هل كريمات تكبير الثدي تسبب السرطان

هل كريمات تكبير الثدي تسبب السرطان؟ وهل لها أضرار من الأساس؟ فالسيدات يتباهين بحجم وشكل أثدائهن المثالي، فهو من أعضاء الجسم الدالة على الأنوثة، لذا فإن تواجدهما بالحجم الصغير يُشعر مالكته بقلة الثقة بالنفس والإحراج أمام الآخرين، لذا نجيب لكم عبر موقع جربها عن تساؤل تسبب كريمات تكبير الثدي بالسرطان.

هل كريمات تكبير الثدي تسبب السرطان

تعاني الكثير من السيدات من حجم الثدي الصغير لكثير من الأسباب الصحية أو الوراثية، مما يشعرهن بالحرج أمام الآخرين، ويضطررن إلى ارتداء حمالات الصدر المكبرة لحجم الثدي أو ارتداء أكثر من حمالة ليكون شكل الثدي مثاليًا بالملابس.

لكن ومع التقدم بمجال الطب والأدوية، تواجدت الكريمات المكبرة لحجم الثدي، عوضًا عن الخضوع لعملية جراحية أو استخدام وصفات طبية دون جدوى، ولكن يكون هناك قلق من آثارها.

أما عن إجابة سؤال هل كريمات تكبير الثدي تسبب السرطان؟ فهي لا، ولكن يوجد بعض من أنواعها المتضمنة مواد كيميائية تزيد من فرص الإصابة بسرطان الجلد، كما إنه وبالغالب تكون المواد المضافة لتلك الكريمات مجهولة المصدر مما ينتج عنه إصابة المرأة بالحكة والتهيج بالجلد.

لكن هناك بعض الأنواع في الجودة العالية التي يعد استخدامها آمنًا وتخلو من الآثار الجانبية، كذلك تمنع من حالة ترهل الثدي، فأساس عملها هو شد الجلد وتقليصه، مما يمنح الأثداء المظهر المشدود لمدة قصيرة مقارنة بالعمليات الجراحية ذات النتيجة الدائمة.

كذلك فإن تلك الكريمات تتضمن مركبات مشابهة للأستروجين الطبيعي، ولكنه يتواجد بالجرعات القليلة المعاكسة لتأثير الأستروجين، ولكن إن تواجدت في الجرعات العالية فينتج عنها الزيادة بخطر الإصابة بسرطان الثدي، كذلك في حال تضمنها المواد الهرمونية.

فتلك المواد تزيد حجم الخلايا في الثدي لا تزيد من عددها، وبالتالي زيادة فرص الإصابة الأورام والتي منها سرطان الجلد.

اقرأ أيضا: اسرع طريقة لتكبير الثدي خلال ايام

مكونات كريمات تكبير الثدي

استكمالًا للحديث عن هل كريمات تكبير الثدي تسبب السرطان، فإن تلك الكريمات تتكون من بعض المواد الرئيسية التي نذكرها في النقاط الآتية:

  • زبدة الكاكاو وزبدة الشيا: تمنح الترطيب الكافي للجلد مما يساهم في تضخيم الأثداء.
  • الأستروجين: يعد من أبرز الهرمونات الأنثوية المتحكم بحجم الثدي.
  • فيتامين هـ وحمض الهيالورونيك: هما من مضادات الأكسدة لمنح البشرة الحيوية والنضارة.
  • ريتن أ: يعزز من إنتاج البشرة للكولاجين، وبالتالي شد الثدي والتقليل من الخطوط الدقيقة.

تلك المكونات تعالج حجم الثدي الصغير والمترهل موضعيًا، حيث إنها لا تتمكن من إصلاح الأنسجة التالفة بالداخل، لذا فإنها تمنح التأثير المختلف من حالة لأخرى، ولكنها تكون الحل الأمثل عند غياب المقدرة على الخضوع لعمليات جراحية.

