عورة الرجل في الصلاة وشروط الصلاة الصحيحة

عورة الرجل في الصلاة ما بين السرة والركبة عند جمهور العلماء، تعتبر الصلاة من العبادات المفروضة في الدين الإسلامي على كل مسلم بالغ عاقل، ولكي تقوم بعبادة ابتغاء وجه الله تعالى، يجب عليك أن تعرف أولا ما هي شروطها وأركانها وفروضها وسننها أيضًا، ولذلك سنطرح لكم المزيد من التفاصيل حول شروط الصلاة بالإضافة إلى ما هي عورة الرجل في الصلاة والتي يجب عليه أن يقوم بسترها، نقدمها لكم بالتفصيل من خلال موقع جربها.

ومن هنا سنتعرف على: حكم خروج المرأة بعد وفاة زوجها وتعرف على ضوابطها الشرعية

عورة الرجل في الصلاة

عورة الرجل في الصلاة

  • صرح الشيخ محمود شلبي، أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء، بأن لا مانع شرعاً أن يقوم الرجل بالصلاة بالتي شيرت، وهذا كان جواب على سؤال :” هل تجوز الصلاة بملابس خفيفة بالنسبة للرجل؟”،  كما أنه صرح بأن عورة الرجل ما بين السرة إلى الركبة فقط وهذا يرجع إلى جمهور العلماء، الحنفية، والمالكية، والشافعية، والحنابلة.
  • وضح أيضًا أن إذا قام الرجل للصلاة وكشف منه ذراعه أو كتف عاوما تحت الركبتين فهو جائز شرعاً ولا يبطل الصلاة، لكن الصلاة الصحيحة والأفضل هي ستر البدن بشكل كامل.
  • نبه أمين الفتوى في دار الإفتاء المصرية، بأن جسد المرأة جميعه عورة ولذلك يجب عليها أن تقوم بستر جميع اجزاء البدن في الصلاة، وفي مذهب أبي حنيفة النعمان وضح أن يجوز للمرأة كشف الوجه والقدمين في الصلاة.
  • استدل على ذلك بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال:” لَا يُصَلِّي أَحَدكُمْ فِي الثَّوْب الْوَاحِد لَيْسَ عَلَى عَاتِقه مِنْهُ شَيْء”، وقال علماء اهل الدين في تفسير هذا الحديث، بأن هذا النهي للتنزيه وليس التحريم، أي إذا قام المسلم إلى الصلاة بثوب واحد ساتر للعورة فليس به شيء محرم.
  • وقد قال الإمام احمد:” لَا تَصِحّ صَلَاته إِذَا قَدَرَ عَلَى وَضْع شَيْء عَلَى عَاتِقه إِلَّا بِوَضْعِهِ؛ لِظَاهِرِ الْحَدِيث، وَعَنْ أَحْمَد بْن حَنْبَل رَحِمَهُ اللَّه تَعَالَى رِوَايَة أَنَّهُ تَصِحّ صَلَاته، وَلَكِنْ يَأْثَم بِتَرْكِهِ”.

 شروط الصلاة الصحيحة

كما ذكرنا من قبل أن الصلاة تعد من احدى أركان الإسلام وهي عماد الدين، بالإضافة إلى أنها أول ما يسأل عنها المسلم لذلك يجب علينا جميعاً معرفة الشروط الصحيحة للصلاة حتى تقبل صلاتنا، ومن هذه الشروط هي:

دخول الوقت

  • لكل صلاة وقت محدد لها، وبالتالي لا يمكنك أن تقوم إلى الصلاة إلا بعد دخول وقتها.
  • وقت الصلاة يبدأ من وقت الآذان وحتى دخول الصلاة التي بعدها، وإذا نسيت أن تقوم إلى الصلاة أو كنت نائم أو لاي سبب، عليك أن تقوم بأداء الصلاة الفائتة بمجرد تذكرها.

ومن هنا سنتعرف على: كيفية صلاة الضحى بالتفصيل وفضلها ووقتها وحكمها

 ستر العورة

  • العورة في الشرع هي تغطية كل ما يجب أن يغطى، يستحي منه المرء ويعتبر من الفواحش، تعد ستر العورة من الفضائل الأخلاقية التي يجب أن يتسم بها كل مسلم في الصلاة وخارج الصلاة أيضًا.
  • عورة الرجل تختلف عن عورة المرأة في الصلاة، حيث أن عورة الرجل ما بين السرة إلى الركبة، أما المرأة فعليها أن تقوم بتغطية كامل جسدها حتى لا تظهر منه أي شيء سوى اليدين والكفين، كما أجاز أبو حنيفة بإظهار القدمين.

اجتناب النجاسة

  • فعلى المصلى أن يقوم بتجنب النجاسة في البدن والثوب ومكان الصلاة، ويجب أن تبتعد عن كل ما ينجس الطهارة أو يفسدها.
  • من الأسباب النجسة هي: الميتة، الخمر، البول، الغائط، ولذلك يجب على المرء أن يقوم بإزالة النجاسة أولا قبل البدء في الصلاة، ومن علم أن كان يوجد شيء نجس ولكن بعد نهايته للصلاة، فلا يقلق فصلاته مقبولة ولكن إذا كان يعلم م قبل وقام بالصلاة فإن صلاته باطلة.

