تعلم فن الرد والقصف

تعلم فن الرد والقصف أمر يحتاجه الكثير من الناس الذين يفتقرون لمهارات التواصل الفعال، والذين لا يجدون طرق للرد على الجدال إلا بعدما ينتهي بساعات، ويبدأون بلوم أنفسهم ماذا لو كنت قلت ذلك؟ لما لم يأتي بذهني هذا من قبل؟ ويدخلون في سلسلة لا تنتهي من جلد الذات، لذا يجب تعلم مهارات سرعة البديهة وفنون الرد من خلال موقع جربها.

تعلم فن الرد والقصف

تعرض الكثير من الناس إلى مواقف محرجة تؤثر سلبًا على صحتهم النفسية ومشاعرهم، وذلك بسبب أن هناك أشخاص في حياتنا جميعًا لا يعرفون أن يتحدثوا بلباقة، أو أن ينتقون كلماتهم يتخطون كل حدود الأدب والذوق ويعتبرون أن هذا ذكاء أو مهارة يستحقون الثناء عليها، ونسوا تمامًا قول رسول الله صلى الله عليه وسلم “الكلمة الطيبة صدقة”.

لذا مع مثل هؤلاء الأشخاص يجب أن يتعلم الإنسان كيف يخرس الشخص عديم ذوق الذي تعدى حدود الأدب واللباقة، ولا يتم ذلك في ليلة وضحاها فليس هناك شربة سحرية تجعلك ترد ردود مفحمة للشخص الذي يتنمر عليك أو يستهين بك، ولكن الأمر يحتاج ممارسة وصبر كي تتمكن منه.

وهناك خطوات كثيرة يجب أن تتبعها لتصل إلى سرعة البديهة والقدرة على قصف من يحاول أن يهينك بكلماته عمدًا، لذا سنقدم لك أفضل طرق كي تعلم فن الرد والقصف في السطور التالية.

1- لا تغضب أبداً

يستمتع الشخص المسيء برؤية الإنسان الذي تعرض للإساءة غاضب أو فاقد للسيطرة على مشاعره وأفعاله ويعتبر هذا الانفعال نقطة لصالحه وعلامة على انتصاره، لذا يجب أن تسيطر على مشاعرك وتبتسم بابتسامة سمجة توحي بعدم اهتمامك لما يقول أو يفعل فهذا سيغيظه أكثر من أن تكتب عريضة تسبه وتلعنه فيها.

2- قم بالتجاهل

قد يكون الشخص الذي قال كلمات جارحة لك يمر بظرف ما يوتر أعصابه ويشدها ولا يعني ما يقول، وقد يكون يكرهك هو أمر لا يعيبك في شيء فقد قيل عن الرسول صلى الله عليه وسلم “الأرواح جنود مجندة فما تعارف منها ائتلف، وما تناكر منها اختلف”، لذا ليس من الحكمة أن تضيع وقتك ومجهودك مع شخص لا يحبك ولا يكترث لمشاعرك.

3-كن مستمع جيد

في زماننا هذا الجميع لديهم جوع للتكلم للحديث عن نفسه وآرائه كأنه يصرخ صرخة استغاثة من جنون العالم وسرعته المهولة، لذا كونك منصت للشخص الذي أمامك سيؤثر قلبه وسيشعره بالاهتمام والمحبة مما سيجعلك في مكانة مميزة عن الجميع، كما أنه لا يمكنك تعلم فن الرد والقصف دون أن تسمع الطرف الآخر جيدًا وتعي ما يقول.

أن الإنصات مهارة تحتاجها بشدة في أي حوار لأن رغبتنا بأن نعبر عن أنفسنا تعمي أعيننا عن رؤية وفهم الطرف الآخر، فربما لا يوجد في نيته أي شر ولا يرغب أن يؤذيك بكلماته ولكن عدم قدرتك على تحليل الموقف وموازنة الأمور تضر الطرفان.

