متى يكون تحليل الايدز قطعي 100

متى يكون تحليل الايدز قطعي 100؟ وهي تختلف دقة النتيجة من تحليل لآخر؟ فهناك الكثير من الأنواع الخاصة بفحوصات الإيدز المتواجدة تلك الآونة، وذلك ما يعتمد على التطور الطبي، ولكن قد يتسبب التجديد في الشك بنسبة التحليل لذا عبر موقع جربها نتناول كيفية معرفة إن كانت النتيجة قطعية أم لا حسب نوع التحليل للتمكن من الخضوع للعلاج المناسب بأقرب وقت.

متى يكون تحليل الايدز قطعي 100

إن الإيدز من الإصابات الفيروسية الخطيرة والتي تتطلب التشخيص الصحيح كي يتم الحصول على النتيجة المؤكدة ولتلقي للعلاج المناسب للحالة الصحية ومرحلته سواء كانت أولية أو مبكرة.

يتواجد الكثير من الطرق الطبية المتاحة للتشخيص وإجراء الفحوصات اللازمة لمعرفة وجود الإصابة بالإيدز من عدمه، منها ما كون نتيجته سريعة وهو ما يعتمد على التكنولوجيا المتطورة الطبية، ومنها ما يحتاج للانتظار أيام للحصول على النتيجة.

يتم إجراء تلك التحاليل في حالة قد تم الاشتباه في الأعراض التي تخص الإصابة بالإيدز، أو أن يكون هناك موقف تعرض له الشخص ويشعر أنه قد يتسبب في زيادة احتمالية نقل العدوى إلى الجسم.

لكن بالرغم من أن كل أنواع التحاليل التي سوف نذكرها فيما يلي واختلاف دقة كل منهما عن الآخر إلا أن أغلب التحاليل تحتاج إلى أن يتم الانتظار لمدة تتراوح ما بين 3 – 4 أسابيع للتمكن من الكشف عن الإصابة بالفيروس ويكون قطعيًا، وتلك هي الإجابة عن سؤالك متى يكون تحليل الايدز قطعي 100

الواجب التنويه بخصوصه هنا هو أن نتيجة فحوصات الإصابة بالإيدز في العادة ما تكون قطعية 100% في كل الحالات في حالة قد تم إجراؤها بعد شهرين، خاصةً إن كانت النتيجة الخاصة بها إيجابية، بينما في حالة كانت سلبية فإن إجراء فحوصات مرة أخرى يعد مجرد إجراء أمني.

اقرأ أيضًا: هل ينتقل الايدز بدون ايلاج

تحليل الإيدز بعد 3 شهور

من الجدير بالذكر لتوضيح الإجابة عن سؤال متى يكون تحليل الايدز قطعي 100 التنويه على أنه في حالة الخضوع لإجراء فحص الإيدز بعد مرور أربعة أسابيع فقط من الإصابة والتعرض للمسبب أو ظهور الأعراض، فإن نسبة معرفة الإصابة من عدمها تعاجل 95%

لكن في بعض الحالات قد يطلب الطبيب أن يتم إجراء تحليل مرة أخرى بمرور ثلاثة أشهر، وذلك في حالة كانت النتيجة الخاصة بالتحليل الأول سلبية، فإنه يكون إجراء تأكيدي واطمئناني.

أنواع تحاليل الإيدز

لكي تتمكن من فهم إجابة سؤال متى يكون تحليل الايدز قطعي 100 فمن الجدير العلم أن النتيجة الخاصة بالتحليل تعتمد على نوع التحليل، فمنها ما تكون دقته كبيرة، بينما الأخرى تكون في حاجة إلى التأكيد بواسطة إجراء تحليل آخر بجانبها، لذا فيما يلي نتناول نبذة عن تحاليل الايدز:

1- تحليل الأجسام المضادة

إن الإجابة عن سؤال متى يكون تحليل الايدز قطعي 100 تعتمد على نوع التحليل الذي قد تم إجراؤه بعد تعرض المريض للعدوى، وفي العالم ما يكون تحليل الأجسام المضادة هو الأفضل، وهذا ما يرجع إلى أنه متاح بكل مكان.

يعتمد ذلك التحليل على تحليل الأجسام المضادة يقي الجسم، لكي يتم بشكل متخصص الكشف عن فيروس الإيدز، فيتسجيب جهاز المناعة حينها وينتج أجسام مضادة بها بروتينات متواجدة على سطح الفيروس.

فيكون دورها هو محاولة تحطيم الفيروس المتواجد داخل الخلايا، ولكنها للأسف لا تقوى على هذا، وذلك ما يرجع إلى آلية عمل فيروس الإيدز الفريدة، ولكنها الطريقة المثالية للكشف عن الإصابة به في فترة تتراوح من ثلاث إلى أربعة أسابيع من وقت الإصابة به.

