الزبادي للرضع في الشهر الرابع

هل مسموح بالزبادي للرضع في الشهر الرابع؟ هذا كان سؤال الأم على إحدى برامج التلفزيون.. فتحتار الأمهات الحديثة في الانسياق وراء الآراء التقليدية في إطعام الطفل أي طعام رخو في الشهور الأولى لأن كلام أغلب الأطباء في عدم إطعام الرضع إلا حليب الأم حتى إتمام ستة أشهر، لذا من خلال موقع جربها يمكن التأكد إن كان ممكن إعطاء الزبادي للرضيع في الشهر الرابع أم لا؟

الزبادي للرضع في الشهر الرابع

من الشهر الرابع إلى السادس يبدأ اكتمال نمو الجهاز الهضمي للجنين بشكل شبه نهائي، حيث لا يتمكن في الشهور الأولى من هضم المواد البروتينية أو الدهنية أو الكربوهيدرات المعقدة نظرًا لعدم إمكانية الجهاز الهضمي من تكسير عناصرها، لكن مع بداية الطفل للشهر الرابع تبدأ الأم في إدراج بعض الأطعمة الرخوة له.

فيعد الزبادي للرضع في الشهر الرابع اختيار ممتاز يمكن للأم أن تعتمد عليه كطعام مبدئي لتعود الرضيع على الأطعمة المختلفة عن حليب الرضاعة الطبيعية، لكن يجب أن تراعي الأم أن تكون الزبادي خالية من السكريات وإضافة النكهات المختلفة للفواكه التي تعيق تكون أسنان الرضيع.

يمكن إضافة نكهة طبيعية إلى الزبادي ليتقبل الطفل الرضيع طعمه فلا يتقبل الأطفال مذاق الاطعمة بنفس القابلية، فيمكن أن تقوم الأم بإضافة معجون التفاح المهروس إلى الزبادي إلى ملعقة واحدة من مسلوق القرع إلى كوب الزبادي لكي يتقبل الرضيع طعمه.

فعلى الأم محاولة إدخال الزبادي للطفل الرضيع نظرًا لما يحتوي عليها من عناصر غذائية المهمة للعمليات البيولوجية الخاصة به، حيث يمكن الاستفادة من الزبادي في الآتي:

  • تعزيز الجهاز المناعي: تحتوي الزبادي على حمض اللاكتيك الذي يعمل على دعم الجهاز المناعي والتصدي للأمراض الفيروسية المعدية، بالإضافة إلى التخلص من الالتهابات التي تصيب الطفل بسبب تراكم البكتيريا على الجلد.
  • تحسين طبيعة الهضم: تحتوي الزبادي على بروتين من شأنه أن يساعد في تسهيل حركة الطعام وتعزيز العملية الهضمية كاملة، وذلك ينتج عنه قلة شعور الطفل بالانتفاخ الناجم عن تراكم الغازات أو التقلصات أو الإمساك المزمن.
  • الحد من اضطرابات النوم: تعاني الأمهات من اضطرابات النوم التي تصيب الطفل الرضيع، لكن من خلال تناول الزبادي يمكن إنتاج هرمون السيروتونين الذي يعمل على الحد من الشعور بالأرق وزيادة القدرة على الاسترخاء.
  • تقوية العظام: بفضل الكالسيوم التي تحتوي عليه الزبادي يمكن من خلال إطعام الزبادي للرضع في الشهر الرابع أن تساعد في تقوية عظامه.
  • الحد من زيادة مستويات السمنة: تحتوي الزبادي على بكتيريا البروبيوتيك التي تحافظ على توازن البكتيريا النافعة مع البكتيريا الضارة في جسم الرضيع بالإضافة إلى عدم الإصابة بالسمنة أو زيادة مستويات السكر في الجسم.

اقرأ أيضًا: أسباب عصبية الرضيع أثناء الرضاعة

إضافات للزبادي تناسب الرضع في الشهر الرابع

من الجدير بالذكر أن هناك أنواع مختلفة من الفواكه التي يمكن إدراجها مع الزبادي لإطعام الطفل الرضيع بعد التأكد من إمكانية إطعام الزبادي للرضع في الشهر الرابع، حيث لا يتقبل جميع الأطفال الزبادي الخالية من الإضافات بسهولة وعلى الأم أن تقوم بمحاولة إدراج الإضافات الآتية:

  • الأفوكادو: يعد الأفوكادو من الأطعمة الغذائية التي تمد الطفل الرضيع بالعديد من العناصر المهمة لنموه بشكل متطور، ويمكن أن تقوم الأم بإضافة ملعقة صغيرة من مهروس الأفوكادو إلى كوب الزبادي لتحسين طعمه وحصول الطفل على وجبة مرتفعة القيمة الغذائية.
  • القرع العسلي: يتم تناول قرع العسل مسلوق أو مشوي في الفرن للحصول على قوام رخو يناسب إطعام الرضيع في الشهر الرابع، لذا تقوم الأم بأخذ ملعقة كبيرة من مهروس القرع العسلي لإضافته على الزبادي لتحليتها للرضيع.
  • الموز: من أكثر الفواكه السهلة التي يمكن إدراجها لقائمة تغذية الطفل في الشهر الرابع، فهو سهل الهضم وغني بالعناصر الغذائية ويمكن هرسه جيدًا وإضافة نصف ثمرة على كوب الزبادي لحصول الرضيع على وجبة متكاملة غنية بالمعادن الغذائية والفيتامينات المتعددة.
  • البطاطا: تعد البطاطا من الأطعمة التي يمكن إطعامها للطفل الرضيع من بجاية تذوقه للأطعمة المختلفة عن حليب الأم، فيمكن إطعامها للطفل مشوية أو مسلوقة، بالإضافة إلى إضافة ملعقة من مهروسها إلى كوب الزبادي لتغير مذاقها للرضيع في الشهر الرابع.
  • التفاح: عند التأكد من إمكانية إطعام الزبادي للرضع في الشهر الرابع يمكن إضافة التفاح المسلوق إليها لتحسين طعمها ومحاولة إضافة الطعم المحلى إليه، بالإضافة إلى أن قيمة التفاح الغذائية مرتفعة لأنه غني بالحديد والألياف الغذائية والعديد من العناصر الغذائية.
  • الجزر: يعد الجزر من الخضروات المهمة للأطفال في عمر الأربعة شهور إلى أن يتم السنة الكاملة، فهو يحتوي على الفيتامينات المهمة مثل فيتامين أ الذي يعد مسؤول عن نمو عظام الرضيع وتطور دماغه، فيمكن أن تقوم الأم بسلقه ليكون رخو وتضيفه إلى الزبادي للطفل الرضيع في الشهر الرابع.
  • الكمثرى: تحتوي الكمثرى على قشرة خارجية يمكنها أن تصيب الطفل بالإمساك، لذا تقوم الأم بتقشيرها وسلقها وإضافة ملعقة مهروسة منها إلى الزبادي لإطعام الرضيع.

وصفات تناسب الرضيع في الشهر الرابع

توجد العديد من الأطعمة الغذائية التي يمكن طهيها مختلطة بالعناصر الأخرى وإطعامها للرضيع بعد السماح لإطعام الزبادي للرضع في الشهر الرابع، حيث تعد وجبات صحية غنية بالعناصر الغذائية ويمكن للأم تحضيرها بسهولة وهي تتضمن الآتي:

1- وصفة البيض بالجبن

تحتاج الأم لتحضير هذه الوصفة إلى بيضة واحد ومثلث من الجبن المطبوخ، حيث يمكن أن يكون ذلك مزيج رائع يناسب طفلك الرضيع في الشهر الرابع، ويمكن اتباع الخطوات التالية البسيطة لتحضيرها وهي كالتالي:

المكونات

  • واحد من مثلث الجبن.
  • بيضة واحدة.

الخطوات

  1. يتم سلق البيضة على نار هادئة ومراعاة أن تكون مسلوقة جيدًا لعدم إصابة الطفل بعدوى السالمونيلا.
  2. ثم يتم تبريد البيضة ونزع الصفار منها عن البياض.
  3. حيث يمكن تحضير الطبق الخاص بالرضيع وهرس الصفار وإضافة عليه قطعة الجبن المثلثات ومحاولة المزج جيدًا.
  4. ثم إطعام الطفل الرضيع ولا يشترط أن يقوم بإكمال الوجبة كلها.

اقرأ أيضًا: علاج تشقق الحلمتين أثناء الرضاعة بالعسل

2- شوربة الخضروات

تعد شوربة الخضروات من الأطعمة اللذيذة التي يقبل عليها الكبار والصغار، لكن الخاصة بالرضيع في الشهر الرابع تكون مختلفة فهي غنية بالعناصر الغذائية التي تساعد الطفل في تحسن العديد من العمليات الحيوية الخاصة بالرضيع ويمكن تحضيرها عن طريق الآتي:

المكونات

  • ثمرة من الكوسة.
  • ثمرة من الجزر.
  • ثمرة من البطاطس.
  • كوب من مرق الدجاج.

الخطوات

  1. يتم إضافة الخضروات مقطعة إلى مكعبات صغيرة جدًا في وعاء وإضافة مرق الدجاج ورشة خفيفة من الملح.
  2. ثم يتم ترك الخليط على النار لتنضج الخضروات بشكل سليم.
  3. يمكن متابعة الخضروات إلى أن تصبح رخوة تمامًا وتناسب الرضيع.
  4. ثم محاولة تقديمها إلى الرضيع بالملعقة أو ضربها عن طريق الخلاط الكهربائي وإعطائها له في زجاجة الببرونة.

3- وصفة الجزر والتفاح

يعد الجزر والتفاح من الأطعمة التي يحبها الأطفال ويقبل على تناولها بكثرة لأن لها مذاق حلو، وبعد السماح بإطعام الزبادي للرضع في الشهر الرابع يمكن على الفور محاولة إطعامه هذه الوجبة التي تمنحه العديد من العناصر الغذائية، بالإضافة إلى المعادن الغذائية والفيتامينات المتعددة، ويمكن تحضيرها كالآتي:

المكونات

  • نصف تفاحة منزوعة القشر.
  • نصف حبة جزر.

