ماذا ينفع الميت بعد موته

ماذا ينفع الميت بعد موته؟ وهل يجوز قراءة القرآن ووهب ثوابه للميت؟

الموت هو نهاية الطريق، التي ينكشف بها سيرة الشخص في حياته، وتظهر فيها فيما قضى ساعات وساعات من وقته، في الحياة مقول دائمًا يوجد فرصة أخرى، ولكن عند الموت هنا قد انتهت اللعبة، والأن لنتعرف على إجابة سؤال ماذا ينفع الميت بعد موته؟ من خلال موقع جربها.

ماذا ينفع الميت بعد موته؟

للإجابة على سؤال ماذا ينفع الميت بعد مماته؟ يجب أن نعرف ألا ينفع الشخص أمواله ولا أولاده إن كانوا غير صالحين، ولا ينفع الشخص وصوله إلى أرقى المناصب بين الناس، ولا يوجد للإنسان سوى مجوده في الخير فقط، ومن ضمن المنافع التي تفيد الإنسان بعد مماته ما يلي:

1ـ الولد الصالح

الابن الصالح هو الشخص الذي يبر بوالديه، لا يعترضهما أو يرفع صوته عليهما، هو الشخص الذي يعرف فضل والديه عليهـ لذلك يرد لهما هذا الفضل في حياتهما وأثناء مماتهما، حيق يقوم بدفع الأموال إلى الفقراء لكي يكون ذلك في ميزان حسنات أبويه ومن الأدلة على ذلك عن عبدِ اللهِ بنِ عبَّاس رضي الله عنهما: ((أنَّ سعدَ بنَ عُبادة تُوفِّيتْ أمُّه وهو غائبٌ عنها، فأتى النبيَّ فقال: يا رسولَ اللهِ، إنَّ أمِّي تُوفِّيَتْ وأنا غائِبٌ عنها؛ فهل ينفَعُها إن تصدَّقتُ عنها؟ قال: نعم، قال: فإنِّي أُشهِدُك أنَّ حائِطي المخراق صدقةٌ عنها)).

ومن الأدلة الأخرى على ذلك عن عائشةَ رَضِيَ اللهُ عنها: ((أنَّ رجلًا قال للنبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم: إنَّ أمِّي افتُلتَتْ نفسُها، وأظنُّها لو تكلَّمَتْ تصدَّقَتْ؛ فهل لها أجرٌ إن تصدَّقتُ عنها؟ قال: نعمْ)) وعن أبي هُرَيرَة رَضِيَ اللهُ عنه: ((أنَّ رجلًا قال للنبي صلَّى الله عليه وسلَّم: إنَّ أبي مات، وترك مالًا، ولم يُوصِ؛ فهل يكفِّرُ عنه إن تصدَّقْتُ عنه؟ فقال: نعمْ)).

كما يمكنه أن يعتمر ويحسب الجزاء لهما، إذا كان على المتوفي دين ما فيجب على الأبن أن يقوم بسد هذا الدين عن والده، ويمكن للأخ أو الأخت أن يسدوا دين الشخص، حيث جاء رجلٌ إلى النبيِّ ـ صلَّى اللهُ عليهِ وسلمَ ـ فقال: (إن أختي نذرت أن تحجَّ وقد ماتت قال: أرأيت لو كان عليها دينٌ أكنت تقضِيه قال: نعم قال: فاللهُ تبارك وتعالى أحقُّ بالوفاءِ) الراوي: عبد الله بن عباس | المحدث: أحمد شاكر | المصدر: مسند أحمد | الصفحة أو الرقم: 5/79 | خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح | التخريج: أخرجه البخاري (6699) باختلاف يسير، وأحمد (3224) واللفظ له. 

من ضمن الأدلة الأخرى على ذلك (أنَّ امْرَأَةً مِن جُهَيْنَةَ جاءَتْ إلى النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فقالَتْ: إنَّ أُمِّي نَذَرَتْ أنْ تَحُجَّ، فَلَمْ تَحُجَّ حتَّى ماتَتْ؛ أفَأَحُجُّ عَنْها؟ قالَ: نَعَمْ حُجِّي عَنْها؛ أرَأَيْتِ لو كانَ علَى أُمِّكِ دَيْنٌ أكُنْتِ قاضِيَةً؟ اقْضُوا اللَّهَ؛ فاللَّهُ أحَقُّ بالوَفاءِ.) الراوي: عبد الله بن عباس | المحدث: البخاري | المصدر: صحيح البخاري، الصفحة أو الرقم: 1852 | خلاصة حكم المحدث: [صحيح]، التخريج: من أفراد البخاري على مسلم

