أحاديث عن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء

أحاديث عن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء تكشف لنا عن قيمة الصحة وتعزيز الإسلام لمكانتها والحث على الإبقاء والحفاظ عليها، إذ هناك الكثير من الأدلة من القرآن الكريم والسنة النبوية التي تدل على هذا المعنى قلبًا وقالبًا، وينبغي على كل مسلم أن يدرك تلك الركيزة الهامة التي تعد من الأعمدة التي يستند عليها المسلم في الإسلام، وهو ما سنناقشه من خلال موقع جربها.

 أحاديث عن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء

هناك الكثير من الأحاديث التي وردت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم والتي تحث المسلمين على الاهتمام بصحتهم وأجسادهم، وذلك نظرًا إلى الجوهرية التي تشكلها تلك القضية فيما يتعلق بنصرة المسلمين للإسلام والدعوة إلى الله فضلًا عن القيام على العبادة وأداء الطاعات.

حيث لا يتمكن أي شخص من القيام بذلك ما لم يكن يتمتع بصحة كافية تساعده على ذلك، وكلما كانت الحالة الصحية للمسلم أفضل تمكن من الدعوة إلى والتعمير في الأرض والقيام بمختلف العبادات والتقرب بها إلى الله.

فالصحة هي البوابة للعمل الحقيقي، ولذا نجد من خلال ما يلي عدد من الأحاديث التي تناولت تلك المسألة بخير الكلام وهو كلام رسول الله:

  • “دَخَلَ عَلَيَّ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَقالَ: ألَمْ أُخْبَرْ أنَّكَ تَقُومُ اللَّيْلَ وتَصُومُ النَّهَارَ قُلتُ: بَلَى، قالَ: فلا تَفْعَلْ، قُمْ ونَمْ، وصُمْ وأَفْطِرْ، فإنَّ لِجَسَدِكَ عَلَيْكَ حَقًّا، وإنَّ لِعَيْنِكَ عَلَيْكَ حَقًّا، وإنَّ لِزَوْرِكَ عَلَيْكَ حَقًّا، وإنَّ لِزَوْجِكَ عَلَيْكَ حَقًّاالراوي: عبد الله بن عمرو | حكم الحديث: صحيح.
  • هذا الحديث واحد من بين أهم الأحاديث عن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء، فيدل على أن حق الجسد والنفس مقدم حتى على العبادة، لأن المرء إن لم يعطيه حقه لن يقدر على التعبد إلى الله، ويقر رسول الله صلى الله عليه وسلم على أهمية أن يقسم المرء لكل شيء حقه فلا يطغى على حق في سبيل الآخر حتى وإن كانت لقيام الليل أو غيرها من الطاعات.
  • “سَلُوا اللهَ العَفْوَ والعافيةَ واليَقينَ في الآخِرةِ والأُولى” الراوي: أبو بكر الصديق | حكم الحديث: صحيح.
  • كما قيل في حديث آخر: سَلوا اللهَ العفوَ والعافيةَ، فإنَّ أحدًا لم يُعطَ بعد اليقينِ خيرًا من العافيةِالراوي: أبو بكر الصديق | حكم الحديث: صحيح.
  • يحثنا رسول الله على أنه علينا أن نسأل الله العافية وهي البركة في الصحة والحجب عن الأمراض وغيرها من مهلكات الصحة، وذلك من خير الدعاء وجوامعه نظرًا إلى أهميته ومكانته في الإسلام إلى درجة أنها تلي اليقين بالله مباشرة.
  • الْمُؤْمِنُ القَوِيُّ خَيْرٌ وَأَحَبُّ إلى اللهِ مِنَ المُؤْمِنِ الضَّعِيفِ، وفي كُلٍّ خَيْرٌ. احْرِصْ علَى ما يَنْفَعُكَ، وَاسْتَعِنْ باللَّهِ وَلَا تَعْجِزْ، وإنْ أَصَابَكَ شَيءٌ، فلا تَقُلْ: لو أَنِّي فَعَلْتُ كانَ كَذَا وَكَذَا، وَلَكِنْ قُلْ: قَدَرُ اللهِ وَما شَاءَ فَعَلَ؛ فإنَّ (لو) تَفْتَحُ عَمَلَ الشَّيْطَانِ”. الراوي: أبو هريرة | حكم الحديث: صحيح.
  • هذا من الأحاديث المركزية والهامة في موضوعنا أحاديث عن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء وفيه دلالة قوية على أهمية العناية بالصحة والتمتع بالقوة كما أن لذلك ميزة تخصيص الله لهؤلاء العباد الأقوياء بالأفضلية عن غيرهم من الضعفاء، وذلك لمدى الأهمية التي تشكلها تلك القوة، ولا يقصد بها فقط القوة البدنية والجسدية وإنما كذلك العقل والشخصية، والتي لا يمكن العثور عليها أو الاستفادة منها إلا في الأبدان الصحيحة.
  • نِعْمَتانِ مَغْبُونٌ فِيهِما كَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ: الصِّحَّةُ والفَراغُ” الراوي: عبد الله بن عباس | حكم الحديث: صحيح.
  • هذا الحديث الشريف يشير إلى أن الصحة من النعم التي لا يدركها الناس للأسف إلى بعد فوات الأوان وينخدع فيهما ويظن بقائهما، ولكن الحقيقة أن على المرء أن يعمل على الاستفادة منهما في الحال وتقدير نعمة الله وصيانتها.
  • مَن أصبحَ مِنكُم معافًى في جسدِهِ آمنًا في سربِهِ عندَه قوتُ يومِه فَكأنَّما حيزَتْ لَه الدُّنياالراوي: عبيد الله بن محصن | حكم الحديث: حسن.
  • من بين أحاديث عن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء، حيث يشير حديث الرسول الكريم هنا إلى قيمة النعم التي تجعل المرء غنيًا بنفسه وعيشه والتي في حال وجودها ما احتاج المرء أكثر منها لرغد العيش، وهما الطعام والسكن، وعلى رأسهم العافية في الجسد وذلك تأكيدًا آخر على قيمة الصحة وأنها تمثل ثلث معادلة السعادة في الحياة.

