دعاء الامام علي سريع الإجابة

دعاء الامام علي سريع الإجابة من أكثر الأشياء التي تقضي الحوائج، ومن المعروف أن الدعاء من أكثر العبادات التي تعود بفضائل عديدة على صاحبها، لِذا فإنه يجب على كل مسلم أن يحرص على الدعاء لله عز وجل في كل وقت، ولا يكتفي بالدعاء فقط، بل يتضرع ويُلح في طلبه، لِذا سوف نقوم في هذا الموضوع بذكر صيغة صحيحة للدعاء السريع من أدعية الإمام علي عليه السلام، من خلال موقع جربها.

دعاء الامام علي سريع الإجابة

عندما يواجه الإنسان مشكلة ما، أو صعوبات شديدة في الحياة، فإن أفضل الأمور التي يجب أن بفعلها هي الرجوع إلى الله عز وجل، ومن الطرق المُثلى لفعل ذلك التقرب من الله تعالى بالدعاء والصلاة، ولكن يجدر بنا ذكر أن ليست جميع الأدعية تُستجاب سريعًا.

لذلك من الأفضل الدعاء باستخدام الصيغ التي كان يدعو بها الائمة والأنبياء، وسوف نقوم بذكر أكثر من صيغة صحيحة  دعاء الامام علي سريع الإجابة من خلال النقاط التالية:

  • روى أمير المؤمنين علي بن أبي طالب، أنه لزوال الهم والغم عن الرسول صلى الله عليه وسلم المداومة على قول هذا الدعاء ” يا حي يا قيوم ، يا حيا لا يموت ، يا حي لا إله الا أنت ، كاشف الهم مجيب دعوة المضطرين ، اسألك بأن لك الحمد، لا اله الا انت المنان ، بديع السماوات والأرض ،ذو الجلال والإكرام ، رحمان الدنيا والآخرة ورحيمهما ،رب ارحمني رحمة تغنيني بها عن رحمة من سواك ،يا ارحم الراحمين” علاوة على ذلك أثبت أمير المؤمنين أنه لا يوجد شخص قرأ هذا الدعاء ولم يستجب له ما طلب.
  • إذا كان الإمام علي يُحزنه أمرًا ما، فإنه كان يقول هذا الدعاء “اللّهم احرسني بعينك التي لا تنام، واكنفني بركنك الذي لا يضام، واغفر لي بقدرتك علي، رب لا اهلك وانت الرجاء، اللّهم انت اعز واكبر مما أخاف وأحذر، بالله استفتح، وبالله استنجح، وبمحمد رسول الله صلى الله عليه وآله أتوجه يا كافي ابراهيم نمرود، وموسى فرعون، اكفني ما انا فيه، الله الله ربي لا أشرك به شيئا، حسبي الرب من المربوبين حسبي الخالق من المخلوقين، حسبي المانع من الممنوعين حسبي من لم يزل حسبي ،حسبي الله لا اله الا هو، عليه توكلت وهو رب العرش العظيم“.
  • عند الرغبة في النصر في إحدى المعارك فإن دعاء الامام علي سريع الإجابة كان من أول الأدعية التي يتم ذكرها، وكانت صيغة الدعاء على النحو التالي “بسم الله الرحمن الرحيم ولا قوة الا بالله العلي العظيم، اللهم اياك نعبد واياك نستعين يا الله يا رحمان يا رحيم، يا صمد يا إله محمد إليك نقلت الأقدام وافضت القلوب، وشخصت الابصار ومدت الاعناق وطلبت الحوائج، ورفعت الايدي اللهم افتح بيننا وبين قومنا بالحق، وأنت خير الفاتحين”.
  • من المعروف ان البلاء من أكثر الأشياء التي كان يعاني منها الائمة والأنبياء والرسل، نظرًا إلى أن الله إذا أحب عبدًا ابتلاه، لذلك كان الامام علي إذا وقع في بلاء يقول هذا الدعاء “اللهم بك اساور وبك احاول وبك أصل وبك أنتصر، وبك أموت وبك أحيا أسلمت نفسي اليك وفوضت أمري
    إليك، ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ، اللهم إنك خلقتني ورزقتني وسررتني وسترتني وبين العباد بلطفك خولتني اذا وهيت رددتني، وإذا عثرت اقلتني وإذا مرضت شفيتني وإذا دعوتك اجبتني، سيدي ارض عني فقد ارضيتني، وصلى الله على محمد وآله الطاهرين”.
  • في حالة الرغبة في إيجاد دعاء سريع الإجابة، من شأنه زيادة الرزق، فإن المداومة على قول هذا الدعاء من أكثر الأشياء التي تحقق للداعي ما يتمنى بإذن الله، “اللهم اني اسألك يا بارىء النسم، ويا خالق الأمم وموجد الأشياء من العدم، اللهم ان كان رزقي في السماء فانزله، وإن كان في الارض فاخرجه، وان كان بعيدا فقربه، وان كان قليلا فكثره، وإن كان كثيرا فبارك لي منه بقولك الحق ان الله يرزق من يشاء بغير حساب“، ثم صل على محمد صلى الله عليه وسلم وآله عشر مرات.
  • كان الامام علي له الكثير من الأدعية التي من شأنها فك الكرب، وزوال الهم وإنهاء الضيق، لِذا فعند الوقوع في ضيق فأحب شيء يمكن قوله هذا الدعاء عن الامام علي عليه السلام ” قل عند كل شدة لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم تكفها “.

