هل تخصص التسويق مطلوب

هل تخصص التسويق مطلوب؟ وما هي الوظائف المتاحة لتخصص التسويق؟ بعد مواجهة جائحة فيروس كورونا اتجه الكثير من الأشخاص باختلاف فئاتهم العمرية إلى العمل في مجال التسويق، بالإضافة إلى أنه كان هناك الكثير من الدورات التدريبية على كيفية التسويق وأنواعه، مما دفع الناس تطرح سؤال هل تخصص التسويق مطلوب؟ وهذا ما سنعرفه من خلال موقع جربها.

هل تخصص التسويق مطلوب؟

يعتبر التسويق ما هو إلا وظيفة كانت موجودة منذ وقت بعيد، ولكنها ازدهرت ولاقت إقبال الكثيرين في الآونة الأخيرة، وتكمُن الإجابة على سؤال هل تخصص التسويق مطلوب؟ في بالطبع “نعم”، كما أن هناك الكثير من التخصصات التي تهتم بوجود مسوقين.

حيث إن جميع الشركات والمؤسسات وحتى المحلات التجارية دائمًا في حاجة إلى وجود مسوقين على درجة عالية من الكفاءة، وتقوم تلك الوظيفة على ترويج السلع والبضائع المختلفة، كما أن التسويق يهدف إلى إرضاء كافة طلبات العملاء.

الجدير بالذكر أنه طبقًا للإحصائيات التي تمت ثبت أن نسبة العاملين في قطاع التسويق تزداد في كل يوم بمعدل الضعف، ويرجع ذلك إلى أن متوسط الأجر السنوي الخاص بمدير التسويق يبلغ 136.850 دولار في العام.

اقرأ أيضًا: المعدل المطلوب لدخول إدارة أعمال

الوظائف المتاحة لتخصص التسويق

بعد أن تمكنا من الإجابة على سؤال هل تخصص التسويق مطلوب؟ سنتطرق إلى ذكر أهم الوظائف المتاحة في مجال التسويق، والجدير بالذكر أن مجال التسويق يحتوي على العديد من الصناعات، الأمر الذي جعله شائعًا بدرجة كبيرة في سوق العمل، وتتمثل الوظائف في الآتي:

  • مندوب المبيعات: تعتبر تلك المهنة هي أشهر تخصص في المجال كما أن الكثير من الأشخاص يفضلون العمل في ذلك التخصص علاوة على تولي المناصب الكبيرة، وتمكن مهام الموظف في تلك المهنة على عرض السلع أو البضائع بشكل مباشر على العميل من خلال عرض مميزاتها ومحاولة إقناعه بها.
  • محلل أبحاث السوق: يعتبر محلل الأسواق هو الشخص المسؤول مسؤولية كاملة عن تجميع كافة البيانات الخاصة بالمستهلكين، بالإضافة إلى معرفة كافة اتجاهات الصناعة والحصول على جميع أرقام المبيعات.
  • المساعد التسويقي: الشخص الذي يعمل في تلك الوظيفة يعمل بجانب الخبراء والمتخصصون ليساعدهم في إتمام كافة الوظائف والمهام الخاصة بعملية التسويق.
  • الإشراف على مندوبي المبيعات: واحدة من الوظائف الهامة التي يهتم الكثير من الأشخاص بها، وتعتبر قائمة على متابعة الأداء الوظيفي الذي تقوم به كافة وكلاء المبيعات بالإضافة إلى تنظيم وإدارة المهام، الأمر الذي يؤدي إلى تفادي كافة المشكلات التي قد تحدث.
  • أخصائي وسائل التواصل الاجتماعي: لا تقتصر مهام التسويق على التسويق التقليدي فقط، بل إن هناك بعض المتخصصون الذين يساعدوا في إمكانية وصول المنتج أو السلعة إلى الشركات الكبيرة أو إلى المستهلكين بصورة مباشرة.
  • مدير العروض الترويجية: تكمُن وظيفة ذلك الشخص في العمل مع فريق التسويق بالإضافة إلى مساعدة جميع مديري العروض الترويجية في عرض بعض الحوافز الخاصة بالشراء.
  • مدير التسويق: تكون وظيفة مدير التسويق الأساسية العمل بمثابة وسيط من أجل أبحاث السوق وفريق الإعلان على عرض طلب العملاء، علاوة على ذلك فإن مديري التسويق يقوموا بالعمل مع مديري المبيعات من أجل المساعدة في وضع عِدة استراتيجيات السعر والتسويق للخدمات.
  • مدير الإعلانات: يقوم الأشخاص العاملين في تلك الوظيفة على إنشاء الكثير من الحملات الإعلانية والحملات التجارية، للخدمات أو السلع التي تقدمها الشركة أو المؤسسة، وتكون طرق نشرها كثيرة ومتعددة مثل الإعلانات التليفزيونية، والإعلانات على الراديو، أو الإعلانات الرقمية.

