متى يطيح شعر البكيني بعد الليزر

متى يطيح شعر البكيني بعد الليزر؟ وما هي أهم فوائد وأضرار استخدام الليزر على الجسم؟ يستخدم عدد كبير من النساء وسيلة الليزر للتخلص من الشعر الزائد من الجسم على الرغم من كونها من الوسائل المكلفة نوعًا ما.

لذا من خلال موقع جربها اليوم سوف نجيب على سؤال متى يطيح شعر البكيني بعد الليزر بشكل مفصل، بالإضافة إلى عرض مميزات وأضرار استخدام الليزر على البشرة وذلك من خلال ما يلي.

متى يطيح شعر البكيني بعد الليزر

الليزر من وسائل إزالة الشعر الحديثة، والتي تعتمد على التقنيات التكنولوجية المختلفة، وعلى الرغم من كونه يتطلب دفع الكثير من الأموال من أجل الحصول على أفضل نتائج فعالة، فأصبح يستخدم من قبل العديد من النساء حول العالم.

لذا نجد الكثير يتساءل حول “متى يطيح شعر البكيني بعد الليزر” وهو ما سوف نتعرف عليه من خلال ما يلي:

  • بعد البدء في إزالة الشعر باستخدام الليزر، نلاحظ بدء تساقط الشعر بشكل تدريجي خلال الأيام المتتالية.
  • يعتقد النساء أن الشعر يتساقط ويختفي في نفس اليوم أو في اليوم التالي لجلسة الليزر، وهذا اعتقاد خاطئ تمامًا.
  • يعمل الليزر على قتل بصيلات الشعر، مما يجعلها غير قادرة على النمو، فمن خلال أول جلسة ليزر، سوف يبدأ 15% من إجمالي شعر الجسم في التساقط.
  • تتساقط كمية الشعر الباقية بعد مرور حوالي 14 يوم من بعد الجلسة الواحدة وليس بشكل فوري.
  • يتساقط الشعر بطريقة بطيئة نوعًا ما، ولا يتطلب تدخل خارجي للتخلص منه سواء من خلال الفرك أو النتف.

اقرأ أيضًا: إذا طلع الشعر بعد الليزر كيف أشيله

مميزات استخدام الليزر بإزالة الشعر

بعدما تعرفنا على إجابة سؤال “متى يطيح شعر البكيني بعد الليزر؟” بشكل مفصل، نقدم لكم من خلال هذه الفقرة أهم مميزات الليزر لإزالة شعر الجسم الزائد، وذلك من خلال ما يلي:

1- توفير الوقت والجهد

في حالة عقد مقارنة مع جلسات الليزر والوسائل الأخرى التي تساهم في التخلص من الشعر الزائد من الجسم، نجد أن الليزر يعمل على توفير الكثير من الوقت والجهد، على الرغم من كونه يحتاج إلى فترة طويلة نوعًا ما من أجل الحصول على النتائج الفعالة.

إلا أنه بمجرد أن تظهر النتائج الأولية بعد استخدام الليزر على الجسم، سوف تحصلين على الوقت الكبير وعدم بذل المجهود الواضح في الجلسات التالية.

لذا يعد الليزر من أهم الوسائل التي تستخدم للمرأة العاملة أو التي لا تملك الوقت الكافي للاهتمام بإزالة الشعر من الجسم بشكل دوري.

2- عدم الحاجة لنمو الشعر

واحدة من أهم فوائد الليزر لإزالة شعر الجسم، حيث لا تحتاج الليزر إلى الشعر الطويل في الجسم لتتمكن من إزالته، بل على العكس يتطلب الأمر إزالة الشعر من الجسم باستخدام طرق الحلاقة المختلفة قبل الخضوع إلى جلسات الليزر الطويلة.

يعود الأمر في ذلك إلى أن أشعة الليزر تتسبب في حدوث حروق مختلفة في بصيلة الشعر، وذلك على عكس الطرق الأخرى التقليدية لإزالة الشعر التي تتطلب نوع معين من الشعر حتى تتمكن من إزالته من البشرة.

