ماهي النسبة الطبيعية للانجاب عند الرجل

ماهي النسبة الطبيعية للانجاب عند الرجل؟ وما هي عوامل نجاح فرص الإنجاب لديهم؟ فكثير من أسباب تأخر الحمل لدى النساء تعود إلى إصابة الزوج بمشكلات بالخصوبة والتي تعرقل كثيرًا عملية الإخصاب والحمل الطبيعي، لذا سنوضح لكم النسبة الطبيعية للانجاب لديهم من خلال موقع جربها.

ماهي النسبة الطبيعية للانجاب عند الرجل

الحيوانات المنوية هي أساس إتمام عملية الحمل عند التقائها مع البويضة الأنثوية المخصبة ثم تنغرس بجدار الرحم، لذا فإن إصابتها بأي مشكلات مثل ضعف حركتها أو قلة عددها يكون له التأثير السلبي على عملية الإخصاب ونجاح الحمل.

فالنسبة الطبيعية للإنجاب لدى الرجال ذات علاقة وثيقة بعدد الحيوانات المنوية بالسائل المنوي، كذلك تستند إلى حجمها وشكلها، أما عن إجابة سؤال ما هي النسبة الطبيعية للانجاب عند الرجل؟ فنعرضها في الفقرات التالية:

1- النسبة الطبيعية على أساس عدد الحيوانات المنوية

على الرغم من حاجة الحمل فقط لحيوان منوي واحد لالتقائه مع بويضة أنثوية واحدة، ولكن عدد تلك الحيوانات من أبرز العوامل المساهمة في ازدياد فرص الإنجاب، فالنسبة الطبيعية لها تتراوح بين 15 إلى 200 مليون حيوان منوي مقابل كل ملليلتر للسائل المنوي.

لكن في حالة أن عدد الحيوانات المنوية أقل من 15 مليون/ملليلتر أو 39 مليون بكل مرة تتم بها عملية القذف، فإن فرص الانجاب تقل عند هؤلاء الرجال، كذلك تم الايجاد أنهم مالكين لنسبة دهون عالية إلى جانب مؤشر كتلة الجسم العالي.

اقرأ أيضًا: هل يمكن الانجاب مع وجود دوالي الخصيتين؟

2- النسبة الطبيعية حسب حجم وشكل الحيوانات المنوية

شكل وحجم الحيوانات المنوية من العوامل المؤثرة بشكل كبير على فرص الإنجاب، فنسبة الانجاب تكون عالية إن كان شكل 14% أو أكثر من الحيوانات المنوية طبيعيًا.

لكن تلك النسبة تقل إن كانت الحيوانات الطبيعية تتراوح بين 4 إلى 14%، أما نسب الانجاب فتكون قليلة في حال أن شكل الحيوانات المنوية الطبيعي يقل عن 3%، لذلك نعرض في النقاط التالية شكل الحيوانات المنوية الطبيعية:

  • كبسولة: يحاط بالحيوان المنوي قبعة رأس أو شكل الكبسولة، وبالحالات الطبيعية ينبغي تغطية الرأس في نسبة تتراوح بين 40 إلى 70%.
  • رأس الحيوان المنوي: طوله يتراوح بين 5 إلى 6 ميكرومتر، أما العرض فيتراوح بين 2.5 إلى 3.5 ميكرومتر.
  • قطرات السائل برأس الحيوان المنوي: لا ينبغي تجاوز معدل القطرات الناتجة من السائل برأس الحيوان المنوي عن 50% من حجمه.

ما العمر الذي لا يتمكن فيه الرجال من الانجاب

في صدد تناولنا إجابة سؤال ماهي النسبة الطبيعية للانجاب عند الرجل، فإن جودة الحيوانات المنوية تقل بين عمر الأربعين والخامسة والأربعين، ولكن ذلك الأمر لا يمنع الحمل، ولكنه يزيد محاولات ذلك، كذلك قد يعزز من فرص الإجهاض.

لكن فيما يخص إنتاج الحيوانات المنوية فإن ذلك الأمر لا يتوقف لدى الرجال طوال الحياة، لا مثل النساء اللاتي بعد عمر الأربعين إلى عمر الخامسة والخمسين يتعرضن لسن اليأس الذي ينقطع به الطمث.

أسباب قلة عدد الحيوانات المنوية

استكمالًا للإجابة عن سؤال ماهي النسبة الطبيعية للانجاب عند الرجل، واعتمادها على عدد الحيوانات المنوية التي حال قلتها تقل فرص الإنجاب، لذا نعرض السبب وراء ذلك عبر الفقرات الآتية:

1- الإصابة بالعدوى الجرثومية

هناك بعض أنواع العدوى المتسببة بالتهابات الخصية، وبالتالي تشقق القنوات الناقلة للحيوانات المنوية وتعرض طريقها للسد جزئيًا أو بشكل كامل، وتلك الملوثات قد تنتج عن الأمراض المنقولة جنسيًا، مثل: السيلان أو الزهري، ولكن توجد بعض الأمراض الأخرى التي تسد طريق الحيوانات بسبب تعرض الخصية لها، مثل: التهاب البروستاتا والحصبة الألمانية.

2- إصابة الخصيتين بالدوالي

الهبوط والانتفاخ بالخصيتين ينتج عنه زيادة درجة الحرارة وتأثر عملية إنتاج الحيوانات المنوية.

