سبب الاستيقاظ من النوم مفزوع

سبب الاستيقاظ من النوم مفزوع وهل يمكن السيطرة على الحالة؟ حيث توجد الكثير من الأسباب التي يمكن أن ينتج عنها الاستيقاظ من النوم والشعور بالفزع، منها أسباب ليست مرضية لا تدعو إلى القلق، وأسباب أخرى تكون مرضية ولابد من تلقي العلاج المناسب لها، وفي كل الأحوال يمكن التعامل معها والتخلص منها للحصول على النوم الهادئ العميق وسوف نوفر لكم سبب الاستيقاظ من النوم مفزوع عبر موقع جربها.

سبب الاستيقاظ من النوم مفزوع

سبب الاستيقاظ من النوم مفزوع

هناك نوعين من أسباب الاستيقاظ من النوم، وهما الأسباب العادية التي يمكن التخلص منها من خلال تجنب بعض العادات، والأسباب المرضية التي تحتاج إلى التدخل الطبي:

أولا الأسباب الطبيعية للاستيقاظ من النوم

تتمثل أهم أنواع الأسباب الطبيعية للاستيقاظ من النوم في التالي:

الحاجة إلى التبول

عند تناول الماء، أو تناول أنواع أخرى من السوائل قبل النوم، فإن المثانة يصعب عليها أن تتحمل ضغط البول، ولذلك تكون هناك حاجة مُلحة للتبول، وهو ما يتسبب في الاستيقاظ من النوم، ويمكن تفادي هذا السبب من خلال تجنب تناول المياه أو أي سوائل قبل النوم بساعتين، مع الدخول إلى الحمام قبل النوم مباشرةً.

الكوابيس المزعجة

هناك عدد من الحالات التي تستيقظ من النوم مفزوعة بسبب رؤية الكوابيس، ولا يلزم أن تكون الكوابيس انعكاس للواقع، حيث يمكن أن تنتج عن التوتر والقلق والتفكير في أمر مزعج أو مشكلة قبل النوم، وللتخلص من هذا السبب يُنصح بالاسترخاء التام قبل النوم، وتجنب التوتر، ويمكن ممارسة تمرينات مثل اليوجا.

الإحساس بالبرودة أو الحرارة

عن الشعور بالبرودة أو الحرارة الشديدة يتسبب ذلك في الاستيقاظ من النوم، ولذلك لابد من ارتداء الملابس التي تكون ملائمة للطقس، وأن تكون درجة حرارة الغرفة مناسبة.

تناول الطعام قبل النوم مباشرة

عند تناول الطعام قبل النوم يمكنه أن يتسبب في الاستيقاظ من النوم، وخاصةً إذا كان الطعام يحتوي على سكريات، أو دهون، أو من الأطعمة الحارة، حيث ينتج عن هذه الأنواع حدوث مشاكل هضمية خلال النوم، والحل هو عدم تناول أي أنواع من الأطعمة الدسمة قبل النوم واستبدالها بالطعام الخفيف مثل الزبادي، الفاكهة.

اقرأ أيضًا: أسباب جفاف العين عند الاستيقاظ

ثانيا الأسباب المرضية للاستيقاظ من النوم

أما الأسباب المرضية التي يمكن أن تتسبب في الاستيقاظ من النوم فإنها تتمثل في التالي:

هزة النوم

هذه الهزة عبارة عن انتفاضة تحدث في أول النوم للجسم، وتنتج عن انتفاضة جزء واحد أو أكثر من جزء من الجسم، وهناك الكثير من الأسباب التي تنتج عنها هذه الانتفاضة ومنها التعرض إلى الضوء خلال النوم، أو سماع ضوضاء، وغيرها من أسباب، وفي حالة تكرار هزة النوم أكثر من مرة يكون النوم صعب، وللتغلب عليها يُنصح بتنظيم مواعيد النوم، وتجنب تناول المهدئات خاصةً خلال المساء.

سلس البول

ينتج عن سلس البول الإحساس المتكرر بالحاجة إلى التبول، وبالتالي الاستيقاظ من النوم، وهناك أمراض أخرى يمكن أن تتسبب في سلس البول، ومنها وجود التهابات في المسالك البولية، السكري، فرط نشاط المثانة، وللتغلب على سلس البول لابد من التوجه إلى الطبيب والبدء في تلقي العلاج المناسب، وكذلك يمكن ممارسة عدد من تمرينات لعضلات قاع الحوض التي تساعد على تقويتها، وتجنب تناول السوائل قبل النوم.

صك الأسنان

يعاني بعض الأشخاص من مشكلة الضغط على الأسنان خلال النوم، وهو ما يتسبب في الاستيقاظ، وكذلك يمكن الشعور بألم في الرأس ناتج عن الضغط الشديد على الأسنان، ويمكن أن يترتب على هذه المشكلة أيضًا سهولة تسوس الأسنان، وبالتالي لابد من زيارة الطبيب ويمكنه أن يمنح المريض واقي للأسنان للحفاظ عليها.

انقطاع التنفس خلال النوم

في بعض الأحيان يصاب الشخص بأنواع من الاضطرابات خلال النوم، وينتج عنها صعوبة التنفس مع توقفه فجأة وبالتالي الاستيقاظ، وهناك الكثير من أنواع متلازمة انقطاع التنفس عند النوم، ومن أبرزها ما يحدث عند انسداد عضلات الحلق وبالتالي صعوبة التنفس.

