علاج العصبية الزائدة بالقرآن

علاج العصبية الزائدة بالقرآن من أهم ما يهم كل شخص يعاني من العصبية الشديدة ومن أعراضها الضارة على نفسيته وصحته، سوف نوضح عبر موقع جربها أهم آيات القرآن التي تعالج العصبية وتهدي من حالات الانفعال مع عرض الطرق المختلفة لعلاج العصبية والانفعال.

اقرأ أيضًا: أضرار الزعل في النفاس

علاج العصبية الزائدة بالقرآن

علاج العصبية الزائدة بالقرآن من أبرز حلول العصبية ومن أكثر الأمور التي تهدي من الرعب والذعر وأعراض العصبية الشديدة.

على الشخص أن يقول الآيات القرآنية التالية عندما يتعرض للعصبية والغضب، كما يمكن أن يقولها كل يوم للوقاية والتحصين:

قال تعالى: (وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ آيَةَ مُلْكِهِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ التَّابُوتُ فِيهِ سَكِينَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَبَقِيَّةٌ مِمَّا تَرَكَ آلُ مُوسَىٰ وَآلُ هَارُونَ تَحْمِلُهُ الْمَلائِكَةُ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لايَةً لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ، (سورة البقرة 248).

كما قال تعالى: (إِذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَ أَمَنَةً مِنْهُ وَيُنَزِّلُ عَلَيْكُمْ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً لِيُطَهِّرَكُمْ بِهِ وَيُذْهِبَ عَنْكُمْ رِجْزَالشَّيْطَانِ وَلِيَرْبِطَ عَلَىٰ قُلُوبِكُمْ وَيُثَبِّتَ بِهِ الأَقْدَامَ، (سورة الأنفال 11).

كما قال تعالى: (لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا، (سورة الفتح 18).

قال تعالى: (هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَانًا مَعَ إِيمَانِهِمْ ۗ وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ ۚ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا، (سورة الفتح 4).

كما قال تعالى: (إِلا تَنْصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا ۖ فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَىٰ ۗ وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ الْعُلْيَا ۗ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ، (سورة التوبة 40).

قال تعالى: (الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ ۗ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ، (سورة الرعد 28).

كما قال تعالى: (ثُمَّ أَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَىٰ رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَنْزَلَ جُنُودًا لَمْ تَرَوْهَا وَعَذَّبَ الَّذِينَ كَفَرُواۚ وَذَٰلِكَ جَزَاءُ الْكَافِرِينَ، (سورة التوبة 26).

قال تعالى: (إِذْ جَعَلَ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْحَمِيَّةَ حَمِيَّةَ الْجَاهِلِيَّةِ فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَىٰ رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَلْزَمَهُمْ كَلِمَةَ التَّقْوَىٰ وَكَانُوا أَحَقَّ بِهَا وَأَهْلَهَا ۚ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا.

قال تعالى: (آية الكرسي: (اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ).

  • كما تقرأ خواتيم سورة البقرة في علاج العصبية الزائدة بالقرآن:

(آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ

لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ).

علاج العصبية الزائدة بالأدعية والأذكار

علاج العصبية الزائدة بالأدعية والأذكار

من أساليب علاج العصبية الالتزام بقول الأذكار والأدعية التالية والقيام ببعض الأفعال والعبادات كما يلي:

  • كثرة الاستغفار.
  • قيام الليل.
  • ترديد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم عند أوقات الغضب.
  • الوضوء في حالة التعرض لنوبات غضب شديد.
  • قول لا حول ولا قوة إلا بالله.
  • سماع القرآن أو القيام لصلاة ركعتين في الحال.
  • وضع اليد على الصدر والدعاء بالدعاء التالي:

اللهم أذهب غيظي، أعوذ بالله من الشيطان الرجيم من همزه ونفخه ونفثه.

  • كذلك دعاء:

تحصنت بذي العزة والجبروت واعتصمت برب الملك والملكوت وتوكلت على الحي الذي لا يموت.

  • أن رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم كان يقول:

أعوذُ باللهِ السَّميعِ العَليمِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجيمِ مِن هَمْزِه ونَفْخِه ونَفْثِه.

