تسوس أسنان الأطفال في عمر سنتين

ما أسباب تسوس أسنان الأطفال في عمر سنتين؟ وكيف يمكن التغلب على ذلك؟ حيث كثيرًا ما يتعرض الطفل خلال السنوات الأولى له للكثير من المشكلات المختلفة والتي من أهمها تسوس الأسنان نظرًا لأن الأطفال عادة ما تنجذب إلى تناول الحلويات بشكل كبير، لذا حرص موقع جربها اليوم عبر السطور القادمة.

تسوس أسنان الأطفال في عمر سنتين

تسوس الأسنان من أكثر المشكلات التي يعاني منه الكثير من الأطفال في بداية مراحل حياتهم، وذلك يعود إلى تناولهم للكثير من الحلويات، ويتمثل تسوس الأسنان في تعرض جزء من الأسنان إلى التعفن ومن ثم يتطور هذا التعفن إلى مجموعة من الثقوب الصغيرة والتي تبدأ أن تكبر بشكل تدريجي.

في حالة إهمال تسوس الأسنان فذلك قد يتسبب في الكثير من الآلام الشديدة، بالإضافة إلى إصابة الأسنان بالالتهابات، والتي من شأنها أن تؤدي إلى فقدان الأسنان في بعض الأحيان والعديد من المضاعفات الأخرى، لذا من خلال موضوعنا اليوم سوف نتعرف على أسباب تسوس أسنان الأطفال في عمر سنتين وذلك من خلال اتباع ما يلي:

  • إهمال تنظيف الأسنان للأطفال بشكل منتظم، ومن ثم يتراكم الكثير من البلاك على الأسنان من الخارج ويتسبب ذلك في الإصابة بالتسوس، لذا من المهم الاهتمام بتنظيف أسنان الطفل من خلال استخدام قطعة من القماش النظيفة في تنظيف اللثة أو من خلال استخدام قطعة من الشاش المبلول.
  • ينصح باستخدام فرشاة الأسنان للطفل بعد مرور 6 أشهر وذلك من خلال استخدام الماء فقط، وبعد أن يبلغ العامين، يمكن استخدامه إلى معجون الأسنان للتخلص من تسوس الأسنان الخاصة بالأطفال، وذلك بمعدل مرتين على مدار اليوم.
  • كما يعود تسوس الأسنان إلى تناول الكثير من المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات أو المشروبات الغازية، والتي يجب منع الطفل من تناولها ليس فقط لأنها قد تتسبب في مشكلات في الأسنان إلا أنها من شأنها أن تتسبب في العديد من الآثار الجانبية الضارة على صحة الطفل، وكذلك الحال مع الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات، والحلويات مثل الكعك والكيك وغيرهم من الأطعمة الأخرى.
  • بالإضافة إلى نوم الطفل وزجاجة الرضاعة في فم طوال فترة الليل، وهي مليئة بالعصائر أو الحليب، توفر هذه الزجاجة البيئة الخصبة من أجل نمو البكتيريا التي تتسبب في ظهور مشكلات التسوس بكثرة لدى الأطفال، لذا من المهم أن يتم فطام الطفل عن الرضاعة من الزجاجة، والعمل على استبدالها بأشياء أخرى.
  • من ضمن عرضنا إلى أسباب تسوس أسنان الأطفال في عمر سنتين كثيرًا ما يتعرض الأطفال إلى التقبيل من قبل الكبار، مما يترك آثار من اللعاب على فم الطفل، أو من خلال مشاركة الأدوات المختلفة مثل المعالق أو الأكواب، الأمر الذي يؤدي إلى تراكم الكثير من البكتيريا بداخل الفم ومن ثم ظهور مشكلة التسوس.
  • إصابة الطفل بالجفاف ويعود الأمر في ذلك إلى تنفس الطفل من خلال فمه، وذلك يتسبب في تراكم الكثير من البكتيريا والبلاك على أسنان الطفل، ومن ثم يصاب الطفل بالتسوس.
  • بالإضافة إلى تعرض الطفل إلى نقص كمية الفلورايد في الجسم يؤدي إلى ظهور الكثير من مشكلات الأسنان خلال فترة زمنية قليلة، وذلك لأن الفلورايد من أهم المعادن التي تساهم في تقوية مينا الأسنان، وهناك بعض المدن التي تضعه في الماء الخاصة به، بالإضافة إلى استخدامه في صناعة معجون الأسنان.

