متى يلتئم جرح عملية المرارة

متى يلتئم جرح عملية المرارة بعد إجرائها ؟، فهي مثل أي عملية جراحية تترك أثر بسبب جرح السكين أثناء العملية، ربما يعاني المريض من صعوبة في عملية الهضم آلام بمنطقة البطن إلى أن يلتئم الجرح ويتعافى المريض تمامًا ويستطيع ممارسة حياته بشكل طبيعي، وفيما يلي عبر موقع جربها سوف نتعرف على مزيد من التفاصيل.

متى يلتئم جرح عملية المرارة

متى يلتئم جرح عملية المرارة متى يلتئم جرح عملية المرارة

الآلام والأعراض الجانبية بعد العملية تختلف من شخص لأخر، فقد تكون الحالة الصحية للمريض هي العامل الأساسي في تحديد متى يلتئم جرح عملية المرارة، قد يستطيع البعض التحمل بشكل أكبر ويكون جسمه قادر على التعافي بصورة أسرع.

غير أن هناك عوامل أخرى تؤثر على سرعة الشفاء من بعد العملية وتقليل الأعراض المصاحبة لها، ومن تلك الأمور ما يلي:

  • دائمًا منطقة جرح السكين الذي يقوم به الطبيب تكون هي أكثر المناطق المؤلمة للمريض، وبعد أن ينتهي مفعول التخدير يشعر المريض بألم كبير بتلك المنطقة حتى يتعافى بعدها.
  • ممارسة المشي بعد إجراء العملية قد يساعد المريض على التعافي بشكل أسرع، حيث من خلال المشي يمكن التخلص من الغازات المتكونة بالمعدة وقد تسبب ألم للمريض، غير أن المشي يقلل من الحمل على الكتفين.
  • استخدام العقاقير والأدوية المسكنة للألم مثل الكوديين والمورفين، ويتم تقليل الجرعة من تلك المسكنات تدريجيًا حتى يتعافى المريض تمامًا.
  • قد يستخدم البعض الأسبرين كمسكن، ولكن في حالة عملية استئصال المرارة قد يعرض المريض للنزيف.
  • لابد أن يحافظ المريض على هدوئه وثباته الانفعالي مما يساعد على شفائه بشكل سريع، ويبتعد عن مسببات التوتر والقلق التي تزيد فترة التخلص من الآلام بعد العملية.
  • التنفس بشكل عميق ومنتظم مما يساعد على تخفيف الألم.
  • استخدام كمادات من الثلج لتخفيف الألم وتسريع التئام الجرح.
  • المداومة على استشارة الطبيب وتناول المسكنات التي يوصي بها فقط لتخفيف الآلام سواء سطحية بسبب الجرح أو داخلية ناتجة عن استئصال المرارة.
  • في حالة حدوث أي التهابات أو ألم غير طبيعي لابد من مراجعة الطبيب فورًا.

التهاب جرح المرارة وإضرار استئصالها

  • عملية استئصال المرارة من العمليات البسيطة، ولكن هناك بعض الأعراض الجانبية التي قد تسببها وكذلك حدوث التهابات، ومثل هذا يجعل الإجابة على سؤال متى يلتئم جرح عملية المرارة مختلف.
  • قد يصاب المريض بعد استئصال المرارة بمتلازمة ما بعد عملية استئصال المرارة بسبب أن العصارة الصفراء التي كانت داخل المرارة تتسرب للمعدة مما قد يتسبب في تكوين حصوات مرارية.
  • ارتفاع درجة الحرارة والشعور بآلام في منطقة البطن.
  • حدوث حالات الإسهال، وقد تستمر لفترة طويلة بعد العملية ويفضل الرجوع للطبيب بعد استمرار جميع الأعراض السابقة.
  • حدوث تورم والتهب بجرح العملية ربما يتكون في بعض الحالات قيح من الجرح.
  • قد يحدث تخثر الأوردة الداخلية بعد العملية.
  • احتمال حدوث عدوى بكتيرية للقناة الصفراوية بسبب العملية.
  • زيادة إفراز العصارة الصفراء وحدوث تسرب لها للمعدة.

مدة الراحة بعد عملية المرارة

  • في حالة إجراء العملية من خلال المنظار الطبي تكون فترة الشفاء أقصر منها في حالة العملية الجراحية العادية، لذا نجد أن سؤال متى يلتئم جرح عملية المرارة يتوقف على نوعية العملية بشكل أساسي.
  • تتم العملية من خلال المنظار بعمل أربعة شقوق بسيطة في البطن، يدخل الطبيب أنبوب المنظار المدعم بكاميرا لاستئصال المرارة، ويتم تحديد متى يلتئم جرح عملية المرارة في حالة المنظار كما يلي:
  • إذا أجريت العملية بالمنظار يتمكن المريض من مغادرة المستشفى بعد يومين فقط من إجراء العملية.
  • كما أنه يستطيع المريض الحركة بعد اليوم الأول مباشرة، وبعد ثلاثة أيام يتمكن المريض من المشي بشكل طبيعي وقد يستطيع المريض العودة للعمل بعد أسبوع واحد فقط.
  • يمكن أن يمارس المريض بعد العملية بعض التمارين البدنية البسيطة في غضون أسابيع قليلة من إجراء العملية.
  • العودة للحياة الطبيعية في شهور قليلة بكامل صحته وعافيته.