  • من أدعية رسول الله صلى الله عليه وسلم:

لا إلهَ إلَّا اللهُ الحليمُ الكريمُ، سبحانَ اللهِ ربِّ العرشِ العظيمِ، والحمدُ للهِ ربِّ العالمين.

  • كما كان يقول رسولنا الكريم:

اللَّهمَّ إنِّي عَبدُك، وابنُ عبدِك، وابنُ أمتِك، ناصِيَتي بيدِكَ، ماضٍ فيَّ حكمُكَ، عدْلٌ فيَّ قضاؤكَ، أسألُكَ بكلِّ اسمٍ هوَ لكَ سمَّيتَ بهِ نفسَك، أو أنزلْتَه في كتابِكَ، أو علَّمتَه أحدًا من خلقِك، أو استأثرتَ بهِ في علمِ الغيبِ عندَك، أن تجعلَ القُرآنَ ربيعَ قلبي، ونورَ صَدري، وجَلاءَ حَزَني، وذَهابَ هَمِّي.

علاج العصبية بالأعشاب

علاج العصبية بالقرآن هو أفضل علاج على الإطلاق حيث قال تعالى: (وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ)، ويمكن استخدام بعض الطرق الأخرى للحد من العصبية ومنها علاج العصبية بالأعشاب كما يلي:

الناردين المخزني

الناردين المخزني

استخدام بعض الأعشاب مثل الناردين المخزني وأزهارها قرنفلية، حيث يوجد في هذا العشب مكونات تهدئ الأعصاب مثل اسيتات البورنيول والبيتا كارفلين.

يتم استخدام هذا العشب عن طريق ملء ملعقة صغيرة منه، ثم إضافة ملعقة صغيرة من مسحوق الريحان في كوب متوسط، ويصب عليهم الماء المغلي ويحلي بالسكر.

عشب الزيزفون

عشب الزيزفون

كما يستخدم كل من عشب الزيزفون وعشب الترنجان لعلاج الانفعالات الزائدة، حيث يوجد بهم مواد مهدئة مثل الكويرستين والكامفيرول وحمض الكافئين.

يتم وضع معلقة صغيرة من كل منهم أو من واحد منهم على كوب من الماء الساخن ويشرب كل يوم لعلاج العصبية الحادة والكآبة.

البردقوش

البردقوش

كذلك يستخدم بعض الناس البردقوش كمشروب كمضاد للانفعالات، وكذلك لعلاج أعراض العصبية المزعجة مثل تهيج المعدة وصداع الرأس.

طرق علاج العصبية الزائدة والانفعالات الشديدة

نطرح بعض الأفكار والطرق للتخلص من الانفعالات الشديدة والعصبية المفرطة:

  • في حالة عدم النجاح في علاج العصبية الزائدة بالقرآن والوصول إلى حالة نفسية وأعراض سيئة لابد من زيارة الطبيب النفسي لمعرفة سبب الاضطراب وعلاجه.
  • هناك بعض الأدوية التي تستخدم لعلاج العصبية الزائد، ولكن لابد من تناول هذه العقاقير تحت إشراف الطبيب، ومنها أدوية البنزوديازيبينات ومضادات الاكتئاب ثلاثية.
  • يمكن للشخص أن يلجأ للعلاج النفسي لكي يساعده الطبيب في التحكم في تصرفاته ومشاعره والتخلص من الانفعالات الزائدة خاصة إن كانت العصبية بسبب التعرض لصدمة.
  • هناك علاج يكون من خلال السلوك المعرفي، حيث الإنسان عليه أن يبعد عن مصدر العصبية أو المكان الذي يثير بداخله مشاعر الغضب.
  • كذلك عليه التعامل مع المواقف بحكمة أكبر من خلال التحكم في نفسه وترديد كلمات حكيمة في داخله مثل أنا سوف اتعامل مع الموقف بهدوء.
  • النوم لفترات كافية مع الاسترخاء وتجنب السهر والأرق مع روتين يومي جيد، لهم أثر كبير في التخلص من العصبية والانفعال الزائد
  • كما أن ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي متوازن والتخفيف من تناول الكافيين، مع الالتزام بطرق علاج العصبية الزائدة بالقرآن والأذكار سوف يكون لها أثر رائع.
  • يمكن ممارسة بعض الأعمال اليومية التي تقلل الضغط مثل تدوين اليوميات والأفكار السلبية في ورقة أو قراءة الكتب وغيرها من ممارسات تهدي الإنسان.

