداخلي

يعتبر هذا الفحص دقيق جدًا مقارنًة بالفحص السابق حيث يمكن لهذا النوع من الفحوص الكشف عن الحصوات الصغيرة جداً، وذلك يتم عن طريق قيام الطبيب بإدخال أنبوب صغير يعرف باسم المنظار ويمر من خلال الفم إلى الجهاز الهضمي.

3- فحوصات الدم

يتم هذا الفحص عن طريق تحليل الدم لبيان ما إن كان سبب الدوخة والحصوات هو وجود عدوى تسببها البكتيريا، أو وجود التهابات في البنكرياس، أو وجود التهابات في منطقة المرارة أو ارتفاع الحرارة الموجودة بالمرارة.

اقرأ أيضًا: مشروبات تساعد على نزول الحصوة

علاج حصوات المرارة

يوجد بعض حصوات المرارة التي لا تحتاج إلى علاج، وذلك بسبب أن أعراض هذه الحالات يكون بشكل مؤقت ويتم الاكتفاء في هذه الحالة بتناول خافض للحرارة أو استعمال مسكن للآلام، أو عن طريق تناول قدر كبير من المياه اللازمة لتخفيض حرارة الجسم، وينصح أيضًا بتحديد نظام غذائي مناسب مع مراعاة كمية الدهون في هذا النظام الغذائي.

في هذه الحالة يحتمل بنسبة كبيرة التغلب على هذه الحصوات، أما إذا زادت الأعراض أو استمرت في الآلام الناتجة عن الحصوة أو زاد عددها الذي يوجد داخل المرارة، فيجب في هذه الحالة استشارة الطبيب المختص، وسوف يقوم هذا الطبيب بإتباع إحدى الطرق الآتية لعلاج هذه الحالة:

1- العمليات الجراحية

يقوم الطبيب المختص في هذه الحالة باستئصال المرارة عن طريق الجراحة، وغالباً ما تنجح هذه العمليات في استئصال المرارة دون وجود أية مشكلات أو وجود مضاعفات ويمكن أن يتم استئصال المرارة بالعديد من الطرق والوسائل مثل الاستئصال بالمنظار وذلك عن طريق دخول نوع من الميكروسكوبات الخاصة بالجراحة بالإضافة إلى كاميرا فيديو ويقوم هذان الجهازان بالدخول عبر الشق وإجراء أكثر من شق صغير داخل البطن.

ذلك عن طريق استخدام أدوات صغيرة جداً ورقيقة، وتعتبر هذا النوع من الجراحة أحد الوسائل الآمنة التي يلجأ إليها الكثير من الناس الذين أصيبوا بحصوات المرارة، وتعد الطريقة الأخرى من طرق العمليات الجراحية التي تستخدم في إزالة الحصوة من المرارة هي استئصال المرارة بشكل كامل عن طريق الجراحة.

يتم في هذه الحالة عمل شق خارجي وذلك النوع من الجراحة يتم القيام به في حالة أن يكون هناك التهاب في المرارة أو أن تكون المرارة قد أصيبت، وبعد انتهاء الطبيب من القيام بهذه العملية يحتاج المريض إلى الراحة التامة في المنزل دون أي مجهود لمدة قد تصل إلى الأسبوع ثم يتعافى المريض تمامًا من هذه الحصوة في غضون شهر من تاريخ الانتهاء من العملية.

2- العلاج بمكونات عشبية

هناك العديد من المستخلصات العشبية التي يمكنها علاج حصوات المرارة ومن بين هذه المستخلصات:

  • حليب الشوك: وهذا المنتج يعتبر هو المنتج العشبي الأكثر انتشاراً وشيوعًا لعلاج حصوات المرارة وعلاج التهاب الكبد وحماية الكبد من العديد من الأمراض المزمنة ويتم تناول هذا المنتج علي شكل كبسولات طبية أو أقراص ويعد هذا المنتج من المنتجات الطبية الآمنة لعلاج حصوات المرارة.
  • زيت الخروع: يوفر هذا المستخلص لمرضى حصوات المرارة علاجًا فوريًا وسريعًا وفعالًا لحصوات المرارة ويتم خلطة على الطعام، أو تناول ملعقة منه في أول اليوم قبل تناول وجبة الإفطار، يعتبر زيت الخروع من أقوى المنتجات المستخلصة من الطبيعة التي يمكنها العلاج من حصوات المرارة.
  • البقدونس: تم إثبات فعالية هذا المنتج في علاج حصوات المرارة ويتم تناول هذا المنتج عن طريق الشرب، ويتم غليه وشربة يوميًا قبل الإفطار ويساعد في التخلص من هذا المرض وينصح أيضًا بشرب هذا المشروب ثلاث مرات يوميًا.
  • الهندباء: وهي عبارة عن بذور يمكنها تنشيط إفرازات العصارة الصفراء وطرد السموم من الجسد، حيث إن الهندباء من أفضل الأعشاب التي يمكنها الشفاء من حصوات المرارة ويتم تناولها كمشروب أيضًا بعد غليها لمدة 15 دقيقة قبل الوجبات الرئيسية الثلاث.

اقرأ أيضًا: خروج حصوة المرارة مع البراز

طرق الوقاية من الإصابة بحصوات المرارة

كما قال السابقين بأن الوقاية خير من العلاج فيجب علينا محاولة تجنب الإصابة بهذه الحصوات التي تتكون في المرارة وألا نلجأ الي الجراحة أو أي أسلوب من أساليب التعافي منها ويعتبر من أهم طرق الوقاية من هذه الحصوات:

  • المحافظة على الوزن المثالي للجسم ومحاولة إنقاص الوزن الزائد عن الحاجة.
  • تنظيم الغذاء وتناول الطعام الصحي الذي لا يحتوي على نسبة كبيرة من الدهون بشكل منتظم.
  • تناول الفاكهة والخضراوات وبعد غسلها بطريقة جيدة عن طريق الماء والخل بشكل يومي ومستمر.
  • زيادة نسبة الماء التي نتناولها وإمداد الجسم بكميات كبيرة من الماء بشكل مستمر لتنشيط الجهاز الهضمي وحل مشكلاته.

يجب على الجميع الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي وعدم تناول الأطعمة أو المأكولات التي تؤدي إلى إجهاده أو إعاقة وظائف أجهزته من أجل تجنب الإصابة بحصوات المرارة وغيرها من أمراض الجهاز الهضمي.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.