إذا لم يقدر على ذا ولا ذاك فيمكنه أن يدعوا لهما وهذا يعد من إجابات سؤال ماذا ينفع الميت بعد موته؟ ودعواه مقبولة بإذن الله، وقد قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ (إِذَا مَاتَ الإنْسَانُ انْقَطَعَ عنْه عَمَلُهُ إِلَّا مِن ثَلَاثَةٍ: إِلَّا مِن صَدَقَةٍ جَارِيَةٍ، أَوْ عِلْمٍ يُنْتَفَعُ بِهِ، أَوْ وَلَدٍ صَالِحٍ يَدْعُو له.) الراوي: أبو هريرة | المحدث: مسلم | المصدر: صحيح مسلم الصفحة أو الرقم: 1631 | خلاصة حكم المحدث: [صحيح

اقرأ أيضًا: هل الميت يشتاق لأهله

كيف يكون لي ولد صالح؟

إن الكثير من الأزواج ليست لديهم فكرة كيف يمكنهم أن ينشؤا هذا الولد الصالح، حيث أن الزواج الأن معاييره اختلفت عن وقت وجود الرسول – صلى الله عليه وسلم _ في الدنيا، وقتها كان كلًا من الزوجة والزوج لديهم معرفة بحقوقهما وواجباتهما.

ولكن في وقتنا هذا أصبح التأثر بمواقع التواصل الاجتماعي كبير، وأصبح كلًا منهما في حرب على الحقوق والواجبات، ولم تصبح المودة والرحمة موجودة بين الأزواج، ونجد بعضًا من الأزواج ينجبون الأطفال فقط من أجل التسلية.

إن التربية تحتاج إلى شخص شجاع وصابر ومبدع، فيجب على الشخص قبل أن يتزوج وينجب الأطفال يقرأ عن ماهية الزواج، ويقرأ عن ماهية التربية، وأن يقوم بتحسين خصاله وصفاته، وأن يتخلص من العادات السيئة ويبني عادات جديدة.

إن التربية تبدأ من وقت الرضاعة للطفل، فنجد أن أم الإمام أحمد بن حنبل كانت توقظه وهو في سن الثالثة ليصلي قيام الليل وصلاة الفجر، وكانت تساعده على الوضوء في كل مرة، كما أن أم أحد الأئمة كانت لا ترضعه إلا عندما تتوضأ وتقرأ ما تيسر لها من القرآن.

وولد ووالدة الإمام محمد بن سيرين كانوا يدخلوه منذ صغره في مجالس العلم، وإذا اكتمل علمه من منطقة ما، سافروا إلى منطقة أخرى ليتعلم فيها الجديد والجديد، فكبر الإمام محمد بن سيرين ليكون رجلًا يتقي الله وله قلب نقي لا يعرف غلًا ولا حسدًا.

وقد أصبح بعد ذلك من أكبر العلماء المفسرين للأحلام وذلك لما أكرمه الله بميزة عن غيره كمكافأة لتقواه، وبما جاءه من العلم الكثير، هذه هي التربية الصحيحة التي تنتج أولاد صالحين، يكونون السبب الأسمى في دخول الشخص إلى الجنة.

فيذهب إلى ربه وهو قد بذل كل مجهوده في إنتاج فرد صالح، يذهب إلى ربه وهو مطمئن، ومن ضمن أفضل النماذج على بر الوالدين هو أويس القرني الذي يعد أفضل التابعين وقال عنه رسول الله – صلى الله عليه وسلم- (يَأْتِي علَيْكُمْ أُوَيْسُ بْنُ عَامِرٍ مَعَ أَمْدَادِ أَهْلِ الْيَمَنِ، مِنْ مُرَادٍ، ثُمَّ مِنْ قَرَنٍ، كَانَ بِهِ بَرَصٌ فَبَرَأَ مِنْهُ إِلَّا مَوْضِعَ دِرْهَمٍ، لَهُ وَالِدَةٌ هُو بِها بَرٌّ، لَوْ أَقْسَمَ عَلَى اللَّه لأَبَرَّهُ، فَإِنِ اسْتَطَعْتَ أَنْ يَسْتَغْفِرَ لَكَ فَافْعَلْ).

أي أن رسول الله طلب من الصحابة وهو الأشخاص الذين عاشوا في عصره وكانوا بجانبه مثل عمر بن الخطاب وغيره، أن يطلبوا من أحد التابعين الذين لم يروا رسول الله أن يدعوا لهم، وهذا لأن أويس القرني كان من أفضل الناس البارة بأهله.