3- غير مؤلم ولطيف على البشرة

من أكثر الأوقات التي لا تحبذها المرأة في حياتها، هي أوقات إزالة الشعر من الجسم، وذلك لأنها تشعر بالعديد من الآلام المختلفة، بشكل خاص في حال الاعتماد على طرق مثل الشمع واللاصقات الجاهزة أو الحلاوة للتخلص من الشعر الزائد في الجسم.

أما في حالة استخدام جلسات الليزر، فالأمر مختلف تمامًا، فهو من الوسائل الغير مؤلمة على البشرة، بحد أقصى يمكن أن تشعر المرأة بالوخز القليل والاحمرار الخفيف، ولكنه لا يتسبب في الجروح أو التهيج أو الحروق التي يمكن أن تحدث للبشرة في حالة إزالة الشعر باستخدام أمواس الحلاقة المختلفة.

بالإضافة إلى ما سبق ذكره، يمكننا اعتبار أن الليزر من الوسائل الآمنة لدرجة كبيرة على البشرة، حيث تعد الطاقة الناتجة من الجهاز عبارة عن طاقة ضوئية كثيفة، لا تؤثر بشكل سلبي على خلايا البشرة، بمعنى أنه لا يتسبب في الإصابة بسرطان الجلد كما يشيع البعض.

يمكن استخدم الليزر للمرأة الحامل والمرضع دون أي خوف على صحة المرأة أو الجنين، ولكنه من الأفضل أن تؤجل المرأة ذلك إلى أن تنتهي هذه الفترات بأمان.

4- إزالة الشعر من الجسم بشكل نهائي

واحدة من أهم فوائد استخدام الليزر، فهو يساهم في التخلص من الشعر الزائد في الجسم بشكل نهائي، حيث بعد مرور عدد معين من جلسات الليزر، يتم التخلص من الشعر نهائيًا.

ذلك على عكس الوسائل التقليدية التي تحتاج إلى استخدامها كل شهر أو شهرين على الأقل، حيث يعمل الليزر على قتل بصيلات الشعر بشكل نهائي من الجذور، مما يجعله ينبت فيما بعد بشكل أقل وأخف عن ذي قبل، ليصل إلى مرحلة الاختفاء من البشرة، وذلك يحدث بعد فترة طويلة من الوقت.

5- أقل في التكاليف على المدى الطويل

على الرغم من كون الليزر من وسائل إزالة الشعر الغالية في السعر بالنسبة للعديد من الأشخاص، والتي صنفت من ضمن الوسائل المكلفة، إلا أنه عند حسابتها بكل عملي تجد أنه من الوسائل الغير مكلفة على الإطلاق، حيث تحتاج إلى مبلغ لعدد معين من الجلسات يساعدك على التخلص من الشعر الزائد بشكل نهائي من الجسم.

على عكس الوسائل التقليدية الأخرى التي تحتاج إليها كل شهر تقريبًا، على الرغم من كونها لا تساعد على التخلص من الشعر الزائد من الجسم بشكل نهائي، ولا تمنح النعومة والمرونة اللازمة للجلد، لذا يعد الليزر أفضل وسيلة للتخلص من الشعر بشكل عام.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الليزر وأنا حامل

عيوب استخدام الليزر لإزالة الشعر

بعدما إجابتنا على سؤال ” متى يطيح شعر البكيني بعد الليزر؟” نقدم لكم من خلال هذه الفقرة أهم العيوب التي تنتج من استخدام الليزر بشكل خاطئ للبشرة، وذلك من خلال اتباع ما يلي:

1- الإصابة بالتهيج والحساسية

في بعض الأحيان قد تظهر العديد من البقع الحمراء في الجسم، بالإضافة إلى عدة أعراض من الطفح الجلدي على البشرة، وذلك بعد الانتهاء من إجراء جلسة الليزر بشكل مباشر، بالإضافة إلى بعض الأعراض الأخرى التي تتمثل في:

  • التورم البسيط في البشرة.
  • الشعور بالوخز المتكرر في منطقة إزالة الشعر.
  • الحكة المستمرة للبشرة.

