متى يجوز قطع صلة الرحم

متى يجوز قطع صلة الرحم؟ وما حكم قطعها؟ حيث تعد صلة الرحم من أفضل ما يمكن أن يقوم به المسلم ليتقرب إلى ربه سبحانه وتعالى، كما أنها واجبة على المسلمين لأن الله سبحانه وتعالى ربط بين صلة الرحم وبين دخول الجنة، كما جعل قطع الرحم بمثابة الشرك بالله والتخلي عن الدين، لذا من خلال موقع جربها يمكن التعرف على كافة التفاصيل عن إجابة سؤال متى يجوز قطع صلة الرحم؟

متى يجوز قطع صلة الرحم

في حين الإجابة عن سؤال متى يجوز قطع صلة الرحم؟ يمكن التأكد أن من يطرح ذلك السؤال يعاني من مشكلات عائلية تجعله يفكر في ذلك، أو إنه تعرض لإساءة شديدة من قبل عائلته تجعله لا يرغب في استمرار العلاقات بينهم، وإن لم يكن أذى يتعرض له من أحد أفراد عائلته فيكون أمور سيئة يفعلها أحد أقاربه تغضب الله ولا يقدر على تقبلها.

لكنه لا يعرف أن الأذى لا يسقط حق الأرحام وذلك لأن الصلة الحقيقة هي أن تصل من قطعك ومن لا يرغب في الوصول إليك، وذلك جاء فيما رواه عبد الله بن عمرو رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

” ليس الواصل بالمكافئ، ولكن الواصل الذي إذا قطعت رحمه وصلها “.

وجميع الصحابة والتابعين يؤكدون أن الضرر الذي يلحق بالمسلم من أقاربه ولا يتمكن من تحمله لا تعتبر القطيعة ذنب لكنه إن صبر على الأذى يؤجر أجر عظيم وذلك ما رواه أي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أن رجلًا قال:

(يا رَسُولَ اللهِ، إنَّ لي قَرَابَةً أَصِلُهُمْ وَيَقْطَعُونِي، وَأُحْسِنُ إليهِم وَيُسِيؤُونَ إلَيَّ، وَأَحْلُمُ عنْهمْ وَيَجْهَلُونَ عَلَيَّ، فَقالَ: لَئِنْ كُنْتَ كما قُلْتَ، فَكَأنَّما تُسِفُّهُمُ المَلَّ وَلَا يَزَالُ معكَ مِنَ اللهِ ظَهِيرٌ عليهم ما دُمْتَ علَى ذلكَ).

تكمن هنا الإجابة عن سؤال متى يجوز قطع صلة الرحم؟ أن سوء الخلق لا يعتبر مبرر لقطع الأرحام لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم أجاز صلة الرحم بالأشخاص المشركين وذلك عن أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهما قال:

(قَدِمَتْ عَلَيَّ أُمِّي وهي مُشْرِكَةٌ في عَهْدِ رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فَاسْتَفْتَيْتُ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، قُلتُ: وهي رَاغِبَةٌ، أفَأَصِلُ أُمِّي؟ قالَ: نَعَمْ صِلِي أُمَّكِ).

لكن إن كانت صلة الرحم تجلب للواصل الأذى والضرر في دينه ودنياه وأرغمته تصرفات أرحامه على قطيعتهم لا يكون عليه إثم، لكن يؤكد العلماء أن في الصبر على ذلك الأذى أجر عظيم لأن الله سبحانه وتعالى جعل قطيعة الأرحام بمثابة الشرك بالله.

اقرأ أيضًا: رسالة عتاب عن صلة الرحم

طرق صلة الرحم

في حين الإجابة عن سؤال متى يجوز قطع صلة الرحم؟ يجب التأكد أن الشخص الذي ترغب في قطيعته من الأرحام التي أكد الله سبحانه وتعالى على وجوب صلتها، حيث كلما زادت درجة القرابة كلما وجبت صلة الرحم وتأكدت، بالإضافة إلى التأكيد أن الأرحام هم جميع الأقارب من الأم والأب وأكد التابعين والعلماء الصالحين أنه من المستحب صلة الجيران.

حيث تختلف الطرق التي من خلالها يمكن صلة الرحم فيمكن أن يصل الإنسان رحمه بمساعدته بالمال أو بالإرشاد أو بالمساندة في أزمةً ما أو بزيارة المريض      ويشمل صلة الرحم الدعاء للمريض ومساندته ماديًا أو معنويًا فقد حث رسول الله صلى الله عليه وسلم:

(إنَّ الصَّدقةَ على المسْكينِ صدقةٌ وعلى ذي الرَّحمِ اثنتانِ صدَقةٌ وصِلةٌ).

ذلك لأن صلة الرحم تشير إلى الإحسان إلى المقربين والعطف عليهم والتعامل معهم بلين وذلك من طرق صلة الرحم، حيث يمكن أن تكون القرابة بالمصاهرة أو بالنسب ليست فقط القرابة من الأب أو الأم، لذا يمكنك صلة رحمك بأبسط الطرق وهي الابتسامة أو رد السلام أو التعامل ببشاشة.

