أعراض طبيعية للطفل حديث الولادة

أعراض طبيعية للطفل حديث الولادة لا تستدعي القلق، فالأمومة من المشاعر الجميلة التي ترغب بها جميع النساء، ففي بداية حياة الطفل تظهر عليه العديد من الحالات، والتي تجعل الأم خائفة وقلقة من إصابته بأي أمراض خصوصًا إذا كان أول طفل لها، فهناك بعض الأعراض الطبيعية للطفل في بداية حياته، وهناك أعراض أخرى تظهر على الطفل تدل على بعض الأمراض، يمكنك معرفة المزيد عنها عبر موقع جربها.

أعراض طبيعية للطفل حديث الولادة

عند اقتراب موعد الولادة، يجب على المرأة الاطلاع على الأمور التي تخص الأطفال حديثي الولادة والأمراض التي من الممكن أن يصاب بها، ومعرفة أن هناك أعراض طبيعية للطفل حديث الولادة، وأخرى مرضية تظهر على الطفل حديث الولادة وكيفية التفريق بينهما، وإليك بعض الأعراض التي تظهر على الطفل ولا تستدعي أي قلق أو زيارة الطبيب، وهي:

1- البقعة المنغولية

قد يظهر على جلد الطفل في اليوم الأول من حياته بقعه بارزة بلون أخضر أو أزرق، وتعتقد الأم أنها كدمة، ولكنها ليست كذلك فهي بعض صبغات الجلد الغير مؤلمة والتي تظهر على الطفل، وهي أعراض طبيعية للطفل حديث الولادة وتختفي بطريقة تدريجية بمرور الأيام.

اقرأ أيضًا: خمول الطفل حديث الولادة

2- القشط

القشط هو خروج بعض اللبن من معدة الطفل بعد الرضاعة، وهو أمر طبيعي في أول ست شهور في حياة الطفل، بسبب ضعف عضلات المريء، ولكن عند زيادة مرات القشط خلال اليوم بشكل كبير ومصاحبته لبعض الأعراض الأخرى، كارتفاع درجة الحرارة أو الإسهال أمر يستدعي الانتباه ويحتاج مراجعة الطبيب.

3- تغير لون البراز

من المعروف أن لون البراز بني، فعند ظهر لون براز الطفل بألوان أخرى يسبب قلق الأم من إصابة الطفل ببعض الأمراض، ولكن لون براز الطفل الطبيعي في أول أيام حياته يكون باللون الأسود، ثم يتحول إلى لون أصفر سائل ويظل بهذا اللون خلال أول ست شهور من حياة الطفل.

يمكن القلق في حالة وجود التهابات حول فتحة الشرج أو عندما يصاحب عملية الإخراج بعض الألم، أو عند ظهور بعض بقع الدم مصاحب للبراز، ويجب حينها الرجوع إلى الطبيب.

4- الشعور بالمغص

من الطبيعي الشعور ببعض الألم أحيانًا فألم البطن ووجود الغازات من الآلام التي تصاحب الطفل دائمًا في شهوره الأولى، ويمكن من خلال التدليك إخراج الغازات والتخلص من آلام البطن.

5- حالات العطس

قيام الطفل بالعطس بصورة قليلة والتي لا تمنع الطفل من التنفس بصورة جيدة ولا تمنعه من الرضاعة لا يوجد ضرر منه، إلا إذا صاحبه بعض الأعراض الأخرى، كالسعال وارتفاع حرارة الطفل، ويمكن استخدام محلول الملح لتنظيف أنف الطفل لمساعدته على التنفس الجيد.

6- عرض الحازوقة

الحازوقة من الأمور الطبيعية التي تحدث للطفل خصوصًا بعد الرضاعة، بسبب دخول هواء زائد إلى بطن الطفل، والتي تزول وحدها غالبًا، وتستطيع الأم إخراج الهواء من البطن عن طريق تدليك بطن الطفل والتربيت على ظهره بطريقة خفيفة، وعدم استخدام الطرق الشائعة التي تعمل على إخافة الطفل.

7- حول الطفل

في الأشهر الأولى للطفل قد تلاحظ الأم انحراف قليل وحَوَل في عين الطفل، وهذا أمر لا يستوجب القلق قبل أن يصل الطفل إلى الشهر الثالث، ويزول هذا الانحراف تلقائيًا من الشهر الثالث وحتى الشهر السادس، وعند استمرار الحَوَل بعد الشهر السادس، يجب حينها الرجوع إلى الطبيب المختص، ويُوصي أطباء عيون الأطفال بضرورة القيام بعمل فحص لعين الطفل كإجراء روتيني للتأكد من سلامة عين الطفل حتى إذا لم يلاحظ عليها شيئًا يستوجب الفحص.

اقرأ أيضًا: كيف أعرف أن طفلي حديث الولادة مريض

8- تغيرات النمو

قد يصاحب الطفل الرضيع في الأسابيع الأولى من حياته طفرة في النمو تجعله يجوع بسرعة، والتي تجعله يرغب في الرضاعة لفترات طويلة، وتسبب قلق للأم من أن لبنها ليس كافيًا للطفل، ولكنها أمر طبيعي نتيجة تلك الطفرة، وهي من العلامات الجيدة التي تساعد الطفل على النمو المناسب.

9- سيلان اللعاب

قد تعاني الأم من سيلان لعاب الطفل، ولا يوجد أي ضرر منه فلا مشكلة في القليل من اللعاب، ويزداد اللعاب في فترة تسنين الطفل.