اقرأ أيضًا: كيفية الصبر على البلاء

أدعية لقضاء الحاجة سريعًا

بعد أن تمكنا من ذكر دعاء الامام علي سريع الإجابة، سوف نتطرق إلى ذكر مجموعة من الأدعية المُجربة وسريعة الاستجابة، التي يمكن للعبد أن يلجأ بها على ربه عندما يريد قضاء أمر ما بشكل سريع، وتتمثل تلك الأدعية في الآتي:

  • إلهي انت أعلم ما في نفسي، فوقني في أمري يا مُجيب الدعوات، وحدك قادر على فعل المعجزات، فرج همي، ويسر أمري، واقضي حاجتي عاجلًا وليس أجلًا إنك أنت التواب الرحيم.
  • ربي أنا عبدك، ابن عبدك، ناصيتي بيدك، أرحمني في الدنيا، واجب مطلبي، إنك السميع العليم، بحق كل اسم سميت به نفسك، وبحق كل اسم أخفيته عندك وبحق كل الأسماء التي علمتها لأحد من خلقك، أقضي حاجتي، ولا تجعل الدنيا أكبر همي.
  • اسألك ربي العظيم، بنورك الذي لا يُستهان به، وعرشك الذي لا مثيل له، ومُلكك الذي لا يضام، أقضي حاجتي، وارزقني من حيث لا أحتسب.
  • لا إله إلا الله، وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، إلهي أنت من قدرت البلاء، وحدك قادرًا على رفعه، أحميني من شرور نفسي، وأغنني عن متاع الدنيا، واقضي حاجتي عاجلًا وليس أجلًا.
  • ربي أصرف عني شر ما قضيت، إنك أعلم الناس بحالي، بحق قول لا إله إلا الله أرني عظيم قدرتك في تحقيق ما أتمنى.
  • اللهم خير لي ولا تخيرني، اللهم دبر لي أمري فإني لا أحسن التدبير، أقضي حاجتي يا من رفع السماء بغير عمد، إنك أنت السميع العليم، قادرًا على فعل المعجزات.
  • أرفع يدي إليك يا إلهي، وفقني في أمري، وسهل لي ما استصعبته نفسي، فلا سهل إلا ما جعلته أنت بحولك وقوتك سهل، فأجعل الحُزن إن شِئت سهل.
  • يارب إن هناك أمر اشتد عليَ فعله، فأعني بحولك وقوتك على قضائه، فإني لا حول ولا قوة لي إلا بك.
  • اللهم أنت القادر على أن تُحسن الأمور كلها، يا سامع دعوة المستغيث، أغثني في مطلبي، وأقضي حاجتي عاجلًا وليس أجلًا، بحق خلقك الكون في ستة أيام.
  • اسألك اللهم تيسيرًا في أموري، وصلاح في ديني ودُنياي، يسر لي أمري، وأقضي لي حاجتي، واسمع مطلبي، وأعني على شُكرك وحُسن عبادك يا أرحم الراحمين، إنك أنت السميع العليم.

اقرأ أيضًا: دعاء الفرج والرزق وقضاء الدين

أدعية مُجابة سريعًا من السُنة النبوية

في حالة البحث عن أدعية تستجاب سريعًا فلا يقتصر الأمر على دعاء الامام علي سريع الإجابة فقط، بل إن أخذ الأدعية من السُنة النبوية الشريعة اقتداء لِما كان يدعو به الرسول صلى الله عليه وسلم من أفضل الأشياء التي يمكن فعلها، لِذا سوف نقوم بذكر مجموعة من الأدعية سريعة الاستجابة كما وردت في السنة، كما يلي:

  • عِند الخروج من المنزل فإن الإنسان يكون في رعاية الله عز وجل، لِذا عن أمّ سلمة رضي الله عنها قالت، ما خرج النّبي صلّى الله عليه وسلّم من بيتي قطّ إلا رفع طرفه إلى السّماء، فقال “اللهم إنّي أعوذ بك أن أضلَّ أو أُضلَّ، أو أّزلَّ أو أُزلَّ، أو أظلِم أو أُظلم، أو أجهَل أو يُجهل عليّ، اللهم ارزقني قبل الموت توبةً، وعند الموت شهادة، وبعد الموت جنة”
  • إذا كان العبد المُسلم يعاني من كرب شديد في الحياة، فإنه يمكن أن يلجأ إلى قول نفس الدعاء الذي كان يدعي به الرسول صلى الله عليه وسلم عند المُعاناة من نفس الأمر، وكانت صيغة الدعاء على النحو التالي “لَّهُمَّ أَنْتَ ثِقَتِي فِي كُلِّ كُرْبَةٍ، وَأَنْتَ رَجَائِي فِي كُلِّ شِدَّةٍ، وَأَنْتَ لِي فِي كُلِّ أَمْرٍ نَزَلَ بِي ثِقَةٌ وَعُدَّةٌ، كَمْ مِنْ كَرْبٍ يَضْعُفُ عَنْهُ الْفُؤَادُ، وَتَقِلُّ فِيهِ الْحِيلَةُ وَيَخْذُلُ عَنْهُ الْقَرِيبُ وَالْبَعِيدُ، وَيَشْمَتُ بِهِ الْعَدُوُّ، وَتَعْنِينِي فِيهِ الْأُمُورُ، أَنْزَلْتُهُ بِكَ وَشَكَوْتُهُ إِلَيْكَ رَاغِباً فِيهِ عَمَّنْ سِوَاكَ، فَفَرَّجْتَهُ وَكَشَفْتَهُ وَكَفَيْتَنِيهِ، فَأَنْتَ وَلِيُّ كُلِّ نِعْمَةٍ، وَصَاحِبُ كُلِّ حَاجَةٍ، وَمُنْتَهَى كُلِّ رَغْبَةٍ، فَلَكَ الْحَمْدُ كَثِيراً، وَلَكَ الْمَنُّ فَاضِلًا
  • تعتبر الأدعية الموجودة في السُنة النبوية الشريفة من أفضل الأدعية التي يمكن اللجوء إليها لقضاء جميع الحوائج، لِذا عند الرغبة في حدوث أمرًا ما يمكن اللجوء إلى قول الرسول صلى الله عليه وسلم “اللهم إني أَسْأَلُكَ مُوجِبَاتِ رَحْمَتِكَ وَعَزَائِمَ مَغْفِرَتِكَ وَالْغَنِيمَةَ مِنْ كُلِّ بِرٍّ وَالسَّلامَةَ مِنْ كُلّ إِثْمٍ، لا تَدَعْ لِي ذَنْبًا إِلا غَفَرْتَهُ وَلا هَمًّا إِلا فَرَّجْتَهُ وَلا حَاجَةً هِيَ لَكَ رِضًا إِلا قَضَيْتَهَا يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ. لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين”.
  • يمكن قول هذا الدعاء اقتداء بما كان يدعو به الرسول صلة الله عليه وسلم، فإذا كان أحد يعاني من فساد الدين ويريد إصلاح أمره فيمكنه قول هذا الدعاء “اللَّهُمَّ أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري ، وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي ، وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي ، و اجعل الحياة زيادة لي في كل خير، واجعل الموت راحة لي من كل شر”.
  • كما ذكرنا سالفًا أن الدعاء من شأنه تقريب العبد من ربه بشكل كبير، لِذا يمكن التقرب من الله عز وجل بقول الدعاء الذي كان يحرص على قوله الرسول صلى الله عليه وسلم، وهو كالتالي “اللَّهُمَّ اجعل حبك أحب الأشياء إليّ ، و اجعل خشيتك أخوف الأشياء عندي، واقطع عني حاجات الدنيا بالشوق إلى لقائك، وإذا أقررت أعين أهل الدنيا من دنياهم ، فأقرر عيني من عبادتك”.

اقرأ أيضًا: دعاء يبطل السحر فورا الشعراوي

شروط إجابة الدعاء سريعًا

لقول دعاء الامام علي سريع الإجابة، من الضروري الوضع في الاعتبار بعض الشروط والعوامل الهامة التي تساهم في سرعة إجابة الدعاء، حيث إن تلك الأمور قد تكون السبب الرئيسي في تقريب العبد من ربه بشكل أفضل، وتتمثل تلك الشروط في الآتي:

  • التضرع والخشوع في قول الدعاء من الأشياء التي تجعله أفضل الأدعية لدى الله تعالى، وبالتالي فإن الدعاء يُستجاب سريعًا.
  • لا يجب التغافل عن توحيد الله عز وجل في الدعاء.
  • الصلاة على الرسول محمد صلى الله عليه وسلم من الأمور الواجبة في الدعاء.
  • اختيار الأوقات المناسبة للدعاء، مثل يوم الجمعة، وقت الصيام، في الصلاة، الثُلث الأخير من الليل.
  • يلزم أن يكون الداعي على وضوء.
  • التوجه إلى قبلة الصلاة.

أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام، من أكثر الأئمة التي ورد عنها أدعية سريعة الإجابة، الأمر الذي جعلها بمثابة الحل السحري لقضاء جميع الحوائج التي يحتاجها المُسلم.

قد يعجبك أيضًا