أعراض الحمل بعد الإجهاض مباشرة

أعراض الحمل بعد الإجهاض مباشرة تكون غير مختلفة بشكل كبير عن أعراض الحمل الطبيعية، حيث إن الخوف ينتاب الكثير من السيدات خاصةً بعد تعرضهم لمشكلة الإجهاض، كما أنه هناك العديد من المسببات التي يمكن أن ينتج عنها التشوه، والتي تختلف من امرأة إلى أخرى، لذا سنعرض لكم من خلال موقع جربها أعراض الحمل بعد الإجهاض مباشرة.

أعراض الحمل بعد الإجهاض مباشرة

تعتقد الكثير من السيدات أن أعراض الحمل بعد الإجهاض تختلف عن أعراض الحمل الطبيعية ولكن هذا الأمر غير صحيح بالمرة، فالأعراض نفسها لا تختلف، وهذا الاعتقاد ناتج عن الإجهاض الذي يجعل المرأة متخوفة أنها غير حامل ولكنها موهومة بهذه الأعراض، ويمكن أن تتلخص أعراض الحمل في الآتي:

1- خروج بعض قطرات الدم

من أهم علامات الحمل الشهيرة بعد الإجهاض هي قطرات الدم الخارجة من المهبل، حيث إنها تظهر بعد مرور أسبوع على حدوث الحمل، وهذه القطرات تعرف باسم عملية التعشيش، وهذه العملية تحدث نتيجة انغراس البويضة في الرحم، كما أن هذا الدم من الممكن أن يصاحبه الشعور بالتقلصات أو المغص والذي يكون متقطع أو ضعيف.

اقرأ أيضًا: أسباب تأخر الحمل بعد الإجهاض

2- تأخر الدورة الشهرية

من أهم أعراض الحمل الأكيدة هي تأخر الدورة الشهرية، وهو ناتج عن التغييرات الحادثة في بطانة الرحم، ويكون هذا استعدادًا لقدوم الجنين ونزول الدم في موعد الدورة الشهرية، ولكن هذه القطرات لا تعتبر هي فترة الحيض.

لكن من أجل أن تقدري على تمييز دم الانغراس عن الحيض يجب أن تعلمي أن دم الانغراس يكون خفيفًا ولا يستمر لأكثر من يومين أو ثلاثة على الأقل.

3- الإحساس بألم في الثدي

هناك العديد من التغيرات الهرمونية التي تحدث في جسم المرأة وتكون ناتجة عن الحمل، وهذه التغيرات لا تترك منطقة الثدي دون التغيير فيها، فهي تتسبب في الشعور بألم ووخز في هذه المنطقة ويكون في كثير من الحالات يتشابه مع الألم الحادث قبل الدورة الشهرية، كما أنه يرافقه الشعور بثقل الثديين، وفي أغلب الأحيان يظهر هذا العرض بعد أسبوع من حدوث الحمل.

4- الغثيان الصباحي والشعور بالقيء

من أكثر العلامات الدالة على الحمل بعد الإجهاض هو الغثيان الصباحي، والذي تعتبره العديد من السيدات أنه من علامات الحمل المعروفة، ومن الممكن أن يستمر هذا العرض طوال الشهور الثلاثة الأولى، ويجب أن ننوه أنه لا يرتبط بفترة الصباح فقط من الممكن أن يحدث في أي وقت في اليوم.

كما يمكن أن تختلف شدة الغثيان من امرأة إلى الأخرى، حيث يمكن أن تشعر بعض السيدات بالغثيان لفترة قليلة أثناء اليوم بينما الأخريات يشعرن بالغثيان طوال اليوم.

5- الشعور بالخمول والرغبة في النوم

تعمل التغييرات الهرمونية الحادثة أثناء الحمل على زيادة الشعور بالخمول والتعب ورغبة المرأة الملحة في النوم وعدم القيام بأي نشاط، وهذا الأمر أكد الأطباء أنه ناتج عن زيادة مستوى هرمون البروجسترون الذي يسبب الشعور بالضعف والإرهاق المستمر.

6- الرغبة في التبول مرات متعددة

من أهم أعراض حدوث الحمل هو زيادة معدل التبول وتظهر هذه العلامة في الأسبوع الرابع من حدوث الحمل والذي يبدأ حجم الجنين فيه في الزيادة، وتكون ناتجة عن توسع الرحم والذي يتسبب في الضغط على المثانة، وبالتالي ينتج عنه زيادة معدل التبول، ويجب معرفة أن هذه الغربة ستصبح في تزايد مع تقدم عمر الحمل وكبر حجم الجنين.

7- اضطرابات الشهية

من الأعراض الشهيرة للحمل بعد الإجهاض هو فقدان الشهية أو عدم قابلية أنواع معينة من الطعام أو تواجد رائحتها في الجوار، وتكون هناك بعض الحالات التي تشعر بهذا الأمر، بينما هناك أخريات يشعرن بشراهة تجاه الطعام ويرغبن في تناول العديد من الأطعمة.

8- الشعور بآلام في مناطق مختلفة

هناك العديد من الأعراض التي تصاحب الحمل مثل الشعور بآلام في مناطق مختلفة من الجسم، فيمكن أن تشعر المرأة بألم في البطن يشبه المغص المتعلق بالدورة الشهرية، بجانب آلام في منطقة أسفل الظهر، بالإضافة إلى انتفاخات في المعدة ويمكن أن يرافقها وجود إمساك، هذا بجانب الشعور بالصداع أو الإصابة بنزلات البرد.

