تجربتي مع عدسات الأسنان

تجربتي مع عدسات الأسنان حيث أنه في الآونة الأخيرة أصبح الكثير يعاني من مشاكل في الأسنان وبالأخص مظهرها العام وهذا يجعل الكثير يشعر بالخجل فيضطر إلى استخدام أشياء لإعادتها إلى وضعها الطبيعي، فقد ينصحه البعض بعدسات الأسنان فهذا يعتبر تجربة جديدة ورائعة لحل مشاكل الأسنان لأن لها أنواع كثيرة، ومن خلال تجربتي مع عدسات الأسنان سنتناول معلومات كثيرة حول هذه العدسات وأفضل أنواعها عبر موقع جربها.

تجربتي مع عدسات الأسنان

تجربتي مع عدسات الأسنان

تتمثل تجربتي مع عدسات الأسنان في النقاط التالية:

  • كنت أتناول دائمًا القهوة وقد تغير لون أسناني حتى أنه كان يسبب لى إزعاجًا عند التعامل مع أصدقائي في العمل أو مع أي شخص.
  • كما أنني قد جربت الكثير من الأشياء التي تساعد في تبييض الأسنان وإصلاحها وبعد فترة يرجع لوضع إلى طبيعته.
  • حتى نصحتني إحدى أصدقائي بتجربة عدسات الأسنان، قمت فورًا بحجز موعد عن طبيب الأسنان وأخبرته بما أعاني منه.
  • قام بأخذ مقاس أسناني وطلب مني المجيء بعد أسبوع، ولكن قام بفحصي جيدًا والتأكد من عدم وجود أي شيء قد يضر بالعدسات.
  • بعدها ذهبت إليه وقام بتركيبها رأيت فرقًا كبيرًا حيث أصبح لونها أفضل ولم أعد أشعر بالخجل ثانيةً.
  • لذا أنصح لمن يعاني من أي مشكلة في الأسنان وتحتاج إلى عدسات عليه القيام بتركبيها فورًا.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع معجون الأسنان لحب الشباب

معلومات عن عدسات الأسنان

وهناك معلومات هامة عن عدسات الأسنان من بينها:

  • هي عبارة عن قشور من طبقة رقيقة يتم وضعها على الجزء الخارجي للأسنان كما أنها مصنوعة من بعض المواد الخزفية.
  • إضافة إلى أنها متفاوتة في الألوان حسب ما تلائم الأسنان، حيث أنه من الممكن أن يضع الشخص عدسة واحدة لتغطي موضع سنة مكسورة أو قد يضع أكثر من ذاك حسب حاجته.
  • في حالة وضع العدسة لا يمكن تغييرها من تلقاء نفسك بل لابد من الذهاب إلى الطبيب حتى يقوم هو بتغيرها.
  • كما أن المواد التي صنع منها العدسات اثنان وهما الراتنج والبورسلان، وتعتبر البورسلان أفضل، وهذا يرجع إلى الآتي:
    • تعتبر أقوي.
    • مقاومة للبقع والتصبغات.
    • عاكسة للضوء بشكل يجعلها قريبة من الأسنان الطبيعية.
  • لكن لابد من استشارة الطبيب في النوع المناسب لك.

إيجابيات عدسات الأسنان

في الحقيقة فوائد العدسات اللاصقة للأسنان تقتصر على أنها لا تستخدم إلا في الحالات التجميلية، وهي على النحو التالي:

  • تُخفي الأسنان المكسورة أو المعيبة.
  • يخفي التصبغ الشديد الذي لا يمكن علاجه.
  • تملأ الفراغات الموجودة بين الأسنان.

ملاحظة

يجب أن ننوه إلى أن عدسة الأسنان ليست مساهمة في علاج تسوس الأسنان بل بالعكس يجب معالجتها قبل وضعها.

سلبيات عدسات الأسنان

على الرغم من وجود إيجابيات لهذه السلبيات لكننا نجد أيضًا أن لها بعض السلبيات وهي كالتالي:

  • تتطلب عملية وضع العدسات السنية طحن وتآكل مينا بعض الأسنان، وهي خطوة لا يمكن استعادتها بعد فترة من الزمن.
  • لا يمكن أن تحمي عدسات الأسنان من التسوس، وهذا يعني أنك تحتاج إلى إصلاح أسنانك بالكامل قبل وضعها، وهي في حد ذاتها عملية مكلفة.
  • تعتبر عدسات الأسنان حلًا ولكن مكلفًا، حيث يبلغ متوسط ​​تكلفة العدسات حوالي 925 دولارًا أمريكيًا للسن أو 2500 دولارًا أمريكيًا لجميع الأسنان، لذلك بالنسبة لبعض الأشخاص، هذا ليس خيارًا.