اقرأ أيضًا: كيفية غسل الطفل حديث الولادة

10- علامات على الجسم

ملاحظة وجود علامات زرقاء في أسفل الظهر، أو بقع حمراء صغيرة على وجه ورقبة الرضيع، أو وجود وحمة في جسم الطفل، كل تلك العلامات أعراض طبيعية للطفل حديث الولادة، والتي تظهر على الطفل والتي تختفي تلقائيًا بمرور الوقت، وقد يظهر على الطفل رعشة في الفك في بعض الأوقات، ووجود بعض العلامات في الشفتين تشبه الفقاعات نتيجة للرضاعة، وكلها أمور طبيعية وتختفي وحدها.

قد يكون جسد الطفل يحتوي على الكثير من الشعر ويغطي جسمه بالكامل، ولكنه سوف يختفي مع مرور الوقت، وظهور بعض النقط على الأنف باللون الأبيض، وتكون بسبب انسداد الغدد العرقية وقد يصيب الطفل أحيانًا “أرتيكاريا” تصاحبها بقع بيضاء، وغالبًا ما تختفي بمرور الأيام، وقد يكون لسان الطفل في قاع الفم، وهذا أمر طبيعي بسبب عدم نمو اللسان بالكامل، حيث إن اللسان ينمو من الطرف وبعد مرور بعض الوقت قد يصل إلى عام ينمو اللسان ويبدو بشكله الطبيعي.

علامة صحة الطفل حديث الولادة

هناك علامات يجب على الأم معرفتها للتأكد من صحة الطفل وسلامته من الأمراض، ومن العلامات التي تدل على أن الطفل سليم، ما يأتي:

  • الشفاه الوردية للأطفال تدل على عمل الدورة الدموية للطفل بكفاءة وبشكل سليم.
  • الحاجة إلى تغيير الحفاض حوالي 5 مرات في اليوم، تدل على تغذية الطفل بشكل سليم.
  • طلب الطفل الرضاعة بشكل متكرر ومنتظم، دليل على صحة الجهاز الهضمي ونموه بشكل جيد.
  • زيادة وزن الطفل وطوله بطريقة تناسب نموه.
  • تواصل الطفل مع الأم بالعين والابتسام لها، دليل على نموه العقلي.
  • انتباه الطفل واستجابته للأصوات المحيطة به، دليل على تطور ونمو حاسة السمع بشكل جيد.
  • إذا كانت عملية الإخراج منتظمة، فهذا دليل جيد على سلامة الطفل.
  • بكاء الطفل بصورة أقل، وانتظام نومه، يساعد على نمو الجهاز العصبي للطفل.

اقرأ أيضًا: متى ينتظم نوم الطفل حديث الولادة

عوائق الأطفال حديثي الولادة

هناك العديد من المشاكل الصحية التي يعاني منها الطفل في بداية حياته، والتي يجب على الأم معرفتها حتى تتمكن من علاجها بشكل مناسب بعد استشارة الطبيب، وهناك بعض الأعراض التي لا يجب تجاهلها وتوجب الذهاب إلى الطبيب، ومنها:

  • إذا تحولت شفاه الرضيع أو لسانه إلى اللون الأزرق، فهذه إشارة إلى عدم حصول الطفل على الأكسجين الكافي للتنفس، والتي يجب عند ملاحظتها التوجه إلى الطبيب في الحال.
  • إذا كان الطفل لا يتمكن من التنفس بشكل جيد وملاحظة زيادة سرعة تنفسه، يدل على ضيق تنفس الطفل، ويجب في هذه الحالة التوجه إلى الطوارئ فورًا.
  • ارتفاع درجة حرار الطفل عن 38 درجة قد يدل ارتفاع الحرارة على إصابة الطفل بنزلة برد، أو على التهاب السحايا، لذلك يجب التأكد من الطبيب.
  • عند تغير لون بشرة الطفل وميلها إلى اللون الأصفر واصفرار في عينه، تدل على إصابة الطفل باليرقان “الصفراء”، وقد يصاب بها الطفل ولا تسبب أي ضرر وتذهب تلقائيًا، وقد تؤثر على الطفل، وتأتي غالبًا بسبب وجود بعض المشاكل في وظائف الكبد والذي قد يضر بدماغ الطفل، لذلك يجب معرفة ذلك من الطبيب.
  • يحتاج الطفل إلى تغيير الحفاض من أربع إلى ست مرات خلال اليوم، وعند ملاحظة عدم تبول الطفل وقلة عدد مرات الحاجة إلى تغيير الحفاض، فإن ذلك مؤشر على إصابة الطفل بالجفاف، ويمكن معرفة الجفاف أيضًا من خلال ملاحظة خمول الطفل وجفاف فمه، وفي هذه الحالة سوف ينصح الطبيب بإعطائه محلول جفاف.
  • إذا كان الطفل يتقيأ كثيرًا بلون أخضر، أو لون داكن، فإن ذلك يدل على بعض المشاكل الصحية عند الطفل، كانسداد في الأمعاء، أو نزيف داخلي أو ارتجاج في رأس الطفل.

هناك العديد من النصائح للتعامل مع الطفل ورعايته خاصةً في أيامه الأولى، ويجب على الأم معرفتها واتباعها لتجنب المشاكل الصحية التي يمكن أن يصاب بها حديث الولادة، ومتابعة الطبيب دائمًا للتأكد من نمو الطفل بشكل سليم.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.