أعراض سرطان الدم عند الأطفال وأسبابه وطرق علاجه

أعراض سرطان الدم عند الأطفال وأسبابه وطرق علاجه سرطان الدم مرض خبيث يعمل على تطور خلايا الدم الخبيثة، ومن ثم تفرض سيطرتها على النخاع الشوكي وتؤثر بالسلب على فاعليته ليسبب تدمير لجسم الطفل بالكامل، سرطان الدم عند الأطفال من الأمراض الخبيثة ذات الانتشار الأكبر، وينتج بسبب حدوث تغيير في صبغيات الخلايا الدموية بالشيفرة الوراثية، ولا يكون معلوم الخلل بتلك الشيفرة الوراثية، وبحالات نادرة للغاية يتزايد دور الوراثة في التعرض لمرض سرطان الدم، ومن خلال مقالنا سنتعرف على أعراض سرطان الدم عند الأطفال مع الأسباب وطرق العلاج من خلال موقع جربها .

أعراض سرطان الدم عند الأطفال وأسبابه وطرق علاجه

أعراض سرطان الدم عند الأطفال وأسبابه وطرق علاجه

أعراض سرطان الدم عند الأطفال وأسبابه وطرق علاجه فالأعراض تختلف من مريض لأخر، فالمصابين من الأطفال بسرطان الدم الحاد الأعراض تظهر لهم فجأة، أما المصابين من الأطفال بسرطان الدم المزمن فالأعراض تتطور بشكل بطيء، وعن الأعراض الأكثر شيوعًا للأطفال:

آلام المعدة ونقصان بالشهية

  • تتراكم لدى مريض سرطان الدم الخلايا التالفة داخل الكبد والطحال والكلى، وهذا بدوره يعمل على تضخمهم.
  • ومن هنا يبدأ الطفل بالشعور بالألم داخل معدته، والألم يصاحبه فقدان بالشهية وفي الوزن أيضًا.

النزيف وتكدم الجلد

  • الطفل المصاب بسرطان الدم قد يتعرض للنزيف بشكل أطول مع أبسط جرح من الممكن أن يتعرض له.
  • ودائمًا يعاني من نزيف في الأنف، وأيضًا جلده يتكدم بسهولة، ويظهر على الجلد البقع الحمراء ذات الحجم الصغير.
  • البقع الحمراء تلك بسبب نزيف الشعيرات الدموية باستمرار.

صعوبة في التنفس

  • الخلايا تتراكم حول “الغدة التيموسية” تلك التي تقع أسفل الرقبة وتتواجد على القصبة الهوائية.
  • ومن هنا يشعر الطفل بصعوبة بالغة في التنفس.
  • أيضًا صعوبة التنفس تأتي من تضخم العقد الليمفاوية التي تتواجد بالصدر.
  • والأمر يمتد إلى سعال للطفل متكرر، آلام عند التنفس وصوت صفير، وهنا الطفل يكون في حالات طارئة.

شاهد أيضا:أسباب نقص كريات الدم الحمراء تجنبها لعدم تدهور صحتك

التورم بأجزاء متفرقة

من أعراض سرطان الدم عند الأطفال “التورم”، حيث:

  • من المعروف أن المسئول عن فلترة الدم بالجسم هي “الغدد الليمفاوية”.
  • وعند الإصابة بسرطان الدم تبدأ الخلايا المصابة في التجمع وتعمل على التورم.
  • لكلًا من مناطق الرقبة، تحت الإبط، بأعلى عظمة الترقوة وفي المنطقة الأربية.

التعرض للعدوى بشكل مستمر

  • خلاليا الدم البيضاء لا تعمل على تأدية وظائفها بشكل طبيعي عند إصابة الطفل بسرطان الدم.
  • وخلايا الدم البيضاء هي المسئولة عن محاربة العدوى وعن المناعة.
  • وهذا يسرع من العدوى ولا يبشر بتحسن للحالة.

آلام في المفاصل والعظام

  • عند إصابة الطفل بسرطان الدم تبدأ خلايا الدم البيضاء تصنع معدلاتها بشكل سريع للغاية.
  • وهذا يعمل على اكتظاظ خلايا الدم البيضاء بداخل المفاصل وبالتحديد على أسطح العظام.
  • مما يولد شعور لدى الطفل بألآم مستمرة فيها.

التأثير على المخ

من أعراض سرطان الدم عند الأطفال التأثير في مخ الطفل حيث:

  • يسبب هذا ظهور أعراض تتمثل في “الصداع، القيء، الضعف العام، التشنجات”.
  • أيضًا صعوبة التركيز، عدم الاتزان، تشوش الرؤية.

فقر الدم

  • الطفل قد يتعرض لفقر الدم نتيجة الصعوبة في إنتاج “خلايا الدم الحمراء” من النخاع العظمي.
  • وهذا بسبب ازدحام خلايا الدم البيضاء، مما يعمل على ظهور أعراض تتمثل في شحوب الجلد.
  • سرعة في التنفس والدوخة.