يمكن التغلب على هذه المشكلة من خلال النوم في وضع يسهل به التنفس، مع استخدام المحلول الملحي قبل النوم لعلاج انسداد الأنف، وفي حالة تكرار الأمر لابد من التوجه إلى الطبيب لأن انقطاع التنفس يمكن أن يترتب عليه حدوث الاختناق.

فرط نشاط الغدة الدرقية

تتحكم هذه الغدة في وظائف عدد كبير من أعضاء الجسم، وفي حالة إصابتها بفرط النشاط فإنها تفرز كميات كبيرة من الهرمون، وهو ما يؤثر على العديد من أجهزة الجسم، ومن أبرز أعراض فرط نشاط الغدة الرقية: صعوبة النوم، التوتر والقلق، التعرق خلال الليل، وهو ما يترتب عليه الاستيقاظ، ولابد من معالجة فرط نشاطها للتمكن من النوم بسهولة.

متلازمة تململ الساقين

عبارة عن مشكلة صحية ينتج عنها وجود رغبة ملحة في تحريك الساقين والقدمين، مع عدم السيطرة على هذا الأمر، وبالتالي الشعور بالانزعاج، ويمكن أن تحدث هذه المشكلة عند الجلوس في مكان ثابت أو عند النوم، ومن الأعراض الأخرى المصاحبة لها الألم، الخدر.

هناك عدد من الحالات التي تستمر لديها هذه المتلازمة، وبالتالي لا يتمكن الشخص من النوم، وللتخلص من هذه المشكلة لابد من تناول عدد من أنواع الأدوية والمكملات التي يقوم الطبيب بوصفها.

اقرأ أيضًا: أسباب احمرار العين عند الاستيقاظ

الأعراض الاستيقاظ من النوم بفزع

عند الاستيقاظ من النوم مفزوع تختلف الأعراض التي تظهر على الشخص باختلاف سبب استيقاظه ، ومن أهم الأعراض التي يمكن أن تظهر ما يأتي:

  • التعرق بصورة مفرطة.
  • التنفس المتسارع.
  • الصياح بصوت عالي خلال النوم.
  • اتساع حدقة العين.
  • الشعور بالارتباك.

علاج الاستيقاظ من النوم مفزوع

يختلف العلاج من حالة إلى أخرى نظرًا إلى اختلاف الأسباب، ولكن بشكل عام يمكنك التخلص من مشكلة الاستيقاظ مفزوع من النوم عبر اتباع النقاط التالية:

  • لابد من زيارة الطبيب للتعرف على السبب الدقيق، والبدء في خطة العلاج المناسبة.
  • يجب أن تقوم بإحداث تغيير في نمط حياتك، فإذا كان لديك وقت فراغ كبير ابحث عن عمل مفيد تشغل به وقتك، وعلى العكس إذا كان لديك ضغط عمل حاول تنظيم وقتك والحصول على الراحة لعدم الضغط على أعصابك.
  • عند العودة إلى المنزل بعد العمل حاول أن تستريح على قدر الإمكان، ويمكن التنزه في مكان قريب للاسترخاء.
  • قبل الخلود إلى النوم احرص على أخذ حمام دافئ، واجعل درجة حرارة الغرفة مناسبة.

نصائح للتخلص من اضطرابات النوم

بعد معرفة سبب الاستيقاظ من النوم مفزوع نذكر أنه سواء كان سبب الاستيقاظ من النوم يحتاج إلى التدخل الطبي أم لا، فإن هناك عدد من النصائح التي يمكنك اتباعها للتقليل من الاضطرابات التي يمكن أن تحدث وينتج عنها الاستيقاظ من النوم، ومن أهم هذه النصائح:

  • اجعل لك روتين محدد للنوم، لأن الروتين والمواعيد المنتظمة للنوم تساعد على الهدوء والاسترخاء مع النوم العميق.
  • يجب أن تتوقف قبل النوم بساعة على الأقل من استخدام أي شاشات كهربائية أو إلكترونية مثل التلفاز، الحاسب الآلي، الموبايل، أو أي أجهزة أخرى.
  • يمكن ممارسة عدد من الأنشطة المهدئة قبل النوم، ومنها على سبيل المثال الحصول على حمام دافئ، ممارسة اليوجا، قراءة كتاب.
  • تجنب أنواع المشروبات المنبهة التي تحتوي على كافيين قبل النوم بخمس ساعات.
  • تجنب القلق والتوتر وخاصةً خلال المساء، حتى يمكنك التعرض إلى الكوابيس أو الاستيقاظ مفزوع من النوم.

اقرأ أيضًا: أسباب تعب الجسم عند الاستيقاظ من النوم

وفي الختام لقد تحدثنا حول سبب الاستيقاظ من النوم مفزوع وكافة الأسباب الطبيعية والمرضية التي يترتب عليها الاستيقاظ، مع الأعراض التي يمكن أن تظهر على المريض، وعدد من النصائح الهامة التي يمكن اتباعها للدخول في النوم العميق، بدون حدوث الاضطرابات أو الاستيقاظ.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.