تعد هذه من الأعراض الطبيعية بعد الانتهاء من الجلسة، وتكون مؤقتة نوعًا ما، فلا داعي للخوف منها فهي تنتهي نهائيًا بعد مرور ساعات قليلة من جلسة الليزر.

2- الإصابة بالتقرحات والتقشير

في حالة استخدام أشعة الليزر الأكثر حدة عن غيرها من الأجهزة الأخرى، فقد يتسبب ذلك في إصابة البشرة بالتقشير والتقرحات المختلفة، مما يجعل البشرة جافة بنسبة كبيرة.

قد يعود السبب في ذلك إلى أن البشرة تعاني من أعراض الحساسية الشديدة، أو من خلال استخدام جلسات الليزر بشكل مفرط.

3- تغيير لون البشرة

في العديد من الأحيان قد يحدث للبشرة تغير في لونها الطبيعي نتيجة خضوعها إلى جلسات الليزر المختلفة، مما يجعلها تصبح أغمق أو أفتح من ذلك.

في بعض الأحيان قد يكون هذا التأثير مؤقت وسرعان ما تعود البشرة إلى طبيعتها مرة أخرى بعد مرور عدة ساعات من الانتهاء من جلسة الليزر، وفي بعض الأحيان الأخرى قد تكون البشرة تعرضت إلى أشعة الشمس بعد الانتهاء من جلسات الليزر، مما جعلها تتحسس بنسبة كبيرة ويتغير لونها.

لذا من الأفضل بعد الانتهاء من جلسات الليزر، عدم تعرض المنطقة إلى أشعة الشمس بشكل مباشر وذلك للتقليل من الآثار الضارة على البشرة.

4- لا يستخدم في تسمير البشرة

في بعض الأحيان قد يعتقد البعض أنه يمكن الخضوع إلى جلسات الليزر المختلفة من أجل حصول البشرة على لون التان أو اللون الأسمر الطبيعي، وهو ما يمنع تماما في عيادات الليزر بشكل عام، وذلك حفاظُا على صحة البشرة من تأثير العوامل الضارة عليها.

5- لا يمكن الحصول على نتائج فورية

يحتاج الجسم إلى مجموعة من الجلسات المتتالية من أجل الحصول على نتائج سريعة وفعالة للتخلص من الشعرة الزائد من الجسم، وذلك على عكس اعتقاد العديد أنه من خلال أول جلسة يمكن الحصول على النتيجة العاجلة في إزالة الشعر الزائد.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع توحيد لون الجسم بالليزر

نصائح هامة عند استخدام الليزر لصحة الجسم

من خلال تعرفنا على إجابة سؤال ” متى يطيح شعر البكيني بعد الليزر؟” نقدم لكم من خلال هذه الفقرة مجموعة من النصائح التي يجب اتباعها عند استخدام الليزر لإزالة الشعر الزائد، وذلك كما يلي:

  • يجب التأكد من أن الليزر هو الوسيلة المناسبة لإزالة شعر الجسم.
  • استشارة طبيب الجلدية بشكل أولي قبل البدء في استخدام الليزر.
  • الابتعاد عن أخذ التان قبل الخضوع إلى جلسات الليزر.
  • عدم إزالة الشعر من الجذور قبل استخدام الليزر على الجسم.
  • من الأفضل عدم تناول المشروبات التي بها نسبة كافيين، قبل 24 ساعة من الخضوع إلى جلسة الليزر.
  • من الأفضل استخدام الشفرة في إزالة الليزر قبل الجلسة بيوم واحد.
  • يجب العمل على تنظيف الجلد قبل جلسة الليزر.
  • من المهم الابتعاد عن أشعة الشمس بعد الانتهاء من جلسة الليزر.

يعد الليزر من الوسائل الهامة التي يلجأ إليها عدد كبير من النساء حول العالم، لذا يجب معرفة فوائده وأضراره وأهم التساؤلات العامة التي تخصه قبل الإقدام على استخدامه بشكل عام.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.