الفرق بين الجرانولا والشوفان

الفرق بين الجرانولا والشوفان يمكن تمييزه بسهولة، حيث إن لكلٍ منهما مزايا وفوائد يحصل عليها الجسم عند تناولهما، كما يعد كلًا منهما مصدرًا غذائيًا للأشخاص الذين يرغبون في إنقاص أوزانهم أو اتباع حمية غذائية معينة، لذا سنوضح لكم ذلك الفرقة بصورة مفصلة من خلال موقع جربها.

الفرق بين الجرانولا والشوفان

قبل معرفة الفرق بين الجرانولا والشوفان يلزم معرفة مما يتكون كلًا منهما، وما خصائصهما وفوائدهما، وبعد ذلك نستطيع الكشف عن الفارق بين كلاهما، إذن السؤال الآن ما هو الشوفان؟ وما هو الجرانولا؟

الفرق يتمثل في أن الشوفان هو أحد مكونات وعناصر الجرانولا، أي أن الجرانولا أعم من الشوفان حيث إنها تحتوي عليه بالإضافة إلى عدة عناصر أخرى.

لكن ليس بالضرورة أن يعني ذلك أن الجرانولا أكثر فائدة من الشوفان، فيعد الشوفان ذا مرتبة فُضلى، حيث إنه يتكون من رقائق طبيعية، غير مضاف لها أي نوع من المحليات الخارجية أو زيوت أو غيره، فيعد من الناحية الصحية أكثر فائدة، ويمكننا معرفة الفرق بالتفصيل أكثر ورؤيته واضحًا من خلال الاطلاع على التفاصيل الخاصة بكليهما كما يلي.

معلومات حول الشوفان

الشوفان هو أحد أنواع الحبوب التي تعد غنية بالعديد من العناصر الغذائية الهامة وهو يعرف علميًا باسم (Avena sativa)، ويتواجد الشوفان في عدة حالات منها الجريش أو الملفوف أو المطحون أو الصلب، ويعد الأصعب في الاستخدام هو الشوفان الجريش، لذلك يفضل الناس استخدام باقي الأنواع.

بينما الأفضل بينهم والذي يقبل عليه كثير من الناس هو الشوفان الفوري، حيث يعد أقل الأنواع استغرقًا للوقت أثناء الطبخ، ويؤكل الشوفان غالبًا في وجبة الإفطار، ويكون من خلال إضافة دقيق الشوفان إلى الماء أو الحليب، وهو إفطار غني بالعناصر الهامة، ويطلقون الناس على هذا النوع اسم (عصيدة).

كما تتعدد استخدامات الشوفان والمواد التي يدخل في إنتاجها، كما هو الحال في بعض أنواع الكعك، والجرانولا، والمخبوزات والمعجنات المختلفة.

اقرأ أيضًا: ما هي فوائد الشوفان

أنواع الشوفان

كما ذكرنا يظهر الشوفان في عدة حالات لكلٍ منها استخدامات، نقوم بتعريف كل نوع من تلك الأنواع فيما يلي:

  • الشوفان الصلب: يشبه الأرز، ويتم معالجته من خلال قطع جميع أجزاء القمح إلى أن تصل لشكل حبات الأرز، تتميز بمادة مطاطية بعد الطبخ، ولكنها تستغرق وقتًا كبيرًا في الطهي، وهذا ما يجعلها الأقل استخدمًا.
  • الشوفان الملفوف: يتم معالجته من خلال البخار بحيث يصبح ذا مطاطية خفيفة ثم يسحق ليكتسب شكلًا مسطحًا مقارنة بالشوفان الصلب، ويعد أقل في الوقت منه، ويستخدم في وجبة الإفطار كما يمكن مزجه مع الوجبات الخفيفة والمعجنات وما إلى ذلك.
  • الشوفان الفوري: هو النوع الأكثر شيوعًا نتيجة سرعة طهيه واستخدامه ولذلك سمي بالفوري، ويتم تجفيفه وضغطه بحيث يصبح ملمسه كالدقيق.

عناصر الشوفان

يعد الشوفان مادة غذائية رائعة وذلك نتيجة لتركيبته الغنية بالعناصر المهمة، وتمنح الجسم المعادن والفيتامينات والعناصر المضادة للأكسدة، وتتمثل عناصره الهامة تلك فيما يلي:

  • المغنيسيوم.
  • المنغنيز.
  • حمض الفوليك.
  • زنك.
  • الحديد.
  • الفسفور.
  • نحاس.
  • فيتامين ب 1 (ثيامين).
  • فيتامين ب5 (حمض البانتوثنيك).
  • كالسيوم.
  • فيتامين ب 6 (بيريدوكسين).
  • فيتامين ب 3 (النياسين).
  • بوتاسيوم.
  • بروتين.
  • دهون.
  • كربوهيدرات.
  • ألياف.

اقرأ أيضًا: هل الشوفان يحتوي على الجلوتين

فوائد الشوفان

بما أن الشوفان يحتوي على كمية هامة جدًا من العناصر الغذائية اللازمة للجسم وأداء وظائفه فإنه يمكننا القول إن الشوفان يساعد على:

  • تحسين حالة مرضى السكر: حيث يعمل على زيادة القدرة في التحكم في نسب السكر في الدم، ويعمل على تحسين حساسية الأنسولين، من خلال إفراز جل من بيتا جلوكان يكون سميكًا ويعمل على تأخير المعدة من الإفراغ كما يمنع امتصاص الجلوكوز في الدم.
  • يمد الجسم بالعديد من المعادن والفيتامينات ومضادات الأكسدة، فيعمل على تحسين الوظائف العامة للجسم والحالة الصحية الداخلية والخارجية بالتالي يظهر ذلك على الوجه والبشرة.
  • يعمل كغذاء صحي يساهم في حالات الحميات الغذائية التي تهدف لفقدان الوزن.
  • يتميز بكلا الطعمين الحلو والمالح.
  • يمكن إضافة اللبن إليه أو الزبادي والعسل.
  • تتعدد صوره الغذائية حيث يمكن تناوله مسلوق مضاف للحم، أو يستخدم بديلًا عن الدقيق في المخبوزات.

