نسبة نجاح عملية استئصال سرطان القولون

نسبة نجاح عملية استئصال سرطان القولون ما هي؟ والتي يبحث عنها الجميع ويسعى الجميع أن يعلم كل المعلومات عن هذه العملية، وذلك لأن مرض سرطان القولون يعتبر من أصعب أنواع الأمراض التي يخشى الفرد أن تحدث معه، لذا هيا بنا لنتعرف عليه عبر موقع جربها.

اقرأ أيضًا: هل السونار يكشف سرطان القولون

نسبة نجاح عملية استئصال سرطان القولون

نسبة نجاح عملية استئصال سرطان القولون

هناك عدد كبير من الدراسات التي تم عقدها عن نسبة نجاح عملية استئصال سرطان القولون:

  • تم أخذ مجموعة من الأشخاص الذين قم تم شفاؤهم من مرض سرطان القولون وهذا كان عام 1983 إلى عام 2004م.
  • كان عدد الأشخاص حوالي 206 مريض، وكان العمر الخاص بهم متوسطة 63 سنة، وتم متابعتهم بالفعل بعد عملية الجراحة بحوالي 36 شهر.
  • تم تحديد كل من حالات الوفيات ونسبة عودة المريض للحياة الطبيعية، كما أنه تم تحديد الحالات التي تدهورت بشكل كبير بعد العملية.
  • وصلت عدد الأشخاص الذين تم شفاؤهم بشكل كامل بعد العملية إلى 97% وذلك كان في المرحلة الأولى، و87% بنسبة المرحلة الثانية، 73% للمرحلة الثالثة، 22% للمرحلة الرابعة.
  • توقفت نسبة نجاح عملية استئصال سرطان القولون على المؤشرات الحيوية الخاصة بالفرد، كما أنها توقفت على الحالة الصحية التي يتمتع بها الفرد.
  • بلغت نسبة المرضى التي عانت من تراجع في صحتهم حوالي 38%.
  • وصلت نسبة الوفيات بعد هذه العملية حوالي 0,8%، وذلك كان من مجمل المرضى بشكل عام.

اقرأ أيضًا: هل ينتشر سرطان القولون بعد استئصاله

كيف يمكن زيادة نسبة نجاح عملية استئصال سرطان القولون؟

هناك بعض الإجراءات التي يمكن أن يقوم بها الطبيب والمريض وذلك حتى يتم زيادة نسبة نجاح عملية استئصال سرطان القولون:

  • يجب أن يتم مراقبة المريض بشكل يومي ومستمر، وذلك حتى تستطيع الأمعاء أن تستعيد صحتها مرة أخرى، وذلك يتم بعد العملية بحوالي أسبوعين.
  • يمنع الطبيب المريض من تناول الطعام الصلب خلال فترة النقاهة.
  • يحصل المريض على جميع العناصر الغذائية من خلال محاليل وردية، بعد ذلك يمكن للمريض أن يتناول عدد من المواد السائلة وبعدها الشبه سائلة حتى يصل للصلبة.
  • إذا كان يعاني المريض من تأخر في عودة المعدة لعملها، فيمكن في هذه الحالة أن يؤخر الطبيب تناول المواد الصلبة وحتى السائلة.
  • يجب أن يتم إجراء عدد من الفحوصات بشكل دوري ومستمر، وذلك حتى نعلم أنه لم يحدث أي مضاعفات للمريض بعد العملية.
  • من الضروري على المريض أن يتبع كافة التعليمات التي تخص الأطعمة التي يجب أن يتناولها.
  • يجب أن يتبع الفترة التي يجب أن يجلس بها في المشفى.
  • بعد أن يخرج المريض من المشفى يمكن أن يظل فترة تصل إلى أسبوعين حتى يتم التعافي بشكل تام.
  • يجب على المريض ألا يتناول كمية كبيرة من المسكنات، وذلك لأن كثرة المسكنات يمكن أن تسبب بطء في وظيفة الأمعاء

الأثار الجانبية بعد جراحة سرطان القولون

تتوقف الآثار الجانبية التي تحدث بعد الجراحة على الحالة الصحية الخاصة بالمريض، ومدة الجراحة:

  • كما أن الأثار الجانبية تشمل كل من حدوث نزيف أو عدوى، كما أنه يمكن أن يحدث عدد من الجلطات الدموية في الساقين.
  • يمكن أن تأخذ الأمعاء وقت غير الطبيعي حتى تعود للوضع الذي كانت عليه وتلتأم، وهذا يكون بسبب طول مدة الجراحة والتخدير الطويل الذي حدث للمريض.
  • هناك بعض الحالات النادرة التي لا تلتئم بها نهايات القولون مع بعضها، وهذا ينتج عنه حدوث تسرب، كما أنه ينتج عنه ألم شديد في البطن.
  • إذا حدث تسرب للفرد يكون هناك حاجة أن نقوم بإجراء جراحة أخرى وهذه الجراحة حتى يتم التخلص من التسرب.
  • هناك عدد من الأنسجة التي تظهر في البطن، وهذه الأنسجة يمكن أن تسبب التصاق الأنسجة مع بعضها البعض.
  • عندما يلتصق الأنسجة ينتج عنها انسداد في الأمعاء، كما أنه يمكن أن ينتج عنه مشاكل في الأمعاء.

عوامل نجاح عملية استئصال سرطان القولون

عوامل نجاح عملية استئصال سرطان القولون

تعتبر العملية الجراحية هي أنسب وأفضل حل لعملية علاج سرطان القولون، وتهدف الجراحة إلى التخلص من هذا الورم بشكل تام، وتتمكن العملية من عودة المعدة إلى وضعها السليم وعملها مرة أخرى، وهناك عدد من العوامل التي تجعل العملية هي أنسب حل لعلاج هذا المرض ومن هذه العوامل ما يلي:

  • المرحلة التي وصل لها هذا المرض، كما أن حالة الورم تؤثر بشكل كبير في العملية.
  • رغبة المريض، وخطر الإصابة بسرطان القولون في المستقبل.
  • في هذه العملية يتم التخلص من جزء من الأمعاء والتي تحتوي على السرطان، كما أنه يتم إزالة جزء من الأنسجة الحيوية من الجسم.
  • هناك بعض الحالات التي يحدث بها علاج كيماوي، وذلك حتى يتم التخلص من جميع الخلايا السرطانية المتبقية، وهذا يكون في بعض الحالات النادرة.
  • تعتبر المراقبة بعد عملية الاستئصال من أهم الأمور التي يجب أن يقوم بها الطبيب.
  • يجب أن يقوم الطبيب بعمل زيارة دورية للمريض، كما أنه يجب أن يقوم بصنع عدد من التحاليل كل فترة.

اقرأ أيضًا: هل تحليل البراز يكشف سرطان القولون

نصائح بعد عملية استئصال سرطان القولون

  • تناول الخضروات والفاكهة، ويجب أن تكون غنية بمضادات الأكسدة والفيتامينات والمعادن.
  • الامتناع عن شرب الكحول.
  • الحفاظ على وزن صحي.
  • ممارسة التمارين الرياضية بعد فترة التعافي من المرض.

اقرأ أيضًا: نسبة الشفاء من سرطان القولون

في النهاية نكون قد توصلنا إلى معرفة نسبة نجاح عملية استئصال سرطان القولون، كما أننا علمنا أن هذه العملية تعتبر من أشهر العمليات التي يسعى العديد أن يعلم كل شيء عنها.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.