الآثار الجانبية لكريمات تكبير الثدي

في صدد تناولنا هل كريمات تكبير الثدي تسبب السرطان، نذكر أن تلك الكريمات مثلها مثل كافة الأدوية قد ينتج عنها الآثار الجانبية على بعض الحالات، لذا لتجنب التعرض لها يجب اتباع النصائح الآتية:

  • عدم استخدامه من المرضعات والحوامل، والمصابات بمشكلات صحية بالثدي.
  • تأدية التمرينات الرياضية المحافظة على شكل وحجم الأثداء.
  • تناول النظام الغذائي الصحي المتوازن العناصر.
  • شراء المنتجات المضمونة، وتجنب تلك التي تعد بالحصول على النتائج الفورية، وذلك استنادًا إلى توصية إدارة الأغذية والدواء.
  • ارتداء حمالات الصدر الداعمة المحافظة على ثبات الأثداء خارجيًا.
  • ضرورة استشارة الطبيب قبل استخدامها.

اقرأ أيضا: فوائد حليب الصويا لتكبير الثدي والمؤخرة

أسباب صغر حجم الثدي

في إطار معرفة هل كريمات تكبير الثدي تسبب السرطان، فإن كبر حجم الثدي يعد تغيرًا فسيولوجيًا تتم ملاحظته عند الوصول لمرحلة البلوغ بسبب التغيرات الهرمونية بتلك الفترة، ولكن هناك المعانيات من صغير حجمه على الرغم من تجاوز تلك المرحلة بفترة كبيرة، ويرجع ذلك إلى بعض الأسباب التي نذكرها في الفقرات التالية:

1- الاضطرابات الهرمونية

تتعرض البعض لتلك الحالة لفترة طويلة من حياتها، وينتج عنها صغر حجم الثدي بالإضافة إلى حب الشباب ونمو الشعر بمناطق غير مألوف لها ذلك بالجسم خاصة الوجه.

2- العوامل الوراثية

يكون هناك خللًا بتوزيع الدهون ببعض أجزاء الجسم خاصة الثدي، وذلك بسبب العوامل الوراثية المتسببة ببعض الأمراض المصغرة لحجم الثدي، مثل: متلازمة تيرنر، والتي تعد من الاضطرابات الجينية المزمنة نتيجة فقدان كروموسوم x الخاص بالجنس بشكل كلي أو جزئي.

ذلك إلى جانب بعض العيوب الخلقية، مثل: متلازمة بولندا، التضخم الخلقي بالغدة الكظرية، متلازمة الثدي الزندي.

3- النشاط الحركي القليل

التمرينات الرياضية من العوامل المحفزة لنمو الثدي بسبب تعزيزها لتدفق الدم لكافة أنحاء الجسم والتي منها الثدي، لذا فإن الفتيات ذوي النشاط والحيوية القليلة يعانين من الحجم الصغير للثدي بسبب افتقاره للتروية الدموية.

4- نقص الفيتامينات

تعاني الكثيرات من تلك الحالة بسبب نزيف الدورة الشهرية الذي يعزز من فقدان الفيتامينات الضرورية بالجسم، وبالتالي التأثير سلبيًا على عملية نمو الثدي بشكل طبيعي.

كذلك كثيرًا ما يكون نقص الفيتامينات نتيجة الإصابة باضطرابات الطعام، مثل: انسداد الشهية، وبالتالي الإصابة بفقر الدم الناتج عنه التقلص بأنسجة الجسد خاصة المتواجدة بالثدي.

اقرأ أيضا: أقوى خلطة لشد الثدي

نصائح لتكبير الثدي

في حالة الخوف من تسبب كريمات تكبير الثدي بالسرطان، فيمكن اتباع بعض الممارسات الطبيعية التي تعزز من كبر حجمه، ونذكرها في النقاط الآتية:

  • تأدية التمرينات الرياضية لتحفيز وصول الدم للثدي.
  • تدليكه بالزيوت الطبيعية، مثل: زيت الحلبة، الجوجوبا، اللافندر، الزيتون، شجرة الشاي، جوز الهند، القمح.
  • تناول عشبة البرسيم الأحمر أو البويرايا المتضمنة الفيتوإستروجينات التي تعتبر من المواد الطبيعية البديلة لهرمون الاستروجين المحدد للأجزاء الأنثوية الشكلية بأجسام النساء، ومنه الثدي.
  • تناول الأطعمة التي تزيد من مستوى هرمون الاستروجين بالجسم، مثل: الحلبة، التفاح، فول الصويا.

إن كريمات تكبير الثدي لا تسبب السرطان بشكل قاطع، ولكن بعض أنواعها الغير مضمونة تتضمن المركبات الضارة الناتج عنها الأورام وسرطان الجلد.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.