لقد كان أويس فقير وكانت أمه مريضة لا تقدر على الحراك ولم يكن لها أحد سواه، وعندما جاء الوقت الذي ود فيه أويس أن يذهب إلى مكة لملاقاة الرسول صلى الله عليه وسلم، لم يقدر حتى لا يترك أمه وحدها، فهي تحتاج من يطعمها ويدخلها إلى الخلاء، ومات رسول الله وهو لم يذهب لملاقاته.

لذلك فعلينا أخواني أن نعيد نظرتنا إلى التربية، إنها ليست فقط عبارة عن الثياب الجيدة والدرجات النهائية في الامتحانات، ايست فقط نوادي وشمل رائع، بل هي تهذيب لأنفسنا قبل أن نهذب أطفالنا، لنحقق في حياتنا إجابة من أجوبة سؤال ماذا ينفع الميت بعد موته؟

اقرأ أيضًا: هل الميت يرى أهله في الدنيا، ومتى يراهم، ومتى يحجب عنهم؟

2ـ العلم النافع

من ضمن الإجابات على سؤال ماذا ينفع الميت بعد موته؟ هو العلم النافع، سوف نمضي جميعنا قريبًا من هذه الدنيا، ولكن ما يتبقى هو الأثر، أثر كل شخص فينا في الآخرين، من علم أعطاه لهم لكي يصبحوا أفضل به.

أي علم نتعلمه يجب علينا أن ننقله لغيرنا، فإذا حفظ أحدهم القرآن الكريم عليه أن يقوم بالتحفيظ بعد ذلك، وإن درس أحدهم علم الحديث فعليه أن يعلمه لغيرة، َليس فقط في المجالات المختصة بدين الإسلام، لكن أيضًا في جميع المجالات وهذا يعد إجابة عن سؤال ماذا ينفع الميت بعد موته؟

جميع المجالات مثل الكيمياء والفيزياء والطب والهندسة وغيرهم كما كان لدينا الكثير من العلماء العرب في هذه المجالات وغيرها ومنهم ابن سينا، وابن البيطار والكندي وغيرهم الكثير، هؤلاء أشخاص قد انتفعنا بعلمهم، بل أن العلم الحديث كله قائم على مجهودهم واكتشافاتهم.

والدليل على ذلك قول رسول الله – صلى الله عليه وسلم -إنَّ مِمَّا يلحقُ المؤمنَ من عملِهِ وحسناتِه بعدَ موتِه عِلمًا علَّمَه ونشرَه وولدًا صالحًا ترَكَه ومُصحفًا ورَّثَه أو مسجِدًا بناهُ أو بيتًا لابنِ السَّبيلِ بناهُ أو نَهرًا أجراهُ أو صدَقةً أخرجَها من مالِه في صِحَّتِه وحياتِه يَلحَقُهُ من بعدِ موتِهِ

الراوي: أبو هريرة | المحدث: الألباني | المصدر: صحيح ابن ماجه | الصفحة أو الرقم: 200 | خلاصة حكم المحدث: حسن

هنا قام رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ بحث الناس على نقل العلم للناس لأن هذا يعد من الأعمال التي سوف تعطيه اجرًا عظيمًا في الحياة الآخرة والتي تعد إجابة عن سؤال ماذا ينفع الميت بعد موته؟ كما أفنى الكثير من العلماء حياتهم من أجل نقل العلم، وتجميع الأحاديث النبوية وكتابة المؤلفات.

من أفضل الأمثلة على ذلك إمامنا البخاري، إن الإمام البخاري بدأ رحلته منذ الصغر، فقد بدأ يتعلم القرآن وأتم حفظه في سن صغير جدًا، ثم بدأ يتجول في كل الجزيرة العربية ليجمع الحديث، ويعرف السند عن الأحاديث، تزوج الإمام البخاري وكان يسافر مع زوجته في كل البلاد من أجل إتمام مهمته.

ذلك يعد شقاء له ولها، ولكنهم تحملوا من أجل الله – عز وجل- وتعد الأحاديث التي قد كتبت في كتاب الإمام البخاري جميعها صحيحة السند التي لا يوجد بها أي شك من المسلمون، فقد سمي كتابه صحيح البخاري، وقد انتفع بعلم ومؤلفاته البخاري الملايين من الناس على مر العصور، وكما قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ ( انفُذْ على رِسْلِك حتَّى تنزِلَ بساحتِهم ثمَّ ادعُهم إلى الإسلامِ وأخبِرْهم بما يجِبُ عليهم مِن حقِّ اللهِ فيه فواللهِ لَأنْ يهديَ اللهُ بكَ رجُلًا واحدًا خيرٌ لكَ مِن أنْ يكونَ لكَ حُمْرُ النَّعَمِ )

الراوي: سهل بن سعد | المحدث: ابن حبان | المصدر: صحيح ابن حبان | الصفحة أو الرقم: 6932 | خلاصة حكم المحدث: أخرجه في صحيحه

قد وضح رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ أنه يمكن لرجل واحد أن يتسبب في هداية الكثير من الناس مثل الإمام البخاري الذي يعد عمله أفضل إجابة عن سؤال ماذا ينفع الميت بعد موته؟  في حال ان لا يستطيع الكثير أن يهدوا أحد إلى الإيمان.

