تجربتي مع الدكتور عبدالله السبيعي

تجربتي مع الدكتور عبدالله السبيعي كانت مميزة ومختلفة منذ بدايتها، يعد الدكتور عبد الله السبيعي من أمهر الأطباء النفسيين الموجودين في المملكة العربية السعودية، ويكون مقر مركزه الأساسي هو العاصمة الرياض، كما أنها أستاذ طب نفس في جامعة الملك سعود ولديه خبرة واسعة في هذا المجال، وهذا ما سيوضحه موقع جربها.

تجربتي مع الدكتور عبدالله السبيعي

لم تكن شقيقتي ذات شخصية خجولة في طفولتنا، ولكنها فجأة وفي سن العشرين تحولت لإنسانة كئيبة وغير راغبة في الخروج من المنزل أو لقاء أحد.

لم يفهم أي منها السبب الذي جعل حالتها تؤول لذلك فجأة، ولم نكن نعرف حتى ما هو التشخيص الذي يصف حالتها، بالأخص أن حالتها كانت في انحدار وحتى مع مرور أسابيع على ذلك.

قررنا في النهاية عرض حالتها على طبيب نفسي، ووقع اختيارنا مباشرة على الدكتور عبد الله السبيعي بعد ما وصلنا عنه من أخبار مبشرة وأن علاجه يكون ذو فائدة بإذن الله.

بعد زيارتنا له وتشخصيه لحالتها اكتشفنا أنها تعاني من الرهاب الاجتماعي، لم يخطر ذلك في بالي بالرغم من وجود الكثير من العلامات التي تشير لذلك.

بالرغم من خوفها المبني على حالتها في البداية إلا أنه وبأسلوبه المتمكن استطاع زرع الطمأنينة في قلبها اتجاهه، ولم تمض عدة أسابيع على بدء شقيقتي في رحلة العلاج معه حتى بدأنا نلاحظ التحسن الكبير في حالتها ولله الحمد.

كان هناك مجموعة من الأعراض التي جذب الطبيب انتباهنا لها والتي تثبت إصابة شقيقتي بالرهاب الاجتماعي، ومن تلك الأعراض التالي ذكره:

  • رهبتها الشديدة في حال زيارة اشخاص غرباء لنا.
  • انعزالها في غرفتها وعدم رغبتها في الاختلاط معنا أثناء التجمعات العائلية.
  • رفضها حضور المناسبات أو الذهاب لأي مكان به تجمعات.
  • عدم رغبتها في التحدث أمام الأشخاص حتى وإن كان هناك حديث موجه إليها.
  • التأكد من مظهرها الخارجي بشكل مبالغ خشية أن يكون بها شيء قد يسبب سخرية الآخرين منها.
  • انزعاجها الشديد عندما تكون محور الحديث أو يتم ذكرها فيه بأي شكل.
  • ارتجافها وتعرقها بشدة في حال وضعها في موقف تكون مضطرة فيه للتعامل.
  • رفضها لخوض الكثير من التجارب وتوقعها لأسوأ ما قد يحدث.
  • احمرار وجهها بشدة في حال قام أحدهم بذكرها أو النظر إليها.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الدكتور سركان

الدكتور عبدالله السبيعي والوسواس القهري

ابنتي كانت في الخامسة عشر من عمرها عندما بدأت ألاحظ تصرفها بغرابة، وبعد بحثي عن الأعراض التي لاحظتها عليها تفاجأت بإصابتها بالوسواس القهري، شعرت بخوف شديد وقتها لعلمي بمدى خطورة هذا المرض النفسي وأنه قد يؤول بها إلى الهاوية.

استعدت رباطة جأشي وحاولت إقناعها بزيارة طبيب نفسي، رفضت بشدة في البداية بالأخص مع عدم اقتناعها بأمر مرضها، ولكنها في النهاية استسلمت وقبلت بالرغم من عدم اقتناعها.

دلنا أحد الأقارب على الدكتور عبد الله السبيعي بعد ان طمأننات قائلًا: “ساهمت تجربتي مع الدكتور عبدالله السبيعي في شفائي من الأمراض النفسية التي عانيت منها فترة”، وقد بدأنا معه العلاج الذي تنوع ما بين الدوائي والسلوكي والنفسي، ومع الوقت ظهرت استجابة ابنتي وقد تحسنت بشكل كبير عما كانت عليه ولله الحمد.

