الفرق بين الجنين الذكر والأنثى في الشهر الثاني

الفرق بين الجنين الذكر والأنثى في الشهر الثاني يمكن معرفته من خلال بعض الطرق العلمية، علاوة على مجموعة من العلامات المستخدمة منذ القدم والتي تناقلت عبر الأجيال من الجدات إلى الأمهات ومن ثمَّ للأبناء، وسنحرص اليوم من خلال موقع جربها بعرض كافة الفروق بين الجنين الذكر والأنثى، والطرق العلمية للتعرف إلى جنس الجنين.

الفرق بين الجنين الذكر والأنثى في الشهر الثاني

يوجد مجموعة من الدلالات التي توضح الفرق بين الجنين الذكر والأنثى في الشهر الثاني، وتلك الدلالات تتمثل في الآتي:

  • يشار إلى أن شكل البطن نفسه يختلف من الجنين الذكر إلى الجنين الانثى، حيث إن في الجنين الذكر يكون شكل البطن منخفض، أما في الجنين الانثى فيكون شكل البطن أكثر ارتفاعًا.
  • في حالة أن تكون المرأة حامل بذكر تفقد جزء من جمالها طوال فترة الحمل، حيث شكل الأنف يكون كبير نسبيًا، وهذا على عكس الحمل بأنثى حيث إنها تبدو أكثر جمالًا في هذه الفترة.
  • يزداد وزن المرأة خلال فترة الحمل، وفي حالة أن يكون هذا الوزن مرتكز على المنطقة الخلفية من الجسم ومنطقة الأرداف يكون نوع الجنين أنثى، أما في حالة أن يكون الوزن من الجهة الأمامية يكون المنام علامة على أن الجنين ذكر.
  • يُقال أيضًا أن لون البول من ضمن العلامات الدالة على الفرق بين الجنين الذكر والأنثى في الشهر الثاني، حيث إن لون البول الأصفر الفاتح يكون علامة على أن نوع الجنين ذكر، أما في حالة أن يكون لون البول أصفر داكن فيكون نوع الجنين أنثى.

اقرأ أيضًا: هل حركة الجنين الذكر نفضة

فروق شائعة بين الجنين الذكر والأنثى

هناك مجموعة من الفروق المنتشرة والمتداولة منذ قديم الأزل فيما يخص الفرق بين الجنين الذكر والأنثى في الشهر الثاني، وهذه الفروق تتمثل في الآتي:

  • غثيان وقيء الفترة الأولى من الحمل يكون علامة على الحمل بأنثى لو كان يحدث بكثرة، أما في حالة أن يكون بصورة أقل ويظهر في فترة متأخرة يكون علامة على الحمل بذكر.
  • يعتبر مظهر الشعر أيضًا من العلامات التي توضح نوع الجنين، حيث إن الشعر عندما يكون أكثر صحة يكون نوع الجنين ذكر، أما في حالة ما كان الشعر ضعيف ومتقصف يكون نوع الجنين أنثى، فمن المُتداول كون الأنثى تأخذ من جمال شعر والدتها، وهي أسطورة متداولة منذ القدم.
  • درجة حرارة قدم الأم الدافئة تكون علامة على أن الجنين أنثى، أما في حالة أن تكون باردة فهذا علامة على الحمل بذكر.
  • هناك شائعات تشير إلى أن حركة الجنين الذكر تكون كثيرة وتظهر بصورة مبكرة من الحمل، الجنين الأنثى تظهر في وقت متأخر وتكون حركتها بطيئة.

