تجربتي مع زيت الجزر للوجه

تجربتي مع زيت الجزر للوجه كيف يستخدم، وطريقة صنعه، حيث أن الزيوت الطبيعية معروفة بكفاءتها العالية وقدراتها العلاجية الطبيعية، ولهذا يستخدمها الناس لأغراض متعددة، وسيكون حديثنا اليوم عن أحد هذه الزيوت الطبيعية وهو زيت الجزر وأثر استخْدامه على الوجه في ضوء تجربتي مع زيت الجزر للوجه عبر موقع جربها.

تجربتي مع زيت الجزر للوجه

تجربتي مع زيت الجزر للوجه

تجربتي مع زيت الجزر للوجه كانت إيجابية حيث أن زيت الجزر من الزيوت الغنية بالمواد المضادة للأكسدة، وهو ما يحفز نمو خلايا جلد جديدة سليمة وخالية من العيوب أو التشوهات، إلى جانب دوره في الحفاظ على الشعر حيث يحد من تساقطه، مما يحفز خبراء الشعر والبشرة على وصفه لعُملائهم، وقد تم وصفه لي من أجل الحفاظ على صحة بشرتي وخصوصًا بعد ولادتي الأولى.

يعد الجزر واحدًا من أقوى الخضراوات غنًا بمضادات الجراثيم، وذلك لما أثبته من نجاحات باهرة بكافة التجارب التي استخدم بها، وسنقوم بحصر فوائده معكم لكل من الوجه والشعر، وهي:

  • يقي الجلد من الجفاف.
  • يقي الشعر من ارتفاع نسبة الرطوبة به.

والحالتين السابقتين متفق عليهم سواء استخدم بمفرده، أو تم دمجه مع زيوت أخرى، حيث يلعب دور أحد عناصر الروتين اليومي للبشرة والشعر بالإضافة إلى أنه

  • يحافظ على صحة الشعر ولمعته.
  • ينشط نمو خلايا الشعر جديدة من البصيلات الموجودة بفروة الرأس
  • يحتوي على ڤيتامين E و A وعنصر البيتا كاروتين مما يمنح الشعر الرطوبة اللازمة والكافية له.

والجدير بالذكر أن الزيوت الطبيعية هي أكثر العناصر التي توفر الدعم للرأس، لإنتاج الزيوت، لترطيب الشعر، وتعزيز صحته بصورةٍ كلية، وذلك عند الانتظام في استخدام هذه الزيوت.

  • ينقي البشرة من الشوائب والتعب وذلك من خلاله تطبيقه كدهان موضعي على البشرة لعدة دقائق “20 د”.
  • يبني خلايا البشرة ويجددها.
  • يخلص البشرة من البقع والتصبغات المختلفة.
  • يمنح البشرة لونًا ورديًا مشرقًا محببًا للعين.
  • يعالج التشققات الجلدية، وذلك من خلال خلط 2 ملعقة كبيرة عسل طبيعي مع ثمرة جزر، مع تطبيقه كدهان موضعي لمدة 20 د، لنشْطف البشرة بالمياه جيدًا بعد إزالته.
  • يؤخر ظهور تجاعيد البشرة والوجه لِغناه بعنصر ڤيتامين ج وهو ما يحفز إنتاج عنصر الكولاجين بالبشرة.

اقرأ أيضًا: فوائد زيت اللوز الحلو للوجه

لماذا يستخدم زيت الجزر للوجه؟

يعد زيت الجزر من أكثر الزيوت قدرةً على احتفاظ بشرة الوجه بصحتها ونضارتها، وذلك لِغناه بالفيتامينات والعناصر المختلفة، والتي منها عنصر الكاروتين الطبيعي الذي يعمل على شدة الوجه واستعادة عنصر النضارة به، وذلك عبر حث الجسم على إفراز الكولاجين بكم أكبر بالبشرة، بالإضافة إلى:

  • يضم زيت الجزر إحدى المواد الطبيعية المعروفة باسم ” الكاروتينويد” والتي تعمل على الحفاظ على صحة البشرة ووقايتها من حب الشباب.
  • زيت الجزر مناسب لأصحاب البشرة الدهنية وذلك عقب دمجه مع العسل الأبيض، وتطبيقه على البشرة لمدة 20 د مع تنظيف البشرة بالمياه الفاترة لإزالته.
  • يمكنه لعب دور المقشّر للبشرة، مما يساعد على تخليصها من خلايا الجلد الميتة، وذلك عقب دمجه مع ملعقة من السكر، القليل من زيت جوز الهند، وتدليك منطقة الوجه والرقبة به جيدًا مع الفرك المستمر بِلُطف.
  • يخلص البشرة من الشوائب وينقيها، وهو ما يحارب الاسمرار بها ويقضي على الأماكن الداكنة، فنرى البشرة صارت افتح، ونزداد رضًا عن أجسامنا.
  • يوفر عنصريّ الحيوية والنضارة للبشرة، إلى جانب منحها اللون الوردي المحبب.
  • يقضي على تشققات الجلد والبشرة، خاصةً إذا كان من النوع الجاف.
  • يؤخر ظهور علامات تقدم السن، وذلك لارتفاع نسبة ڤيتامين ج به.
  • يصلح استخدامه لذوي البشرة الحساسة، وذلك لارتفاع مضادات الالتهابات به.