المهارات اللازمة للدخول في عالم التسويق

في صدد التعرف على إجابة سؤال هل تخصص التسويق مطلوب؟ يجدر بنا ذكر أهم السمات أو المهارات الواجب أن تتوافر في الشخص ليتمكن من الدخول في عالم التسويق، وتتمثل في الآتي:

  • فصاحة اللسان واحدة من المهارات الهامة الواجب على المسوق التحلي بها، حيث إن العمل في ذلك المجال قائم في الأساس على التحدث وإقناع العميل.
  • يلزم أن يكون الشخص دقيق وينظر إلى أصغر التفاصيل.
  • يجب أن يقوم الشخص المقدم على العمل في مجال التسويق يمتلك ثقافة الحوار بحيث يكون لديه القدرة على سماع العميل.
  • المسوق الجيد يلزم أن يمتلك مهارات كبيرة في الحفظ، وذلك لكي يتمكن من سرد المعلومات الخاصة بالمنتج على المستهلكين سواء عملاء فرديين أو شركات تجارية.
  • يجب أن يكون بارعًا في اللغة الإنجليزية ليتمكن من التعامل مع جميع الجنسيات التي يقابلها في العمل.
  • إتقان الصياغة الرسمية الخاصة بالبريد الإلكتروني.
  • أن يمتلك المهارة الكافية التي تمكنه من تكوين علاقات جديدة مع الأشخاص الآخرين، نظرًا لأنه يقابل أنواع كثيرة من الناس من مختلف فئات المجتمع.
  • التمتع بسرعة البديهة وذلك من أجل إيجاد حلول سريعة للمشكلات المختلفة.
  • يجب أن يكون المسوق لديه الكثير من المهارات التحليلية والفكرية، بالإضافة إلى المهارات العقلية العالية.
  • يلزم أن يمتلك القدرة على جذب العملاء، ويتم ذلك من خلال كتابة المحتوى الأكثر إثارة وتشويقًا.
  • أن يكون لديه القدرة على الإبداع حتى يتمكن من عمل الحملات التسويقية الجذابة والفريدة من نوعها.
  • حب العمل الجماعي لكي يكون قادرًا على التكيف مع فريق العمل.

اقرأ أيضًا: المهن المسموح بها للعمل الحر

أنواع التسويق

قد لا يعلم الكثيرون أن التسويق له أنواع عديدة، حيث إن أغلب الناس يعتقدون أن عملية التسويق ما هي إلا عرض المنتجات من قِبل أحد مندوبي المبيعات عن طريق المولات التجارية أو المنازل فقط، ولكن التسويق له أنواع عديدة سنعرفها فيما يلي:

1- التسويق التقليدي

يعتبر ذلك النوع من التسويق ما هو إلا الترويج إلى أحد العلامات التجارية أو السلع عن طريق استخدام القنوات الفضائية ويتم في ذلك شراء دقيقة أو دقيقتين لعرض إعلان ترويجي في صورة فيديو وعرض أرقام التواصل، ولكن لم تعد تلك الطريقة في التسويق تجدي نفعًا نظرًا لانتشار الطرق الأخرى الأكثر فاعلية.

2- التسويق الداخلي

يقوم ذلك النوع من التسويق على هدف جذب أكبر عدد ممكن من العملاء إلى العلامة التجارية المراد الترويج لها، وتقوم أغلب حالات التسويق الداخلي على التسويق الرقمي.

يتم ذلك من خلال استهداف العملاء عن طريق عمليات البحث عن طريق عرض المنتج كناتج من نتائج البحث، ومن الأفضل أن يكون التسويق الداخلي مدعمًا بأحد التجارب الناجحة وذلك من أجل كسب ثقة العميل.

3- التسويق الخارجي

يتم ذلك التسويق عن طريق الاعتماد على الإعلانات التليفزيونية، بالإضافة إلى الاعتماد على الإعلانات المطبوعة، وكذلك من الممكن استخدام طريقة التسويق عبر الهاتف من خلال الاتصالات التليفونية بطريقة مباشرة، أو إرسال الرسائل.