اقرأ أيضًا: أين يتركز الجنين الذكر

علامات توضح جنس الجنين

هُناك عدد من العلامات الظاهرية والباطنية التي لها يُقال إن لها القُدرة بشكلٍ نسبي على تحديد جنس الجنين، ومن أبرزها:

1- الفرق بين حركة الجنين الذكر والأنثى

هناك بعض الفروق التي تظهر على حركة الجنين طوال فترة الحمل، وهذه الفروق تتمثل في الآتي:

  • نجد أن حركة الجنين الذكر تظهر في الشهر الرابع من الحمل، ولكن حركة الجنين الأنثى تظهر في بداية الشهر الخامس، وهنا نجد أن حركة الجنين الذكر تسبق حركة الجنين الأنثى.
  • كما أن حركة الجنين الذكر تكون أقوى من حركة الجنين الأنثى، ونجد أن حركة الجنين الذكر تكون في المنطقة العلوية من الرحم على عكس حركة الأنثى التي تظهر بكثرة في المنطقة السفلى.
  • حركة الأنثى تكون سريعة بصورة كبيرة وغير متوقفة، أما في حالة أن يكون نوع الجنين ذكر فنجد أن الحركة تكون على فترات مختلفة ويبدأ الجنين بالركل بالكوع والقدم.

العوامل المؤثرة على حركة الجنين

في إطار التعرف إلى الفرق بين الجنين الذكر والأنثى في الشهر الثاني، سنوضح العوامل التي تتسبب في حركة الجنين، والتي تتمثل فيما يلي:

  • وزن المرأة الحامل من قبل الحمل، حيث إن السمنة تؤثر على حركة الجنين.
  • معدل النشاط البدني التي تقوم به الحامل بصورة يومية.
  • مدى انشغال المرأة أو لهوها.
  • الوضعية التي تعتاد عليها المرأة من حيث الجلوس أو الوقوف تتسبب في ترك تأثير كبير على حركة الجنين.
  • الموعد الذي تتناول فيه الحامل وجباتها حيث تؤثر أخر واجبة على حركة الجنين.
  • وضعية المشيمة في الرحم تؤثر على حركة الجنين، حيث إن إذا كانت المشيمة في مقدمة الرحم يكون من الصعب على المرأة أن تشعر بحركة الجنين.
  • تناول الطعام أو المنشطات حيث إن تناول الحامل للمشروبات التي تحتوي على الكافيين كالقهوة والشاي يكون سبب في زيادة معدل حركة الجنين، كما أن معدل حركة الجنين يزداد في حالة قيام الأم بتناول وجبات الطعام أو المشروبات الباردة.
  • حركة الجنين تكون كثيرة ويتم ملاحظتها بصورة كبيرة أثناء استلقاء الأم على ظهرها وطوال فترة راحة الأم بشكل عام.

اقرأ أيضًا: متى اشعر بحركة الجنين بوضوح

2- تحديد جنس الجنين من العضو التناسلي

هناك فرق بين العضو التناسلي للذكر والعضو التناسلي للأنثى، وهذا يظهر في نهاية الثُلث الأول من الحمل وبداية الثاني، ويتضح الفرق من خلال جهاز الموجات الفوق صوتية، أو ما يُعرف باسم السونار، وهذا من خلال ما يلي:

  • يظهر العضو التناسلي للجنين الأنثى على صورة ثلاثة خطوط بيضاء ويمثلوا الشفرتين والبظر.
  • لو كان الجنين ذكرًا يكون العضو التناسلي على شكل قضيب ويكون واضح في السونار بصورة كبيرة.
  • هناك بعض الحالات التي يخطئ فيها الطبيب في التعرف إلى جنس الجنين حيث إن شفرات العضو للأنثى تكون منتفخة مما يجعل الطبيب يعتقد أنها كيس الصفن للذكر، وفي حالة أخرى قد يتأخر نزول الخصيتان من الحوض وهذا ما يجعل الطبيب يعتقد بأن المولود أنثى.

الفرق بين الجنين الذكر والأنثى متعددة، ولكن الأغلب من تلك العلامات لا أساس لها من الصحة، حيث إنها مجرد شائعات تم تداولها عبر الأجيال، ومن الأفضل أن تتعرف على جنس الجنين مباشرة من خلال جهاز السونار بدلًا من الخضوع إلى كل هذه الاحتمالات.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.