اقرأ أيضًا: فن التجاهل في الحب

4- استخدم ألفاظ راقية

مهما كان مستوى انحطاط الشخص الذي أمامك لا تتخلى عن أخلاقك حيث قيل على لسان العقاد “إن مقولة عامل الناس كما يعاملوك مقولة خاطئة فإن الناس فيهم الكاذب والغشاش والخائن والمخادع فلو عاملت كل إنسان بما فيه من صفات لاجتمع فيك ما تفرق فيهم فتصبح أنت أحط الناس لذا عامل الناس بما أنت أهله وليس بما هم أهله”.

5- لا تجادل دون حجة دامغة

تعلم فن الرد والقصف لا يمكن أن يتحقق إلا إن كنت تملك دلالات كافية لإثبات وجهة نظرك، ويمكنك دائما إنهاء المناقشة والبدء من جديد بعد ما تبحث وتتحقق من صحة معلوماتك ونقاط ضعف وقوة كلا النظريتين، ربما رجعت نفسك واكتشفت أنك لم تكن على حق فتجنب نفسك مرارة الهزيمة، وتسلم من إضاعة وقتك وجهدك في حوارات لا فائدة مرجوة منها.

6- لا تحاول التبرير

قيامك بالدفاع أمر يضعف من موقفك ويظهرك بمظهر الغير واثق من نفسه لذا يجب ألا تستلم لهذه الرغبة، وأن تعتبر النقد والإهانة الموجهين لك موقف عابر ولا تتعامل معهم بشكل شخصي أو تأخذهم على محمل الجد، فيحكى عن برنارد شو أن شخصًا حاول المساس بكرامته في اجتماع ما بأن برنارد يسعى وراء المال بينما هو يسعى إلى الشرف فأجابه برنارد بهدوء وبرود بالغين أن هذا صحيح فكل شخص يبحث عما ينقصه.

لم يحاول برنارد تبرير موقفه أو شرح وجهة نظره لأنه على علم أن الشخص الذي يوجه اتهامات لاذعة كهذه لا يبالي بالحقيقة هو فقط يرغب بالنيل منك، لذا تجاوزه كأي عقبة في طريقك ولا تلتفت له.

اقرأ أيضًا: فن تعلم الكلام الحلو مع شخص

7- تعلم لغة الجسد

تعد لغة الجسد من أفضل طرق تعلم فن الرد والقصف حيث إن نسبة كبيرة من فهمنا للغة ينبع من الطريقة التي نقول بها الكلمات ونبرة الصوت التي نستخدمها، لذا إذا مثلا قلت شيء محزن جدًا وأنت تضحك لن يتأثر بك أحد، ولكن إذا حافظت على هدوئك وتتبعت لغة جسد الشخص الذي أمامك، ستتمكن من فهم كيف يفكر وما خطوته التالية مما سيسهل عليك التغلب عليه والرد عليه بالطريقة المناسبة.

8- القراءة لها مفعول السحر

لا يمكن تعلم فن الرد والقصف دون القراءة فهي تعطيك كم كبير من التعبيرات والتركيبات اللغوية المعبرة، كما أنها توسع مداركك وتمنحك رصيد معرفي ضخم يتيح لك إمكانية استخدام هذه التراكيب لتكوين ردود مخرسة للأشخاص المزعجين، فأنت أصبحت تعرف ماذا تقول ومتى ولمن.

قيل عن قراءة الروايات والآدب بشكل عام أن حياة واحدة لا تكفي، مما يدل على أن القراءة تجعلك تعايش الأحداث مع الأبطال والشخصيات، مما يسمح لك بخوض تجارب لم تكن لتعرف عنها شيء في حياتك كلها.