أذكر لكم أهم أعراض الوسواس التي لاحظتها على ابنتي في البداية لأخذ الحيطة والحذر:

  • الشك بشكل دائم بأن المكان المتواجد فيه غير نظيف.
  • الشعور بالغضب العارم في حال كان هناك شيء مرتب بغير التنسيق الذي تراه هي مناسب.
  • خوفها من لمس أي شيء في المنزل ظنًا منها أنه قد يكون محمل بالجراثيم.
  • رفضها التام لمغادرة المنزل وزعمها أن الهواء محمل بجراثيم.
  • إصرارها على غسل ملابستها ومتعلقاتها الشخصية لأكثر من مرة حتى وإن كانت تبدو نظيفة.
  • تجنبها لمصافحة أو احتضان أي شخص حتى وإن كان عزيز عليها.
  • قلقها الدائم من احتمالية حدوث أي كارثة مفاجئة مثل انفجار أنبوبة الغاز أو احتراق المنزل.

اقرأ أيضًا: كيفية التخلص من الوسواس القهري

الدكتور عبدالله السبيعي والاكتئاب

أنا شاب في الخامسة والسابعة والعشرين من عمري، قبل ثلاثة أعوام خسرت والدي في حادث مأساوي مما قادني إلى حالة من الاكتئاب الحاد الذي كان يمكن أن يودي بحياتي أكثر من مرة.

كنت أرغب في اللجوء لمضادات الاكتئاب لكن الصيدلي رفض صرفها لي دون وصفة طبية، الأمر الذي أجبرني على اللجوء لطبيب نفسي، وبالأخذ بنصيحة أحد الأصدقاء ذهبت لمركز الطبيب عبد الله السبيعي.

كان طلب مساعدته أفضل خيار قمت به وقتها، فقد كان له الفضل بعد الله سبحانه وتعالى بأن أعود لرشدي، وأنا الآن أمارس حياتي بشكل طبيعي وتخطيت فقدي لوالدي بشكل تام، ومن خلال تجربتي مع الدكتور عبدالله السبيعي يُمكنني نصح به أي شخص يُعاني مما كنت أعانيه.

خلال فترة اكتئابي كنت أواجه مجموعة من الأعراض التي تتمثل في الآتي:

  • الشعور بالانطفاء والحزن الشديد.
  • فقد الأعصاب والغضب الجم على أبسط الأمور.
  • عدم القدرة على النوم بشكل جيد.
  • الشعور المستمر بالقلق والتوتر بسبب أو بدون.
  • الرغبة في البكاء الشديد حتى دون وجود سبب مقنع.
  • انخفاض الوزن بشكل ملحوظ.
  • الوصول لمرحلة الانهيار التي قد تستدعي تدخل طبي لأكثر من مرة.

الدكتور عبدالله السبيعي والاضطراب الفصامي الوجداني

بدأت ألاحظ أعراض غريبة على زوجي في الآونة الأخيرة، ظننت في البداية أن الأمر ناتج عن إجهاده في العمل وحاولت الكثير من المرات أن أتحدث معه، ولكنه كان في كل مرة يخبرني بأنه بخير ولا داعي للقلق.

بات القلق أمر لا مفر منه عندما تدهورت حالته وبت واثقة من كونه يعاني من مرض نفسي من نوع ما، وقتها وبنصيحة من والدي قررت أخذه لطبيب نفسي، وقد كُنت بدأت تجربتي مع الدكتور عبدالله السبيعي مُنذ فترة وشفيت.

حجز له والدي موعدًا في مركز الطبيب عبد الله السعدي، والذي شخص حالته وأعلمني بأنه يعاني من انفصام عاطفي أو وجداني، صدمت في البداية وظننت أن الأمر راجع لي ولكنه جذب انتباهي لأنه قد يكون مرضًا وراثيًا.