3- القذف العكسي

هناك بعض الأمراض التي ينتج عنها إفراز السائل المنوي إلى المثانة البولية عوضًا عن أن تقذف لخارج العضو الذكري، مثل: التصلب اللويحي، داء السكري، إصابات النخاع الشوكي.

4- الاضطرابات الكروموسومية

تتمثل تلك الاضطرابات في متلازمة كلاينفنتز الناتج عنها تواجد كروموسوم واحد من كروموسومي Y و X عند الرجال.

5- الاضطرابات الهرمونية

إن النقص في مستويات هرموني اللوتين والتستوستيرون والهرمون المنبه للجريب قد ينتج عنه النقص بإطلاق الحيوانات المنوية، والتأثير السلبي على خصوبة الرجال.

اقرأ أيضًا: هل الماء في الخصية يؤثر على الإنجاب

6- أسباب أخرى لقلة عدد الحيوانات المنوية

في إطار تناول ماهي النسبة الطبيعية للانجاب عند الرجل، نذكر بعض الأسباب المؤدية إلى قلة عدد الحيوانات المنوية، وذلك بالنقاط التالية:

  • الإشعاع.
  • الداء الزلاقي.
  • الانسداد الميكانيكي.
  • المعادن الثقيلة.
  • مختلف أنواع السرطان.
  • الانسداد الميكانيكي بالقنوات المنوية.
  • ركوب الدراجات الهوائية لمدة طويلة.
  • ارتفاع درجة الحرارة بالخصيتين بشدة.
  • التعرض لبعض المواد الكيميائية.
  • تناول أدوية معينة.
  • تناول الكحوليات.
  • الزيادة الكبيرة بالوزن.
  • استمرار التعرض للضغط النفسي.
  • التوتر.
  • تعاطي المنشطات والمخدرات في الأشكال المختلفة.
  • نقص الفيتامينات بالجسم.

أسباب التغير بحجم وشكل الحيوان المنوي

بالإضافة إلى ما تم ذكره بالإجابة عن ماهي النسبة الطبيعية للانجاب عند الرجل، نذكر السبب بإصابة الحيوانات المنوية بالتشوهات، وذلك في النقاط الآتية:

  • العوامل الوراثية، حيث إن التغيرات الجينية ينتج عنها التشوه بالحيوانات المنوية لدى الرجال.
  • الإجهاد والضغوطات النفسية.
  • الإصابة بإحدى الأمراض المعدية بالقنوات المنوية.
  • الخضوع لعملية قطع القناة المنوية، والتي تمنع الحمل، وذلك عبر قطع وربط القنوات التي ينتقل عبرهما الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى الإحليل.
  • الإصابة المتكررة بالحمى نتيجة التهابات أو عدوى.
  • التعرض لإحدى المواد السامة كالمبيدات الحشرية.
  • التدخين لمدة طويلة.
  • العمر المتقدم.
  • تناول الكحوليات وتعاطي المخدرات.
  • التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة بشكل مستمر، سواء بالساونا أو بالسيارات.
  • العلاج الإشعاعي أو الكيميائي للسرطان.
  • جرح أو إصابة في الخصيتين.
  • تعرض الخصيتين لاضطراب أثناء تكوينها.

اقرأ أيضًا: هل يستطيع الرجل الإنجاب بعد سن الستين

كيفية التحسين من فرص الإنجاب عند الرجال

بعد معرفة ماهي النسبة الطبيعية للإنجاب عند الرجل، نذكر العوامل المساهمة في تعزيز فرص الإنجاب لدى الرجال في النقاط الآتية:

  • تجنب تناول المضادات الحيوية لمدة طويلة؛ لأن في ذلك التسبب بضعف الحيوانات المنوية وقلة جودتها.
  • التقليل قدر الإمكان من حدة التوتر، ففيه تأثير سلبي على عدد مرات العلاقة الحميمية.
  • تجنب التدخين والكحوليات.
  • الحرص على تناول الطعام الصحي المتضمن الكمية الكافية من الخضراوات والفواكه والبروتينات، مثل: السمك، البيض، والأطعمة الغنية بالألياف.
  • الحصول على الجنس الآمن لتجنب الإصابة بإحدى الأمراض المنقولة جنسيًا، مثل: الكلاميديا، الزهري، السيلان، لما لها من تأثير على الخصوبة.
  • الحفاظ على الوزن في النطاق المثالي وتجنب زيادته والتعرض للسمنة.
  • الخضوع لفحوصات الخصوبة للتحقق من عدم الإصابة بإحدى المشكلات الهرمونية، أو عضوية، أو وراثية تسبب العقم.
  • تناول حمض الاسبارتيك، فهو من أنواع الأحماض الأمينية التي تتناول في شكل المكمل الغذائي، ويزيد من هرمون التستوستيرون ذو الدور الرئيسي الإيجابي بالخصوبة.
  • الحصول على الكميات الكافية من فيتامين ج، ود، وفيتامين ب 12، بالإضافة إلى الزنك والفولات.
  • تجنب مصادر درجات الحرارة العالية، والمواد السامة المبيدات.

إن النسبة الطبيعية للإنجاب عند الرجل تستند إلى عدد الحيوانات المنوية وحجمها وشكلها الطبيعي؛ وينتج ذلك عن العوامل الوراثية والتعرض للأمراض أو بعض الممارسات الخاطئة.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.