لماذا لم تذكر البسملة في سورة التوبة

لماذا لم تذكر البسملة في سورة التوبة من الأسئلة المحيرة للكثير من المسلمين، حيث أن سورة التوبة من السور التي ذكرت في القرآن الكريم وهي السورة الوحيدة التي لا تبدأ بالبسملة وقراءة بسم الله الرحمن الرحيم مثل باقي سور القرآن الكريم، لهذا سوف نتعرف على سبب ذلك فيما يلي عبر موقع جربها.

اقرأ أيضًا: ما هي السورة التي ذكر فيها البسملة مرتين

لماذا لم تذكر البسملة في سورة التوبة

للإجابة على سؤال لماذا لم تذكر البسملة في سورة التوبة ينبغي معرفة الآتي:

  • سورة التوبة هي السورة التي تبدأ بالبراءة من الشرك والبراءة من إعلان الحرب، ولأن هذا المعنى يختلف عن معنى البسملة التي تشمل الرحمة، لهذا فهي غير مناسبة للبدء بها.

ذكرت رواية عن رواية ضعَّفها أهل العلم عن عبد الله بن عباس -رضي الله عنه- قال: “سألت عليَّ بنَ أبي طالبٍ، لِمَ لَمْ تكْتَبْ في بَراءةَ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ؟ فقال: لأنَّ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ أمانٌ، وبراءة أنزِلَت بالسَّيفِ، ليسَ فيها أمانٌ”.

  • كما أن البعض قيل أن السبب في عدم قراءة البسملة في بداية السورة، أن سورة التوبة وسورة الأنفال سورة واحدة.

الدليل على ذلك رواية ضعيفة “عن ابن عباس -رضي الله عنه- حين سأل عثمان بن عفان -رضي الله عنه- عن سبب اقتران سورة الأنفال بسورة التوبة دون كتابة البسملة بينهما، فأجابه عثمان -رضي الله عنه- أنَّ كتاَّب الوحي كانوا متَّبعين لأوامر النبي -صلى الله عليه وسلم-“.

اقرأ أيضًا: ما هي السورة التي تحقق المستحيل

سبب عدم قراءة البسملة في سورة التوبة عند الصحابة

ذكر أكثر من رأي من الصحابة حول عدم وجود البسملة في سورة التوبة، ومن بين هذه الأقوال ما يلي:

  • عن أبيّ بن كعب أنَّه قال: “إن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كان يأمرهم بوضع “بسم الله الرحمن الرحيم” في أوّل كلّ سورة، ولم يأمرهم في هذا بشيء، فلذلك لم يضعوها”.

  • ورد عن عثمان بن عفان حينما سأله ابن عباس عن ذلك: (وَكانتِ الأنفال مِن أوائلِ ما أنزِلت بالمدينةِ وَكانَت براءةٌ من آخرِ القرآنِ وَكانَت قصَّتها شَبيهةً بقصَّتِها فظنَنت أنَّها منها فقبِضَ رسول اللَّهِ صلَّى اللَّه علَيهِ وسلَّمَ ولم يبيِّنْ لَنا أنَّها منها فمِن أجلِ ذلِكَ قَرنت بينَهما ولم أَكْتب بينَهما سطرَ بسمِ اللَّهِ الرَّحمنِ الرَّحيمِ فوضعتها في السَّبعِ الطوالِ).

  • ولهذا فإن الصحابة يرون أنها جزء من سورة الأنفال، ولهذا لم يتم الفصل بينهم بقراءة بسم الله الرحمن الرحيم.

مقاصد سورة التوبة

سورة التوبة من السور القرآنية العظيمة التي لها العديد من المقاصد، ومنها:

  • تبين هذه الصورة أحكام النكث بالعهد والوفاء.
  • كما أن بها توضيح لمدة العهد الذي وضعه رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام هو والمشركين.
  • كما أن هذه السورة توضح حرمة الأشهر الحرام وحرمة الحرب فيها.
  • تم توضيح حالة إعلان لحرب بين المشركين وأهل الكتاب في هذه الفترة.
  • وضحت هذه السورة العظيمة بأن كلمة الله تعالى هي العليا، وأن الله تعالى هو الذي ينصر نبيه.
  • تم ذكر التجهيزات الخاصة بغزوة تبوك.
  • هذه السورة تحث المسلمين على أهمية الجهاز في سبيل الله.
  • كما أنها تذم المنافقين الذين يتخلفون عن الجهاد في سبيل الله بدون عذر.
  • توضح هذه السورة حرمة الاستغفار للمشركين، وقد نهى الرسول عليه الصلاة والسلام كذلك عن الصلاة على المشركين بعد موتهم.
  • الله تعالى امتن للمؤمنين به بإرسال رسول منهم.
  • كما وضحت هذه السورة مصارف الزكاة.

اقرأ أيضًا: سبب نزول سورة المزمل

الآن تعرفنا على الإجابة على سؤال لماذا لم تذكر البسملة في سورة التوبة موضحين لكم الأقوال التي ذكرت حول تلك الأسباب، بجانب التعرف على مقاصد سورة التوبة التي دعت إليها هذه السورة العظيمة، وفي الختام نرجو أن يكون المقال أعجبكم واستفدتم من المعلومات التي وردت به.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.