وجود هؤلاء الأناس العظيمة من الأئمة الذين يسروا علينا العلم يجعلنا ندعو لهم بالخير والرحمة، حيث قال الله ـ تعالى ـ (وَالَّذِينَ جَاءُوا مِن بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَّحِيمٌ) سورة الحشرـ آية10.

اقرأ أيضًا: ماذا يحدث لجسد الميت بعد 40 يوم من وفاته

3- الصدقة الجارية

الإجابة الثالثة على سؤال ماذا ينفع الميت بعد موته؟ هي الصدقة الجارية، والصدقة الجارية هي إقامة عمل ينتفع به الناس بصورة مستمرة، كزرع النباتات مما يعمل على تقليل الغازات الدفيئة التي تسبب الاحتباس الحراري.

أو إنشاء أماكن لتحفيظ القرآن، أو إنشاء مستشفيات ومدارس مجانية، أو إقامة دور للمسنين، أو إقامة المساجد، أو أماكن لعلاج ذوي الاحتياجات الخاصة، أو جمعيات لمساعدة الفقراء والمساكين.

كل هذه أمثلة للصدقة الجارية التي تعد إجابة عن سؤال ماذا ينفع الميت بعد موته؟ والدليل على ذلك قول رسول الله – صلى الله عليه وسلم – (انفُذْ على رِسْلِك حتَّى تنزِلَ بساحتِهم ثمَّ ادعُهم إلى الإسلامِ وأخبِرْهم بما يجِبُ عليهم مِن حقِّ اللهِ فيه فواللهِ لَأنْ يهديَ اللهُ بكَ رجُلًا واحدًا خيرٌ لكَ مِن أنْ يكونَ لكَ حُمْرُ النَّعَمِ)

الراوي: سهل بن سعد | المحدث: ابن حبان | المصدر: صحيح ابن حبان | الصفحة أو الرقم: 6932 | خلاصة حكم المحدث: أخرجه في صحيحه

كما قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ (سبعٌ يجري للعبدِ أجرُهنَّ وهو في قبرِه بعد موتِه: من علَّم علمًا، أو كرى نهرًا، أو حفر بئرًا، أو غرس نخلًا، أو بنى مسجدًا، أو ورَّثَ مصحفًا، أو ترك ولدًا يستغفرُ له بعد موتِه) الراوي: أنس بن مالك | المحدث: الألباني | المصدر: صحيح الترغيب، الصفحة أو الرقم: 73 | خلاصة حكم المحدث: حسن لغيره، التخريج: أخرجه البزار (7289)، وابن حبان في ((المجروحين)) (2/181)، والبيهقي في ((شعب الإيمان)) (3449) واللفظ له.

كما رفع الله ـ عز وجل ـ من مكانة الذين ينفقون أموالهم في الخير ولمساعدة غيرهم من الناس وذلك أملًا في رحمة الله ـ عز وجل ـ حيث قال الله ـ تعالى ـ مَّثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِّائَةُ حَبَّةٍ ۗ وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاءُ ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (261) سورة البقرة

كما قال الله ـ تعالى ـ وَسَارِعُوٓاْ إِلَىٰ مَغۡفِرَةٖ مِّن رَّبِّكُمۡ وَجَنَّةٍ عَرۡضُهَا ٱلسَّمَٰوَٰتُ وَٱلۡأَرۡضُ أُعِدَّتۡ لِلۡمُتَّقِينَ (133) ٱلَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي ٱلسَّرَّآءِ وَٱلضَّرَّآءِ وَٱلۡكَٰظِمِينَ ٱلۡغَيۡظَ وَٱلۡعَافِينَ عَنِ ٱلنَّاسِۗ وَٱللَّهُ يُحِبُّ ٱلۡمُحۡسِنِينَ (134) سورة آل عمران، وهنا يوضح الله ـ عز وجل ـ أن جزاء الذين يتصدقوا بأموالهم هو الجنة.
في ضوء الإجابة على سؤال ماذا ينفع الميت بعد موته؟ يجب علينا أن نحسن إلى موتنا بالدعاء لهم، كما يجب أن نذكرهم دائمًا بالخير.