الخطوات

  1. يجب سلق المكونات جيدًا من خلال وضعها في صورة مكعبات صغيرة الحجم في ماء على قدر على النار.
  2. تترك الأم الخليط على النار حتى تشعر بنضج المزيج بشكل كافي.
  3. تقوم بتبريده والحصول على مكعبات الخضروات ومزجهم جيدً.
  4. كما يمكن ضربهم في الخلاط الكهربائي.
  5. من خلال ذلك يمكن الحصول على مزيج مناسب للجنين في عمر الأربعة شهور.

اقرأ أيضًا: مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة

4- وصفة البيض والخضروات

يعد البيض من الأطعمة المناسبة للأطفال في عمر الأربعة شهور حيث يمكن أن يمده بالبروتين الهام لنموه الأنسجة الخاصة به، بالإضافة إلى الخضروات الغنية بالفيتامينات والمعادن المختلفة، حيث يجب على الأم ألا تتأخر في تحضير هذه الوجبة لطفلها بعد السماح بالزبادي للرضع في الشهر الرابع، ويمكن تحضيرها في الآتي:

المكونات

  • بيضة واحدة.
  • قطعة من الجبن المثلثات.
  • ثمرة بطاطس.
  • ثمرة كوسة.
  • ثمرة جزر.

الخطوات

  • في البداية يجب سلق البيضة جيدًا والتأكد من درجة نضج الصفار.
  • ثم محاولة تبريدها للحصول على الصفار منها فلا يفضل تقديم البياض للرضيع في عمر الأربعة أشهر.
  • على الجانب الآخر يمكن سلق الخضروات كلها معًا في وعاء.
  • بعد التأكد من قوام الخضروات يتم تصفيها ووضعها في طبق الطفل الرضيع.
  • ثم إضافة إليها الجبن المثلثات وصفار البيض.
  • يجب الاستمرار في التقليب إلى تجانس المزيج وسهولة استقبال الرضيع له.
  • يقدم إلى الرضيع على مهل.

اقرأ أيضًا: مشاكل الرضاعة عند حديثي الولادة

نصائح عند إطعام الرضيع في الشهر الرابع

لا يعني السماح بإطعام الزبادي للرضع في الشهر الرابع أنه يمكن إطعامه بدون حرص.. فعلى الأم أن تقوم بمراعاة بعض النصائح والإرشادات خلال إدراج الأطعمة الغذائية للطفل الرضيع لعدم إلحاق الضرر به، وتتمثل النصائح في التالي:

  • إضافة صنف واحد جديد من الأطعمة والانتظام عليه لمدة ثلاثة أيام للكشف عن وجود أعراض تحسسية له من قبل الطفل الرضيع ولكي يعتاد الطفل على طعمه فهو لا يتمكن من استطعام الطعام بالسهولة التي تتخيلها الأم.
  • محاولة تقريب الملعقة من الطفل لمحاولة رؤية الألوان المختلفة للأطعمة وشم رائحتها لينجذب إليها ويقبل بتذوقها.
  • لا يجب الضغط على الرضيع لتناول قدر أكبر من الطعام فحجم معدته لا يتخطى قبضة اليد، لذا يجب مراعاة ذلك.
  • بعد مرور أسبوع من إطعام الزبادي للرضع في الشهر الرابع يمكن إدراج له نوع آخر من الطعام الرخو الذي تم ذكره أعلاه.
  • يمكن مزج الفواكه المسلوقة مع الخضروات لحصول الطفل على مزيج حلو المذاق نظرًا لأنه يفضل الأطعمة المحلاة.
  • وضع الطفل في مكان مخصص للطعام مثل الكرسي الهزاز ليكون مناسب لتناول الطعام.
  • إحضار طبق بلاستيكي خاص بطعام الأطفال لإطعام طفلك من خلاله مع ملعقة خاصة به، وذلك لحماية الطفل من الإصابة بالعدوى.
  • التأكد من إمكانية إطعام الطفل الزبادي والأنواع المختلفة من الخضروات والفواكه المسلوقة في عمر الأربعة أشهر، لكن لا يفضل إطعامه الحليب إلا بعد إتمامه ستة أشهر.
  • الامتناع عن إضافة الملح أو السكر إلى الأطعمة التي يتناولها الطفل الرضيع فهو لا يتمكن من التمييز بشكل كبير، لذا على الأم منحه الأطعمة بدون إضافات إلى أن يتم عام كامل.

على الأم اتباع النصائح الخاصة بإدخال الأطعمة المختلفة إلى الطفل الرضيع والالتزام بها لتجنب إصابة الطفل بالأعراض الجانبية، كما يجب استشارة الطبيب المتابع للطفل بالأنواع المناسبة لجسم طفلك.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.