تحضير زيت الجزر منزليًا

أما عن آلية تحضيره فتكمن في:

  • نحضر عدد من ثمار الجزر الطازجة.
  • نقوم بغسل الثمار وبشرها من خلال قطاعة الخضار.
  • نضع مبشور الجزر بمنطقة مشمسة لمدة 48 ساعة للتأكد من تمام جفافه.
  • نحضر زجاجة لحفظ الزيت بها مع تعقيمها ببادئ الأمر عن طريق وضع بعض من المياه المغلي بها، ثم نقعها كليةً في مياه مغلية وتركها تغلي لمدة 10 د.
  • ندع الزجاجة تجف بعد التعقيم من خلال فتحها وقلبها على الفم الخاص بها فوق أحد القطع القماشية النظيفة، وذلك دون ملامسة أي من أجزاء الزجاجة.
  • بعد تمام جفاف الزجاجة نقوم بوضع مبشور الجزر الجاف بها مع إضافة الزيت النباتي إليه “زيت الزنجلان، زيت الزيتون، أو زيت نوارة الشمس” مع مراعاة تغطية الجزر تمامًا بالزيت ثم نغلق الزجاجة جيدًا.
  • نغمر الزجاجة في مياه ساخنة وندعها تغلي لعدة دقائق 20 د.
  • ننقل الزجاجة لأحد المناطق الدافئة خالية من الضوء.
  • عقب مرور 24 ساعة نرج الزجاجة بقوة ونتركها لـ 72 ساعة قبل الاستخدام.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع لبان الذكر للوجه

دور زيت الجزر في علاج الهالات السوداء

يقوم الزيت بالقضاء على أي هالات من خلال استخدامه في الوصفات الطبيعية المختلفة، ولمن لا يعرف المقصود بالهالات السوداء، فهي محيط العينين حينما يتلون بأي من الألوان الداكنة، سواء البني أو الأسود بدرجاته، مما يعطي مظهرًا غير محببًا، وكذلك تمنح الشخص سنًا أكبر، وهي مشكلة شائعة بين كلا الجنسين.

إلا أنها أكثر أرقًا لدى النساء، حيث تحب النساء الاهتمام بمظهرها، ومن أسباب الهالات: الإرهاق البدني الشديد والتعب، إلى جانب بعض العوامل الوراثية، أمراض فقر الدم أو الأنيميا، وربما بعض أنواع الاكتئاب أيضًا، وينتج عن الحالات هذه نوع من الإحراج الشخصي، وعدم رضا الإنسان عن شكله، ولذا ننصح باستخدام زيت الجزر لكل من يعاني من الهالات، حيث يعمل فيتامين e به على:

  • يحسن الدورة الدموية للجسم عامةً وللبشرة خاصةً وهو ما يحفز ضخ كميات أكبر من الأكسجين للبشرة لتحسينها.
  • يقوم بتفتيح لون البشرة من خلال تقليل صبغ الميلانين بها، مادام لا يستخدم بالشمس، وكذلك مكافحة الهالات.
  • يقوم بمحاربة الجذور الضارة الحرة بالبشرة والجسم، مما يؤخر ظهور تقدم السن والشيخوخة.
  • يحمي الجلد من آثار التدخين والملوثات المختلفة.
  • يوفر الترطيب اللازم للبشرة مما يحد مم مشكلة الانتفاخ والجفاف بها، وهو ما يساعد في القضاء على الهالات أيضًا.
  • يحمي البشرة من آثار الأشعة الشمسية الضارة، وقد أثبتت عدد من الدراسات العلمية أن تناول الفيتامين يتسبب على المدى البعيد في تخليص البشرة من كافة التصبغات وأثار أشعة الشمس فوق البنفسجية المؤذية.

أثر استخدام زيت الجزر على الشعر

أما عن آثار استخدامه للشعر:

  • يزيد الزيت من طول الشعر في فترات قصيرة للغاية، وذلك عند عمل مساج به لفروة الرأس من خلال التدليك اليومي، أو على الأقل من 1:2 مرة أسبوعيًا.
  • ينصح البعض بإزالة قشور الجزر، ثم هرسه جيدًا، مع إضافة 1 ملعقة زيت جوز هند، ثم يتم فرده وتطبيقه على فروة الشعر مع التدليك الجيد وتركه لمدة 60 دقيقة، ثم يزال برفق وتشطف الفروة جيدًا مع تكرار الوصفة عدد 2 مرة كل أسبوع.
  • يمكن استخدام زيت الجزر كـ تان بفصل الصيف، حيث يؤدي تطبيقه على البشرة والتواجد تحت أشعة الشمس إلى زيادة إفراز الميلانين بالوجه.
  • يحْمي الزيت الشعر من الشعور بالتزييت، أو من الروائح غير المحببة بفصلي الربيع والصيف.

ونؤكد على أن زيت الجزر من الزيوت الهامة لصحة كل من الوجه والشعر، حيث يوفر الترطيب، الحماية، التنقية، إعادة البناء والتجديد لخلايا الوجه، كما يحارب علامات الهرم والشيخوخة، ويقضي على الهالات والتصبغات، وقد وضحنا لكم طريقة تحضير الزيت منزليًا.

اقرأ أيضًا: فوائد الشاي الأخضر للوجه

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع زيت الجزر للوجه وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.