قصة يوسف عليه السلام للأطفال

قصة يوسف عليه السلام للأطفال من أفضل القصص التي يمكن سردها على أطفالك، حيث أنها قصة يفاد بها طفلك بشكل كبير، وهذا يرجع إلى قول الله تعالى أنها من أفضل القصص في القرآن الكريم، سيدنا يوسف ولد في دولة فلسطين وهو بني يعقوب، أي أنه نبي وابن نبي، كان يسكن سيدنا يوسف عليه السلام في فلسطين قوم يطلق عليهم الكنعانيين، وهذا نسبة إلى أبيهم كنعان.

ومن هنا سنتعرف على: قصة موسى مع الخضر والدروس المستخلصة منها

 قصة يوسف عليه السلام للأطفال

قصة يوسف عليه السلام للأطفال

  • كان لسيدنا يوسف عليه السلام إحدى عشر أخ، كان سيدنا يعقوب يحب سيدنا يوسف بشكل كبير عن بقية أخوته الأخريين، وفي يوم من الأيام رأى سيدنا يوسف حلم غريب، رأى أن أحد عشر كوكباً والنجم والشمس والقمر له ساجدين، سرع يوسف إلى أبيه لكي يخبره بما رأى.
  • أمره أبيه أن لا يخبر أخوته بهذا المنام، وهذا يرجع إلى خوف سيدنا يعقوب على ابنه يوسف، حيث أن أخوة يوسف كانوا لا يحبونه ويشعرون بأن أبيهم يفضل يوسف عليهم،  ولكن المنام قد عرفوا به إخوته وكادوا له كيدا كبيرة، وأصروا أن يتخلصوا من يوسف بأي طريقة ممكنة.
  • في يوماً من الأيام أراد إخوة يوسف أن يأخذوه معهم لكي يلعب ويقومون بأذيته بالوضع في بئر ما، وقاموا بالضغط على أبيهم حتى يوافق لهم على ذلك، وبالفعل قام يعقوب بالسماح لهم بأن يأخذوا يوسف ولكن بشرط أن يحافظوا عليه من أي شر.
  • أخذوا أخوة يوسف أخيهم يوسف الصغير، وقاموا بوضعه في بئر ما، وجلسوا يفكروا كثيراً في الطريقة الصحيحة التي من الممكن أن يقولونها إلى أبيهم عندما يسألهم عنهم عن أخيهم يوسف.
  • قاموا أخوة يوسف بوضع المزيد من دم الذئب على قميص يوسف، وقاموا بتسليمه إلى أبيهم وقالوا له أن الذئب  قد أكل أخينا يوسف عليه السلام، ولكن سيدنا يعقوب علم أنهم كاذبون.
  • بعد وضع يوسف عليه السلام في البئر، كان هناك احدى المارين فوجدوا يوسف عليه السلام وقام بشرائه من بعد ذلك عزيز مصر، واستقر يوسف عليه السلام في منزل عزيز مصر في ذاك الوقت، يقصد هنا بعزيز مصر أي أمير مصر.
  • عندما كبر يوسف عليه السلام، فتنة امرأة عزيز مصر يوسف وتعلقت به، وأراد منه أن يفعل معها الفاحشة ولكنه عندما رفض خوفاً من الله عز وجل، كذبت على زوجها وقالت له أرادني وزجه بالسجن، وبالفعل دخل يوسف عليه السلام   السجن.
  • بقى يوسف عليه السلام في السجن للعديد من السنوات وهو مظلوم، واشتهر حينها بتفسير الأحلام، استطاع أن يقوم بتفسير المنام لشخصين مختلفين معه في نفس السجن، وبعد أن خرجوا تحقق حلم واحد منهم، وبالتالي رجع مرة أخرى إلى يوسف يقول له أن ملك مصر رأى حلماً ويريد من يفسره له.
  • رأى ملك مصر في منامه” أن سبع بقرات عجاف يأكلنَ سبعَ بقرات سمان، ورأى سبع سنبلات خضر وسبع سنبلات يابسات” قام سيدنا يوسف تفسير هذا المنام للملك وقال له:” إنّه ستمر على مصر سبع سنوات يكثر فيها الماء والمطر وستأتي بعدها سبع سنين يعمُّ فيها القحط وينتشر الظمأ، فعلى الناس أن يجهزوا المؤن والطعام ويحفظوا الماء في سنوات الخير لسنوات العجاف والجوع”.
  • استغرب الملك كثيراً من هذه الرؤية ومن تأويل سيدنا يوسف عليه السلام لها، أعاد الملك النظر إلى قضية يوسف عليه السلام مرة أخرى، وبالفعل علم الملك أن يوسف مظلوم من هذه القضية، قام الملك بجعل يوسف مسئول عن خزائن الأرض.

