ما حكم المرأة التي ترفع صوتها على زوجها وتتطاول عليه بالكلام

ما حكم المرأة التي ترفع صوتها على زوجها وتتطاول عليه بالكلام سؤال يتردد كثيراً في أذهان البعض، حيث يُغيب عن الكثير التوعية بحقوق الزوج على زوجته، وضرورة التفاهم والاحترام بين الزوج والزوجة، لذلك سوف نجيب على هذا السؤال في الفقرات التالية، فضلاً عن الحديث على بعض حقوق الزوج على الزوجة، ونصائح لحياة زوجية سليمة مبنية على الاحترام والحب.

ما حكم المرأة التي ترفع صوتها على زوجها وتتطاول عليه بالكلام

يجيب الشيخ الجليل عبد العزيز عمر العالم الجليل بالأزهر الشريف بأنه لا يجوز للزوجة أن ترفع صوتها على الزوج حتى أثناء الغضب، بل عليها التحلي بالهدوء ومعرفة حقوق الزوج عليها واحترامه.

كما أشار إلى أن تطاول الزوجة ورفع صوتها على الزوج أو سبُّه محرم شرعاً، حيث يُعد نوع من أنواع النشوز مما يعطي للزوج في تلك الحالة الحق في معاملة زوجته معاملة المرأة الناشز ويجب على الزوج تأديبها امتثالاً لقول المولى عز وجل ” واللاتي تخافون نشوزهِن فعِظُوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهِن سبيلاً * إن الله كان علياً كبيرا * وإن خفتم شِقاق بينهما فابعثوا حكما من أهله وحكماً من أهلها * إن يريدا إصلاحاً يوفق الله بينهما إن الله كان عليماً خَبيرا”.

أحاديث شريفة عن حق الزوج على زوجته

حث الدين الإسلامي على ضرورة قيام الزواج على الألفة والتفاهم واحترام الآخر، وأشار الرسول “صلى الله عليه وسلم” على ضرورة طاعة الزوجة لزوجها وقدمها على طاعة الوالدين، حيث قرن طاعة الزوج بعدد من الأمور بالغة الأهمية مثل الصلاة والصوم، كما ورد في الأحاديث النبوية الشريفة التالية:

قال صلى الله عليه وسلم (إذا صلت المرأة خمسها، وصامت شهرها، وحصنت فرجها، وأطاعت زوجها، قِيل لها ادخلي الجنَّة من أي أبواب الجنة شئتِ).

كما ذكر أيضا في قول الرسول صلى الله عليه وسلم ( لو كنت آمرا أحدا أن يسجد لأحد لأمرت النساء أن يسجدن لأزواجهن لما لهم عليهن من فضل)

كما أمر الله الزوج بحسن معاشرة زوجته والإحسان إليها والرفق بها، فيقول المولى عز وجل “وعاشروهن بالمعروف “، وبالتالي فإن شتم المرأة لزوجها وتطاولها عليه بالقول يعد ذنب عظيم يجب الامتناع عن فعله، والالتزام بالهدوء والصبر عند الغضب، فالزواج قائم على المودة والرحمة.

ما حكم المرأة التي ترفع صوتها على زوجها وتتطاول عليه بالكلام

اقرأ أيضاً: ما الحكمة من ايراد القصص القراني والدروس المستفادة؟

بعض النصائح للحفاظ على العلاقة الزوجية

بعدما تعرفنا على ما حكم المرأة التي ترفع صوتها على زوجها يمكننا القول بأن الزواج يحتاج جهد كبير من الزواجين لإنجاحه فغالبا ما تمر على الزوجين لحظات صعبة تتطلب التفاهم بينهم والهدوء للحفاظ على استقرار الزواج ونجاحه، كما يجب على الطرفين الإحساس بالمسئولية تجاه الآخر ونحو الأطفال، لذلك هناك بعض الأمور التي يجب على الزوج اتباعها لضمان حياة سعيدة، وهي:

ضرورة احترام الزوجة

  • يجب على الزوج احتواء زوجته، وتذكير نفسه بالصفات الجيدة فيها، والصبر عليها، كما يجب عليه مدحها وشكرها حتى يُشعرها بتقديره لها وحبه له.
  • الاتفاق المشترك على الأمور المادية وميزانية البيت حيث تعتبر تلك النقطة من أولى أسباب الخلاف والمشاكل بين الأزواج مع ضرورة تخصيص جزء ولو بسيط للتنزه، والترفيه باعتباره وسيلة للتجديد وإنجاح الزواج.
  • تخصيص بعض الوقت للزوجة حيث يؤثر ذلك على حالتها النفسية، ويخفف عنها ضغط الحياة الزوجية، لذلك يجب على الزوج القضاء مع زوجته بعض الوقت سواء في المنزل أو الخروج سوياً لكسر روتين الحياة، وتجديد العلاقة بينهم.
  • اجتناب الزوج محاولة السيطرة وفرض الرأي على زوجته
  • يجب أن يقوم الزواج الناجح على التفاهم والمشاركة في اتخاذ القرارات، ويعتبر محاولة أحدهم الانفراد بالقرارات، وتهميش الآخر مدعاة للبُغض والنفور من الطرف الآخر.
  • القيام بأخذ دورات للزواج حيث تساعد بعض الدورات الحياتية عن الزواج والمتاحة عبر الأطباء النفسيين أو الإنترنت في تقوية الصلة بين الزوجين، وتعمل على تقارب وجهات النظر والأفكار.

يمكنك التعرف على المزيد من الأحكام الشرعية من خلال اسلاميات المقدم لكم من منصة جربها.

خلاصة المقال في ثلاث نقاط

  • ذكرنا لكم ما حكم المرأة التي ترفع صوتها على زوجها وتتطاول عليه بالكلام بشكل بسيط ومفهوم.
  • وقدمنا لكم بعض الأحاديث الشريفة عن حق الزوج على زوجته للرسول “صلى الله عليه وسلم”.
  • وأوضحنا لكم بعض النصائح للحفاظ على العلاقة الزوجية ينبغي عليكم اتباعها.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.