تجربتي مع القسط الهندي للحمل

تجربتي مع القسط الهندي للحمل من التجارب التي حرصت على سردها في هذا المقال للإجابة على تساؤلات العديد من النساء اللاتي يعانين من مشكلة تأخر الحمل حول فوائد القسط الهندي للحمل، فالقسط الهندي يتميز بالعديد من الفوائد العلاجية وعلى رأسها فوائده في تنشيط المبايض والرحم مما يحفز القدرة على الإنجاب وسوف نذكر تجربتي مع القسط الهندي للحمل عبر موقع جربها.

تجربتي مع القسط الهندي للحمل

تجربتي مع القسط الهندي للحمل

القسط الهندي من النباتات الشهيرة في الطب الشعبي في الهند منذ قديم الزمن، وهو ينمو بشكل خاص في كشمير، ويوجد منه نوعان وهما القسط البحري الذي يتميز باللون الأبيض، وأما النوع الثاني هو القسط الهندي الأسود الذي يتميز بالمرارة وهو المقصود في هذا الموضوع.

فإلى جانب فوائده في النواحي الصحية والجمالية يتم استخدامه في تعزيز القدرة على الحمل بالنسبة للنساء اللاتي يعانين من تأخر الحمل، وسوف نستعرض ذلك من خلال بعض التجارب لنساء استطعن الحمل بعد استخدام القسط الهندي بالإضافة إلى تجربتي مع القسط الهندي للحمل بالتفصيل:

  • تقول إحدى السيدات أنها كانت تعاني من مشاكل متعددة في الحمل نتيجة لعدم انتظام الدورة الشهرية ووجود خلل في نسبة هرمون الاستروجين لديها، وبالتالي واجهت صعوبة في حدوث الحمل وبعد أن جربت القسط الهندي تخلصت من هذه المشاكل وحدث الحمل بعد الانتظام في استخدام القسط الهندي لفترة من الوقت.
  • تحكي سيدة أخرى عن تجربتها مع القسط الهندي للحمل بعد أن كانت تعاني من مشكلة التكيس بالمبايض، وبالتالي لم تنجح محاولات الحمل السابقة أو حتى اللجوء للحقن المجهري لم يساعدها على الحمل، وعند تناولها للقسط الهندي بشكل منتظم نجح الحمل في هذه المرة بعد أن عالج مشاكل الحمل لديها.

الجدير بالذكر أن المرأة تتعرض لنقص الخصوبة بعد الوصول لعمر 40، ويساعد القسط الهندي على الرفع من معدلات الخصوبة عند السيدات في هذه المرحلة العمرية، ولكن لو كانت معدلات الخصوبة غير كافية فإن ذلك قد يكون مؤثراً على الحمل بشكل سلبي بعد الوصول لهذه المرحلة العمرية.

اقرأ أيضًا: ما فوائد القسط الهندي

فوائد القسط الهندي للحمل

تتمثل فوائد القسط الهندي للحمل فيما يلي:

المساعدة على انتظام دورة الحيض

من الفوائد الهامة للقسط الهندي العمل على تنظيم دورة الحيض أو حتى في حالة حدوث انقطاع بها، ويتم ذلك من خلال تناول القسط الهندي مع العسل يومياً على معدة خالية ولمدة ثلاثة من الأشهر للتوصل للنتائج المرغوبة، حيث تساعد هذه الطريقة على معالجة عدم الانتظام في الدورة الشهرية والرفع من معدلات حدوث الحمل.

معالجة العقم

من الفوائد الأخرى للقسط الهندي قدرته على معالجة العقم الناتج عن ضعف المبايض أو نتيجة لضعف نسبة التبويض للرفع من فاعلية وكفاءة ومعدلات الإباضة، وللوصول لهذه النتائج يتم استخدام القسط الهندي من ثاني يوم للدورة الشهرية وحتى اليوم السادس عشر منها، مع الحرص على الانتظام في ذلك لثلاثة من الأشهر.