2- تحليل الأجسام المضادة وبروتين الفيروس

من ضمن الفحوصات المتاحة للكشف عن الإصابة بفيروس الايدز، وهو ما يتشابه مع تحليل الأجسام المضادة المعتاد، فيتم إجراؤه من خلال سحب عينة من دم المريض، ولكن ما يتميز به ذلك التحليل عن السالف الذكر هو ما يتمثل في النقاط التالية:

  • إمكانية الكشف عن البروتينات المتواجدة على سطح الفيروس.
  • استحداث الجيل الجديد من الفحص ويمكن إجراؤه بعد مرور 13 – 42 يوم من وقت التعرض للإصابة.
  • الكشف عن وجود الفيروس يكون مؤكد حيث إن الأجسام المضادة تأخذ أسابيع لكي يتم الكشف عنها، ولكن نتيجته تظهر بعد مرور 18 – 45 يوم فقط على الأقل.

3- تحليل الحمل الفيروسي

يعتمد ذلك التحليل في أن يتم الكشف عن الحمض النووي بالإضافة إلى المادة الوراثية للفيروس بالدم، ويحدد هذا التحليل الكمية المتواجدة في جسم المريض، وهو ما يخص في الغالب الأطفال حديثي الولادة للمرأة المصابة بفيروس الايدز.

أما عن إجابة سؤال متى يكون تحليل الايدز قطعي 100 في حالة إجراء ذلك النوع من الفحوصات، فيمكنه الكشف عن وجود الفيروس بالجسم في مدى تقدر بأربعة أسابيع بعد التعرض للإصابة، وهي الفترة التي تسبق تحليل الأجسام المضادة العادي، ولكن ما يعيب ذلك التحليل أنه مُكلف.

4- تحليل الإيدز السريع

هناك حالتين من إجراء فحوصات الإيدز السريع منها ما يتم من خلال الفم، ومنها ما يكون عن طريق الأجسام المضادة، وفيما يلي نتناول نبذة عن كل منهما ومتى يكون تحليل الايدز قطعي 100 في تلك الحالة:

  • يتم إجراؤه عن طريق الدم من خلال أخذ نقطة من الدم بالشكل السريع، وتؤخذ الخزعة من أطراف الأصابع بدلًا من الكمية الكبيرة.
  • التحليل الفموي من خلال الفم يكون عن طريق أخذ مسحة من اللعاب، وفحص محتوياته فإنه يكشف عن وجود الأجسام المضادة فيه.

5- اللطخة الغربية

يعتمد ذلك النوع من فحوصات الإصابة بفيروس الإيدز على خلط عينة من البلازما في دم المريض مع البروتينات من الأجسام المضادة، وهي ما تكون مصنعة ولها القدرة على الارتباط بالفيروس، فيتم الكشف عن وجوده بسهولة.

النتيجة الخاصة بتحليل ذلك الاختبار في حالة ما ظهرت وسواء كانت إيجابية أو سلبية فإنها تكون مؤكدة على وجود الإصابة بالفيروس من عدم وجوده.

6- تحليل البول

واحد من ضمن أنواع التحاليل التي توضح الإصابة بالإيدز من عدمها، ولكنه يحتاج إلى إجراؤه مرتين للتأكد من النتيجة الخاصة بالتحليل، كما يجب أن يتم تحت إشراف طبيب ذو خبرة، فإن نتيجته لا تكون دقيقة بشكل دائم.

7- تحليل الإيدز المنزلي

واحد من أنواع فحوصات الإيدز هو تحليل الإيدز المنزلي، وهو ما يعتمد على نفس الطريقة الخاصة بفحص دم المريض، فإنه يتم وضع خزعة من الدم على شريحة مخصصة بالمنزل، ومن ثم يتم إرسالها للمعمل حتى يتم فحصها.

الفكرة في ذلك التحليل أنه يساعد في أن يتم الحصول على النتيجة الخاصة بالتحليل في سرية ودون أن يتم العلم باسمه، فإن العينة التي يتم إرسالها للمعمل لا تحمل اسمه وتكون عبر البريد فقط، ويتم إجراؤه من خلال الجهاز المنزلي لفحص الايدز.

اقرأ أيضًا: التحليل المنزلي في اليوم التاسع من الترجيع

الإيدز وتحليل الدم العادي

من النقاط الهام التنويه لها في موضوعنا متى يكون تحليل الايدز قطعي، أنه في حالة تم إجراء تحليل الدم العادي فإن النتيجة لا تكون مؤكدة ولا قطعية، فإنه يعتمد على خلايا الدم الحمراء والبيضاء والهيموجلوبين وغيرها من النسب.

لكن لا يمكن الكشف عن الإصابة بمشكلة الإيدز في حالة إجراؤه، حيث يعتمد فحصه على وجود أجسام مضادة وهي ما لا يمكن الكشف عنها من خلاله.