ومن هنا سنتعرف على: قصة خيالية قصيرة عن القمر والفضاء للأطفال

لقاء يوسف بأخوته

  • بعد أن قامت المجاعة في البلاد، تقدموا أخوة يوسف إلى مصر من أجل أن يحصلوا على القمح، عندما أقدموا على مصر، تعرف  يوف عليهم ولكنهم لم يعرفوا أنه يوسف، أرادوا من يوسف الطعام، ولكن رفض يوسف حتى يأتوا له بأخيهم الذي من أبيهم فقط، وبالفعل عادوا مرة أخرى إلى أبيهم لكي يطلبوا منه أخذ أخيهم ولكن أبيهم رفض خوفاً على ابنه الأخر.
  • ولكن وافق بعد ذلك واخذ الأخوة أخيهم الأخر بالفعل، وقاموا بالذهاب به إلى يوسف عليه السلام في مصر، وعندما رأى سيدنا يوسف وأخيه من أبيه وأمه تعرف عليه، وقال له بعيدًا عن أخوته أنه أخيه، وبعد ذلك أمر يوسف عليه السلام أعوانه بأن يقومون بوضع الصواع في متاع أخيه.
  • وعندما سارت قافلة كنعان إلى فلسطين التي كانت محملة بالقمح والطعام، عرفوا الحراس أن هناك مكيال ضائع تم سرقته من أحدهم واصروا على لتفتيش، وعندما وجدوا الصواع في متاع اخ يوسف عليه السلام، أخذوه وبقوة في مصر وعادت القافلة بدونه إلى فلسطين.
  • حزن يعقوب حزنًا كبيراً عندما علم الذي حدث لابنه الأخر، استمر يعقوب بالبكاء حتى ابيضت عيناه من الدمع والحزن واصبح ضرير، وبعد أن عاد الأخوة يرجون من عزيز مصر يوسف عليه السلام أن يخرج لهم أخاهم من السجن، كشف هنا سيدنا يوسف عن نفسه وذكرهم بما قاموا به منذ زمن طويل.
  • طلبوا من يوسف عليه السلام مسامحتهم، وبالفعل سامحهم سيدنا يوسف على ما فعلوا به، وقال لهم أن يقومون بإلقاء قميصه على وجه أبيهم حتى يشفيه الله ويبصر من جديد.
  • أمرهم هنا سيدنا يوسف بأن يأتوا بجميع أهلهم مرة أخرى إلى مصر، وصل هنا سيدنا يعقوب إلى مصر، وخروا ساجدين إلى سيدنا يوسف عليه السلام، وتحققت رؤيا سيدنا يوسف التي رأها منذ الصغر، كانت الكواكب هم أخوة يوسف والشمس والقمر هما أبيه وأمه.

العبرة المستفادة من قصة يوسف

تعد قصة يوسف عليه السلام للأطفال من أفضل القصص التي يمكنك أن تقوم بطرحها وسردها على الأطفال، بالإضافة إلى أن قصة يوسف عليه السلام للأطفال تساعدهم في أن يحصلون على عبر وفوائد كثيرة للغاية ومنها:

  • يعد حيل استعمال المكايد التي تجعلك تحصل على حقك تجوز، كما أن الطرق المخفية في البداية التي تساعدك بشكل أو بأخر أن تحصل على مقصد جيد يمكنك أن تقوم به، على عكس الحيل الأخرى التي من الممكن أن تؤدي إلى منفذ حرام وغير جيد.
  • ينبغي لمن يريد أن يوهم غيرة بأمر ما، يجب عليه أن يقوم باستخدام المعاريض القولية والفعلية معاً، وبهذا الشكل يتمكن من الحصول على حقه.
  • كما قام يوسف عليه السلام بوضع الصواع في حزمة أخيه من أجل أن يعود له مرة أخرى وعلى الرغم بذلك قال في القرآن الكريم:” مَعَاذَ اللَّهِ أَنْ نَأْخُذَ إِلَّا مَنْ وَجَدْنَا مَتَاعَنَا عِنْدَهُ”، ولم يقل هنا من سرق متاعنا.
  • لا يجوز أن  تقوم بالشهادة إلى فيما تعلمه، وهذا ما قاله  القرآن  الكريم:” وَمَا شَهِدْنَا إِلَّا بِمَا عَلِمْنَا “، بالإضافة إلى قوله تعالى:” إِلَّا مَنْ شَهِدَ بِالْحَقِّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ “.

ومن هنا سنتعرف على: أخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم وأشهر صفاته وتسميته بالصادق الأمين

الخلاصة الموضوع في 6 نقاط

  1. بعد سرد قصة يوسف عليه السلام للأطفال، نجد أن سيدنا يوسف نبي من أنبياء الله الذي أستودعهم سبحانه وتعالى ليدعو الناس إلى عبادة الله سبحانه وتعالى.
  2. سيدنا يوسف من الأنبياء الذين عانوا من الظلم وتعرض إلى الكثير من الشدائد ومنها عدم محبة أخوانه له وغيرتهم الشديدة لحب أبيه إلى يوسف.
  3. وسوس الشيطان في نفوس أخوانه ليرموه في البئر ليحصل عليه قافلة ومن ثم تبيعه كالرقيق ويشتريه إحدى الشخصيات الهامة.
  4. تدور الأيام والأحداث ويصبح سيدنا يوسف ذو شأن كبير ويلقن أخوانه والمسلمين أجمعين درس كبير.
  5. يقابل سيدنا يوسف أبيه بعد فراق دام أعوام كثيرة ومن الدروس المستفادة من القصة هي الثقة بالله واليقين بقدوم الفرج.
  6. سامح سيدنا يوسف أخواته عما سلف منهم وحثهم على استغفار ربهم سبحانه وتعالى.