أسباب العصبية الزائدة

أسباب العصبية الزائدة

لابد من الوقوف على الأسباب والعوامل للوصول إلى العلاج، وهناك بعض العوامل تساعد في أن يكون الشخص أكثر من اللازم منها ما يلي:

  • تنتقل الجينات الوراثية وتنتقل العصبية من الآباء والأمهات إلى أبنائهم، لذلك يلعب العامل الوراثي دوره في كون الشخص عصبي.
  • قد يتعرض الشخص لمشكلات كبيرة في الطفولة تتسبب في العصبية الزائدة ونوبات الغضب طوال حياته مثل التعرض إلى التحرش أو الاغتصاب أو مشاكل الأسرة.
  • قد يكون سبب العصبية المفرطة هو الضغوط الزائدة بسبب عدم إيجاد عمل أو مشاكل مالية أو مشاكل صحية أو أي ضغوط ومشاكل لا يستطيع الشخص حلها.
  • هناك أشخاص يصبحون أكثر عصبية بعد التعرض لصدمة في حياتهم مثل فقدان أحد الوالدين او المقربين أو التعرض للطلاق أو أي شيء من هذا النوع.
  • قد تسبب مشاكل الغدة الدرقية واستخدام بعض العقاقير الطبية العصبية الشديدة.
  • التغيرات الهرمونية التي تحدث عند النساء خلال الدورة الشهرية سبب في تغيير المزاج والدخول في حالة عصبية زائدة.

اقرأ أيضًا: كيف ترد على من يستفزك بطريقة ذكية

علامات تدل على العصبية الزائدة

متى يمكن أن نقول أن الشخص يعاني من العصبية الزائدة ويحتاج إلى العلاج؟، غالبًا تظهر الأعراض التالية لتدلنا على العصبية الزائدة عند الشخص وحاجته إلى علاج العصبية الزائدة بالقرآن:

  • صعوبة في التنفس وظهور مشاكل في التركيز والتذكر.
  • اضطرابات في المعدة بسبب العصبية والإصابة بأمراض القولون.
  • الغثيان الشديد وعدم القدرة على الأكل بشكل طبيعي.
  • زيادة معدل نبضات القلب.
  • الشعور بالتعب وعدم القدرة على أداء المهام اليومية.
  • الذعر طوال الوقت.
  • التهيج.
  • مشاكل في النوم والمعاناة من الأرق.
  • أخيرًا يعاني الشخص من الرعشة والتعرق الشديد بسبب نوبات العصبية.

الأثار الناتجة عن العصبية الزائدة

الأثار الناتجة عن العصبية الزائدة

لابد من توضيح أثر العصبية وأضرارها لكي يدرك الشخص أهمية البحث والسير في طريق العلاج:

  • قد تسبب العصبية أضرار جسدية مثل الاصابة بمتلازمة القولون العصبي والمعاناة من الاضطرابات والغازات.
  • زيادة فرصة الإصابة ببعض الأمراض مثل الصداع النصفي وأمراض السكري وأمراض القلب والتهاب المفاصل الروماتويدي وغيرها.
  • التعرض للسكتات الدماغية وقد يصل الأمر إلى الموت بشكل مفاجئ بسبب العصبية والانفعال المبالغ فيه والوصول إلى حالات التهيج الشديد.

 

في نهاية الحديث عن علاج العصبية الزائدة بالقرآن نكون قد تعرفنا على طرق العلاج المختلفة للعصبية، ننصح الجميع بالبعد عن عوامل العصبية والغضب، والاستعانة بالطبيب النفسي إن احتاج الأمر لذلك للوصول إلى العيش في سلام وتوازن نفسي.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.