اقرأ أيضًا: علاج تسوس الأسنان بدون طبيب

أعراض الإصابة بتسوس أسنان الأطفال في عمر سنتين

في نطاق طرح مشكلة تسوس أسنان الأطفال في عمر سنتين، نقدم لكم من خلال هذه الفقرة أهم الأعراض التي من شأنها أن توضح الإصابة بتسوس الأسنان وذلك من خلال اتباع ما يلي:

  • يظهر شريط باللون الأبيض على بداية اللثة وهذا يدل على أن التسوس مازال في البداية، ويجب التصرف على وجه السرعة.
  • أما في حالة ظهور خط باللون الأصفر أو البني أو الأسود، فذلك يدل على أن التسوس بدأ في التطور.
  • تحول لون أسنان الطفل إلى اللون البني أو الأسود، يعد علامة على التسوس الشديد.
  • عدم القدرة على تناول الطعام على الجزء المسوس من الأسنان.
  • الإصابة بالحساسية المفرطة من تناول المشروبات الساخنة أو الباردة على منطقة الأسنان.
  • تورم منطقة الفم بالكامل.
  • شعور الطفل بالكثير من الآلام التي تجعله يبكي بشدة.

علاج تسوس الأسنان طبيًا

بعد اكتشاف مشكلة تسوس الأسنان لدى الطفل، يجب التوجه إلى طبيب الأسنان من أجل أخذ كافة الاحتياطات اللازمة لعلاج هذه المشكلة، ويمكن ذلك من خلال حشو الثقوب في الأسنان، وذلك يعد من أكثر العلاجات البسيطة التي من شأنها أن تمنع من تطور تسوس الأسنان الذي يظهر بوضوح في الشقوق والثقوب في الأسنان واللثة.

كيفية علاج تسوس الأسنان في المنزل

ثبت من خلال العديد من التجارب المختلفة أن هناك أكثر من طريقة مختلفة تساعد على علاج تسوس الأسنان في المنزل، وذلك ما سوف نتعرف عليه اليوم من ضمن عرضنا اليوم إلى تسوس أسنان الأطفال في عمر سنتين، كما يلي:

1- معجون الثوم للأسنان

يساعد الثوم على التقليل من آلام الأسنان بشكل كبير نظرًا لأنه يحتوي على نسبة كبيرة من المواد والخصائص المضادة للبكتيريا والتي من شأنها أن تساهم في ظهور طبقة البلاك على الأسنان ومن ثم طبقة التسوس.

يمكن ذلك من خلال استخدام فص أو فصين وتحويلهم إلى عجينة ومن ثم وضع طبقة منهم على الأسنان وذلك من خلال استخدام قطعة من القطن، مع مراعاة إضافة القليل من الملح، وذلك من أجل التخلص من الالتهابات وحالات التهيج التي تصيب منطقة الأسنان بشكل عام.

2- الكمادات الباردة لتسوس الأسنان

بالإضافة إلى ما سبق ذكره نجد أنه الكمادات الباردة من شأنها أن تساهم في التقليل من الآلام الناتجة عن الإصابة بتسوس الأسنان، وذلك لأنها تساعد على ضيق الأوعية الدموية مما يقلل من التورم والالتهابات في الأسنان واللثة، ويمكن ذلك من خلال وضع الكمادات على الأسنان لمدة لا تقل عن 20 دقيقة مع مراعاة تكرارها أكثر من مرة على مدار اليوم.

اقرأ أيضًا: كيف أفقع خراج الأسنان

3- أكياس شاي النعناع

يعد النعناع من أفضل المواد الطبيعية التي من شأنها أن تقلل الآلام التي يشعر بها الأطفال في الأسنان نتيجة التسوس، بالإضافة إلى أن النعناع يساهم في تخدير منطقة الأسنان واسترخاء اللثة بشكل جيد.

في بعض الأحيان يمكن استبدال أكياس النعناع باستخدام بعض القطرات من زيت النعناع والقرنفل، وذلك من أجل الحصول على النتائج المطلوبة.

4- غسول الزعتر لتسوس الأسنان

ثبت من خلال العديد من التجارب السابقة أن غسول الزعتر من شأنه أن يستخدم للتخلص من أعراض وآلام تسوس الأسنان عند الأطفال، ويمكن ذلك من خلال إضافة بعض قطرات زيت الزعتر الممزوج بالقليل من الماء على قطعة من القطن ومن ثم وضعه على منطقة الأسنان التي تعاني من التسوس، كما يمكن أن يتم غلي أوراق من الزعتر واستخدامها كنوع من أنواع غسول الفم.

5- زيت القرنفل

يحتوي زيت القرنفل على نسبة كبيرة من المواد المضادة للالتهابات والبكتيريا والتي من شأنها أن تقلل من الآلام التي تصيب منطقة الأسنان، ويعود الأمر في ذلك إلى أن القرنفل يحتوي على مادة الأوجينول، والتي من شأنها أن تعمل كمخدر طبيعي يساعد على التحكم في آلام الأسنان.

