تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال

تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال مفيدة جدً للآخرين، حيث يعتبر التهاب الحلق من المشاكل التي تواجه العديد من الأطفال وتُسبب لهم إزعاجًا كبيرًا ومن الممكن أن تُسبب أرق لهم لذلك يجب أن يتم عرض الأطفال التي تُصاب بألم على طبيب على الفور ليتم التشخيص بشكل صحيح وسوف نقوم بتناول هذا الموضوع بكافة تفاصيله من خلال موقع جربها.

تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال

كان طفلي يبلُغ من العمر سبع سنوات وكان يشكو بشكل مستمر ومتكرر من ألم في الحلق وكنت أقوم بإعطائه بعض المضادات الحيوية عندما كان يشكو لي وبالفعل كان يخبرني أن الألم يهدأ ولكن بعد مرور أسبوع أو عشرة أيام أجد أن الأمر عاد مرة أخرى.

كنت أفكر أن أعطيه مضاد حيوي مرة أخرى ولكنني قرأت عن كثرة تناول المضادات الحيوية وخطرها على الأطفال وأنها تعمل على ضعف مناعة الطفل وفي بعض الأحيان من الممكن أن يتكون داخل الجسم مناعة ضد المضاد الحيوي، ولذلك خشيت أن أقوم بهذا الأمر مرة أخرى حتى لا أضر بصحته.

لكني لم أكن أعلم ما عليّ فعله وكيف أتصرف عندما يشكو من هذا الألم فقمت بسؤال والدتي فأخبرتني أنها تعلم طبيب جيد للأطفال وبالفعل ذهبت إلى هذا الطبيب وقمت بإخباره عما يشعر به طفلي فأخبرني أنه يعاني من التهاب الحلق، وقام بإخباري بعدة نصائح لكي أقوم باتباعها عند إصابة طفلي بمثل هذا الأمر.

كان من هذه النصائح أنه أخبرني أن المسكنات تعمل على تخفيف الشعور بآلام الحلق وتُعالجها إذا قمت بجعل طفلي يتناولها بانتظام، كما أنه قام بإخباري أن الأدوية التي تحتوي على مادة الباراسيتامول آمنة للطفل ويمكن استعمالها للأطفال الرضع حتى عمر سبع سنوات.

كما أنه قام بإخباري أنه من الممكن أن أجعل طفلي يتناول مشروب الزنجبيل مرتين في اليوم الواحد يساعد على القضاء على التهاب الحلق وعلاجه تمامًا ومن الممكن استبدال هذا المشروب بالينسون إذا لم يُقبل الطفل على الزنجبيل ويجب إعطائه دافئ له.

بالفعل قمت باتباع نصائح الطبيب وتم شفاء طفلي وكانت تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال من التجارب الرائعة.

اقرأ أيضًا: علاج التهاب الحلق عند الاطفال مجرب

أعراض الإصابة بإلتهاب الحلق

كانت تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال عائدة إلى شقيقتي الصغيرة، فكانت تشكو منذ فترة طويلة من بعض الآلام في منطقة الحلق، وكنا نعتقد أنه بسبب تغير حالة الجو ولكن عندما طال الأمر قامت أمي بأخذ شقيقتي وذهبنا إلى الطبيب.

قام بإخبار والدتي أنها تُعاني من التهاب الحلق فقامت والدتي بالسؤال عن كيف يمكن علاج هذا الأمر فقام الطبيب بإخبارها وقام بإكمال حديثه أنه هناك أعراض للإصابة بالتهاب الحلق، بالإضافة إلى ذلك أن هناك سببان لإلتهاب الحلق، ولكل سبب أعراضه المختلفة ويمكن تلخيصها فيما يلي:

أعراض إلتهاب الحلق الفيروسي

  • تعرض الطفل ومعاناته من سيلان ورشح في الأنف.
  • عند إصابة الطفل بالتهاب الحلق الفيروسي يُصاب باحمرار شديد في العينين.
  • الإصابة بالتهاب الحلق الناتج عن العدوى الفيروسي قد يُصاحبه كحة شديدة.
  • الشعور ببعض الآلام عند البلع وألم مستمر في الحلق.