اقرأ أيضًا: آيات قرآنية عن الصحة الجسدية

الصحة تاج على رؤوس الأصحاء

اختلف الناس على مصدر مقولةالصحة تاج على رؤوس الأصحاءوإلى من تعود في أصلها، فقيل إنها تعود إلى سيدنا “عليّ رضي الله عنه”، ومنهم من قال إنها مقولة ترجع إلى العالم والفيلسوف أبو الطب الطبيب “أبو قراط“.

لكن ليس هذا بالأمر الذي يشكل محور موضوعنا أحاديث عن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء، فالقيمة تكمن في جوهر المعنى الذي ترمز له تلك المقولة، بالإضافة إلى أنه تحدث فيها خير خلق الله محمد صلى الله عليه وسلم.

فهذا كافٍ للدلالة على أهمية وقيمة الصحة والتي ينبغي أن سعى كل مسلم مؤمن بالله أن يحرص عليها ويعطي بدنه حقوقه الكاملة وألا يقصر في ذلك وإلا أصبح مخالفًا لأوامر الرسول.

الصحة في القرآن الكريم

كما أن هناك أحاديث عن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء، هناك أيضًا ما هو أكثر حجة ودلالة على المسلمين من ذلك، وهو كلام الله عز وجل في كتابة عن الصحة والعافية، ونذكر فيما يلي أهم الآيات التي ناقشت ذلك والمعاني المتعلقة منها بما نحن بصدده في موضوعنا:

  • {يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ} [سورة الأعراف: 31].

الآية تشير إلى الأكل والشرب والزينة وكلها أشياء ترتبط مع التمتع بالصحة والعافية أو تصب فيها، وذلك دلالة على قيمة الصحة والعناية بها.

  • {وَأَنفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ ۛ وَأَحْسِنُوا ۛ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ} [سورة البقرة: 195].

إن نص الآية هنا يركز على عدم إهلاك النفس بأي وجه كان وهو ما ينعكس على وجوب الحرص على الصحة والبدن بطبيعة الحال.

كيفية العناية بالصحة في الإسلام

مما يجدر الإشارة له خلال تناولنا موضوع أحاديث عن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء هو التعرف على كيفية إحاطة وتناول الإسلام مسألة الصحة وكيف عني بها وما الجوانب التي شملتها، وذلك من خلال عرض أهم تعاليم الإسلام حول الصحة وكل ما ينصب عليها، وهي على النحو التالي:

1- النظافة من الإيمان

من أبرز التعاليم التي تنصب على الصحة للمسلم والمجتمع الإسلامي ككل هي قضية النظافة، والتي ركز الإسلام عليها بشكل بالغ إلى حد الوصول بها إلى درجة من درجات الإيمان، وهذا إن دل على شيء إنما يدل على عظم أمرها في الدين.