فضل صلة الرحم

هناك العديد من الأفضال الخاصة بصلة الرحم التي تجعل صاحب سؤال متى يجوز قطع صلة الرحم؟ يتراجع ويحاول القيام بصلة الرحم مع الشخص الذي يرغب في قطيعته، وذلك للحصول على أفضال صلة الرحم الآتية:

1- صلة الرحم من الإيمان بالله

حيث جاء حديث رواه أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه يقول:

” من كان يؤمن بالله واليوم الآخـر فليـكرم ضيفه، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليصل رحمه، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت “

ذلك يشير إلى أنه هناك ثلاثة أمور يجب على المسلم الالتزام بهم ليتحقق التعاون بين أفراد المجتمع وهم إكرام الضيف وصلة الأرحام والكلمة الطيبة، حيث أكد رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه يجب على المسلم الذي يؤمن بالله وبيوم القيامة ومبدأ الثواب والعقاب أن يصل رحمه، لذلك يعتبر صلة الرحم من الإيمان بالله.

2- صلة الرحم سبب في البركة في المنزل

يعتبر صلة الرحم من الأمور التي تعم الخبر والبركة في المنزل، كما تعتبر سبب أساسي لاتساع رزق المسلم، حيث قال في ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم:

” من أحب أن يبسط له في رزقه، وينسأ له في أثره، فليصل رحمه “

لذلك يجب أن يقوم المسلم بصلة الرحم للتقرب إلى الله والرغبة في الرزق الواسع والخير الوفير.

3- من أسباب دخول الجنة

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك:

” يأيها الناس أفشوا السلام أطعموا الطعام وصلوا الأرحام وصلوا بالليل والناس نيام، تدخلوا الجنة بسلام “

حيث جاء في ذلك الحديث الشريف أن هناك عدة أمور إن قام المسلم بها وداوم عليها دخل الجنة.

تلك الأمور هي إطعام المساكين والمحتاجين وصلاة قيام الليل وصلة الأرحام وبذلك جعل رسول الله صلى الله عليه وسلم قدر صلة الرحم بقدر صيام الليل وإنفاق الصدقات لما لها من مكانة عظيمة عن الله سبحانه وتعالى ومن يداوم على صلة الرحم ويحافظ عليها يدخل الجنة.

4- صلة الرحم بمثابة صلة الله سبحانه وتعالى

قالت السيدة عائشة رضى الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:

” الرحم متعلقة بالعرش تقول: من وصلني وصله الله، ومن قطعني قطعه الله “

وفي ذلك الحديث الشريف يؤكد رسول الله على ضرورة صلة الرحم وأن من يرغب بترابط الصلة بينه وبين ربه يقوم بالحفاظ على صلة الرحم، أما من يقوم يقطع صلى الرحم فهو يقطع الصلة بينه وبين الله.

اقرأ أيضًا: أحاديث عن صلة الرحم

جزاء قاطع الأرحام

أثناء التعرف على جواز حكم قطع الرحم عند التعرض للأذى أو للإساءة يمكن أن نتعرف على حكم من يقوم بقطع الرحم بدون وجود مشكلات أو مشاحنات بين أفراد العائلة وهو كالتالي:

1- لعن الله قاطع رحمه

ذكر الله سبحانه وتعالى في سورة محمد:

{فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَى أَبْصَارَهُمْ}

حيث قال على بن سيدنا الحسين عندما كان يحدث ولده عن صلة الأرحام ونهاه أن يكون قاطع الأرحام حتى لا يكون من لعنهم الله.

2- يحصل على عقاب في الدنيا والآخرة

يؤثر قطع الأرحام على تحصيل الشخص لرزقه في الدنيا وعلى فقدان البركة في حياته ومعيشته بالإضافة إلى العذاب الذي يحصل عليه في الآخرة وذلك ما أكد عليه أبي بكر الصديق رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

«ما من ذنب ما من ذنب أجدر أن يعجل الله لصاحبه بالعقوبة في الدنيا مع ما يدخر له في الآخرة من البغي وقطيعة الرحم».

3- يمنع رفع الأعمال الصالحة التي يقوم بها الإنسان

حيث أكد رسول الله صلى الله عليه وسلم في حديث عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال:

«إن أعمال بني آدم تعرض على الله تبارك وتعالى عشية كل خميس ليلة الجمعة فلا يقبل عمل قاطع رحم»

وذلك يؤكد على شدة غضب الله سبحانه وتعالى من قاطع رحمه.

اقرأ أيضًا: متى يكون تعدد الزوجات حرام

4- يمتنع من دخول الجنة

أكد رسول الله صلى الله عليه وسلم على ذلك في الحديث الشريف «لا يدخل الجنة قاطع رحم».

من أفضل ما يقوم به المسلم هو صلة الرحم حتى وإن كان لا يمتلك المال الكافي لمساعدة أقاربه فيمكنه معاملتهم بلين ومساندتهم في الشدائد والسؤال عنهم بين كل فترة وأخرى وذلك للتقرب إلى الله.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.