ايهما يفضل الرجل الزوجة الأولى أم الثانية

ايهما يفضل الرجل الزوجة الأولى أم الثانية؟ وما هي أسباب وجود زوجة ثانية؟ إن تعدد الزوجات مشرع في الدين الإسلامي وفقًا لضوابط معينة، لأن الرجل مهما فعل لن يتمكن من العدل بين زوجاته الأربع أو الثلاثة أو حتى الاثنين، من الضروري أن تكون لوحدة منهن درجة أكبر عنده من الأخرى، وهذا ما سنتناوله بالتفصيل من خلال موقع جربها.

ايهما يفضل الرجل الزوجة الأولى أم الثانية

إن الإجابة عن سؤال ايهما يفضل الرجل الزوجة الأولى أم الثانية ليس من السهل تحديدها، وذلك لأن كل رجل يختلف عن الآخر من حيث التفكير والميول والذوق والعاطفة، بالإضافة إلى الأسباب التي دفعته من الأساس للزواج من امرأة أخرى على زوجته.

إلا أن كل رجل لديه مجموعة من الأسباب التي تجعله إما يميل إلى زوجته الأولى أو لزوجته الثانية أكثر، ويمكن التعرف إلى هذه الأسباب كل على حدا كالآتي:

1- أسباب تفضيل الرجل للزوجة الأولى

بعد أن يتزوج الرجل من امرأة أخرى على زوجته قد يشعر أن شيئًا ما يدفعه إلى الميل لزوجته الأولى، بالرغم من اختياره للثانية بمحض إرادته وهذا غالبًا ما يكون لإحدى الأسباب الآتية:

  • الاعتياد والتعود.
  • طول العشرة فيما بينهما.
  • التفاهم.
  • المودة والرحمة.
  • الارتياح.
  • الندم على قرار الزواج من سيدة أخرى.
  • الشعور بتأنيب الضمير.
  • الإشفاق على الحالة النفسية السيئة للزوجة الأولى بسبب الزواج الثاني.
  • وجود أطفال.
  • الحب والشغف.
  • الزواج عن حب في يوم من الأيام.
  • الاشتياق والحنين إلى الذكريات الجميلة في بداية الزواج.
  • تغير الزوجة لما هو أفضل.

اقرأ أيضًا: ماذا يريد الرجل من الزوجة الثانية

2- أسباب ميل الرجل للزوجة الثانية

كما توجد أسباب تجعل الرجل يميل إلى زوجته الأولى في بعض الأحيان، توجد في المقابل أسبابًا أخرى تجعله يميل إلى زوجته الثانية، حتى يشعر بالحيرة ولا يعرف ايهما يفضل الرجل الزوجة الأولى أم الثانية، ومن بين هذه الأسباب:

  • المرح.
  • الدلال والأنوثة.
  • الاهتمام الزائد بالنفس.
  • الاهتمام بكل شيء يخص الزوج.
  • التركيز على ما يحبه الزوج.
  • الانصياع لأوامر الزوج من دون مناقشة.
  • زيادة الرغبة أو الشهوة الجنسية.

لماذا يتزوج الرجل على زوجته الأولى

تدفعنا الإجابة عن سؤال ايهما يفضل الرجل الزوجة الأولى أم الثانية إلى التعمق أكثر، لكي نعرف ما هي الأسباب التي دفعت الرجل من الأساس إلى الزواج على زوجته، وفي الواقع يوجد أكثر من سبب يدفع الرجل إلى الزواج على زوجته الأولى وتلك الأسباب تتمثل في الآتي:

1- إهمال الزوجة لنفسها

يعد هذا السبب بالذات من أبرز الأجوبة عن سؤال ايهما يفضل الرجل الزوجة الأولى أم الثانية، فإن الدافع الرئيسي لزواج الرجل من امرأة ثانية على زوجته قد يكون إهمال الزوجة الأولى لنفسها، فقد لا تكون تولي أي اهتمام لمظهرها الخارجي من حيث الملابس أو المظهر العام.

إلى جانب إهمال الزوجة للتجديد والتطوير من نفسها ومن هيئتها، نجد أنها قد تكون مهملة في النظافة الشخصية أو في نظافة المنزل ونظافة الأولاد وهيئتهم وإهمالها لكل ما يخص المظهر العام للحياة الزوجية، كل ذلك من شأنه أن يجعل نفسية الرجل أكثر سوءًا.