4- التسويق الرقمي

العمل في ذلك التسويق هو العكس تمامًا ما يحدث في التسويق التقليدي، حيث إن ذلك النوع من التسويق قائم على الاستفادة بأكبر قدر ممكن من التكنولوجيا، وذلك عن طريق عمل الإعلانات الترويجية عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، أو عبر مواقع الويب المختلفة.

بالإضافة إلى عمل الإعلانات الخاصة بالمنتجات على مواقع الويب من أجل جذب أكبر قدر ممكن من العملاء، ومن الممكن أيضًا عمل مقاطع الفيديو الصغيرة التي تحتوي على مميزات علامة تجارية معينة وعرضها عبر يوتيوب وبالتالي زيادة معدل المبيعات.

إيجابيات تخصص التسويق

قبل طرح سؤال هل تخصص التسويق مطلوب؟ يجب على الشخص المقبل على العمل في مجال التسويق النظر إلى جميع إيجابيات التخصص، وذلك ليكون أكثر حماسًا في هذا العمل، وتتمثل الإيجابيات في الآتي:

  • من خلال وظيفة التسويق من الممكن أن يتعامل المسوق مع أحد الشخصيات المهمة في الدولة.
  • تعمل تلك الوظيفة على تنمية القدرات الفكرية لكافة الموظفين العاملين بها.
  • أهم ما يميز العمل في مجال التسويق حاجة جميع الشركات إلى مسوقين.
  • امتلاك مهارة الإقناع، مما يجعل الشخص أكثر تأثيرًا في المجتمع وفي الرأي العام.
  • من خلال العمل كمسوق يمكنك الانضمام في الكثير من المجالات المختلفة الموجودة في سوق العمل.
  • مجالات التسويق هي أكثر المجالات ظهورًا في جميع إعلانات التوظيف خاصةً في الوطن العربي.
  • تكوين صداقات جديدة يمكن من خلالها التأثير في المجتمع بشكل إيجابي.
  • تعتبر رواتب المسوقين مرتفعة نوعًا ما، كما في احتمالية للزيادة طوال الوقت، مما يجعل الشخص العامل في ذلك المجال يرتقي في المستوى المعيشي.

اقرأ أيضًا: تخصصات جامعة العربية المفتوحة

سلبيات تخصص التسويق

بالرغم من كثرة الإيجابيات التي يحتوي عليها مجال التسويق إلا أن هناك بعض السلبيات التي يعاني منها والتي لا يجب التغافل عنها، وبعد أن تعرفنا على إجابة سؤال هل تخصص التسويق مطلوب؟ سنوضح هذه السلبيات في الآتي:

  • المحتوى الدراسي الذي يتعلمه الطالب في سنوات الدراسة بعيد كل البعد عن مجال سوق العمل.
  • المسوق الإلكتروني يمكنه الحصول على راتب أكبر من المسوق التقليدي بالرغم من أن المجهود الذي يبذله المسوق التقليدي أكبر.
  • العمل في تخصص التسويق يتطلب الكثير من الدراسة وأخذ الدورات التدريبية والخبرات اللازمة.
  • هناك ضرورة كبيرة في إتقان اللغة الإنجليزية، ولذلك المسوقين الغير جيدين بها عليهم أخذ الكثير من دورات تعلم اللغة الإنجليزية ولكنها تأخذ وقتًا كبير قد تستمر عِدة سنوات.
  • يتطلب ذلك العمل مجهودًا مضاعف على عكس الوظائف الأخرى.
  • هو مجال كبير للتنافس، وذلك من قِبل بعض الشركات التي تسوق نفس السلع.
  • من أسوء الأمور التي يمر بها المسوقون أنه لا يمكن التمييز بين المسوق المحترف والغير محترف، الأمر الذي يكون فيه حالات ظلم كبيرة بين الموظفين.
  • يواجه المسوقون صعوبة في الاستقرار في مكان واحد، الأمر الذي يجعلهم مشتتين.

ظهر في الآونة الأخيرة الكثير من الوظائف، وكان من أشهرها وظيفة التسويق ونظرًا للتقدم التكنولوجي الذي تعيشه البلاد أصبحت عملية التسويق تتم بصورة مجانية عبر الإنترنت كما أنها تحقق نسب مبيعات عالية.