هل يمكن الشفاء من فيروس hpv

هل يمكن الشفاء من فيروس hpv؟ وما هي أعراضه؟ متى يجب زيارة الطبيب؟ يتساءل الكثير من الناس عن فيروس hpv أو ما يعرف باسم الورم الحليمي البشري الذي يصيب الرجال والنساء وأحيانًا الأطفال، والتي قد لا تظهر أعراضه على الشخص المصاب فيتطور الأمر إلى حدوث سرطان خاصةً عند النساء في عنق الرحم، سوف نتعرف على كل التفاصيل التي تخص هذا الموضوع من خلال موقع جربها.

هل يمكن الشفاء من فيروس hpv؟

للإجابة عن سؤال هل يمكن الشفاء من فيروس hpv أو ما يعرف باسم الورم الحليمي البشري، يجب أولًا معرفة ما هو هذا المرض، إن الورم الحليمي البشري هو إحدى الأمراض المعدية في الجهاز التناسلي التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي سواء في الفرج أو فتحة الشرج أو عنق الرحم.

يوجد من هذا الفيروس أكثر من 100 نوع قد يسبب ظهور مشاكل جلدية في أي منطقة في الجسم مثل الثآليل الجلدية خاصةً في منطقة المهبل، بعد التعرف على فيروس hpv يمكن الآن الإجابة عن سؤال هل يمكن الشفاء من فيروس hpv أم لا؟

نعم، يمكن الشفاء من الورم الحليمي البشري حيث إنه ورم حميد لا يوجد به خطورة قد يأتي للإنسان دون معرفته وينتهي أيضًا دون الشعور به، ولكن في حالات نادرة يتطور هذا المرض فيسبب حدوث سرطانات في عنق الرحم أو تقرحات في الجهاز التنفسي.

فلا يوجد حتى الآن علاج لهذا المرض من الأساس ولكن يوجد بعض النصائح التي قدمها الأطباء للوقاية من هذا المرض ومن ضمنها بعض اللقاحات التي تمنع بعض الفيروسات في منطقة المهبل، إذا لاحظ الشخص ظهور مشاكل جلدية في منطقة المهبل يجب عليه عمل الفحوصات اللازمة في هذه المنطقة واستشارة الطبيب فورًا لتجنب حدوث سرطان عنق الرحم.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع فيروس cmv

أعراض الورم الحليمي البشري

إن فيروس hpv له عدة أعراض تظهر على الرجل والمرأة المصابين بهذا المرض والتي يمكن أن يقضي عليها الجهاز المناعي لدى الشخص قبل أن يتطور الأمر إلى عدوي بكتيرية أو سرطان، وله عدة أنواع تختلف أعراضها من شخص لآخر ويختلف لونها أيضًا من شخص لآخر.

حيث إن هذه الأعراض قد تظهر بعد إصابة الشخص بالمرض بمدة زمنية طويلة قد تصل أحيانًا إلى سنوات، من هذه الأعراض التالي:

1- ظهور ثآليل أخمصية

هي عبارة عن نتوءات صلبة وبارزة تظهر على اليدين أو القدمين قد تسبب ألم في بعض الأحيان.

2- ثآليل في الجهاز التناسلي

عبارة عن نتوءات دائرية صغيرة تظهر في الجهاز التناسلي عند الرجل والمرأة.

  • تظهر عند الرجل على القضيب أو الخصيتين أو قرب فتحة الشرج.
  • تظهر عند النساء في عنق الرحم أو في المهبل أو في منطقة الفرج.

3- الثآليل المسطحة

هي ثآليل صغيرة ليست بارزة تكون أغمق من لون الجلد، تظهر للرجال والنساء وكذلك الأطفال في مناطق معينة.

  • تظهر للرجال في منطقة اللحية.
  • تظهر للنساء في القدمين.
  • تظهر للأطفال في الوجه والأطفال حديثي الولادة في الحنجرة.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع فيروس الورم الحليمي

أسباب فيروس hpv

ينتقل فيروس الورم الحليمي البشري عادةً بسبب تلامس الجلد من شخص آخر مصاب خاصةً في منطقة المهبل وأحيانًا يدخل هذا الفيروس الجسم عبر جرح أو مشكلة طفيفة في الجلد.

من أشهر أسباب الورم الحليمي البشري هو الاتصال الجنسي سواء من منطقة الفرج أو من فتحة الشرج.