مضاعفات التهاب المرارة

لابد من علاج التهاب المرارة أو استئصالها إذا لزم الأمر فورًا دون تأخير لتجنب حدوث أي مضاعفات قد تؤثر على بقية أعضاء الجسم، حيث يصاحب التهاب المرارة مجموعة خطيرة من المضاعفات، نذكر منها ما يلي:

  • قد يحدث غرغرينا بسبب التلف الشديد لخلايا المرارة التي قد تؤدي إلى موتها.
  • في حالة إهمال علاج المرارة الملتهبة قد تستمر في التورم مما يؤدي إلى انفجارها وتسرب العصارة المحبوسة بداخلها للمعدة والأمعاء.
  • عدم علاجها يعرض البنكرياس للالتهاب.

الاستحمام بعد عملية المرارة

  • ينصح المرضى بعدم الاستحمام بعد إجراء عملية المرارة لمدة يومين لتجنب حدوث أي التهابات قد يتعرض لها الجرح بسبب تسرب المياه له، وربما يحدث أذى أو إصابة تؤثر على العملية وتسبب ألم للمريض.
  • لابد أن يتجنب المريض الماء الجاري على الجرح حتى يتمكن من فك الغرز التي قد تكون بعد أسبوعين من العملية أو أكثر لتجنب العدوى وتلوث الجرح، وفي حالة إجراء العملية بالمنظار تكون تلك الفترة أقل منها في حالة إجرائها جراحيًا.

يرشح لك موقع جربها الإطلاع على: ألم فم المعدة والصدر أسبابه وطرق علاجه

أسباب التهاب المرارة

  • من الأمور التي تسبب التهاب المرارة وتكوين الحصوات التي تسد طريق العصارة وتحبسها داخل المرارة ما يلي:
  • قد يكون المريض قام بإجراء عملية جراحية مما تسبب في حدوث التهابات أضعفت الجهاز المناعي.
  • الإصابة بعض الأمراض الخطيرة.
  • حدوث خلل في وظيفة المرارة مما يؤثر على وإفرازها للعصارة الصفراء من الكيس الخاص بها.
  • التقدم في العمر، حيث تفقد العديد من الأجهزة الحيوية بجسم الإنسان قدرتها على أداء وظائفها بشكل سليم مع الكبر، فالنساء اللاتي تجاوزن الخمسين عامًا أكثر عرضًا للإصابة بالتهاب المرارة.
  • الإصابة ببعض الأمراض المعدية التي تسبب التهاب المرارة مثل الإيدز والإصابة بالفيروسات المختلفة.
  • وجود بعض الأورام التي تمنع إفراز المرارة للمادة الصفراء خارجها مما يجعلها متراكمة بالداخل ولا تتسرب.

ومن هنا سنتعرف على: علاج حصوة المرارة بالأعشاب والأدوية الطبية أو العمليات الجراحية

الوقاية من التهاب المرارة

الوقاية خير من العلاج، فمجرد الشعور ببوادر أعراض التهاب المرارة يفضل التعامل معها لتجنب تفاقم الأمر، فقد يشعر الشخص بألم أعلى البطن بمجرد ملامستها أو الميل للقيء والغثيان.

للوقاية من التهاب المرارة يفضل اتباع الأمور التالية:

  • الإقلال قدر الإمكان من المواد الدهنية المشبعة في الوجبات الغذائية اليومية.
  • الانتظام في مواعيد الوجبات والحفاظ على تناولها جميعًا في الأوقات المحددة لها دون إغفال أي منها.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الألياف الطبيعية من الفاكهة والحبوب والخضروات الطازجة.
  • اتباع حمية غذائية مناسبة للحفاظ على وزن مثالي للجسم لتجنب الإصابة بأي أمراض وخاصة أن زيادة الوزن قد يكون من أسباب تكون حصوات المرارة.
  • عند خسارة الوزن لابد أن تكون بشكل تدريجي وغير مبالغ فيه، لأن فقدان الوزن السريع قد يسبب أيضًا التهاب وحصوات المرارة.
  • ممارسة الرياضية بشكل دائم ومنتظم والحفاظ على اللياقة البدنية مما يزيد من نشاط الجسم ويمنحه الوزن المثالي كذلك يحافظ على وزنه دون زيادة.
  • البعد عن التدخين وتناول الكحوليات خاصة فترة الإصابة بالتهاب المرارة.

ولا يفوتك التعرف على ما ورد عبر موضوع: 5 أسباب خطيرة وراء ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الخامس

بما أن بعض حالات التهاب المرارة لا يمكن علاجها إلا من خلال استئصال المرارة جراحيًا أو بالمنظار، وتلك الطريقتين يحدد متى يلتئم جرح عملية المرارة بالإضافة إلى العوامل الأخرى مثل صحة المريض وقدرة تحمله كذلك إجراء العملية بصورة ناجحة.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.