حاليًا لا يزال زوجي في بداية رحلة العلاج، ولكن بعض الأعراض التي كنت ألاحظها عليه بدأت تقل، والتي كانت كما يلي:

  • توهمه لعدة مرات بأمر ما بالرغب من إقناعي له بأن ما يظنه غير صائب.
  • إصابته بحالات من الهواجس والهلوسة كان يسمع أصوات غريبة لا يسمعها غيره.
  • قدم قدرته على ترتيب كلماته أثناء الحديث.
  • انعزاله في كثير من الأوقات وعدم رغبته في وجودي أو الحديث معي.
  • إهماله لعمله وانخفاض مستواه الأدائي بشكل كبير.
  • إهماله لمظهره الخارجي وارتدائه لملابس غير متناسقة.
  • الضجر والكسل لساعات كثيرة من اليوم مع حدوث النقيض في ساعات أخرى.

الدكتور عبدالله السبيعي واضطراب ما بعد الصدمة

منذ عدة أشهر فقد شقيقي الأكبر أحد أصدقائه المقربين وذلك نتيجة تعرضه للغرق في إحدى رحلاتهم الترفيهية للشاطئ مع الأصدقاء.

ظهر على شقيقي الحزن الطبيعي وقتها واستطاع تخطي الأمر بعدها بفترة، ولكنه خلال هذه الفترة وبعد مرور عدة أشهر على الحادثة انتكست حالته فجأة أخبرني بأن حادثة موت صديقه لا تنفك تغادر ذاكرته.

حاولت مساعدته بعدة طرق ولكن كل محاولاتي لم تأتي بنتيجة، وقتها قررت اللجوء للطبيب عبد الله السبيعي الذي قرأت عنه الكثير خلال فترة دراستي.

استطاع الطبيب بكل سهولة معرفة أن أخي يعاني من اضطراب ما بعد الصدمة، واكتشفت أن مهاراته تفوق ما قرأت عنه بعد ملاحظتي للتحسن الكبير الذي وصل إليه أخي بعد أسبوعين فقد من بدء العلاج.

كان هناك مجموعة من الأعراض التي سأل الطبيب أخي إذا ما كان يعاني منها خلال تشخيص حالته، والبعض الآخر الذي لاحظته أنا، ومنها ما يلي:

  • مشاهدة الكثير من الكوابيس المتعلقة بيوم الحادث.
  • ظهور الحادث فجأة أمام عينيه وكأنه يعاد مرة أخرى.
  • عقدة الذنب لعدم قدرته على إنقاذ حياة صديقه حتى لو لم يكن بيده فعل ذلك.
  • اضطرابات شديدة في النوم وفرط التفكير.
  • الشعور بالضيق المفاجئ وعدم القدرة على التحرر من تلك المشاعر.
  • الاكتئاب والرغبة في الانعزال عن الآخرين.
  • عدم القدرة على التفاعل مع الأشخاص في البيئة المحيطة.

اقرأ أيضًا:  تجربتي مع الدكتور طارق الحبيب

طرق التواصل مع الدكتور عبدالله السبيعي

منذ أسبوع لاحظت على ابنتي البالغة من العمر عشرة أعوام أعراض غريبة تتلخص في فرط الحركة وضعف الانتباه، بالإضافة على التفاعلات الغير منطقية مثل الضحك المفاجئ أو البكاء بدون سبب.

هرعت مباشرة لإيجاد طريقة لتدارك ما تعاني منه قبل أن تسوء حالتها أكثر، وقد افادتني جارتي كثيرًا وأخبرتني عن الدكتور عبد الله السبيعي الذي لجأت له لعلاج حالة شقيقتها.

قامت بمنحي مجموعة من طرق التواصل التي يمكن من خلالها تحديد موعد مع الطبيب، وهي الآتي ذكرها:

  • رقم الهاتف: 966920007731
  • رقم الواتساب: 966555018730
  • مواعيد العيادة: من السبت إلى الخميس الساعة التاسعة صباحًا وحتى العاشرة مساءً.

الأمراض النفسية تتفوق في صعوبتها على الأمراض الجسدية كونها معنوية وغير ملموسة، ومع تطور العلم ظهر نخبة من الأطباء المختصين في تشخيص وعلاج الاضطرابات النفسية بمختلف أنواعها، ومن هؤلاء الدكتور عبد الله السبيعي.