الأم المصابة بفيروس الورم الحليمي البشري قد تنقل هذا الفيروس إلى طفلها إذا كانت حامل دون أن تشعر فيصل للطفل في الحنجرة أو في منطقة المهبل.

عوامل زيادة الخطر

يجب الحذر من هذا الفيروس لأنه ينتشر كثيرًا في الجسم ويسبب عوامل خطر تزيد من الإصابة، من هذه العوامل الآتي:

1- ضعف عام في الجهاز المناعي

يتعرض الأشخاص المصابون بضعف في الجهاز المناعي إلى زيادة الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري لأن الجهاز المناعي لا يستطيع حينها مقاومة هذه العدوى التي تنتشر بشكل كبير في الجسم.

2- تلف في الجلد مكان الإصابة

إن العمليات الجراحية التي يكون الجلد فيها مفتوح أو توجد به بكتيريا تكون أكثر عرضة للإصابة بفيروس hpv ويكثر فيها الثآليل الشائعة.

3- الأعمار

كل سن معين له نوع من هذا الفيروس يصيبه مثل:

  • الثآليل الأخمصية التي تنتشر عند البالغين.
  • الثآليل المهبلية تنتشر عند النساء البالغين وأحيانًا الأطفال.
  • الثآليل الشائعة تنتشر عند الأطفال والرجال.

4- الاتصال الجنسي الشخصي

فضلًا عن الاتصال الجنسي العام الذي يكون أول سبب في انتشار عدوى فيروس hpv بسبب تعدد الأشخاص في ممارسة الجنس، فإن الاتصال الجنسي الشخصي أيضًا يزيد من خطر الإصابة بهذا الفيروس بسبب عدم ارتداء قفازات في اليد عند لمس شخص مصاب بفيروس الورم الحليمي البشري أو عدم الأستحمام عند الخروج من حمامات السباحة ذلك أيضًا يزيد من خطر الإصابة.

العلاج وطرق الوقاية من فيروس hpv

كما ذكرنا لا يوجد علاج لفيروس الورم الحليمي البشري، ولكن التطعيم ضد هذا الفيروس هو أفضل علاج، ويوجد طرق للوقاية منه وبعض العقاقير التي تدهن على الثآليل للحد من آثارها مثل:

1- العقاقير

يوجد بعض العقاقير التي تساعد في القضاء على هذه الأعراض

  • حمض تريكلورواسيتك.
  • حمض الساليسيليك.
  • حمض ثلاثي كلور الخليك.
  • بودوفيلوكس
  • بودوفيلين
  • إيميكويمود

2- طرق الوقاية

يوجد العديد من الطرق التي يمكن من خلالها الوقاية من الفيروس، سوف نتعرف عليها من خلال النقاط التالية:

  • النظافة الشخصية من أهم طرق الوقاية من فيروس hpv
  • عدم ممارسة الجنس مع أكثر من شخص.
  • أخذ التطعيمات اللازمة لهذا الفيروس خاصةً التطعيم ضد سرطان الرحم لدى النساء حتى لا يتم إصابة الأطفال أيضًا.
  • تغطية اليدين والقدمين بشكل جيد خاصةً في الأماكن العامة.
  • عدم لمس الجلد إذا كان به جرح مفتوح أو مشكلة جلدية.
  • استخدام الرجال واقي ذكري آمن.
  • عدم ختان الأطفال لما يحدث فيه أحيانًا من لمس الأعضاء التناسلية لهم بدون قفازات.
  • تقوية الجهاز المناعي الذي يهاجم الفيروس عند دخوله الجسم ويحد من انتشاره.

يوجد بعض الطرق المعالجة للأعراض التي تظهر على الشخص المصاب بفيروس الورم الحليمي البشري ومنها:

العلاج بالليزر

فيه يخرج شعاع من هذا الجهاز يتم توجيهه إلى الثآليل الجلدية للحد منها.

العلاج بالكي

جهاز التيار الكهربائي الذي يتم توجيهه إلى المنطقة المصابة ليقوم بحرقها.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الورم الليفي في الثدي

التجميد بالنيتروجين السائل

يتم تجميد المنطقة المصابة بسائل النيتروجين للتخفيف من الوجع وتقليل الثآليل.
يوجد العديد من الطرق التي تساعد الشخص في الشفاء من الفيروس بكل سهولة، وذلك إذا اختار الطريقة التي سوف تساعده على ذلك.