عظامي توجعني بعد الولاده

عظامي توجعني بعد الولاده هي تلك الشكوى التي عادةً ما تأتي بها السيدات حديثات الولادة والتي تثير فزعهن، وهنا يأتي دور الأطباء في طمأنتهن، سواء بإبلاغهن بأن ما يعانينه يعود لأسباب طبيعية، أو إجراء الفحوصات اللازمة في حال وجود مسبب ما وبدء العلاج فورًا، وفي كلا الحالتين سنعرض لكم من خلال موقع جربها تفاصيل ردود الأطباء.

عظامي توجعني بعد الولاده

اسمي أمال، في أواخر العقد الثاني من عمري، وهذه شكوتي التي مررت بها أود أن أطلعكم عليها لتفيد أي أم مرت بتلك التجربة، فبعد ولادتي بأيام بدأت أشعر بحالة من التكسير في العظام متزامنة مع ألم شديد في كامل جسدي بدايةً من مفاصل الأرجل وحتى فقرات ظهري وعنقي.

مرت عدة أيام وأنا متحملة تلك الآلام آملة في أن تخف مع مرور الوقت ولكنها ظلت كما هي، مما دفعني للجوء إلى الطبيب المخلص للسؤال عن سبب ما أعانيه وكيفية التخلص منه، فكان رد الطبيب متمثل في كون الولادة سواءً إن كانت طبيعية أو قيصرية تتسبب في حالة تغير في الهرمونات الجسدية، كذلك وتسبب حالة من الضرر في منطقة الحوض وأسفل عظام الظهر والفخذين.

كذلك وأتبع الطبيب أنه من الطبيعي أن تستمر الحالة لفترة قد تصل حتى عدة أشهر بعد الولادة في أسوأ الحالات، وتسبب صعوبة الشفاء وامتداد الألم لفترة أطول في إعاقة الأمهات عن بعض الأنشطة المنزلية أو حتى نشاط الحركة والجلوس أو النهوض من السرير.

اقرأ أيضًا: نزول دم بعد الولادة بثلاث أشهر

أسباب آلام المفاصل والحوض بعد الولادة

بعدما شكوت للطبيب أن عظامي توجعني بعد الولاده أخبرني أنه عادةً ما تختفي تلك الآلام من تلقاء نفسها مع الوقت حين بدأ الجسم بالعودة لنشاطاته الطبيعية وتنتظم الهرمونات الجسدية، ولكنه ذكر لي أهم مسببات وجع المفاصل والتي كان من أهمها زيادة الوزن الحادثة بفعل الحمل، وبناءً عليه زيادة الاتكاء على المفاصل وفقرات الظهر.

كما أتبع بأن أثناء الحمل يفرز جسم الأم مجموعة من الهرمونات الضرورية لسلامة الأم والطفل، حيث تعمل تلك الهرمونات على خلق حالة من استرخاء أربطة الجسم مما يزيد من قدرة الجسد على تحمل وزن الطفل، أما ما يحدث بعد الولادة فهي عودة تلك الأنسجة لحالتها الطبيعية مما يتسبب في شعور الأم بآلام.

كذلك أضاف بأنه أحيانًا تصاب الأم بكسر في عظام العصعص الموجودة في نهاية العمود الفقري نتيجة لخروج الطفل بشكل قوي وسريع حينها يكون مبرر شهور السيدة بآلام أثناء الجلوس أو العلاقة الحميمة أو حتى الاستحمام.

أما عن المسببات التي يكون الطفل سببًا فيها هي أنه أحيانًا ما يكون الجنين في وضعية خاطئة بالرحم، والتي ينتج عنها الضغط على عظام الحوض بشكل سلبي وبناءً عليه حدوث فجوة بين عظمتي العانة الأماميتين، والتي تسبب استمرار ألم لمدة تتراوح بين الثلاث والثمان أشهر، ويشتد ألمها عند المشي السريع والجلوس.

اقرأ أيضًا: أعشاب لتقوية العظام والمفاصل

كيفية التخفيف من ألم الحوض

بعدما شكيت للطبيب كون عظامي توجعني بعد الولاده بدأ في تعديد وسائل العلاج وتخفيف الألم والتي كانت بدايتها العلاج الفيزيائي والذي يتمثل في تعلم وتطبيق الأساليب المناسبة لإرخاء الحوض كالتنفس بعمق أو الاسترخاء التام لعضلات الحوض، كما أضاف بأن الجلوس بشكل مختلف مثل الانحناء إلى الأمام قليلًا عند الجلوس يمكن أن يخفف من الضغط على منطقة الحوض.

كذلك وأضاف بعض الوسائل الطبيعية مثل وضع وسادة أسفل منطقة الظهر عند الجلوس، كما أشار إلى أن التنوع بين الماء البارد والساخن يساعد على خلق حالة من استرخاء العضلات فيمكن وضع كمادات للثلج لتخفيف ألم المفاصل وبعد فترة الاستحمام بالماء الساخن، وبعد ذلك استخدام أحد مشدات الظهر من الأجهزة الداعمة وغيرها.

ومن أفضل ما نصح به أيضًا هو ممارسة التمارين الرياضية التي لا تسبب ضغط على المفاصل والعظام مثل تمارين السباحة على سبيل المثال، وأخيرًا بدأ في سرد مجموعة من المسكنات ومضادات الالتهاب الغير ستيرويدية والتي تؤخذ بدون وصفة طبية كالأيبوبروفين أو الباراسيتامول أو أسيتامينوفين أو النابروكسين.

اقرأ أيضًا: أسباب آلام العظام عند النساء

عظامي توجعني بعد الولاده هي ملخص ما شعرت به، والذي سبق ذكره هو موجز الأسباب والعلاج، فإن كان فيما ذكرت فائدة لك فخير وإن عانيتِ من شيء آخر فعليكِ الإسراع في الذهاب للطبيب.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.