استقبال القبلة

  • القبلة لنا هي الكعبة المشرفة، أي على جميع المسلمين أن يتجهون ناحية الكعبة المشرفة في الصلاة.
  • كذلك نتوجه في نفس الاتجاه في صلاة الفريضة أو السنة.

ومن هنا يمكنكم الاطلاع على:ما هي شروط الوضوء؟ وسنن الوضوء المستحب القيام بها

النية

  • يقصد بالنية على العزم على فعل شيء ما يقربك من الله عز وجل، فلا حاجة للتلفظ ولكن يجب أن يكون مكان النية هو القلب.
  • كل عمل لا يوجد عليه نية لله تعالى ورسوله فهو رد، لذلك يجب علينا أن ننوي قبل القيام إلى الصلاة.

عورة الرجل في غير الصلاة

  • صرح أهل الدين والعلم، بأن عورة الرجل هي المنطقة التي ما بين السرة إلى الركبتين، ويجب على الرجل المسلم العاقل أن أقوم بتغطية تلك المكان لآنه يعتبر عورة، ومن صفات المسلم المؤمن أن يبتعد عن الشبهات وعن إتاحة الفواحش أمام غير ما ملكت أيمانهم.
  • قال بعض العلماء بأن الفخذ لا يعتبر من العورة، ولكن يفضل أن يتم ستره، ولكن القول الراجح هو أنه عورة وجاء هذا في أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم الذي قال فيها: الفخذ عورة لأنه يجر إلى الفتنة، متى بدأ جر إلى الفتنة ولاسيما من أصحاب الجمال والمنظر الحسن؛ فإنه يفتن من نظر إليه.
  • لذلك يجب على المرء المسلم أن يقوم بستر كافة المنطقة من السرة إلى الركبتين بشكل كامل، حيث أنه هو الصواب والواجب ستره، ولكن الأجر عند الله عز وجل.

عورة الرجل في القرآن

  • ذهب بعض أهل العلم إلى أن الفخذ لا يعتبر عورة، ولكن الصواب هو أن يجب تغطية الفخذ وهذا ما دلت عليه الكثير من الأحاديث النبوية في هذا الموضع، بالإضافة إلى أن عورة الرجل من السرة وحتى الركبة، وهذا يدل على أن الفخذين في تلك المنطقة وبالتالي يجب سترها.
  • قال النبي صلى الله عليه وسلم:” من كان ثوبه واسعًا فالتحف به، وفي اللفظ الآخر: فخالف بين طرفيه، يعني: على عاتقيه، وإن كان ضيقًا فاتزر به ولقوله ﷺ: لا يصل أحدكم في الثوب الواحد ليس على عاتقه منه شيء، وفي اللفظ الآخر: ليس على عاتقيه منه شيء”.
  • وما يقوم به الكثير من الرجال في وقتنا الحالي لا يدل على الجواز والقبول، حيث أن بعضهم يقومون بإبداء الفخذ وما تحت السرة أثناء الصلاة، وهذا يعتبر لا يجوز، بالإضافة إلى انهم يقومون بارتداء ملابس لا تصح أثناء لعب الكرة أو أثناء تواجدهم في المنزل أو شرفة المنزل، وبالتالي ليست من أخلاق المسلمين  التي حثنا عليها رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.
  • واجب على المسلم أن يقوم بحفظ عورته، وهكذا أيضًا على المسلمة، على أن عورة الرجل تكون ما بين السرة إلى الركبة، أما عورة المرأة فجسمها بشكل كامل، ولا يصح أن يظهر الرداء جسم الرجل في الصلاة، وهذا ما جاءت عليه سنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، ومن يتمسك بأحكام وشروط دينه ابتغاء وجه الله تعالى، بالتأكيد سوف يكرمه الله من فضله ويرزقك جناته والله المستعان.

ومن هنا سنتعرف على: نزول إفرازات بنية قبل الدورة وما الحكم الشرعي لنزلها قبل الصلاة؟

ملخص الموضوع في 7 نقاط

  1. عورة الرجل  تبدأ من السرة وتنتهي حتى الركبتين.
  2. عورة الرجل في الصلاة هي نفسها عورة خارج الصلاة.
  3. عورة المرأة في الصلاة تختلف عن عورة الرجل، وهي الجسم كاملاً.
  4. الفخذ من عورة الرجل ويجب عليه ستره.
  5. للصلاة شروط يجب أن تتم حتى تقبل.
  6. أركان الصلاة واضحة يجب التمسك بها، لتصبح صلاتك صحيحة.
  7. تصح الصلاة بالتي شيرت الخفيف، ولكن يفضل أن يكون جسد الرجل عليه سترة كاملة.

 

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.