كذلك الحال بخصوص فحص الزواج، فإنه يعتمد على فحص خلايا الدم الحمراء، وغير متخصص في الكشف عن مرض الايدز، ولكن بعض الدول تستعين به بجانب التحليل الأساسي كي يتم الاطمئنان على الصحة بشكل عام.

نسبة الخطأ بفحوصات الإيدز

إن كل تحليلات الإيدز لها دقة وتجرى بجودة عالية، وذلك ما يجعل من دقتها كبيرة ونسبة الخطأ فيها في الغالب ما تكون قليلة وضعيفة، حيث إن تحليلات الأجسام المضادة تصل نسبة دقتها إلى 99% ونسبة الخطأ تعادل فقط 1 %

الواجب التنويه عليه أن تلك النسبة تعتمد على الوقت الذي قد تم إجراء التحليل فيه، ففي حالة كان الفحص بعد مدة مناسبة من التعرض لمسبب الإصابة فإن النتيجة تكون دقيقة، والمدة المسموحة هي ما تتراوح ما بين 23 – 90 يوم.

مدة ظهور نتيجة تحليل الإيدز

إن النتيجة الخاصة بتحليل الإيدز وظهورها يعتمد على نوع التحليل الذي قد تم إجراؤه، فإن كان معتمدًا على الأجسام المضادة أو تحليل تقليدي بعينة من الدم فإن النتيجة تظهر في أيام أو أسابيع، بينما في حالة إجراء التحليل السريع فإن النتيجة تكون بعد مرور 20 دقيقة.

أعراض الإيدز

إن العلامات والأعراض تعد هي العامل المؤكد بشكل كبير على وجود إصابة بمشكلة الإيدز من عدمه، حيث إنها تعبر عن وجوده بالجسم، وهي ما تتمثل فيما يلي:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم عن المعدل الطبيعي.
  • الإصابة بالتهاب في الحلق.
  • الشعور بالإرهاق الشديد والتعب.
  • التعرق الليلي الغزير.
  • الإصابة بمشكلة في المفاصل والعضلات.
  • التورم بالرقبة.
  • الطفح الجلدي بالأعضاء التناسلية والتقرحات.
  • فقدان الوزن بالشكل الملحوظ.
  • الإصابة بصداع.
  • الإصابة بإسهال مزمن.

تكون تلك الأعراض مؤكدة على الإصابة بالإيدز بشكل قطعي في حالة التعرض لمسبب يؤدي إلى الإصابة به، ففي تلك الحالة استعد نفسيًا لاستقبال نتيجة التحليل الخاص بك.

عوامل الإصابة بالإيدز

من النقاط الهامة للإجابة عن سؤال متى يكون تحليل الايدز قطعي 100 هو وجود بعض الأمور التالية:

  • في حالة ممارسة العلاقات الشاذة أو المحرمة.
  • إن كان الرجل غير مختون.
  • الإصابة بمشكلة أمراض تناسلية، فهي تجعل من دخول الفيروس سهلًا للجسم.
  • إن كان هناك استخدام لأدوات خاصة بالغير.
  • من يتعاطى المواد المخدرة.
  • في حالة ممارسة العلاقة الزوجية مع الطرف الآخر المصاب دون وقاية.
  • إن كان هناك ممارسة لجنس شرجي أو فموي
  • عدم الاهتمام بغسل اليدين قبل تناول الطعام.
  • الاستخدام للمراحيض العامة دون أخذ احتياطات لازمة.
  • استعمال فرشاة أسنان شخص آخر

اقرأ أيضًا: ما هو تحليل ca 125

علاج الإيدز

في حالة كانت نتيجة الإيدز إيجابية فمن الجدير بالذكر أن هناك طرق علاج تساهم في التخفيف من وطأة ذلك الفيروس، وهي ما تعتمد على بعض الطرق الوقائية بجانب الأدوية الطبية، وفيما يلي نتناول أسمائها:

  • الأدوية المثبطة لإنزيم لانوكليوزيد وهي ما تعمل على تعطيل البروتين الناتج عن الفيروس لخلايا الدم البيضاء.
  • مثبطات إنزيم النسخ العكسي وهو ما يعمل على تعطيل إنزيم يحتاجه الفيروس لكي يزيد من تكاثره في الجسم.
  • مثبطات الاندماج وهي المسؤولة بدورها عن منع دخول الفيروس في خلايا الدم البيضاء.
  • مثبطات الاندماج بالمادة الوراثية: وتعد من الأدوية الفعالة في تعطيل إدراج الفيروس بخلايا الدم.

 

تحليل الإيدز يعد قطعيًا ومؤكدًا طالما قد تم إجراؤه بعد مرور ثلاثة أسابيع على الأقل من وقت الإصابة، كما أن النتيجة الخاصة به مهما كان نوعه تكون مؤكدة بنسبة 99% وينصح بانتظارها والاستعداد نفسيًا لتلقي العلاج في حالة كانت إيجابية.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.