اقرأ أيضًا: هل يحب الرجل الزوجة الثانية

2- إهمال الزوجة لزوجها

قد يكون السبب في زواج الرجل من سيدة أخرى على زوجته هو إهمالها لحقوق زوجها عليها بشكل كلي، فمثلًا قد تكون مهملة لزوجها في الاحتواء فلا تستمع إليه أو تفسح له المجال لكي يتحدث ويفرغ ما في داخله، أو قد تكون لا مبالية بأي شيء يمر أو يشعر به، ولا تراعي مشاعره أو تفكر فيها أو حتى تحاول أن تفهمه.

كما قد يكون إهمال الزوجة الأولى في حق زوجها متمثلًا في العناية بكل ما يخص زوجها، مثل غسل وترتيب ملابسه أو ترتيب المنزل، أو إهمالها لحقوقه الشرعية فيما يخص العلاقة الحميمية فيما بينهما.

3- إصابة الزوجة بالمرض

من الوارد جدًا أن تصاب الزوجة الأولى بمرض ما يتسبب في عجزها أو يجعلها طريحة الفراش، فلا تعد قادرة على تأدية ما للزوج عليها من حقوق مثل المعاشرة الجنسية أو العناية بالمنزل والأولاد والأمور الزوجية الأخرى، فيقرر الرجل أن يتزوج ولكن مع الإبقاء على زوجته الأولى في عصمته.

4- احتياج الرجل إلى السعادة والاستقرار النفسي

ربما يكون الرجل غير مرتاحًا في علاقته الزوجية بزوجته أو في حياته الزوجية بوجه عام، ولا يشعر بأنه سعيد أو مرتاحًا على الصعيد النفسي، وكل إنسان منا حينما لا يجد السعادة داخل نطاق حياته مع من حوله ومن المقربين إليه، سوف يبحث عنه خارج هذا الإطار وهذا هو ما يفعله الرجل حينما لا يجد السعادة في حياته الزوجية.

5- الوقوع في النزوة

إن الرجل أكثر شهوانية من المرأة بمراحل كبيرة، وهو في النهاية مجرد طفل كبير تجذبه المغريات مهما قاومها لإدراكه أنها سوف تؤذيه، ولا يمكن تفنيد حقيقة أن هناك فئة من السيدات تستهدف الرجال المتزوجين للإيقاع بهم في شراكها، فيشعر الرجل هنا بميل ناحيتها لكي يصل إلى ما يريده وإلى غرضه المستهدف، وهذا ما يسمى بالنزوة.

6- الاحتياج إلى الحب

الافتقار إلى الحب والمشاعر الدافئة من أهم الدوافع التي تتسبب في زواج الرجل من امرأة أخرى على زوجته الأولى، فحينما يشعر الرجل بأن زوجته لا توفيه حقه من الحب والحنان، يبقى في النهاية إنسان ويحتاج إلى تلك المشاعر لكي يكون سعيدًا ويشعر بوجوده.

عندها لن يقاوم هذا الحرمان لوقت طويل وسوف يلبي احتياجه هذا بطريقة أخرى، ولا توجد طريقة أفضل من الزواج مرة أخرى على الزوجة الأولى لكي يتم إشباع هذا الاحتياج عن طريق الحلال وفي إطار الشرع والدين.

7- سوء معاملة الزوج

مع الأسف توجد نوعية من النساء متسلطات جدًا وتكون سليطة اللسان، وحينما تكون المرأة سيئة المعاملة لزوجها فإنه يشعر بإهانة وازدراء لرجولته، ويتزوج مرة أخرى على زوجته ليعوض نفسه عما حرم منه، وإذا أبقى على الزوجة الأولى في عصمته فإن ذلك غالبًا إما وفاءً للعشرة بينهما أو لأي ذكرى جيدة أو بسبب الأطفال والأولاد.

اقرأ أيضًا: هل الزواج من الثانية ظلم للأولى

8- كثرة الانتقاد

لا يوجد إنسان في الدنيا يكون مرتاحًا طالما هو محصور في موضع انتقاد، وحينما تكون الزوجة كثيرة الانتقاد لزوجها على كل صغيرة وكبيرة بسبب ومن دون سبب، يشعر بالاختناق وبفقدان الشغف، خاصةً إذا كان النقد سلبي لأن فيه عدم تقدير لأي مجهود يقوم به الرجل من أجلها ومن أجل الأسرة والمنزل.