اقرأ أيضًا: إزالة جير الأسنان بزيت الزيتون

أنواع عدسات الأسنان

يوجد الكثير من أنواع عدسات الأسنان، وهما على النحو التالي:

الفينير

  • إنه معروف نسبيًا في العالم العربي وينتشر فيه على نطاق واسع، يضفي لونًا أبيض ناصعًا على الأسنان.
  • هذا النوع عبارة عن طبقة رقيقة جدًا، لن يسبب أي إزالة جزئية للأسنان الحقيقية.
  • تتكون من طبقة بورسلين للغاية، بالإضافة إلى مادة بلاستيكية بسيطة جدًا، مثبتة على الأسنان، عن طريق استعمال مواد لاصقة قوية.
  • هي سهلة التركيب جدًا، يتم تركيبها بدون تخدير موضعي، إلا إذا كانت الأسنان بحاجة إلى العلاج أولًا، ثم يقوم الطبيب بتركيب عدسة.
  • كما أنه لا يسبب ضغطًا على الأسنان أو اللثة، والتركيب لا يستغرق وقتًا طويلًا، فهو يحتاج فقط إلى جلستين.
  • في المرة الأولى يقوم الطبيب بقياس حجم الأسنان، في المرة الثانية يتم تركيبها بشكل مباشر.
  • يتم وضعها على الأسنان لفترة طويلة، حوالي عشر سنوات أو نحو ذلك، ولكن من عيوبها أنها أغلى في السعر من العدسات الأخرى.

الامبرس

  • تم اكتشاف هذه المادة لأول مرة عن طريق الطب وهي آمنة لصحة الأسنان واللثة ولن تسبب ضعفها.
  • كما أن الطبيب ليس بحاجة إلى تبريد الأسنان لتركيب هذه النوع من العدسات.
  • هذه العدسات تظل على الأسنان لمدة خمس إلى سبع سنوات تقريبًا، مقارنة بالعدسات الأخرى فإن سعرها هو الأرخص.
  • لكن حاليًا لم تعد موجودة لأن هناك بدائل أفضل وأحدث منها.

اللومينير

  • هذا النوع تم اكتشافه حديثًا، فهو يشبه تمامًا عدسات الفينير، حيث يقوم بعمل إعادة للأسنان وعودتها إلى شكلها الطبيعي.
  • ليس هناك حاجة إلى التحضير قبلها، وأهم ما يميزها أنها قوية ومتينة وتتحمل أي ضغط.
  • أما عيوبها فهي مرتفعة للغاية بنسبة للعدسات الأخرى، كما أنه في حالة وجود كسر في أي جزء منها لا يستطيع إصلاحه، بل يتم تغييره بالكامل.

الإجراءات التي تقوم بها قبل عملية عدسات الأسنان

أما عن الإجراءات المتبعة قبل العملية:

  • قبل وضع العدسات اللاصقة للأسنان أولًا، يجب أن تلتقي بطبيب لتلبي توقعاتك خلال هذه الفترة.
  • حيث تقوم بإخباره بأهدافك من استخدام عدسات الأسنان، وقد يجد لك حلًا بديلًا أو عددًا معينًا من الفينير، لذا يرجى الاستماع إليه ومناقشته.
  • قبل البدء في عملية وضع عدسات الأسنان، سيرشدك طبيبك لإجراء فحص بالأشعة السينية للأسنان للتحقق مما إذا كانت أسنانك بحاجة إلى عناية وعلاج قبل البدء في ارتداء العدسات.
  • إذا كان هناك أي عيوب في أسنانك في الصورة، سواء كانت تسوسًا أو تآكلًا أو أمراضًا في اللثة أو حتى تقويم الأسنان، فعليه أن يبدأ علاجك، وبعد ذلك يمكنه البدء في تجهيز العدسة.

كيفية وضع العدسات الأسنان

بإمكانك اتباع الخطوات التالية لمعرفة كيف يتم وضع العدسات حتى تكون مطمئنًا بعض الشيء:

  • يزيل طبيب الأسنان حوالي نصف ملليمتر من مينا الأسنان.
  • سيستخدم الطبيب قالبًا خاصًا لعمل نموذج أسنانك وإرساله إلى المختبر لعمل عدسة أو قشرة مناسبة لك.
  • يستغرق تحضير العدسات من أسبوع إلى أسبوعين، وبعد ذلك سيتصل بك الطبيب لبدء تركيبها.
  • سوف يتأكد الطبيب من أن حجم العدسة ولونها مناسبان للأسنان، وبمجرد الانتهاء من الفحص، سوف يبدأ في تنظيفها جيدًا لضمان عدم نمو أي بكتيريا تحت العدسات.
  • سيستخدم الطبيب طاحونة لتخشين سطح الأسنان من أجل لصق العدسة بطريقة أفضل، ثم وضع مادة إسمنتية خاصة للصق العدسة.
  • سيستخدم الضوء فوق البنفسجي لكي يجفف الأسمنت بشكل مباشر، وهذه العملية تستغرق من ساعتين إلى ساعتين ونصف.

كيفية العناية بعدسات الأسنان

قد تظل العدسات موجودة لفترة طويلة إذا استخدمت من عشرة إلى خمسة عشر عامًا إذا تم عناية بها بشكل أفضل، ويمكنك الاهتمام بها كالتالي:

  • إذا كنت تعاني من وجود صك يمكنك ارتداء واقيًا للفم في الليل.
  • عند ممارسة الرياضة قم بارتداء واقي للفم.
  • تناول الأطعمة ومضغها بالأسنان الخلفية وليست الأمامية.
  • عدم استعمال أسنانك في فتح أي شيء وبالأخص الأشياء المعدنية.
  • ليس من الأفضل مضغ الأشياء الصلبة مثل الأظافر والثلج وغير ذلك.

اقرأ أيضًا: ألم الأسنان عند الأطفال

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع عدسات الأسنان وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.