علامات الحمل المبكرة جدا بعد التبويض

علامات الحمل المبكرة جدا بعد التبويض تختلف من امرأة إلى أخرى وفقًا لطبيعتها كما سوف نرى عبر موقع جربها ، ومستوى إفراز الهرمونات الأنثوية مثل هرمون الأستروجين والبروجسترون، والتي تعد هي المسؤولة عن إنجاح عملية التبويض والحمل.

ما هو التبويض؟

التبويض (Ovulation) عبارة عن عملية حيوية تحدث داخل جسم السيدة مرة واحدة كل فترة حيض، وخلال التبويض تحدث مجموعة من التغيرات الهرمونية، حيث يتم إفراز الهرمونات المسؤولة عن تحفيز المبيض لخروج البويضات الناضجة.

كما أن البويضة تتجه إلى مجرى قناة فالوب وبذلك تصبح جاهزة للتخصيب من الحيوان المنوي، والتوقيت الذي يحدث فيه إطلاق للبويضة يعرف باسم التبويض، وبدون هذه العملية لا تستطيع المرأة أن تحمل لإنجاب الأطفال.

وتحدث الإباضة بسبب ارتفاع إفراز هرمون الأستروجين المسؤول عن زيادة سمك بطانة الرحم، ومن ثم يحدث تدفق في الهرمون اللوتيني (LH) الذي يعمل على تعزيز خروج البويضة الناضجة من أحد طرفي المبيض.

وكذلك موعد حدوث التبويض يختلف من سيدة إلى أخرى اعتمادًا على مدة الحيض لديها، ولكن في الغالب تحدث عملية التبويض قبل نزول الدورة التالية بمدة تتراوح ما بين 12 إلى 16 يوم أو بعد مرور 10 أو 14 يوم على انتهاء الدورة السابقة.

كما أن البويضة الناضجة تخرج من المبيض بعد مرور حوالي 24 أو 36 ساعة على ارتفاع هرمون اللوتيني (LH) في الجسم، وتظل البويضة في مجرى فالوب حوالي 24 ساعة، وفي حال عدم تخصيبها تتجه إلى الرحم لبدء دورة جديدة.

ومن الجدير بالذكر أن عملية التبويض تتسبب في ظهور مجموعة من الأعراض الجانبية على المرأة، والتي تختلف كذلك وفقًا لطبيعة الهرمونات الأنثوية، ومن أشهر أعراض حدوث التبويض هو زيادة الرغبة الجنسية والإحساس بآلام خفيفة بالبطن.

اقرأ أيضًا: علامات الحمل الأكيدة قبل الدورة بثلاث أيام

علامات الحمل المبكرة جدا بعد التبويض

عند خروج البويضة الناضجة من المبيض وحدوث التخصيب تظهر على المرأة مجموعة من الأعراض، والتي يطلق عليها الأطباء علامات الحمل المبكرة جدا بعد التبويض، ومن ضمن هذه العلامات التالي:

1_ نزول دم التعشيش

من علامات الحمل المبكرة جدا بعد التبويض نزول دم التعشيش الدال على تخصيب البويضة الناضجة بالحيوان المنوي، ويبدأ نزول دم التعشيش بعد مرور حوالي 8 أو 12 يوم على حدوث الإباضة، والذي يدل على انغراس البويضة في الرحم.

كما يجدر بنا الإشارة إلى أن هذا الدم يختلف عن دم الدورة الشهرية، وذلك لأن كميته طفيفة مقارنًا بدم الحيض، وكذلك نزول دم التعشيش لا يزيد عن 2 أو 3 أيام، وبعض السيدات يلاحظن نزوله لبضع ساعات فقط.

وكذلك يجب على المرأة معرفة أن دم التعشيش يخلو تمامًا من أي تكتلات صلبة ولا ينتج عنه رائحة كريهة، وينصح عند نزول دم التعشيش بالذهاب إلى الطبيب للتأكد من حدوث الحمل.

اقرأ أيضًا: هل جفاف المهبل بعد التبويض من علامات الحمل

2_ كثافة الإفرازات المهبلية

من أشهر علامات الحمل التي تلاحظها المرأة بعد تخصيب البويضة هي نزول الإفرازات المهبلية، ولكن بمعدل أعلى من الأيام العادية، وذلك بسبب ارتفاع هرمون الأستروجين في الجسم.

كما أن الإفرازات المهبلية في بداية حدوث الحمل تأخذ اللون البني بسبب اختلاطها مع دم انغراس البويضة، وكمية الإفرازات المهبلية تختلف من مرأة إلى أخرى بسبب اختلاف مستوى هرمون الأستروجين بالجسم.

ولابد من التنويه إلى أن الإفرازات المهبلية مفيدة جدًا لحماية المرأة الحامل من العدوى البكتيرية، حيث تساعد على زيادة معدل البكتيريا النافعة في المهبل، وذلك للحد من وجود البكتيريا الضارة التي تسبب العدوى.

3_ المغص

الإحساس بمغص من ضمن علامات الحمل المبكرة التي تظهر على المرأة بعد تخصيب البويضة، ويحدث المغص بسبب تقلصات البطن الناتجة عن انغراس البويضة المخصبة في الرحم.

والإحساس بالمغص في بداية الحمل يكون طفيف للغاية، ولكن في الأشهر الأخيرة من الحمل يزداد الشعور بالمغص، وذلك مؤشر على اقتراب موعد الولادة.