9- عقم الزوجة

يحق للرجل أن يتزوج على زوجته الأولى إذا كانت زوجته عقيمة لا تنجب، فمن حق كل رجل أن ينعم بذرية له في الدنيا من البنات والبنين يحملون اسمه ويمتعونه بمشاعر الأبوة، ويمكن أن يبقي على زوجته الأولى أو أن ينفصل عنها وهذا ما تقرره وتحدده هي.

10- المشاكل العائلية والأسرية

إذا لم يجد الرجل راحته في بيته وسط أسرته، فإنه حينما يفيض به يبدأ في البحث عنها خارج حياته الزوجية، فكثرة المشاكل والانزعاج والضغط الأسري يؤدي إلى زيادة حاجة الرجل إلى الترويح عن نفسه، بعيدًا عن ضوضاء الحياة الزوجية والأطفال وكل تلك الأشياء، ولا حل هنا أنسب بالنسبة إليه من الزواج بامرأة أخرى.

اقرأ أيضًا: الفرق بين الصلح والتنازل

متى يمل الرجل من الزوجة الثانية

حينما تسأل المرأة ايهما يفضل الرجل الزوجة الأولى أم الثانية فيجب أن تعرف أمرًا بالغ الأهمية، ألا وهو أن الرجل قد يمل وينفر من زوجته الثانية، وغالبًا ما يكون السبب هو أحد الأمور الآتية:

1- عدم مراعاة ظروف الزوج

من الممكن أن تبدأ الزوجة الثانية في محاولة استنزاف زوجها واستغلاله على الصعيد المادي والمعنوي، لكيلا تستفيد الزوجة الأولى منه في أي شيء، فمثلًا نجد أنها قد تمنعه من زيارة زوجته الأولى وأولاده منها، أو تؤنبه جدًا حينما ينفق عليهم يتكفل بمصاريفهم.

لكي تعجزه عن ذلك تبدأ في الإسراف والتبذير في إنفاق المال لكيلا يكون أمام الزوج فائض ينفق به على أولاده من الزوجة الأولى، وتلك التصرفات بوجه عام تجعل الزوجة الثانية تنزل من نظر الزوج ويفقد ثقته فيها ومشاعرها تجاهها.

2- التكبر والعجرفة

قد تبدأ الزوجة الثانية بالتكبر والغرور والعجرفة مع زوجها في التعامل حينما تضمن مكانتها لديه، وخاصةً إذا كانت أصغر منه في العمر أو أجمل منه أو لأنها ابنة لعائلة غنية وثرية فتكون مدللة ومتعجرفة، أو لأنها تشغل وظيفة أكبر وأرفع من وظيفة زوجها.

3- الشك المستمر

ربما تستمر الزوجة في الشك بسلوك زوجها، واتهامه بأنه يحب زوجته الأولى أكثر منها، وهذا الأمر يؤرق الزوج جدًا لأنه يكون مصدرًا للقلق والإزعاج وشررًا لاشتعال الشجارات فيما بينهما، حينها تفقد العلاقة الراحة والهدوء الذي كانت تنعم به.

4- الملل والإهمال

من الوارد جدًا أن تتعمد الزوجة الثانية إهمال زوجها لأنها قد اعتادت عليه وضمنت مكانتها عنده، وبهذا يدخل الرجل في دائرة جديدة من عدم الراحة نتيجة لإهمال زوجته له وهذا هو ذات الشيء الذي دفعه من قبل لكي يتزوج من امرأة ثانية بسبب تصرفات زوجته الأولى.

اقرأ أيضًا: علامات تعطيل الزواج بسبب العين

5- الغيرة

قد تشغل الغيرة تفكير ومشاعر الزوجة نفسها أكثر من تفكيرها بزوجها، وتغار عليه من وجود الزوجة الأولى وربما تطلب منه أن يطلقها، لكونها تشعر دومًا أنها عنصر دخيل على الأسرة، فإما تحاول أن تضيق الخناق على زوجها بالغيرة الزائدة، أو أن تفرض سيطرتها ووجودها بطرق مختلفة قد تكون سبب إحراج للزوج أمام الناس.

قبل أن تسأل المرأة أو يسأل الرجل أو حتى المجتمع بالكامل، ايهما يفضل الرجل الزوجة الأولى أم الثانية يجب التعرف أولًا إلى الدوافع وراء هذا السؤال، ومعرفة الدوافع لن تتحقق إلى بمعرفة شخصية الرجل وطبيعة حياته ومتطلباته.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.