معلومات حول الجرانولا

الجرانولا هي حبوب تشبه في الشكل ما يعرف بالموسيلي، ولكن يتم تغليفها بنوع من أنواع السكر والعسل حتى يمدها بقوام مقرمش، تحتوي على العديد من العناصر التي تفوق الشوفان حيث يعد الشوفان أحد مكوناتها، بالإضافة للمكونات الغنية بالفوائد.

يتم نقعه مدة ساعتين في أي من الآتي: الحليب، الزبادي، العصائر (بالنكهة المفضلة)، يتم تحميص الجرانولا، ويضاف إليها المحليات كالسكر والعسل.

عناصر الجرانولا

يتكون الجرانولا من الشوفان والمكسرات والفواكه المجففة والبذور، عادة ما تكون الفواكه (فراولة، توت بري، كريز، عنب، مشمش) والتي تعد كل واحدة من مكوناتها صاحبة قيمة غذائية عالية، وبالتالي تمد الجرانولا بقيمة هامة وتتمثل فيما يلي:

  • البروتين.
  • ألياف.
  • دهون.
  • كربوهيدرات.
  • حديد.
  • زنك.
  • مغنيسيوم.
  • فيتامين هـ.
  • فيتامين ب.

فوائد الجرانولا

بعدما عرفنا العناصر ومكونات الجرانولا الرائعة يمكننا تخيل الكم الهائل من الفوائد التي تعود بها على الجسم والتي منها:

  • خفض نسب الكوليسترول.
  • مصدر هام لفيتامين هـ.
  • تساعد في أنظمة فقدان الوزن.
  • مفيدة للحوامل.
  • مصدر غني بالمعادن.
  • تمد الجسم بالبروتين النباتي.
  • تعمل على تحسين الدورة الدموية.
  • تساعد في التخلص من الصداع النصفي.
  • تزيد من حالة النشاط الذهني وبالتالي المعرفي.
  • تمد الجسم بنسب كبيرة من الطاقة.
  • تقف حائلًا بين الجسم وفقر الدم.
  • تمنح الجسم الدهون المفيدة.

أضرار الجرانولا

على الرغم من أن الجرانولا تتمتع بالعديد من الفوائد، إلا أنه من الممكن للقصور في بعض مكوناتها أن تسبب ضررًا، خاصة في الأنواع المصنعة منها، كما يلي:

  • ضعف نسب بعض العناصر الغذائية الهامة مثل الدهون والألياف.
  • احتوائها على بعض العناصر الغير صحية مثل السكريات الكثيرة والمصنعة، خاصة سكر الفركتوز.
  • تحميص الحبوب في زيوت مهدرجة ودهون، مما يجعل الجرانولا تعمل على زيادة مستوى الكوليسترول السيئ، والحد من الكوليسترول الجيد.
  • قد تسبب السكريات ذات النسب العالية الداخلة في تصنيعها للعديد من المشكلات الصحية، والتي تعد الزيادة في الوزن واحده منها.

كيفية تحضير الجرانولا منزليًا

يمكن تجنب المشكلات التي قد تتسبب بها الجرانولا المصنعة من خلال تحضير الجرانولا منزليًا بطريقة صحية، كما يلي:

المكونات

  • كوب شوفان.
  • نصف كوب عسل طبيعي.
  • ثلث كوب شوكولاتة داكنة.
  • نصف ملعقة صغيرة ملح.
  • نصف كوب زبدة لوز طبيعية.
  • ربع كوب من جوز الهند المجفف.

طريقة التحضير

  1. قم بخلط العسل وزبدة اللوز في وعاء على حرارة منخفضة، حتى ينتج مزيج متجانس منهما.
  2. قم بإضافة كافة المكونات التي تم تحضيرها سابقًا بعد رفع المزيج الأول من على النار، ويتم التقليب حتى الامتزاج الجيد بين المكونات.
  3. قم بإحضار صينية مسطحة ثم دهنها بزيت صحي ثم ضع بداخلها المزيج.
  4. تترك الصينية في الثلاجة مدة ساعة تقريبًا أو أكثر ثم يمكن تقسيم الصينية لقطع ليتم تناولها على مراحل.

اقرأ أيضًا: هل الزبيب يزيد الوزن

إضافات صحية للشوفان والجرانولا

يمكن الحصول على مزيد من المتعة الغذائية والمذاق الحسن من خلال وضع بعض إضافات مناسبة لكلٍ منهما فمثلًا يمكن إضافة (الحليب والزبادي والفواكه المجففة والطازجة، والمكسرات والبذور، كما يمكن إضافة البهارات مثل: القرفة وجوزة الطيب) كل تلك إضافات يمكن مزجها مع الشوفان.

بينما يمكن إضافة (العسل والفواكه الطازجة والمكسرات والبذور) مع الجرانولا.

بعدما تعرفنا إلى خواص كلٍ من نوعي الحبوب أصبح بإمكاننا معرفة الفرق بين الجرانولا والشوفان، والذي يعد فرقًا بسيطًا ولكنه هام وفق رغبة كل شخص ودافعه في الاستخدام، حيث يلزم مراعاة ما يتناسب مع أجسامنا، والبحث دائما عن الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية الصحية.

 

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.