وهناك كتب متنوعة في هذا المجال منها:

  • كتاب سحر الكلمة للدكتور إبراهيم الفقي.
  • فن التعامل مع الناس وجدي غنيم.
  • من فنون التعامل مع الناس الإنصات الجيد محمد بن الغازي الطيب.
  • فن التعامل مع الناس.. كيف تكسب قلوب الأخرين؟ أمين سليمان.
  • سلسلة فن التعامل: فن التعامل مع الناس فهد خليل زايد.

اقرأ أيضًا: فنون الرد عند الحكماء

أمثلة على فنون الرد

توجد أمثلة تظهر مدى سرعة بديهة وجرأة الرد ربما تلهمك ببعض الردود حين تواجه مواقف مشابهة وهي:

  • تزوج رجل أعمى امرأة ملامح وجهها دميمة، فقالت له: لقد رزقت أجمل الناس وأنت لا تعلم، فأجابها: لو كنت الأجمل كما تقولين لما تركك المبصرون لي.
  • أراد رجل إحراج المتنبي فقال له: رأيتك من بعيد فظننتك امرأة فرد المتنبي: وأنا رأيتك من بعيد فظننتك رجلًا.
  • سأل رجل الشعبي: هل لإبليس زوجة؟ فرد: نعم. قال الرجل: وما الدليل؟ رد عليه: بقول الله تعالى “أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِن دُونِي” قال الرجل: وما اسمها؟ فرد عليه: ذاك العرس ما حضرناه.
  • قال شاب الجمل يملك شعر أجمل وأفضل من غالبية الفتيات رغم أنه لا يمشطه، فردت إحداهن مجيبة إياه قائله: والصرصور بالرغم من امتلاكه الشنب القصير غير أن له هيبة في نفوسنا أعظم من غالبية الرجال.
  • قال رجل لزوجته: المرأة أكثر ثرثرة وكلامًا فهي تتكلم ثلاثة آلاف كلمة كل يوم بينما نحن نتكلم فقط ألف، فردت عليه: نعم أنت على حق فإننا والله نضطر لتكرار الحديث للأغبياء لكي يستوعبوا. فقال مستغربًا: ماذا قلت؟ قالت: أرأيت يجب أن أعيد كلامي مرة أخرى.
  • دخل دكتور إلى قاعة في إحدى الجامعات فنظر إلى القاعة ووجد كل الطالبات غير محجبات باستثناء طالبة واحدة فقط حيث كانت منقبة، قال لها: أزعم أنك لست واثقة من نفسك كباقي الطالبات، فردت قائلة: بالعكس أنا الوحيدة التي اعتبرتك رجلًا.
  • قالت إحداهن لزوجها: لقد تسرعت يا ليتني تزوجت بإبليس ولم أتزوج منك، فرد مسرعًا: لا يجوز زواج الأخ من أخته شرعًا.
  • كان شاب يتناول المسكرات فطلبت منه حبيبته أن يتوقف عن ذلك، فطلب منها هو أيضا أن تتوقف عن استخدام مستحضرات التجميل، فقالت: أنا أستعمل هذه المستحضرات لأبدو لك في قمة الجمال. فرد قائلًا: أنا أيضا أتناول المسكرات لكي أراك جميلة.
  • كان نيلسون مانديلا يدرس في إحدى الجامعات شعبة الحقوق، وكان أحد الأساتذة يدعى بيتر بياض البشرة وكان يكره مانديلا لسواده، وفي يوم من الأيام كان بيتر يتناول الطعام على مائدة في مطعم الجامعة، فجلس مانديلا بجواره حاملا وجبته فقال بيتر: يبدو أنك لا تعلم يا سيد منديلا أن الطير والخنزير لا يجتمعان ولا يجلسون بالقرب من بعضهم لتناول الطعام، أجاب مانديلا ببرود آسف ولا داعي للقلق فسأذهب وأطير بعيدا عنك. فابتعد وجلس بمائدة بعيدة عنه.

فنون الرد ومهارات التواصل الفعال من الأشياء التي يجب على المرء تعلمها ليعرف كيف يتصرف ويتعايش بين الناس.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.