4_ الغثيان الصباحي

ارتفاع معدل إفراز هرمون الأستروجين في الجسم يتسبب في حدوث مجموعة من الاضطرابات الهضمية، والتي يترتب عليها شعور المرأة بالغثيان وأحياًنا القيء، وتزداد حدة هذا الشعور في الصباح قبل تناول الطعام.

ولكن الغثيان الصباحي لا يستمر طوال فترة الحمل فقط خلال الأشهر الـ3 الأولى، وخلال هذه الفترة لا ينصح بتخفيف الغثيان من خلال تناول الأدوية الطبية لأنها تؤثر سلبًا على الجنين، ويفضل الاستعانة بالطرق الطبيعية بعد استشارة الطبيب.

ومن الجدير بالذكر أن حوالي 98% من السيدات الحوامل يعانين من الغثيان الصباحي خلال الثلث الأول من الحمل.

اقرأ أيضًا: ألم في المبيض الأيمن مع الرجل اليمنى من علامات الحمل

5_ انقطاع الدورة الشهرية

ضمن علامات الحمل المبكرة جدا بعد التبويض هو انقطاع الدورة الشهرية، حيث أن وصول البويضة الملقحة إلى بطانة الرحم يؤدي إلى تعزيز إفراز هرمون يقيد نزول الدورة الشهرية، والذي يعرف باسم الهرمون الموجه للغدد التناسلية المشيمية.

6_ الصداع

يتسبب الارتفاع في مستويات هرمون الأستروجين والبروجسترون في الجسم بكثرة تدفق الدم في الأوعية الدموية، وذلك ما يؤدي إلى الإحساس بصداع الرأس، ويستمر طوال الثلث الأول من الحمل.

7_ الشعور بالتعب

بمجرد تلقيح البويضة الناضجة بداخل مجرى فالوب يبدأ الجسم في إفراز كمية أكبر من الهرمونات، والارتفاع في مستوى هذه الهرمونات يؤدي إلى شعور المرأة بالتعب والإرهاق، وكذلك الإصابة بارتفاع ضغط الدم يزيد من الإحساس بالتعب.

8_ تغيرات الثدي

خلال الأسبوع الأول من الحمل تبدأ المرأة في ملاحظة مجموعة من التغيرات في الثدي، والتي من أبرزها انتفاخ الثدي وزيادة الحجم بسبب ارتفاع مستوى هرمون البرولاكتين في الدم.

كما أن بعض السيدات يلاحظن الملمس الناعم للثدي أو وجود قرحة نتيجة لزيادة مستوى الهرمونات الأنثوية بالجسم، وكذلك تظهر بعض التغيرات الأخرى مثل الإحساس بالوخز والحساسية المفرطة عند لمس الثدي وغيرها.

وكذلك يتحول لون الحلمات إلى اللون الداكن ويظهر لون بني غامق حول الحلمات، ولكن في الغالب تكون هذه العلامات غير مرئية في الثلث الأول من الحمل، وتظهر في الأشهر الـ3 الأخيرة من الحمل.

اقرأ أيضًا: هل ألم الثدي بعد الدورة من علامات الحمل

9_ الرغبة الشديدة في تناول الطعام

من أشهر علامات الحمل المبكرة جدا بعد التبويض هو الإحساس بالرغبة الشديدة في تناول الطعام، ويحدث ذلك نتيجة لاحتياج الجسم إلى مستوى أعلى من الماء مما يشعر المرأة بالجوع طوال الوقت.

كما تعاني المرأة من الرغبة في تناول الطعام بشراهة خلال الأشهر الـ3 الأولى من الحمل، ولكن بداية من الثلث الثاني من الحمل تبدأ هذه الرغبة في التلاشي تدريجيًا.

وأيضًا المرأة خلال الحمل تشتهي أنواع محددة من الطعام مثل الحلويات أو الموالح وتنفر من أنواع أخرى، وهذا ما يعرف بوحم الحمل.

10_ تغيرات في درجة حرارة الجسم

تخصيب البويضة بالحيوان المنوي يؤدي إلى ارتفاع هرمون البروجسترون في الجسم، وهذا الهرمون مسؤول عن ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل طفيف كدليل على حدوث الحمل، وغالبًا تزداد الحرارة بمعدل 2/1 أو درجة واحدة مئوية.

ومن الجدير بالذكر أن الارتفاع في درجة الحرارة أثناء الحمل يحدث بعد مرور مدة تتراوح ما بين 7 إلى 10 أيام على التبويض، وتعود درجة حرارة الجسم إلى المعدل الطبيعي بعد يوم أو يومين.

11_ علامات أخرى

من ضمن علامات الحمل المبكرة جدا بعد التبويض التالي:

  • الإحساس بالنعاس مما يدفع المرأة إلى النوم لساعات طويلة.
  • كثرة التبول.
  • الإصابة بالإمساك لأن ارتفاع الهرمونات الجنسية يؤدي إلى استرخاء عضلات الأمعاء والمعدة.
  • الإصابة بحب الشباب والبثور في الوجه.
  • النفور من الروائح النفاذة مثل العطور والصابون.
  • ظهور بعض الأعراض المشابه لنزلات البرد مثل السعال والرشح.

اقرأ أيضًا: هل ظهور حبوب في الثدي من علامات الحمل

وفي الختام نكون قد أوضحنا علامات الحمل المبكرة جدا بعد التبويض، وما هو المقصود بعملية التبويض الضرورية لحدوث الحمل.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.