نجد أن الإسلام لم يركز فقط على العناية بنظافة البدن فقط، وإنما نظافة الملبس والمأكل والمكان والبيئة وكل ما يتعلق بالمحيط الذي تتواجد به، كما أن أحكام الطهارة ووجوبها وشروطها كلها تهدف إلى حماية الجسد من كافة المخاطر والأمراض بالإضافة إلى المعنى الروحي الذي تشكله ولكن هذا ركن أساسي وراء تشريعها، ومن الأدلة على ذلك ما يلي:

  • من الأدلة على طهارة الملبس: {وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ} [سورة المدثر: 4].
  • قيمة الطهارة والنظافة في قول الله: {لَا تَقُمْ فِيهِ أَبَدًا ۚ لَّمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَىٰ مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ أَحَقُّ أَن تَقُومَ فِيهِ ۚ فِيهِ رِجَالٌ يُحِبُّونَ أَن يَتَطَهَّرُوا ۚ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ} [سورة التوبة: 108].
  • نجد كذلك أن على المسلم أن يقوم إلى الوضوء نحو 5 مرات في اليوم والليلة وهو ما يقيه كثير من الأمراض بإذن الله تعالى، وعند التعمق في تعاليم الدين المتعلقة بالنظافة والتي تنعكس في المقام الأولى على الصحة والعناية بها لا نخلص من كثرة تشعبها.
  • وهو ما جاء في قول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ ۚ وَإِن كُنتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُوا ۚ} [سورة المائدة].

فالحقيقة أن الظروف الصحية التي مر بها العالم مؤخرًا وانتشار الأوبئة والأمراض كشف لنا عن كثير من قيمة تلك التعاليم ودورها في حماية أجسادنا والحفاظ على صحتها.

اقرأ أيضًا: ايات الشفاء من كل داء

2- الحفاظ على الأرض

أمرنا الله عز وجل بالتعمير في الأرض والعمل على إصلاحها واجتناب ما يفسدها أو يضر بها من الأعمال، وذلك لأنها المكان الذي يعيش عليه الناس وإن فسادها ينعكس على أهلها وعلى صحتهم وحياتهم، وفي الحفاظ عليها الحفاظ على الأرواح والأبدان.

بدليل الآية القرآنية الكريمة التي تقول:

{وَلَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ بَعْدَ إِصْلَاحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا ۚ إِنَّ رَحْمَتَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ} [سورة الأعراف: 56].

3- الحث على الحركة والعمل

من أكثر الأمور التي تعد من مهلكات الصحة هو الخمول والكسل وقلة الهمة والحركة والنشاط، فقد استعاذ الرسول الكريم من الهم والحزن والعجز والكسل، وهما من الأسباب التي تزهق نفس المرء، لذا حثنا الرسول كما جاءت الأوامر في كتاب الله عز وجل على نحو يدفعنا إلى العمل والحركة والنشاط لما في ذلك من جزاء كبير، كما فيه الصلاح والعافية بإذن الله.

حيث قال الله عز وجل:

{وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ۖ وَسَتُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ} [سورة التوبة: 105].

4- الأخذ بالأسباب

يغفل كثير من الناس عن شيء غاية في الأهمية وهو أنه لن يحصّل الإنسان شيئًا ما لم يسعَ إلى تحقيقه، وهذا من الأدنى حتى الأقصى، أي أنه يلزم أخذنا بالأسباب والعمل على توفير الوسائل التي تمكننا من الوصول إلى الغايات ثم التوكل على الله.

فذلك يعني أهمية العناية بالوسائل التي تعين المسلم على العناية بصحته، وتلقي العلاج في حال الحاجة له وسؤال أهل العلم والتخصص وعدم الإهمال في الصحة.

فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “اعقِلْها وتوَكَّلْالراوي: [أنس بن مالك] | حكم الحديث: صحيح عن عمرو بين أمية.

اقرأ أيضًا: آيات قرآنية وأحاديث عن بر الأبناء

5- الطب النبوي

من مظاهر عناية الرسول الكريم بالصحة، وتعد شكلًا من أشكال أحاديث عن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء، هو الأحاديث التي وردت في الطب النبوي، والنصائح والعقاقير التي وصفها لنا النبي في علاج كثير من الأمراض، ومنها ما يلي:

  • “عليكم بهذه الشجرةِ المباركةِ زيتِ الزيتونِ فتداوَوا به فإنه مصحةٌ من الباسورِ” الراوي: عقبة بن عامر | حكم الحديث: حسن.
  • “عليكُم بالشِّفاءينِ: العَسلِ والقُرآنِالراوي: عبد الله بن مسعود | حكم الحديث: ضعيف.

أحاديث عن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء تمكننا من خلال عرضها لمس مدى العناية النبوية بعظمة شأن الصحة والعمل على الحفاظ عليها وإعطائها حقها، وما غير ذلك يعد من المخالفة والعصيان، وذلك يبرز لنا الأهمية القصوى التي تشكلها.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.