يمكن ذلك من خلال وضع القليل من زيت القرنفل على قطعة صغيرة من القطن ومن ثم وضعها على المنطقة التي تعاني من الآلام، بالإضافة إلى أنه يمكن أن يقوم الطفل بمضغ فص من فصوص القرنفل، ومن ثم وضعه على منطقة الآلام لمدة قد تصل إلى نصف ساعة على الأقل.

6- جل الصبار

من المتعارف عليه أن جل الصبار يحتوي على نسبة كبيرة من المواد المضادة للبكتيريا والالتهابات، وبالتالي من شأنه أن يتخلص من البكتيريا الضارة المسببة إلى تسوس الأسنان، ويمكن ذلك من خلال وضع القليل من جل الصبار على منطقة الآلام بالإضافة إلى القيام بتدليك منطقة الآلام باستخدام جل الصبار لمدة قد تصل إلى دقيقتين على الأقل.

اقرأ أيضًا: أسباب زيادة الريق في الفم

7- قشر البيض لتسوس الأسنان

ثبت من خلال الدراسات المختلفة أن قشر البيض يحتوي على نسبة عالية من كربونات الكالسيوم، والتي من شأنها أن تساعد على علاج مشكلات تسوس الأسنان، وذلك من خلال إزالة البلاك والبكتيريا من على الأسنان من الخارج، ويمكن استخدام ذلك من خلال اتباع الطريقة التالية:

  1. تحضير حوالي ربع كوب من قشر البيض الناعم.
  2. بالإضافة إلى 3 ملعقة من زيت جوز الهند، وملعقة من صودا الخبز.
  3. العمل على خلط هذه المكونات مع بعضها بشكل جيد، ومن ثم البدء في استخدام هذا الخليط مثل المعجون.

8- الليمون لتسوس الأسنان

يحتوي الليمون على نسبة كبيرة من الفيتامينات والأحماض التي من شأنها أن تعالج مشكلات تسوس الأسنان بشكل كبير، الذي يمتلك الدور الفعال والمميز في التخلص من البكتيريا المسببة إلى التلوث في الأسنان واللثة.

يمكن ذلك من خلال وضع شريحة من الليمون على الأسنان أو مضغها لعدة دقائق معدودة، وبعد الانتهاء من ذلك يتم غسل الفم بشكل جيد للغاية بالماء الفاتر، وتكرر هذه الطريقة في كل مرة شعر فيا الطفل بالآلام المختلفة.

9- الشاي الأخضر

في صدد حديثنا المستمر حول تسوس أسنان الأطفال في عمر سنتين، قد نجد أن هناك الكثير من الطرق الطبيعية التي من شأنها أن تساهم في علاج تسوس الأسنان للأطفال في المنزل ومن أهمها، “الشاي الأخضر” ويعود الأمر في ذلك إلى أنه يحتوي على نسبة كبيرة من المواد الطبيعية التي تزيل من إنتاج البلاك المسبب إلى تسوس الأسنان على اللثة والأسنان وبالتالي التقليل من فرص الإصابة بالتسوس.

يمكن ذلك من خلال تناول كوب من الشاي الأخضر بإضافة ملعقة من العسل، والبدء في تناوله إلى الطفل في كل مرة شعر فيها بالآلام من تسوس الأسنان.

اقرأ أيضًا: هل يمكن تبديل الأسنان مرتين

10- مرق العظام

يحتوي مرق العظام على نسبة كبيرة من المعادن والمواد الطبيعية التي من شأنها أن تساهم في التخلص من مشكلة تسوس الأسنان، ويعود الأمر في ذلك إلى احتوائها على نسبة كبيرة من الماغنسيوم والكالسيوم.

يتم ذلك من خلال وضع القليل من عظام البقر أو الدواجن في القليل من الماء والملح وتترك على النار لمرحلة الغليان، ومن تترك إلى أن بتبرد، وذلك من أجل عدم الإصابة بالتهابات اللثة، ويتم تناول الحساء من ضمن النظام الغذائي اليومي وذلك للحصول على أفضل نتائجها.

11- بيروكسيد الهيدروجين المخفف

واحد من أفضل الطرق السحرية والتي من شأنها أن تساهم في التخلص من الآلام الناتجة عن تسوس الأسنان، ولكن يجب العلم أنه يمتلك نسبة من الخطورة على الأطفال، ولا ينصح ببلعه، ويتم استخدامه من خلال تحضير حوالي 3% من محلول بيروكسيد الهيدروجين المخفف، ومن ثم استخدامه كغسول للفم لمدة قد تصل إلى نصف دقيقة على الأقل.