أعراض التهاب الحلق البكتيري

  • عدم إقبال الطفل على تناول الطعام في معظم الأحيان.
  • شعور الطفل بألم في الرأس نتيجة الصداع.
  • الشعور بالإرهاق والتعب دون بذل أي مجهود يُذكر.
  • الإصابة بألم شديد ومستمر في المعدة.
  • إذا قام بفتح فمه يظهر احمرار شديد في نهاية الحلق.
  • الإصابة بارتفاع حاد في درجة الحرارة، قد يُصاب الطفل بارتفاع درجة الحرارة لأكثر من 38.5 درجة مئوية.
  • عندما يتم الكشف على الطفل وفحصه سوف يتبين وجود انتفاخ في اللوزتين وفي بعض الحالات من الممكن أن تظهر بعض البقع البيضاء على انتفاخ اللوزتين عند الأطفال.
  • ملاحظة انتفاخ الغدد الموجودة في رقبة الطفل.

الأعراض التي تستدعي زيارة الطبيب

تقول إحدى السيدات تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال أن طفلها كان يُعاني من بعض الآلام في الحلق، وكان يخبرها طوال الوقت ولكنها ظنت أن الأمر عاديًا، حتى وجدت أنه يُعاني من صعوبة في التنفس.

فقامت بالذهاب به إلى الطبيب وبعدما قام بالكشف عليه أخبرها أن هناك بعض الأعراض عند ظهورها يجب استشارة الطبيب دون الانتظار ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • إذا كان الطفل يُعاني من عدم انتظام التنفس لديه أو أنه يُعاني من صعوبة في التنفس.
  • يتحول لون بول الطفل من اللون الفاتح إلى اللون الغامق.
  • المعاناة من ألم الحلق لفترة طويلة قد تزيد عن أربعة أيام.
  • إذا كان يشكو من تيبس في رقبته.
  • عدم القدرة على البلع يصاحبها شعور بالألم خاصةً إذا كان الطفل يُعاني من سيلان لعابه.
  • ظهور طفح جلدي على جسم الطفل.
  • الشكوى الدائمة من الشعور بألم في منطقة الأذن.
  • شعور الطفل بالصداع الشديد.
  • الشعور المستمر بالنعاس ولا تستطيع الأم إيقاظه من النوم وهذا ما حدث أثناء تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال.
  • شرب كميات قليلة جدًا من السوائل وفي بعض الأحيان لا يتناول طعام أو يقوم بشرب أي سوائل.
  • الرغبة في القيء وألم شديد في المعدة.
  • الإصابة بألم شديد في منطقة الحلق ويزداد شعور الألم دومًا.
  • ارتفاع درجة حرارة الطفل بشكل ملحوظ وقد تصل إلى 39 درجة مئوية، إذا تم إعطاء الطفل خافض للحرارة ولم تنخفض درجة حرارته يجب اللجوء إلى الطبيب على الفور.
  • الاحساس بألم في منطقة الصدر وهذا العرض من الأعراض التي تظهر قبل الإصابة بإلتهاب بثلاثة أو أربعة أسابيع.

اقرأ أيضًا: التخلص من التهاب الحلق بسرعة

علاج التهاب الحلق للاطفال الرضع

تحدثت إحدى الأمهات عن تجربتها مع التهاب حلق الأطفال قائلة: “تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع من التجارب التي يجب أن أقوم بمشاركتها معكم لكي تستفيد منها كل أم لديها طفل رضيع مُصاب بهذا الإلتهاب حيث أنها يمكن أن تقوم بمعالجة هذا الإلتهاب بالعديد من الطرق ومنها ما يلي:

1- الرضاعة الطبيعية

تعمل الرضاعة الطبيعية على زيادة المناعة عند الأطفال الرضع ويجب أن يتم الاعتماد على الرضاعة الطبيعية وذلك لفوائدها الكثيرة كتخفيف الألم وتهدئة وتقليل تهيج الحلق لدى الأطفال الرُضع وهذا ما أكدته العديد من الدراسات تجاه الرضاعة الطبيعية وفوائدها نحو تخفيف الآلام التي يشعر بها الأطفال الرُضع.

