حق السكن للمطلقة في القانون الجزائري

حق السكن للمطلقة في القانون الجزائري محفوظ ببعض الشروط، حيث إن هناك بعض الحالات التي قد يسقط فيها حقك بمسكن الحضانة، بالإضافة إلى أن هناك بعض القوانين التي تنص على عدم الأحقية بطلب حق المسكن، وفيما يلي عبر موقع جربها نتناول سويًا تفاصيل قانون حق السكن للمطلقة في القانون الجزائري.

حق السكن للمطلقة في القانون الجزائري

التنافر بين الأزواج من الأمور الجائزة إن ضاق العيش أو مر الزوجين ببعض العقبات أثناء محاولة التأقلم، وحينما لا يُجدي التأقلم بشيء يلجأ أحد الأطراف إلى الطلاق، وحينها يوافق الآخر أو يرفض مُعطيًا الزوجة كامل حقوقها الشرعية.

كما نعلم أن كل دولة بها قانون ونظام تسير عليه كامل الجهات فيها، وبشأن الطلاق في القانون الجزائري فقد أثبتت الدراسات القانونية أن وجود مسكن لكي يتم ممارسة الحضانة من الأمور الهامة؛ وذلك لكي يتم توفير الرعاية والأمان للأطفال.

فقد نصت المادة رقم 78 في قانون الأسرة بالقانون الجزائري على أن للمطلقة حق السكن، لكي يتم تحقيق رعاية المحضونين وأن يتم القيام بأمورهم ومصالحهم، كما أن القانون الجزائري قد أقر بأن المطلقة الحاضنة لها الحق في أن يكون المسكن لائقًا شرعًا وقانونًا.

أما في حالة كان الأب متعسر ولم يتمكن من شراء مسكن للزوجية للمرأة المطلقة، فإن المادة رقم 71 من القانون الجزائري قد نصت على أن يتم رفع دعوى تجاهه بأن يتم دفع بدل للإيجار.

اقرأ أيضًا: متى يسقط أجر المسكن والحضانة

كم تبقى المطلقة في مسكن الحضانة؟

بعد التعرف على حق السكن للمطلقة في القانون الجزائري، فمن الجدير بالذكر أن المطلقة تبقى في مسكن الزوجية الخاص بها وبزوجها حتى يتم تنفيذ الحكم.

حالات سقوط حق حضانة المطلقة الجزائرية

من الجدير بالذكر أثناء الحديث عن حق السكن للمطلقة في القانون الجزائري، العلم أن هناك بعض الحالات التي يمكن فيها أن يتنازل الرجل عن إعطاء السكن للمطلقة الحاضنة، حيث نص قانون رقم 84/11 بأن حق السكن للمطلقة يسقط في حالة قد تم إثبات انحراف أو زواج الزوجة، بالإضافة إلى بعض الحالات التالية:

1ـ انتهاء مدة الحضانة

من ضمن العوامل التي تسقط حق المسكن للمطلقة في القانون الجزائري، هي أن تنتهي مدة الحضانة للأطفال أي يصبح عمر الذكر أكثر من 10 سنوات وأن تبلغ الأنثى السن الخاص بالزواج.

أي يجب العلم أنه في حالة كان عمر الطفل أو الطفلة أكثر من 10 سنوات من الأساس لا يمكن أن يتم المطالبة في المحاكم بحق الحضانة والمسكن، إذ إن الأطفال في تلك الفترة لا يحتاجون للحضانة بل للرعاية والاهتمام بالمستقبل.

اقرأ أيضًا: حقوق وواجبات العامل في قانون العمل الجزائري

2ـ عدم قيام المطلقة بواجبها كمحضن

ثاني العوامل التي تسقط من حق المسكن للمطلقة في القانون الجزائري، هي ألا تقوم المرأة بواجبها كأم حاضنة، أي أن يتم إثبات الإهمال أو أن ترتكب أفعال منافية للأخلاق أو الآداب العامة.

3ـ زواج الحاضنة

إحدى الأسباب التي تسقط من حق المسكن للمطلقة في القانون الجزائري، حيث نصت المادة على أن: “يسقط حق الحاضنة بالتزوج بغير قريب محرم، وبالتنازل ما لم يضر بمصلحة المحضون“، أي أن الحق في المسكن الخاص بالحضانة يزول بالزواج سواء كان من قريب محرم أو غير قريب محرم.

اقرأ أيضًا: هل الشقة من حق الزوجة بعد الطلاق

4ـ ثبوت انحراف الحاضنة

الأمانة هي ما تؤهل الحاضنة لأن ترعى الأولاد وأن تأخذ حق المسكن في القانون الجزائري وذلك ما يجعل من إلقاء الأطفال في بيئة مؤذية له أمر يسقط من حقها في الحضانة، كما أنه يسقط في حالة الشك بسلامة التربية أو النِشأة.

تشدد القانون الجزائري بخصوص حق المسكن وحقوق الحاضنة، فاعتبرها أمانة يجب رعايتها ولها الحق في ذلك السكن حتى يكبر المحضون، بينما يسقط في بعض الحالات.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.