12- مسحوق الكالسيوم والماغنسيوم

استكمالًا لشرح أهم الطرق المختلفة التي تساهم في علاج تسوس الأسنان، فقد وجد أن خليط الكالسيوم والماغنسيوم من شأنه أن يعالج ويرفع من كفاءة الأسنان بشكل كبير، ويعود الأمر في ذلك إلى أنه يحتوي على نسبة كبيرة من العناصر التي يحتاج إلى العظام والأسنان بشكل عام.

يتم استخدامه من خلال تحضير مجموعة من الأقراص المتساوية من الكالسيوم والماغنسيوم، والعمل على طحنهم بشكل جيد، وذلك من أجل الحصول على المسحوق الناعم في القوم، ومن ثم يتم استخدام المسحوق الناعم من خلال فرشاة الأسنان على المنطقة المصابة، وينصح بتكرار هذه العملية بمعدل مرة واحدة على مدار اليوم، وتستمر لمدة شهر، وذلك من أجل الحصول على أفضل نتائج سريعة وفعالة.

اقرأ أيضًا: ألم الأسنان عند الأطفال وأسبابها وطرق تخفيفها

كيفية الوقاية من تسوس الأسنان

بعد أن قدمنا لكم بشكل مفصل كيف يمكن علاج تسوس أسنان الأطفال في عمر السنتين، ينبغي علينا أن نقدم لكم مجموعة كبيرة من النصائح التي من شأنها أن تساهم في الوقاية من الإصابة بتسوس الأسنان، والتي تتمثل فيما يلي:

  1. يجب الحفاظ على غسل الأسنان بمعجون يحتوي على نسبة كبيرة من مادة الفلورايد، بعد تناول الأطعمة الغذائية بشكل مباشر، أو على الأقل بمعدل مرتين على مدار اليوم، وذلك من أجل تنظيف الأسنان من بقايا الطعام التي مع مرور الوقت تصبح بيئة مناسبة للبكتيريا.
  2. غسل الفم بالغسول بشكل يومي، وذلك لأنه يحمي من التعرض إلى الإصابة بالمشكلات الصحية المختلفة.
  3. يجب الحفاظ على زيارة الطبيب والمتابعة معه بشكل مستمر، وذلك من أجل إجراء الفحوصات المختلفة والمنتظمة على منطقة الفم بالكامل، مما يساهم في اكتشاف المشكلات في وقت مبكر، ويقلل من الآلام التي يمكن التعرض لها.
  4. كما من الأفضل استخدام الختام السني، وهو عبارة عن طلاء من البلاستيك يمكن مضغه على الأسنان الخلفية، وهو يساعد على غلق الشقوق والتجاويف التي من شأنها أن تمثل مناطق متاحة إلى جمع الأطعمة، بالإضافة إلى أنه يساهم في حماية مينا الأسنان من التعرض إلى الأحماض المختلفة.
  5. تناول الماء من الصنبور بشكل مستمر، ويعود الأمر في ذلك إلى أنها تحتوي على نسبة كبيرة من مادة الفلورايد والذي يمنح الحماية للأسنان بشكل كبير، والجدير بالذكر أن المياه المعدنية لا تحتوي على هذا العنصر.
  6. الابتعاد عن الوجبات الخفيفة والمشروبات العديدة على مدار اليوم، والاهتمام بتناول الماء، وذلك لأنها تساهم في التخلص من البكتيريا التي تفرز في الأسنان والفم بشكل عام، كما أنه يستلزم في هذه الحالة أن يتم غسل الأسنان في كل مرة تناول الوجبات بها.
  7. من الأفضل الاهتمام بتناول الأطعمة التي من شأنها أن تساهم في الحفاظ على صحة الأسنان، والابتعاد عن الأطعمة التي تلتصق في تجاويف الأسنان لفترة طويلة، مثل رقائق البسكويت والبطاطس وغيرها من الأطعمة الأخرى.
  8. الحرص على تناول الفواكه والخضروات، بالإضافة إلى تناول القهوة والشاي الغير محلي، وذلك لأنهم من المشروبات التي تساهم في تنظيف الفم من تراكم جزيئات الطعام.
  9. الاهتمام بتناول الأدوية التي تحتوي على نسبة كبيرة من مادة الفلورايد، والتي من شأنها أن تساهم في علاج تسوس الأسنان بشكل فعال وقوي.
  10. ينصح بالتوجه إلى الطبيب والحصول على الأدوية المضادة لبكتيريا الفم والأسنان، والتي قد يوصى بها الطبيب للتقليل من تواجد الجراثيم والبكتيريا في الفم.

تسوس أسنان الأطفال في عمر سنتين من المشكلات الشائعة بين الصغار لذا يجب الاهتمام بمعرفة أسبابه وأعراضه بالإضافة إلى طرق علاج المختلفة للتغلب على هذه المشكلة بأمان.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.