معالجة مشاكل الرحم

لا تتوقف فوائد القسط الهندي للحمل على الفوائد السابقة فقط بل إنه يساعد على حل مشكلة من أهم المشاكل التي تُعيق حدوث الحمل وهي مشاكل الرحم، حيث يساعد القسط الهندي على تنظيف الرحم بشكل تلقائي وذلك لو تم استخدامه بعد الدورة الشهرية لتنظيف الرحم بشكل سريع.

وبالتالي تهيئة الرحم لتخصيب البويضات عن طريق الحيوانات المنوية، واكتمال فترة الحمل بعد حدوث الإباضة ويتم ذلك من اليوم 11-15 من دورة الحيض حتى يستعد الرحم لحدوث الحمل.

اقرأ أيضًا: طريقة استعمال القسط الهندي

طريقة استخدام القسط الهندي للحمل

يُنصح بتناول القسط الهندي بشكل يومي عند المعاناة من مشكلة تأخر الحمل أو حتى في أيام الإباضة، فتناول القسط الهندي بصفة منتظمة يساعد على إحراز نتائج جيدة في حدوث الحمل، وللحصول على قدر أكبر من الفوائد يُنصح بإضافة عسل السدر له، كما يمكن إضافة مقدار من زيت الزيتون ثم تناول المزيج من 2-3 مرة بشكل يومي أو قبل الوجبات الثلاثة.

ويمكن أيضاً تحلية القسط الهندي بالعسل الأبيض لمنحه المزيد من الفوائد، وفي حالة عدم القدرة على تناوله بشكل مباشر يمكن إضافة 3 ملاعق من القسط المطحون إلى 3 ملعقة كبيرة من الماء ثم تناول المزيج بشكل عصير.

ويُذكر أيضاً وجود بعض العقاقير الطبية التي تحتوي على القسط الهندي ويمكن الحصول عليها من الصيدلية بأسعار مناسبة، ويُنصح باستشارة الطبيب أولاً قبل استخدام كبسولات القسط الهندي في حالة الإصابة ببعض الأمراض ومنها مرض السكري أو الأمراض القلبية أو وجود مشاكل بالرئة حتى لا يتعارض استخدام القسط الهندي مع هذه الأدوية وحدوث أضرار أو آثار جانبية، ولتحديد الجرعة المناسبة من القسط الهندي في هذه الحالات.

الفوائد الصحية للقسط الهندي

إلى جانب الفوائد المذكورة عند استخدام القسط الهندي للحمل، فإن القسط الهندي له العديد من الفوائد الصحية، وتشتمل على ما يلي:

  • التخلص من الديدان بالمعدة والأمعاء، وذلك نتيجة لاحتواء القسط الهندي على مجموعة من الزيوت تساعد في القضاء على الديدان الخيطية والاسطوانية، والمساعدة أيضاً على علاج القرحة في المعدة وتعزيز شفائها بشكل سريع.
  • المساعدة في معالجة الأمراض الخاصة بجهاز التنفس ومنها، الالتهاب والسعال وذلك بفضل زيت القسط الهندي الذي أثبتت الدراسات فاعليته في توسيع المسالك الهوائية بالمجرى التنفسي بالإضافة إلى القدرة على علاج الالتهابات المختلفة بجهاز التنفس.
  • تعزيز صحة الجهاز الهضمي لخصائصه الفريدة في طرد الغازات ومنح الصحة للجهاز الهضمي للقيام بوظائفه المختلفة، وذلك عن طريق إضافة نقطتين من زيت القسط الهندي مع مشروب الشاي للاستفادة من هذه الفوائد وتعزيز الهضم.
  • يمكن إضافته مع الأغذية والمشروبات كنوع من التوابل لطعمه المميز و تعزيز الفوائد الغذائية، كما يمكن إضافته مع المشروبات الغازية أو أنواع الحلوى لمنحها نكهة خاصة.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الماكا للحمل

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع القسط الهندي للحمل وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.