هل نغزات المهبل من علامات التبويض

هل نغزات المهبل من علامات التبويض؟ وما هي أنواعها؟ حيث إن هناك نسبة كبيرة من النساء يعانين من عدة أشياء في منطقة المهبل بالأخص الأعراض المصاحبة لمرحلة التبويض التي تحدث من كل شهر، ومن ضمنها الشعور بنغزات المهبل، ومن هنا سنعرض ما إذا كانت من علامات تلك المرحلة من خلال موقع جربها.

هل نغزات المهبل من علامات التبويض

تعتبر نغزات المهبل Vulvodynia من أحد الأمراض المزمنة التي ينتج عنها ألم في منطقة المهبل لدى أغلب السيدات، وأثناء مرحلة التبويض تتعرض المرأة إلى العديد من العلامات والأعراض التي تظهر عليها، والتي منها الشعور بالخمول والإرهاق على غير المعتاد في باقي الأيام.

فيكثر تساءلهن حول “هل نغزات المهبل من علامات التبويض؟”، فتجدر الإجابة إلى أن تلك النغزات نعم من أشهر وأبرز العلامات المرافقة لمرحلة التبويض أو الدالة على اقتراب التبويض، كما أنها يمكن أن تشتد قوتها من حين إلى آخر، مما يجعل المرأة غير قادرة على أداء مهامها اليومية بشكل طبيعي.

علامات التبويض الأخرى

بعد معرفة إجابة سؤال هل نغزات المهبل من علامات التبويض، فلا بد من توضيح الأعراض الأخرى التي ترافق مرحلة التبويض وتدل عليها، حيث إنها لا تقتصر فقط على النغزات في تلك المنطقة، بل أن هناك مجموعة أخرى من شأنها أن تكشف عن التبويض، ونذكر تلك الأعراض عبر النقاط الآتية:

  • الإحساس بمغص وألم غير محتمل في منطقة البطن.
  • الشعور ببعض التقلصات والتشنجات في منطقة أسفل الظهر.
  • ملاحظة انخفاض بشكل مفاجئ في درجة حرارة الجسم.
  • احتمال حدوث نزيف في المهبل عند اقتراب موعد مرحلة التبويض.
  • وجود مخاط الإباضة أو بعض الإفرازات الجافة التي تلاحظها المرأة، وعند اقتراب موعد التبويض تكون باللون الأبيض.
  • يحدث لعنق الرحم بعض التغييرات مثل اكتساب ليونة وينتفخ على غير طبيعي مع اقتراب مرحلة التبويض.
  • تشعر المرأة برغبة شديدة في التقيؤ وكثرة الغثيان.
  • الإحساس بألم في الرأس شديد ومزمن.

اقرأ أيضًا: علامات الحمل الأكيدة للمرضع

ما هي أنواع النغزات في المهبل

يقودنا سؤال هل نغزات المهبل من علامات التبويض إلى التحدث حول الأنواع الخاصة بتلك النغزات التي تُصيب المرأة عند اقتراب موعد التبويض، والتي يمكن تقسيمها إلى نوعين، ونوضحهما عبر ما يلي:

  • نغزات في المهبل “موضعية”: هي عبارة عن الشعور بالنغزات في مكان واحد من المهبل، ويعتبر سبب الشعور بها هو اللمس عند الجماع أو في حال الجلوس لفترات طويلة دون تغيير وضعية الجلوس.
  • نغزات في المهبل “عامة”: بمثابة الإحساس بنغزات في عدة مناطق في المنطقة التناسلية الأنثوية، ويمكن أن يسوء الألم عند لمسها، ولكنه ليس السبب في حدوث تلك النغزات، ويمكن أن تكون دائمة أو تشعر بها المرأة بصورة مفاجئة.

أعراض نغزات في المهبل

من الجدير بالذكر أن هناك مجموعة من العلامات التي ترافق ظهور نغزات في منطقة المهبل، ونذكر منها ما يلي:

  • الإحساس بحكة مهبلية.
  • الشعور بالوخز في منطقة المهبل.
  • المعاناة من حرقة شديدة في المنطقة التناسلية.
  • الإحساس بألم شديد خلال الجماع.

كما أن تلك العلامات تظهر في الأوقات المختلفة، مثل: (قيادة الدراجة المتحركة – المشي – وضع سدادات قطنية – الجلوس لفترة طويلة – خلال العلاقة الزوجية).