شاهد أيضا:نسبة شفاء سرطان الدم عند الأطفال وطرق علاجه

أسباب سرطان الدم عند الأطفال

انتقالًا من أعراض سرطان الدم عند الأطفال إلى أسباب سرطان الدم، تلك التي لم يتم تحديدها بعد بشكل محدد، ولكن هناك مجموعة من العوامل التي تزيد من فرصة إصابة الطفل بسرطان الدم، تلك العوامل أيضًا ليست بالضرورة أن تتواجد في كل طفل مريض بسرطان الدم، فهناك الكثير من الأطفال المصابين بسرطان الدم لا يمتلكون تلك العوامل، والتي من أبرزها:

  • الاضطرابات الوراثية مع الأطفال، تلك التي تتمثل في “متلازمة داون، كلينفلتر، لي فراوميني”.
  • التعرض لمشكلات وراثية في الجهاز المناعي، تلك التي يتمثل أبرزها في “توسع الشعيرات”.
  • في حال إصابة أخ أو أخت بنفس المرض، قد يتعرض الطفل له بالأخص في حالة التوأم المتماثل.
  • أن يتواجد تاريخ مرضي سابق، كأن تعرض الطفل لجرعات كبيرة من الكيماويات مثل مركبات البنزين.
  • أو التعرض لجرعات كبيرة من الإشعاع أو من العلاج الكيماوي.
  • من أسباب سرطان الدم عند الأطفال وجود تاريخ سابق في تثبيط جهاز المناعة كما الحال في زراعة الأعضاء.
  • بعد ذكر أعراض سرطان الدم عند الأطفال وأسبابه يجب التنبيه إلى أن الكثير من حالات سرطان الدم عند الأطفال لا تكون وراثية، فمن الممكن أن يكون هناك اختلال في الجين الخاص بخلايا النخاع العظمي.
  • وهذا الاختلال بدوره من الوارد أن يتعرض له الطفل خلال عمر مبكر من حياته، أو من الممكن أن يتعرض له الطفل بعد الولادة بشكل مباشر.

شاهد أيضا:أعراض سرطان الدم عند النساء المبكرة والمتأخرة

علاج سرطان الدم عند الأطفال

بعد ظهور أعراض سرطان الدم عند الأطفال سننتقل لمرحلة العلاج، ومن الجدير بالذكر أنه قد شهدت السنوات الأخيرة تحسنًا كبيرًا في نتائج العلاج الخاص بمرضى سرطان الدم من الأطفال، فوصولًا لليوم تزايدت الأعداد لنسبة الأطفال ممن شفوا من المرض عن نسبة 75% من اللوكيميا اللمفاوية الأرومية، ونسبة شفاء تزيد عن 50% من مرضى اللوكيميا النخاعية.

ومن الجدير بالذكر أن علاج سرطان الدم لدى الأطفال يتم تنفيذه وفقًا لبروتوكولات عالمية، تلك المثبت نجاحها في علاج الكثير من الحالات للأطفال المرضى، وهذا البروتوكول يتم تحديده بناءً على:

  • مدى ملائمة العلاج ومدى كثافته لمجموعة الخطر التي يتعرض لها الطفل المصاب بسرطان الدم.
  • ومن ثم العمل على تحديد مجموعة الخطر وفقًا لجيل المريض مع حصر عدد الخلايا الخبيثة بالدم.
  • بالتأكيد مع معرفة أعراض سرطان الدم عند الأطفال وفي أي مرحلة قد وصل.
  • ومميزات أغشية الخلية الأرومية، مع معرفة التغييرات الجينية والتغييرات الصبغية تلك التي تتواجد بخلايا اللوكيميا.
  • ومدى سرعة المريض في التجاوب خلال فترة العلاج الأولى.
  • علاج سرطان الدم في الأساس يعتمد على دمج مجموعة من الأدوية الكيماوية مع شموله على العلاج الإشعاعي.
  • وبالفترة الأخيرة قد تم العمل على إضافة مجموعة من الأدوية الموجهة لعلاج التغيير الجيني الذي يتواجد بالخلايا السرطانية.
  • مع إضافة مجموعة من الأدوية ترتبط بالمضادات الملتصقة مع والخلايا اللوكيميا.

والعلاج الكيماوي لمريض سرطان الدم قد يشتمل على خليط من الأدوية، تلك التي يحصل عليها الطفل على مراحل تقترن بظهور أعراض سرطان الدم عند الأطفال والتي تتمثل في:

  • مرحلة الحث وكما يُطلق عليها طبيًا ” induction “، وتلك مدتها تدوم لأسابيع.
  • مرحلة التكثيف وكما يُطلق عليها طبيًا ” intensification” والتي تستمر لمجموعة من الأشهر.
  • وعن تلك المرحلة فالدواء يتم نقله للمريض من خلال الوريد.
  • العلاج الوقائي، ذاك الذي يُقدم للمريض من خلال “الفم”، ومدته تتراوح من سنة إلى سنتين.
  • أيضًا يتم إعطاء المريض علاجًا يحد من انتقال المرض إلى الجهاز العصبي المركزي.
  • على أن يكون العلاج من خلال حقن كيماوية الخاصة بسائل القناة الفقرية.
  • وبحالات نادرة من إصابات الأطفال بسرطان الدم يتوجه الطفل إلى العلاج الإشعاعي للمخ.

أعراض سرطان الدم عند الأطفال وأسبابه وطرق علاجه فالاعراض متنوعة وتصيب أجزاء الجسم جميعها، ومن هنا في حال تعرض طفلك لأكثر من شكوى منهم ننصح كل أم وأب بالإسراع في الكشف عن الطفل لدى الطبيب المختص، فكلما كان الكشف في الآونة الأولى كلما امتثل الطفل للشفاء بشكل أسرع.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.