2- حمام البخار

عند إصابة الطفل الرضيع بالتهاب الحلق يمكن أن تقوم الأم بتشغيل الدش الساخن والباب مغلق لكي يمتلئ المكان بالبخار ثم تقوم بالجلوس مع الطفل في الغرفة ويجب أن تكون الغرفة دافئة وليست ساخنة.

3- شفط الأنف

قد يشعر الطفل بالحكة والتهيج نتيجة امتداد احتقان الأنف إلى أسفل الحلق وفي هذه الحالة يمكن استخدام جهاز شفط لكي يتم امتصاص المخاط الأنفي، ويمكن أن تقوم الأم بتنقيط محلول ملحي في الأنف والذي يساعد على تفكيك المخاط وتسهيل إزالته بالشفط.

4- التدليك بالزيت

يتم ذلك من خلال تدليك حلق الطفل من الخارج بالزيت لتليينه والتخفيف من آلامه.

علاج التهاب الحلق عند الأطفال بدون مضاد

كنت أبحث علاج لإلتهاب الحلق الذي أصاب طفلي ولم أكن أعرف كيف يمكنني أن أتصرف خاصةً أنني لا أريد أن أقوم بإعطائه مضاد حيوي وذلك لعلمي أنه يعمل على ضعف مناعة الطفل، فقمت بالبحث على الإنترنت عن علاج التهاب الحلق بدون مضاد:

1- الراحة الكافية

يجب أن توفر الأم للطفل وسائل الراحة لمساعدته على الاسترخاء والنوم بشكل جيد.

2- السوائل الكافية

يجب أن يقوم الطفل بتناول الكثير من الماء للحفاظ على رطوبة الحلق ومنعه من الجفاف والشعور بالألم.

3- الأطعمة والمشروبات

يجب أن تقوم الأم بالحرص على تناول الطفل المشروبات الدافئة مثل الشاي الخالي من الكافيين أو الماء الدافئ مع تحليته بالعسل والحلويات الباردة التي تعمل على تهدئة التهاب الحلق.

4- الغرغرة بالمياه المالحة

الغرغرة بالمياه المالحة بمقدار نصف ملعقة صغيرة مع 2.5 ميليمتر من ملح الطعام إلى ثمان أكواب من الماء الدافئ، يعمل على تهدئة التهاب الحلق الذي يشعر به الطفل.

5- ترطيب الهواء

الهواء الجاف يعمل على زيادة التهاب الحلق ولذلك يمكن استخدام مرطب الهواء البارد للتخلص من الهواء الجاف، أو من الممكن الجلوس مع الطفل لعدة دقائق في حمام بخار دافئ.

6- تجنب المهيجات

يجب أن تكون البيئة المحيطة بالطفل خالية من دخان السجائر ومنتجات التنظيف التي تُساعد على تهيج الحلق.

علاج التهاب الحلق عند الأطفال بالطرق الطبيعية والأعشاب

يمكن علاج التهاب الحلق عند الأطفال بالكثير من العلاجات الطبيعية.

1- شاي البابونج

يُعد من أفضل العلاجات المنزلية التي تُستخدم في علاج التهاب الحلق، وذلك لأنه يساعد على التخفيف من أي احتقان يُصاحب للالتهابات ويمكن استخدامه عن طريق غليه وإعطاء الطفل من ملعقتين إلى ثلاث ملاعق يوميًا.

2- السمن الحيواني

يعمل السمن الحيواني على تقوية العظام ودعم عملية الهضم بالإضافة إلى امتلاكه خصائص مضادة للالتهاب تساعد على تخفيف الألم.

من الممكن أن تقوم الأم بإعطاء طفلها السمن الحيواني بدايةً من عمر 6 شهور ويُفضل بعض الأطباء إعطاؤه عند عمر ثمانية أشهر.

يتم ذلك من خلال ملعقة من السمن المُذابة ويضاف إليها رشة من مسحوق الفلفل الأسود، ثم يتم تسخين الخليط لبضع ثوان ويتم تركه حتى يبرد قليلاً ثم يتم إعطائه للطفل مرة يومياً.