اقرأ أيضًا: نغزات في المهبل بعد ترجيع الأجنة

أسباب الإصابة بنغزات في المهبل

توجد بعض الأسباب والعوامل التي تؤدي إلى الإصابة بنغزات في منطقة المهبل، ولكن السبب الحقيقي غير معروف حتى الآن، ونذكر تلك العوامل التي ترتبط بوجودها في أكثر الأوقات عبر النقاط التالية:

  • المعاناة من متلازمة القولون العصبي.
  • الإصابة بجرح في الأعصاب المُحيطة بالمهبل.
  • المعاناة من متلازمة الألم التليفي العضلي Fibromyalgia.
  • الإصابة بمتلازمة المثانة المؤلمة.

عوامل زيادة نسبة الإصابة بنغزات في المهبل

بعد الوصول إلى الأسباب المقرونة بحدوث نغزات في منطقة المهبل، فلا بد من توضيح العوامل التي تساعد على زيادة فرصة حدوثها عن الطبيعي، ومنها ما يلي:

  • المعاناة من اضطراب ما بعد الصدمة.
  • الدخول في حالة من الاكتئاب.
  • التعرض إلى الانتهاك خلال مرحلة الطفولة.
  • المعاناة من الغضب الشديد بشكل دائم.

متى تحدث عملية الإباضة؟

إن الإباضة تُشير إلى عملية إنتاج الجسم للبويضة، فيقوم جسم المرأة بدفعها تجاه قناة فالوب حتى يحدث لها إخصاب من قِبل حيوان منوي سليم، وبعد ذلك تبدأ أعراض الحمل الأولى بالظهور على المرأة بالتدريج مع مرور الوقت، وتتم الإباضة في اليوم الـ 14 من موعد التبويض.

أعراض الحمل الأولى بعد التبويض

بعد التطلع إلى إجابة سؤال هل نغزات المهبل من علامات التبويض، فلا بد من توضيح علامات الحمل الأولى التي تظهر على المرأة بعد مرحلة التبويض، حيث إنه لدى أغلب النساء تبدأ بالظهور بعدها مباشرةً، ونوضحهم عبر السطور التالية:

1- الشعور بمغص شديد في البطن والرحم

من أبرز العلامات التي تبدأ المرأة بالشعور بها بعد حدوث عملية الإخصاب هو المغص الشديد والألم عند موضع الرحم، والإحساس بأعراض اقتراب الدورة الشهرية ولكنها لا تأتي.

2- كثرة الغثيان والقيء

من أول الأعراض التي تظهر على المرأة بعد التبويض مباشرةً وتدل على الحمل، هي كثرة الشعور بالغثيان وزيادة الرغبة في التقيؤ خاصةً في الصباح الباكر، وبعد مدة يعتاد جسم المرأة على تلك العلامات فلا تكون جديدة عليه.

3- عدم القدرة على القيام بالنشاط اليومي

تبدأ المرأة بالشعور ببعض الخمول والكسل، أو انها لا تمتلك القدرة على أداء مهامها اليومية التي كانت تفعلها يوميًا، وتُصاب بحالة من التعب العام والإرهاق الدائم، وهذا الشعور طبيعي جدًا في بداية مراحل الحمل.

اقرأ أيضًا: هل نغزات المهبل من علامات الإجهاض

نصائح للتخفيف من حدوث نغزات في المهبل

بعد الاطلاع على إجابة سؤال هل نغزات المهبل من علامات التبويض، فتجدر الإشارة إلى وجود عدة إرشادات تساعد على التقليل من الإصابة بتلك النغزات في منطقة المهبل، ونذكر تلك النصائح عبر النقاط الآتية:

  • الحرص دائمًا على ارتداء ملابس داخلية مصنوعة من القطن بنسبة 100%.
  • ارتداء ملابس واسعة والابتعاد عن الضيقة على الجسم التي تجعل المرأة لا تشعر بالراحة.
  • استعمال كمادات ماء باردة على منطقة المهبل؛ حتى يتم التقليل من ألم النغزات.
  • الابتعاد عن استخدام منتجات العناية بالجسم خاصةً التي تتعلق بالمهبل التي تحتوي على مواد عطرية، مثل: (المناديل المبللة – الغسول العطري – الصابون الذي يحتوي على عطر).
  • اختيار وضعية أكثر راحة لكلا الطرفين أثناء العلاقة الزوجية.
  • الحد من التعرض إلى المواقف التي تستدعي التوتر.
  • استعمال وسائد مُريحة وغير قاسية عند الجلوس.

تعاني المرأة من عدة أعراض وعلامات خلال مراحل عُمرها المختلفة، ولكن عليها ألا تقلق فمن خلال بعض النصائح سوف يكون كل شيء على ما يرام.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.