ماهي سبل تحقيق الأمن الغذائي

ماهي سبل تحقيق الأمن الغذائي؟ وما الذي يعيق نجاح هذه العملية؟ فالأمن الغذائي هو منظمة عالمية تعمل على تخزين أكبر كمية من الغذاء لسد احتياجات السكان، وهناك بعض السبل المختلفة التي تعمل على تحقيق ذلك، لذا ومن خلال موقع جربها سنوضح سبل زيادة الغذاء للسكان بشكل آمن بشيء من التفصيل.

ماهي سبل تحقيق الأمن الغذائي؟

يعتبر الأمن الغذائي من أكثر التحديات والقضايا الصعبة التي تواجه دول العالم بسبب تزايد عدد السكان وبعض مشكلات البيئة الموجودة في المجتمع، وعدم توافر مواد الغذاء بسبب سوء استخدامها، والعديد من الأسباب الأخرى التي يجب التغلُب عليها حتى الحصول على إجابة سؤال ماهي سبل تحقيق الأمن الغذائي، وهي ما جاءت على الشاكلة التالية:

1- توقف انتشار الأنواع الغازية

حيث إن الدول تخسر كثير من الجهد والمال لتحقيق الأنواع الغذائية سنويًا بسبب اختلاف أنواعها سواء كانت نباتية أو حيوانية أو من الحشرات، لأنها تسيطر على الطبيعة والمراعي بشكل كبير مما يؤدي إلى موت الزرع وتسمم الحيوانات وتضطر المزارعين إلى ترك أراضيهم.

يُمكن التخلص من هذه المشكلة وإيجاد حلًا لها من خلال تصنيع الأنواع الغازية بشكل طبيعي وعدم التصنيع المفرط لها إلى البيئات حيث يؤدي ذلك وجود فطريات نافعة تحد من انتشار هذه الأنواع.

اقرأ أيضًا: مفهوم التنمية المستدامة وشروط تحقيقها

2- التكنولوجيا لتحقيق الأمن الغذائي

حدث خلل كبير في الأراضي بسبب غياب أساليب التكنولوجيا عنها، حيث إن من استخدام الأساليب الحديثة في الزراعة تعمل على توفير الجهد والوقت والتشجيع على الزراعة، ولها القدرة على انتشار الوعي والمعرفة بين المزارعين الذين يتواجدون في أي دولة والموجودين في الدول النامية ويكون لديهم اتصال للتحقق لديهم مبدأ المشورة ليعمل على أخذ خبرات من المزارعين.

3- تشجيع الشباب على الزراعة

إن الأراضي الزراعية تعاني من غياب الأيدي العاملة بسبب هجرة معظم سكان الريف إلى المدن لتحقيق الكثير من الربح، مما يؤدي ذلك إلى عدم تحقيق الغذاء الكافي المطلوب، حيث ينمو الطلب على الغذاء عام 2060 حوالي 60% وحدد ذلك من خلال الدراسات، لذلك يجب تشجيع الشباب على العمل في الزراعة لتحقيق الأمن الغذائي المطلوب للسكان.

اقرأ أيضًا: موضوع تعبير عن التلوث وأنواعه وأضراره

4- رفع إنتاجية المياه

في السنوات الأخيرة أظهرت الأبحاث انخفاض نسبة المياه المُستهلكة من قِبل المواطنين، الأمر الذي أدى إلى انتقال المياه مجالات أخرى وتُنذر بالخطر في المجال الزراعي مع ارتفاع نسبة المواد الغذائية، لذا فيجب أن يتم رفع إنتاجية المياه لحصول الأراضي الزراعية على النسبة المطلوبة منها.

5- الحد من هدر الطعام

أثبتت الدراسات في السنوات الأخيرة هدر نسبة كبيرة من المواد الغذائية، لم يُدرك المرء أهمية الطعام المُهدر في مقابل وجود ما يُقارب حوالي 800 مليون شخص يشعُر بالجوع، بل ويزاد الأمر مُسببًا حالات وفاة كثيرة نتيجة الإصابة بالأمراض الخطيرة الناتجة عن قلة الحصول على المواد الغذائية الهامة.

يؤثر هذا الأمر على الكمية المُنتجة من الغذاء، وهُنا للرد على سؤال ماهي سبل تحقيق الأمن الغذائي على الدولة أن توفر المؤتمرات التي تزيد من توعية المواطنين بالطعام والموارد الغذائية لتقليل الخسائر قدر الإمكان خلال عملية التخزين والنقل، والجدير بالذكر أن أكثر الدول إهدارًا للطعام هُم: “الهند، أمريكا، الصين”، وعند حل هذه الأزمة سيتمكنون من إطعام 413 مليون شخص سنويًا.

الموازنة بين الأمن الغذائي وتلبية الاحتياجات الغذائية

إن الزراعة في القدم كانت تعتمد على زراعة المواد الغذائية الأساسية مثل القمح والذرة والأرز من أجل التخلص من قضية الجوع، ولكن الآن نحتاج إلى توفير الأمن الغذائي بشكل متكامل بمعنى أن يقوم المزارعين بزرع الفاكهة وحبوب البقوليات وأنواع الخضروات.

لذلك لا بُد من تشجيع المزارعين على زراعة المحاصيل الزراعية الأخرى وإدخال زراعة حديثة، والتوعية الكاملة بعدم زراعة المحاصيل التقليدية من أجل تحقيق الأمن الغذائي المتكامل الذي يحتاجونها سكان المجتمع.

اقرأ أيضًا: بحث كامل عن شركة المراعي

معوقات تحقيق الأمن الغذائي

من أجل الحصول على إجابة كاملة ومُفصلة وإدراكها بشكل أكبر على سؤال ماهي سبل تحقيق الأمن الغذائي، لا بُد من إدراك الجهات المسؤولة عن ذلك معوقات تحقيقها للعمل على الحد منها خلال فترة زمنية قليلة، وهي ما تمثلت في السطور الآتية:

  • امتناع عدد كبير من المزارعين عن زراعة الأرض، وإهمال الحيوانات مما يجعل الأرض تتعرض إلى التدهور وقلة المحاصيل الزراعية، وتدخل الدولة في فجوة الموارد الغذائية.
  • أثبتت الدراسات أن هناك 28% من الدول الذين ليس لديهم ماء غير كافية للزراعة، لذلك هذا يؤثر بشكل كبير على الأمن الوطني والغذائي معًا.
  • الآثار المناخية، حيث إن درجة الحرارة المرتفعة تتسبب في تعرُض الأراضي الخصبة إلى الجفاف.

تحقيق الأمن الغذائي أمر في غاية الأهمية ولا بُد من السير نحو خطى نجاحُه لسد احتياجات المواطنين وعدم تعرُض الدولة إلى خطر فجوة الموارد الزراعية مما يُسبب عدم استقرار الدولة داخليًا.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.