حكم الاستفراغ اثناء الصيام

حكم الاستفراغ اثناء الصيام من الأمور الفقهية التي لا يعرفها الكثير من الناس، لكن ما يجب معرفته أن الاستفراغ عن عمد يختلف في حكمه عن الاستفراغ عن غير عمد، لهذا سوف نتعرف اليوم عبر موقع جربها على ما ذكره علماء الفقه والشريعة في هذه المسألة بالتفصيل.

اقرأ أيضًا: ما حكم الحجامة في رمضان

حكم الاستفراغ اثناء الصيام

للإجابة على حكم الاستفراغ اثناء الصيام ينبغي التفرقة بين ما يلي:

1- الاستفراغ عن عمد

ذكر كل علماء الفقه والشريعة بأن الاستفراغ عن عمد يعد من مبطلات الصيام، ويفطر من يقوم بذلك، وعلى من يقوم بالاستفراغ عن عمد أن يقضي هذا اليوم بعد انتهاء شهر رمضان، ويكون قضاء هذا اليوم واجب.

2- الاستفراغ عن غير عمد

في حالة ما إذا قام الشخص بالاستفراغ عن غير عمد، مثل مشاهدة شيء يثير الشعور بالاشمئزاز ويجعل الإنسان يتقيأ، فإن الصيام صحيح وعليه أن يكمل الصيام، لكن يجب العلم أنه لا يجوز للشخص في هذه الحالة شرب الماء بعد القيء أو تناول الطعام لكي يكتمل صيامه، الدليل على ذلك:

قول الرّسول -عليه الصلاة والسّلام-: “مَن ذَرَعَهُ القَيْءُ و هو صائِمٌ فلَيسَ عليه قَضاءٌ، ومَنِ اسْتَقَاءَ فلْيَقْضِ”.

اقرأ أيضًا: هل سب الدين يبطل الصيام

حكم الاستفراغ عمدًا في رمضان

أكد أهل العلم والشريعة أن القيء عن عمد في نهار رمضان يبطل الصيام، وعلى الفاعل أن يقوم بما يلي:

1- القضاء

ينبغي قضاء هذا اليوم بعد انتهاء شهر رمضان، لأن صيام شهر رمضان واجب على المسلم، لهذا فأي يوم يفطره المسلم ينبغي قضائه.

أما لو كان القيء في يوم صيام مختلف عن صيام رمضان، فإنه يبطل الصيام ولكن ليس على المسلم قضاء هذا اليوم.

2- الكفارة

فيما يخص أمر الكفارة، فإنه لا ينبغي الكفارة على من يفطر عمدًا في رمضان بسبب القيء، لأن الكفارة تكون فقط على من جامع في نهار رمضان.

اقرأ أيضًا: حكم صيام من نزل عليها قطرات دم بعد الطهر

الاستفراغ والوضوء

الكثير من الناس لا يعرف فيما إذا كان الاستفراغ يبطل الوضوء أو لا، ولهذا ينبغي معرفة الآتي:

1- لا ينقض الوضوء

أصحاب هذا الرأي هم الشافعية، والمالكية وأحمد بن حنبل، وقد جاءت الأدلة التي تشير إلى أنه لا ينقض الوضوء واستند عليها العلماء في قولهم على أن نواقض الوضوء ما يخرج من السبيلين وليس من الفم.

2- ينقض الوضوء

ذكر بعض من فقهاء العلم هذا الرأي ومنهم الحنفية والحنابلة، وأكدوا بأن القيء لو كان كثيرًا فإنه بالفعل ينقض الوضوء، أما لو كان قليل فلا ينقضه، وقد استندوا في قولهم بأن الرسول عليه الصلاة والسلام كان إذا استقاء فإنه كان يعيد الوضوء.

اقرأ أيضًا: هل يجوز الصيام بدون صلاة

حكم القيء في صيام التطوع

أما حول حكم القيء في صيام التطوع فإن علماء الفقه ذكروا بأن القيء في هذه الحالة يبطل الصيام ولكن ليس على المسلم القضاء، خاصة وأن صيام التطوع من لم يستطيع أن يكمل صيامه سواء بسبب القيء أو عدمه، فإن عليه الإفطار وليس عليه حرج.

حكم صعود الجشاء إلى الفم عند الصوم

في حالة صعود الجشاء إلى الفم، فإن الصائم عليه أن يبصق هذا الجشاء، وفي هذه الحالة فإن صيامه مكتمل ولا يفسد، لكن في حالة ما إذا كان يستطيع بصقه ولكنه قام ببلعه عن عمد، فإنه في هذه الحالة يفطر.

قد قال ذلك سليمان الجمل الشافعي: “وإذا أصبح وحصل له الجشاء المذكور، يلفظه ويغسل فاه، ولا يفطر، وإن تكرر ذلك منه مرارا”.

اقرأ أيضًا: حكم العادة السرية في رمضان

الآن تعرفنا على حكم الاستفراغ اثناء الصيام وفق ما تم ذكره من علماء الفقه والشريعة، وينبغي على كل مسلم التعرف الأحكام الشرعية المتعلقة بمبطلات الصوم لعدم الوقوع في الخطأ بسبب الجهل بأحكام الشرع.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.