3- الليمون والعسل

يحتوي هذا المشروب على فيتامين سي بالإضافة بجانب احتوائه على عدد من الفيتامينات التي تُساعد في تقوية المناعة لدى الطفل وتخفيف الكحة المصاحبة لالتهاب الحلق ويتم استخدامه للطفل من خلال:

مزج ملعقة من عصير الليمون مع قطرتين من العسل على كوب من الماء الدافئ وإعطاء الطفل ثلاث ملاعق يومياً.

4- أعشاب القرفة

من مميزات القرفة أنها تحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا والالتهابات كما أنه تقوم بتدفئة الجسم، وتُستخدم من خلال مزج ربع ملعقة صغيرة من القرفة مع ملعقة صغيرة من العسل وإعطائها للطفل مرة في اليوم.

5- الحليب بالكركم

يقوم الحليب بالكركم على تلين الحلق والتخفيف من الألم الذي يشعر به الطفل وذلك لامتلاكه خصائص مضادة للتأكسد وللالتهابات.

6- عصير عشبة القمح

عصير عشبة القمح تحتوي على مادة الكلوروفيل التي تعمل على منع تجمع البكتيريا في الحلق الملتهب وتعمل على تلينه مما يُساعد على تخفيف الألم، وبالإضافة إلى ذلك أنه يساعد على علاج التهاب الحلق للاطفال بدون مضاد.

يمكن أن يقوم الطفل بشرب العصير أو الغرغرة به.

7- عرق السوس

يساعد في علاج التهاب الحلق عند الرضع بدون مضاد حيوي، بالإضافة إلى أنه يساعد على التخلص من البلغم الذي يعمل على زيادة الشعور بآلام الحلق.

يتم استخدامه من خلال مزج بضع قطرات من محلول عرق السوس أو ملعقة صغيرة من مسحوق عرق السوس ويتم إضافته في كوب من الماء الدافئ، وإعطائه للطفل كي يتغرغر به.

8- الصلصات الحارة

مادة الكابسيسين تعمل على غلق مستقبلات الألم بالإضافة إلى امتلاكها خصائص معقمة تُساعد على علاج التهاب اللوزتين عند الأطفال بدون مضاد وذلك ما تحتويه الصلصات المصنوعة من الفلفل الحريف.

يتم إضافة بضع قطرات من الصلصة الحارة أو القليل من مسحوق الفلفل الحار إلى كوب من الماء الدافئ ويتم إعطائها للطفل لكي يتغرغر بها.

9- الثوم نيئًا

يُستخدم في علاج التهاب الحلق عند الأطفال وذلك لما له من خصائص مضادة للبكتيريا والجراثيم، ويمكن استخدامه من خلال إضافته إلى طعام الطفل أو إعطائه نيئاً إذا كان يتقبله.

10- أعشاب الزنجبيل

يُساعد الزنجبيل في علاج الالتهاب، وتخفيف الآلام المُصاحبة له وذلك لأنه يحتوي على خصائص مضادة للالتهاب، ويمكن استخدامه عن طريق غلي ملعقة صغيرة من الزنجبيل مع كوب ماء وإعطاء الطفل ثلاث ملاعق يومياً.

اقرأ أيضًا: أفضل مضاد حيوي لالتهاب الحلق البكتيري

اسماء ادوية التهاب الحلق للرضع

هناك بعض الأدوية التي تُساعد على تخفيف الألم عند الأطفال وهي آمنة تمامًا عليهم ومنها ما يلي:

  • ماكسيلاز.
  • كلافيموكس.
  • تيريامينيك.
  • الباراسيتامول.
  • الأيبوبروفين.
  • أوغمانتين.
  • أقراص الفينول
  • الأسيتامينوفين تايلنول.

تجربتي في علاج التهاب الحلق من التجارب الرائعة حيث أنني شعرت بالراحة فور معالجة طفلي من الألم الذي كان يشعر به ولذلك يجب عند ظهور أية أعراض متعلقة بالالتهاب الذهاب إلى الطبيب على الفور.