اقرأ أيضًا: هل من الطبيعي نزول إفرازات بنية في بداية الحمل

أسباب ظهور الأعراض بعد الإجهاض مباشرة

تعتبر عملية الإجهاض هي عبارة عن فقدان المرأة لجنينها قبل الأسبوع العشرين منه، وفي أغلب الأحيان يمكن أن تحدث قبل الوصول إلى الأسبوع الثاني عشر، ويكون الإجهاض في هذه الحالة ناتجة عن وجود خلل في الكروموسومات الذي يتسبب في جعل الحمل غير ممكن الاكتمال من البداية.

كما يؤكد الأطباء أن الأمر من الممكن أن يحتاج فترة تتراوح بين 16: 60 يوم حتى تعود مستويات الهرمونات للانخفاض، وفي كثير من الأحيان عندما تقوم المرأة بإجراء اختبار الحمل في هذه الفترة قد تكون النتيجة إيجابية سواء كان هناك حمل أو لا.

لهذا السبب يمكن أن تشعر الكثير من السيدات بأعراض الحمل بعد الإجهاض مباشرة وقد تكون ظاهرة بشدة حتى يظهر الإجهاض أنه لم يحدث، كما أن الشعور بالحزن نتيجة فقد الطفل من الممكن أن يجعل المرأة تشعر بوجود الأعراض بشكل مستمر خاصةً إذا كان هذا الحزن لم يظهر في صورة أي أعراض جسدية.

كما أن في هذه اللحظة تعرف هذه الأعراض بأنها أعراض الحمل الكاذبة الناتجة عن الصدمة العاطفية، وهنا يوصي الأطباء بضرورة تقديم الدعم النفسي للأم حتى تتخطى هذه الفترة بنجاح.

اقرأ أيضًا: مين حملت بعد المنظار الرحمي

متى يمكن حدوث الحمل بعد الإجهاض

يتسبب الإجهاض في نزول الدورة الشهرية وحدوث عملية التبويض، وعندما تطلق المبايض البويضات أثناء اليوم 14 من الدورة الشهرية، فهذا دليل على إمكانية إطلاق الجسم البويضة في خلال أسبوعين بعد حدوث الإجهاض.

هذا ما يدل على أن المرأة تكون مستعدة جسديًا حتى يحدث الحمل مرة أخرى في حالة حدوث العلاقة الحميمة بدون استخدام أي وسائل حتى تمنع حدوث الحمل حتى في حالة عدم نزول الدورة الشهرية.

لكن يجب أن ننوه أن موعد الدورة الشهرية من الممكن أن يختلف من امرأة إلى أخرى وهذا بسبب أن ليس كل السيدات تأتي لهن الدورة بعد مرور 28 يوم، لهذا السبب تتفاوت مواعيد حدوث الحمل الدقيقة.

فهناك بعض النساء التي تتسم فترات الحيض إليهم أنها أقصر بصورة طبيعة وهذا ما يؤكد أن أيام التبويض ستبدأ لديهن خلال 8 أيام فقط من حدوث الإجهاض.

هل يؤثر الإجهاض على صحة الرحم

أكد الكثير من الأطباء أن إجابة هذا السؤال هي لا، وهذا لأن بعد حدوث الإجهاض يمكن للمرأة الحمل مرة أخرى، وهذا بعد تأكدها من أن الرحم عاد إلى وضعه وحجمه الطبيعي، وكما ذكرنا مسبقًا أن عملية التبويض تعود إلى طبيعتها بعد فترة لا تزيد عن أسبوعين من الإجهاض.

لكن من الطبيعي حدوث نزيف بسيط بعد الإجهاض ووجود بقع من الدم في هذه الفترة، ولكن إذا حدث الإجهاض في الفترة الأخيرة من الحمل فبالطبع ستحتاج الدورة الشهرية وقت أطول للنزول لذا لا داعي أن تقلقي عزيزتي.

لكن يجب أن نوضح لكِ أن الدورة الشهرية الأولى التي تحدث بعد الإجهاض يمكن أن تكون مختلفة بعض الشيء عن الطبيعي وهذا أمر طبيعي وهذا بسبب حاجة الدورة الشهرية إلى بعض الوقت حتى تعود إلى وضعها الطبيعي.

اقرأ أيضًا: كيف عرفتي إنك حامل بعد الإبرة التفجيرية

طرق الوقاية من حدوث الإجهاض مجددًا

يجب أن تعلمي أنكِ لستِ السبب في حدوث الإجهاض وهذا الأمر من الممكن أن يتعلق بالجينات أو الإصابة بأحد الأمراض، ولكن اتباع بعض الأمور من الممكن أن يحميكِ من خطر الإصابة بالإجهاض مرة أخرى، ويمكن أن تتلخص هذه الأشياء في التالي:

  • الحرص على تناول المكملات الغذائية اللازمة أثناء الحمل مثل متعددة الفيتامينات وحمض الفوليك.
  • شرب كمية كافية من الماء وتطبيق نظام غذائي صحي، ويجب ألا تقل كمية الماء عن 10 أكواب على الأقل في اليوم.
  • ممارسة الرياضة مثل المشي واليوجا والسباحة لمدة لا تزيد عن 150 دقيقة في الأسبوع، كما يجب الحرص على تجنب الرياضات الخطيرة لأنها من الممكن أن تؤثر على صحة الحمل.
  • المتابعة مع الطبيب والاتصال به في حالة الشعور بأي مخاطر تهدد صحة الجنين.
  • البعد عن بعض المواد مثل النيكوتين والكافيين والكحول.
  • الاهتمام بصحتكِ في حالة كنتِ تعانين من أي مرض مزمن وتناول الأدوية الخاصة.

حدوث الحمل بعد الإجهاض لا يعتبر من المهام المستحيلة، ولكنه قد يحتاج بعض الوقت، لذا يجب الانتباه واستشارة الطبيب في حالة الشعور بأي عرض.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.